معلومات عن حرب أكتوبر

معلومات عن حرب أكتوبر شاملة لأسباب الانتصار حيث أنه بعد تعرض مصر للنكسة عام 1967، وقام الإسرائيليون بالاستيلاء على سيناء، ظل المصريون للعديد من السنوات في تخطيط وتجهيز لاستردادها مرة أخرى، فهي تمثل جزء غالي من الوطن، كما استعانت بعدد من الدول العربية الحليفة مثل سوريا، والسعودية، إلى أن خاضت حرب أكتوبر وحققت انتصار لا مثيل له واستطاعت استعادة شبة جزيرة سيناء عام 1973 وسوف نتعرف على التفاصيل عبر موقع زيادة.

معلومات عن حرب أكتوبر

معلومات عن حرب أكتوبر

توجد العديد من الأسباب التي أدت إلى القيام بحرب أكتوبر، كما إنها جعلت بعض الدول العربية وعلى رأسهم سوريا تشارك في هذا الحرب وتقدم المساعدات لمصر وهي من أهم معلومات عن حرب أكتوبر حيث تتمثل الأسباب في:

  • بعد وقوع مصر في النكسة عام 1967، لم يكتفي الجيش الإسرائيلي بهذه الهزيمة وامتد طغيانهم بوضع أيديهم على قطعة هامة من مصر وهي شبة جزيرة سيناء.
  • وقد تعرضت مصر للهزيمة في عهد الرئيس جمال عبد الناصر، بسبب وقوعها في الخيانة عند استلامها لصفقة أسلحة فاسدة.
  • كما تم حينها الضغط على الدول العربية وخاصة مصر وسوريا للاعتراف بدولة إسرائيل من خلال مجلس الأمن الدولي، ولكن تم عقد اجتماع لمجلس الجامعة العربية، ورفضوا هذا القرار نهائيا في ذلك الوقت.
  • كما قامت حرب أخرى عام 1968 بين مصر وسوريا ضد إسرائيل، بسبب استيلاء الإسرائيليين على أراضي في سوريا وتحالفت معها مصر ضد ذلك، ولكن تدخلت الولايات المتحدة الأمريكية لمناصرة دولة إسرائيل والمساهمة في توقف الحرب.
  • وبعد أن توفى الرئيس جمال عبد الناصر، تولى نائبه الزعيم أنور السادات الحكم، وكانت قضيته هي الانتصار واسترداد سيناء.
  • مما أدى إلى التجهيز للحرب ووضع الخطة المناسبة له، وقد استمر في عقد الاجتماعات وعمل مشاورات لمدة 3 سنوات متتالية في سرية تامة.
  • وقد قامت بعض المفاوضات 1971 بناء على طلب الولايات المتحدة الأمريكية، ولكن كانت نتيجتها هي رفض إسرائيل تسليم سيناء إلى الأراضي المصرية، وذلك بسبب الاستهانة بقوة المصريين وعزيمتهم وعدم قدرتهم على استعادة أرضهم مرة أخرى.
  • وبعد مرور سنتين من المفاوضات صدر الرئيس أنور السادات القرار باندلاع الحرب في السادس من أكتوبر وكان يوافق 10 من رمضان عام 1973، وكانت هي اللحظة الحاسمة إما بانتصار المصريين واستعادتهم لأرضهم، وإما بتأكيد الهزيمة وضياع الأرض إلى الأبد.

اقرأ أيضًا: بحث عن حرب 6 أكتوبر

ما هي عوامل انتصار مصر في حرب أكتوبر

ومن أهم العوامل التي أدت إلى الانتصار في هذه الحرب ما يلي:

  • الاهتمام بجميع الجوانب عند التخطيط للحرب، حيث تم التركيز على الجوانب العلمية والأساليب المستخدمة في الهجوم والدفاع.
  • لم يغفلوا طرق الحماية المختلفة ومن أهمها حفر الخنادق ووضع الحواجز للتمكن من الاختباء في حال شن الهجوم على الجيش المصري.
  • تجهيز قاعدة الصواريخ والطائرات الحربية ووضع خطط قوية ومضمونة للدفاع الجوي.
  • عمل دراسة جيدة لتوجيه المدافع والدبابات وغيرهم من المعدات الثقيلة بشكل سليم وعلمي.
  • التخطيط السليم للقضاء على الحصن المنيع الذي قام الإسرائيليون بإنشائه حتى لا يستطيع المصريون تخطيه.
  • كما كان هناك خط مانع يطلق عليه خط بارليف وهو يعد من أقوى الخطوط الحصينة أو المانعة في تاريخ العالم، ونجح الجيش المصري في تحطيمه.
  • فقد جهزوا لهذا العبور لعدة سنوات وتوصلوا إلى إمكانية استخدام قوارب خشبية ومطاطية والمرور بها من قناة السويس إلى الجهة الأخرى.
  • وفي النهاية لم يستطع الجيش الإسرائيلي الصمود أمام قوة وعزيمة وبسالة الجيش المصري، واضطروا إلى الاستسلام وإعادة سيناء إلى الأراضي المصرية.

