التهاب الانف من الداخل أعراضه وأسبابه وكيف يمكن الوقاية منه

التهاب الانف من الداخل يعتبر التهاب الأنف من أكثر الأمراض التي تصاحب أعراض تزعج المريض بشكل دائم، وهو عبارة عن حدوث التهاب شديد في منطقة الأنف، وله العديد من الأشكال.

التهاب الانف من الداخل

  • إلتهاب الجيوب الأنفية المزمن، عبارة عن حدوث تورم في الفراغات الموجودة داخل كل من منطقة الفم، والرأس.
  •  حيث يظل هذا المرض لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر، على الرغم من خضوع المريض للعلاج.
  • من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية المزمن، هو عندما يخرج المخاط من منطقة الأنف، يسبب انسداد بها، مما يسبب انسداد تام في منطقة الأنف.
  • بالإضافة إلى حدوث في كثير من الأوقات صعوبة في عملية التنفس بصفة مستمرة، وخاصة التنفس عن طريق منطقة الأنف.
  • بالإضافة إلى الشعور الدائم بالكثير من الألم فى هذه المنطقة، وحدوث تورم في المنطقة المحيطة بالعين.
  • من الممكن أن تؤدي العدوى إلى إصابة الفرد، بمرض إلتهاب الجيوب الأنفية المزمن.
  • من ضمن الطرق التي يمكن أن يصاب من خلالها المريض بالتهاب الجيوب الأنفية المزمن، هو نمو بعض الأنسجة في منطقة الجيوب الأنفية، وهي زوائد منطقة اللحمية الأنفية، بالإضافة إلى السوائل التي تخرج من الأنف.
  • عندما تتورم بطانة الجيوب الأنفية، من الممكن أن تسبب حدوث إصابة المريض بالتهاب الجيوب الأنفية.
  • يمكن أن يصاب بها الأفراد في جميع الأعمار، فهي لا تقتصر على الكبار فقط، لأنه في بعض الأحيان يصاب بها الكثير من الأطفال.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على علاج الجيوب الانفية للحامل في البيت نهائيا وبمكونات طبيعية: علاج الجيوب الانفية للحامل في البيت نهائيا وبمكونات طبيعية

أعراض مرض إلتهاب الجيوب الأنفية

هناك الكثير من الأعراض التي يصاب بها مريض التهابات الجيوب الأنفية، ولكن من أكثر الأعراض الشائعة منهم، هم:

  • حدوث إلتهاب شديد في منطقة الأنف.
  • نزول الكثير من الإفرازات من منطقة الأنف، حيث تكون هذه الإفرازات سميكة، ومتغيرة عن اللون الطبيعي.
  • حدوث إفرازات أنفية خلفية، وهي عبارة عن نزول الرشح أسفل منطقة الحلق من الجزء السفلي منها، بدل من نزولها من منطقة الأنف.
  • حدوث انسداد شديد في منطقة الأنف، أو الاحتقان، والذي يسبب صعوبة شديدة في عملية التنفس، عن طريق منطقة الأنف.
  • إذا قام المريض بلمس منطقة الأنف، فهذا يجعله يشعر بألم شديد بها.
  • حدوث تورم شديد حول منطقة العين، أو في منطقة الوجنتين، أو منطقة الأنف، أو منطقة الجبهة.
  • حدوث ضعف شديد في إستخدام حاسة الشم أو التذوق.

من الأعراض التي تحدث لمرضى إلتهاب الجيوب الأنفية، ولكن غير شائعة، هم:

  • حدوث ألم شديد في منطقة الأذن.
  • حدوث ألم شديد في منطقة الفك العلوي، بالإضافة إلى الأسنان الموجودة بها.
  • حدوث سعال أو تنحنح بصفة مستمر.
  • حدوث إلتهاب في منطقة الحلق بشكل مستمر.
  • دائماً يوجد رائحة كريهة في منطقة الفم.
  • شعور المريض بالإرهاق بصفة مستمرة.

يجب أن تعلم جيداً أنه هناك تشابه شديد بين أعراض الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية المزمن، وبين إلتهاب الجيوب الأنفية الحاد:

  • حيث أن مرض جيوب الأنفية الحاد هو عبارة عن عدوى مؤقتة في منطقة الجيوب الأنفية، والتي يصاب بها المريض غالباً عند إصابته بنزلات البرد.
  • تظل الأعراض التي تصاحب مرض إلتهاب الجيوب الأنفية المزمن 12 أسبوع، أو أكثر من ذلك.
  • يجب على المريض عندما يصاب بالتهاب الجيوب الأنفية الحاد، الذهاب إلى الطبيب فوراً مع إيجاد العلاج المناسب لهذه الحالة، حتى لا يتحول هذا المرض إلى إلتهاب الجيوب الأنفية المزمن.
  • في بعض الأحيان تظهر أعراض إلتهاب الجيوب الأنفية المزمن، مع أعراض إلتهاب الجيوب الأنفية الحاد، لذلك يجب أن تعلم ما هو المرض الذي قد أصيبت به بالضبط.

