هل قرصة النحلة ضارة

هل قرصة النحلة ضارة ؟ إنها تسبب الكثير من الألم، وبالنسبة إلى الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه قرصة النحلة فإنها تسبب مخاطر صحية بالغة، وبعض الحالات يكون لابد من التعامل معها من خلال طبيب متخصص.

اقرأ أيضًا: فوائد لسعة النحل

هل قرصة النحلة ضارة

هل قرصة النحلة ضارة

يرغب العديد من الأشخاص التعرف على المخاطر التي تنتج عن قرصة النحلة، والتي يمكن أن ينتج عنها العديد من الأعراض خاصة بالنسبة إلى الأشخاص الذين لديهم حساسية تجاه قرصة النحلة.

حيث أن النحلة بعد القرص تغادر بدون الإبرة الخاصة بها والتي تتركها في جسم الإنسان حتى تقوم بإفراز سم النحل بتركيز عالي.

 ومن ضمن الأعراض الشائعة التي تنتج عنها تتمثل في الألم والالتهابات، التي في بعض الأحيان لا تمثل مشكلة وتختفي خلال أيام، لكن عند تضاعف التورم والأعراض التي تنتج عن قرصة النحلة فإن الأمر يتطلب عناية طبية خاصة على الفور.

أعراض قرصة النحل

إن لدغة النحلة بمثابة سم في الجسم، وبالتالي ينتج عنها العديد من الأعراض المختلفة تتمثل فيما يلي:

  • الشعور بألم وحرقة في مكان القرص يستمر لبعض ثواني.
  • احمرار في الجلد وانتفاخ والذي ينتج عنه حدوث حكة في المنطقة.
  • ظهور كدمات في مكان القرصة والتي تستمر من يومين إلى أسبوع بعد اللدغة.
  • الإصابة بتورم في الأطراف.
  • في حال الإصابات المتعددة فإن الأعراض تضاعف وتتمثل في ارتفاع درجة الحرارة والغثيان والاحمرار الجلدي.
  • في بعض الحالات يشعر المصاب بألم في المفاصل بعد مرور أيام.
  • بالنسبة إلى الأطفال يمكن أن تكون اللسعات المتعددة سبب في الموت.

اقرأ أيضًا: قرصة ام اربعه واربعين

أنواع حساسية لسعة النحل

بعض الأشخاص يعانون من حساسية تجاه لسعة النحل والتي يمكن أن تؤدي إلى الموت، وهذه الحساسية منها العديد من الأنواع المختلفة، والتي تتمثل فيما يلي:

1- الحساسية العادية

إن هذا النوع من الحساسية غير خطير، وينتج عنه بعض التورم والالتهابات نتيجة اللسعة ولكن لا ينتج عنه مضاعفات.

2- الحساسية لا تقلق ولكنها خطيرة

إن هذه الحساسية ينتج عنها تورم بالغ في مكان اللسعة، والأعراض التي تنتج عنها تؤثر على الجسم بالكامل، وذلك بداية من حدوث تورم في الشفتين.

3- الحساسية الثالثة

هذا النوع يكون سبب في حدوث صدمة للجسم، ومن ثم فإن الأعراض تبدأ في الظهور خلال دقائق، ويحدث تورم في الشفاه وفي الجسم، بالإضافة إلى صعوبة في التنفس، هذا بالإضافة إلى الدوخة والغثيان وانخفاض ضغط الدم.

وغيرها من الأعراض المختلفة التي يمكن أن تهدد حياة المصاب، وفي هذه الحالة يكون لابد الذهاب إلى غرفة الطوارئ على الفور.