موقف الدول العربية الأخرى من حرب أكتوبر

وعن موقف الدول العربية من حرب أكتوبر فجاء كالتالي:

  • كان للكثير من الدول العربية دورا هاما لا يمكن إنكاره في الانتصار بحرب أكتوبر.
  • فقد حرصت بعض الدول سواء التي كانت تسعى لمصلحة من خلال تلك الحرب، أو الدول الأخرى التي لا تمتلك مصالح من وراء فوز أو خسارة أي من أطراف الحرب.
  • وكانت سوريا هي أكثر المستفيدين عند انتصار مصر على إسرائيل.
  • مما أدى إلى تجهيزها لحرب شرسة وامتلكت جبهة كاملة للحرب ضد الأعداء في نفس التوقيت الذي قامت فيه مصر بالهجوم، حتى تشتت العدو وتضعف من قوته.
  • وبالرغم من ضعف الجبهة السورية قليلا إلا إنها ظلت صامدة وتحملت كثيرا من العدو، وكان من الأسباب المؤدية لانتصار الجيش المصري.
  • أما عن موقف الدول الأخرى التي ليس لها مصلحة وتتمثل في دول الخليج، حرصت على مساعدة مصر من خلال منع إمداد الولايات المتحدة الأمريكية بالبترول وجميع المواد المتعلقة بالوقود، وذلك للضغط عليهم.
  • حتى تستطيع تعجيز الولايات المتحدة الأمريكية عن تقديم المساعدات للجيش الإسرائيلي، مما يعرضهم في النهاية للهزيمة.
  • كانت السعودية على رأس دول الخليج الذي قاموا بمنع تصدير مواد الوقود إلى الولايات المتحدة أثناء حرب أكتوبر، مما نتج عنه توقف السيارات والدبابات والطائرات وغيرهم من المركبات التي تحتاج إلى الوقود كي تتحرك.
  • وبالتالي كان لها دور كبير في انتصار الجيش المصري وشل حركة العدو.

اقرأ أيضًا: موضوع تعبير عن حرب أكتوبر مختصر

دعم الدب الروسي لحرب أكتوبر

وعن موقف روسيا في حرب أكتوبر فجاء كما يلي:

  • من أهم عوامل انتصار المصريين في حرب أكتوبر، هي الحصول على دعم الدب الروسي أو ما يطلق عليه الاتحاد السوفيتي.
  • وذلك لأن دول الاتحاد السوفيتي تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية من أشد الأعداء لها في ذلك الوقت واستمرت هذه العداوة حتى الآن.
  • مما أدى إلى رغبتهم في جلب الهزيمة لهم بأي صورة سواء بشكل مباشر معهم، أو عن طريق مساعدة الجبهة الأخرى المضادة لهم.
  • وكانت مصر في هذا الوقت هي الحصان الرابح الذي يمكنهم مساندته للحصول من خلف انتصاره على هزيمة فاضحة للكيان الصهيوني وما يسانده.
  • حيث قامت دول الاتحاد السوفيتي بمد مصر بالعديد من الأسلحة والذخيرة، وكانت دول الاتحاد السوفيتي وأمريكا هي الدول الوحيدة في ذلك الوقت تقوم بتصنيع السلاح وتصديره للدول الأخرى.
  • وبما أن أمريكا كانت الداعم الأكبر لإسرائيل وحرصت على إمدادها بالسلاح، لذلك لم تفكر دول الاتحاد كثيرا في مساعدة مصر وتقديم السلاح لها.
  • ولكن لم يحدد التاريخ حتى الآن لو كان العدو الأساسي لمصر دولة أخرى غير إسرائيل والولايات المتحدة، هل كانت دول الاتحاد السوفيتي ستساند مصر أو لا؟
  • ولكن في النهاية لا يمكن إنكار دورها في تحقيق مصر انتصار عظيم واستعادة أرضها الغالية.

أهم نتائج حرب أكتوبر 1973

نتائج حرب أكتوبر جاءت متمثلة في النتائج السياسة وعلى المستوى الاقتصادي والعسكري أيضًا وهي من أهم معلومات عن حرب أكتوبر فجاءت كما يلي:

  • استطاعت مصر استرداد قناة السويس كاملة والأراضي المغتصبة من شبه جزيرة سيناء.
  • التخلص من القوة المزيفة للجيش الإسرائيلي فكان وقتها الجميع يعتقد أن الجيش الإسرائيلي لا يقهر أبدا، ولكن استطاع الجيش المصري تغيير هذا المعتقد وتحقيق النصر عليهم.
  • استطاعت مصر تحقيق الأرباح من قناة السويس مرة أخرى بعد عودة الملاحة إليها عام 1975.
  • بالإضافة إلى عودة مدينة القنيطرة وغيرها من مرتفعات الجولان إلى الأراضي السورية.

النتائج السياسية لحرب أكتوبر

  • لم تقتصر نتائج حرب أكتوبر على عودة الأرضي المحتلة فقط، ولكنها امتدت لجوانب أخرى اقتصادية وعسكرية.
  • وكان ذلك واضحا من خلال الإمدادات وأوجه الدعم التي قدمتها الدول العربية للحرب.
  • وحرصت الدول العربية على دعم الجيش المصري بالنفط والوقود وتزويدهم بالأسلحة والقوات.

النتائج الاقتصادية لحرب أكتوبر

  • أدت حرب أكتوبر إلى اتجاه الكتلة الشرقية إلى كتلة غربية.
  • كما إنها ساهمت كثيرا في تغير بعض المفاهيم المتعلقة بالاقتصاد العالمي.

نتائج عسكرية لحرب أكتوبر

  • أثبتت هذه الحرب فشل أمريكا وإسرائيل في تقدير قوة الدول العربية ومدى قدرتهم على الانتصار وبسالتهم في استعادة أراضيهم.
  • كما توصل العالم بأثره من خلال قوة الجيش المصري وتخطيطه السليم إلى أن خط بارليف هو خط دفاعي يمكن تحطيمه من خلال التدريب الجيد والعزيمة.

اقرأ أيضًا: تاريخ مصر الحديث والمعاصر

وبهذا نكون قد وفرنا لكم معلومات عن حرب أكتوبر وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.