للمزيد من الإفادة قم بالإطلاع على ما هي الجيوب الانفية؟ وما هي اعراضها واسبابها وكيفية علاجها: ما هي الجيوب الانفية؟ وما هي اعراضها واسبابها وكيفية علاجها؟

متى يجب على المريض أن يزور الطبيب

عندما يحدث الأعراض الٱتية، يجب أن يذهب المريض فوراً إلى الطبيب:

  • إذا أصيبت المريض بالتهاب الجيوب الأنفية لعدة مرات، مع أخذ الأدوية المناسبة لها، ولكن لا يحدث أي تحسن.
  • إذا استمر المريض يشعر بآلام، وأعراض إلتهاب الجيوب الأنفية، أكثر من عشرة أيام.
  • إذا كان المريض قد زار الطبيب مسبقاً، واستمر على العلاج، ولم يتحسن فعليه زيارة الطبيب ثانياً.

لكن هناك بعض الأعراض التي قد تشير إلى وجود عضوه خطيرة عند المريض، ومن ضمن هذه الأعراض:

  • الشعور بالحمى بعد الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.
  • إذا حدث تورم أو احمرار حول المنطقة المحيطة بالعينين.
  • إذا كان المريض يشعر دائماً بالصداع الشديد.
  • إذا حدث تورم شديد في منطقة الجبين.
  • إذا كان المريض يشعر دائماً بالتشويش، وعدم التركيز.
  • إذا أصيب المريض بالتهاب في منطقة الجيوب الأنفية، وشعر بازدواجية أو صعوبة الرؤية بشكل واضح.
  • إذا كانت رقبة المريض متيبسة.

يمكنك الآن التعرف على علاج التهاب الجيوب الانفية بالعسل وأسباب الإصابة به: علاج التهاب الجيوب الانفية بالعسل وأسباب الإصابة به

الأسباب التي تؤدي الى الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية

من ضمن الأسباب المشهورة للإصابة بمرض الجيوب الأنفية المزمن:

  • السلائل الأنفية: هو يعني وجود زوائد كثيرة من الأنسجة في الممرات الأنفية أو الجيوب الأنفية التي تسبب انسداد كامل في هذه المنطقة.
  • انحراف الحاجز الأنفي: يعتبر الحاجز الأنفي هو الجدار الفاصل بين فتحتي الأنف، أو بين ممرات الجيوب الأنفية، فعندما ينحرف هذا الحاجز يسبب انسداد تام في إحدى الفتحتين الموجودة في منطقة الأنف، مما يؤدي إلى زيادة أعراض إلتهاب الجيوب الأنفية، فتسوء حالة المريض أكثر.
  • الحالات المرضية الأخرى: هناك أمراض إذا أصيب بها الإنسان قد تحفز إلى الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية المزمن، ومن ضمن هذه الأمراض:
      • التليف الكيسي.
      • فيروس نقص المناعة البشري.
      • أي أمراض أخرى قد ترتبط بالجهاز المناعي، وانسداد منطقة الأنف.
  • عدوى الجهاز التنفسي: يمكن لأي عدوى قد تصيب الجهاز التنفسي أن تؤدي إلى الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، وخاصة نزلات البرد، حيث تسبب زيادة في حجم أغشية الجيوب الأنفية، بالإضافة إلى منع خروج المخاط منها، وهذه الالتهابات تكون فيروسية أو بكتيرية أو فطرية.
  • الحساسيات مثل حمى القش: من الممكن أن تسبب الأعراض التي تصاحب حمى القش، حدوث انسداد في الجيوب الأنفية.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على علاج التهاب الجيوب الانفية بالعسل وأسباب الإصابة به: علاج التهاب الجيوب الانفية بالعسل وأسباب الإصابة به

طرق الوقاية من الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية

إذا أردت أن تحمي نفسك من الإصابة من التهابات الجيوب الأنفية، عليك أن تتبع الخطوات التالية:

  • يجب على الفرد أن يتجنب حدوث أي إلتهاب في الجهاز التنفسي العلوي، حيث يجب على الفرد أن يبتعد عن الأشخاص المصابين بنزلات البرد، ويجب عليك أن تغسل يديك دائماً بالماء، والصابون، جيداً قبل تناول الطعام.
  • يجب أن يتعلم الفرد كيفية التحكم، والتمييز بين أنواع الحساسية، حيث يجب على المريض عندما يصاب بأي نوع من أنواع الحساسية أن يذهب إلى الطبيب فوراً، حتى يستطيع السيطرة، والحد، من هذه الأعراض، بالإضافة إلى تجنب أي طعام، أو أشياء قد تسبب في حدوث حساسية لهذا الشخص.
  • يجب على الفرد تجنب شرب السجائر أو الذهاب إلى الأماكن التي تحتوي على هواء ملوث، خاصة الأماكن التي تقترب من المصانع، لأن الهواء الملوث، أو المدخن يتسبب في تهيج الرئتين، بالإضافة إلى الممرات الأنفية، والتي تسبب في حدوث إلتهاب.
  •  يجب أن يستخدم الإنسان دائماً جهاز مرطب للجو، خاصة إذا كان الجو بالبيت يتسم بالجفاف، أو زيادة حرارة الجو بالمنزل، حيث أن الأجهزة المرطبة للجو تحد من حدوث أي إلتهاب في منطقة الجيوب الأنفية، ولكن يجب أن تقوم بتنظيف هذه المرطبات دائماً لنتأكد أنها خالية من أي بكترية أو فطريات.

لقد قمنا في هذا المقال بالتحدث عن مرض التهاب الانف من الداخل، وتعرفنا على أعراض مرض إلتهاب الجيوب الأنفية، ومتى يجب على المريض أن يزور الطبيب، والأسباب التي تؤدي الى الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، وطرق الوقاية من الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.