متى يجب التدخل الطبي عند قرص النحلة؟

بجانب معرفة الإجابة على سؤال هل قرصة النحلة ضارة فإنه يوجد بعض الحالات التي تطلب تدخل طبي، وتتمثل هذه الحالات فيما يلي:

  • عدم القدرة على التنفس بشكل منتظم.
  • حدوث انتفاخ في بعض الأماكن بالجسم.
  • كثرة الغثيان والتقيؤ والإسهال.
  • الشعور بألم في المعدة.
  • الشعور بحكة في بعض الأماكن الجسم.
  •  زيادة معدل ضربات القلب.
  • حدوث مشاكل في النبض.
  • انخفاض في ضغط الدم.
  • الشعور بالدوخة.
  • حدوث إغماء في بعض الحالات.
  • عدم القدرة على البلع.
  • الإصابة بالقلق والتوتر والانفعال.

اقرأ أيضًا: فوائد لسع النحل للأعصاب

علاج قرصة النحل

إن دخول سم النحل في الجسم يمكن أن يكون سبب في مشاكل خطيرة، ويوجد العديد من العلاجات التي تخفف من حساسية قرصة النحل، والتي يجب التعرف عليها بجانب معرفة الإجابة على سؤال هل قرصة النحل ضارة ؟ ومن ضمن الأدوية لعلاج قرصة النحل ما يلي:

1- الإيبينفرين

يعمل على فتح مجاري التنفس بالرئة، كما أنه يعالج انخفاض ضغط الدم وبالتالي فإنه يزيد من القدرة على التنفس بشكل منتظم، وبناء على ذلك فإنه يحد من الحساسية في الجسم، يتم تقديم هذا الدواء إلى الأشخاص الذين تظهر عليهم الأعراض الآتية:

  •  اضطراب في ضربات القلب.
  • عدم القدرة على التنفس بشكل منتظم.
  • كثرة التعرق.
  • الشعور بدوخة.
  • كثرة القيء.
  • الإصابة بالإرهاق.
  • الشعور بصداع نابض.
  • الإصابة بالقلق والتوتر.

2- مضادات الهيستامين

تعتبر وسيلة لمنع مادة الهيسامين التي يقوم الجسم بإفرازها نتيجة الحساسية، والتي تظهر من خلال احمرار وسيلان العين والإصابة بالحكة والطفح الجلدي، ولا يجب أن يتم استخدام هذا العقار بالنسبة إلى الأطفال الأقل من 6 سنوات قبل استشارة الطبيب.

أما بالنسبة إلى مضادات الهيستامين التي تكون على شكل أقراص لا يجب تقديمها إلى الأطفال أقل من 12 عام، وذلك لأنه ينتج عنه العديد من الآثار الجانبية التي تتمثل فيما يلي:

  • الإصابة بالإمساك.
  • مشاكل المعدة.
  •  الرغبة في النعاس.
  • عدم الرؤية بوضوح.
  •  الإصابة بجفاف في الفم والأنف.
  •  اضطراب في ضربات القلب.

3- الكورتيزون

يتم الاعتماد على هذا الدواء كوسيلة للتقليل من الالتهابات ومن التورم، ويعتبر وسيلة لعلاج مختلف حالات الحساسية، ولكن ينتج عنه بعض الآثار الجانبية والتي تتمثل فيما يلي:

  • اضطراب النوم.
  • الصداع مع اختلاف درجاته.
  •  كثرة الغثيان والتقيؤ.
  • تؤثر على البشرة وتسبب ظهور حب الشباب.
  • كثرة التعرق.
  • زيادة في الوزن.
  • احمرار في الوجه.

كوسيلة للتقليل من الآثار الجانبية التي تنتج عنه بالتحديد الآثار التي تنتج على المعدة، فيجب الحصول على هذا الدواء مع الماء والطعام، وإذا لم يتمكن المصاب من الحصول عليه يمكن سحق الدواء قبل تقديمه.

اقرأ أيضًا: فوائد لسع النحل في الرأس

علاج قرصة النحل بالطرق الطبيعية

إذا لم يظهر على المصاب أعراض تحسسية فإن هذا يدل على أنه يمكن علاج قرصة النحل في المنزل، ولكن عند حدوث مضاعفات يكون لابد من استشارة الطبيب المتخصص، وتتمثل طرق العلاج فيما يلي:

1- الأعشاب الطبيعية

الأعشاب الطبيعية

إن الأعشاب الطبيعية ذات فاعلية في تسكين الألم وفي الحد من الإلتهاب، مثل الحصول على جل الصبار من نبات الصبار، أو زيت شجر الشاي الذي يعتبر بمثابة مطهر فعال.

2- العسل

العسل

وسيلة فعالة للحد من الحكة وتخفيف الألم كما أنه ذا فاعلية في علاج الجروح، ويتم هذا من خلال إضافة القليل من العسل على مكان قرصة النحل وتطبيق ضمادة وتركه ساعة وسوف تلاحظ تحسن واضح مع التكرار.

3- صودا الخبز

صودا الخبز

يعتبر ذا فاعلية في التقليل من الإلتهابات وفي الحد من الحكة التي تنتج عن قرصة النحلة، وذلك من خلال عمل عجينة من صودا الخبز والماء وتطبيقه على المنطقة المصابة.

4- الأسبرين

الأسبرين

ذا فاعلية في علاج الأعراض التي تنتج عن قرص النحل، ويتم هذا من خلال خلطه مع الماء للحصول على عجين بعدها يتم تطبيقه على المنطقة المصابة.

5- خل التفاح

خل التفاح

تخفيف خل التفاح بالماء وتطبيقه على المنطقة المصابة لمدة 15 دقيقة، سوف يعمل على علاج مختلف الأعراض التي تنتج عنها.

طرق إسعاف المصاب قرصة النحلة

هل قرصة النحلة ضارة ؟ إن الضرر الذي ينتج عنها يتفاوت من شخص إلى آخر بناء على بعض العوامل، ويوجد العديد من الطرق المختلفة التي يمكن من خلالها إسعاف المصابة بقرصة النحلة، ويتم هذا من خلال الخطوات الآتية:

  • لابد من تنظيف المكان الذي يكون به القرصة.
  • إعطاء مسكن إلى المصاب إذا كان يشعر بالألم أو مضاد حيوي.
  •  إزالة إبرة النحلة بالأيدي مع تجنب استخدام أي شيء حاد لإزالتها مثل الملقاط حيث أن هذا يزيد إفراز السم.
  • عمل كمادات باردة على المنطقة كوسيلة لتخفيف التورم.
  •   ثم يتم الذهاب إلى مستشفى أو طبيب متخصص للتعامل مع الحالة.
  • إذا كان يعاني من رد فعل تحسسي يجب رفع قدميه إلى الأعلى والاستلقاء على ظهره كوسيلة لإرجاء الدم إلى القلب. 

كيف تحمي نفسك من لسعات النحل

كيف تحمي نفسك من لسعات النحل

حاول اتخاذ الإجراءات الوقائية التي تضمن من خلالها حماية نفسك من لسعات النحل، ومن ضمن الطرق التي تحمي نفسك من خلالها من لسعات النحل ما يلي:

  • تجنب تمامًا المشي في الخارج تكون حافي.
  • ابتعد تمامًا خلايا النحل.
  • عند الخروج في الأماكن الطبيعية تجنب وضع العطور والروائح.
  • لا ترتدي الملابس التي تحتوي على زهور.
  • أحرص على تغطية الطعام الخاص بك بشكل مستمر.
  • خلال القيادة في الأماكن الطبيعية أحرص على إغلاق السيارة.

اقرأ أيضًا:  علاج حساسية الجلد والهرش

ختامًا عرضنا لكم الإجابة على سؤال هل قرصة النحلة ضارة ؟ ومختلف التفاصيل التي يمكنك من خلالها معرفة كيفية التعامل مع قرصة النحلة للوقاية من المخاطر التي يمكن أن تنتج عنها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.