محتوى يحترم عقلك

هل نزول الدم من البواسير خطير

هل نزول الدم من البواسير خطير مرض التهاب البواسير من الأمراض الشائعة جدًا وخاصتًا أن ليس لها عمر، وقد تصيب الأطفال والبالغين وكبار السن أيضًا، وهي عبارة عن بعض الأوردة المتورمة والتي تكون في نهاية المستقيم ومقدمة الشرج، وكما أنها تشبه كثيرًا الدوالي الوريدية التي تتواجد في الركبتين والقدمين، وكما أن يوجد نوعين من البواسير هي الداخلية التي تكون في داخل المستقيم والخارجية التي تتكون تحت جلد الشرج.

هل نزول الدم من البواسير خطير

  • قد يعد أن النزيف الشرجي من أكثر الأمراض الشائعة لدي الكثير من الأشخاص، فيوجد بعض الأسباب التي يتسبب في حدوث نزيف شرجي.
  • من الممكن أن يؤكد النزيف بأن البواسير في حالة متقدمة جدا من الالتهاب ويجب أن يتم عمل استئصال لها ومن الممكن أن يكون النزيف الشرجي نتائج عن بعض المشاكل الأخرى.
  • وقد يدل النزيف الشرجي على بعض وجود الخراجات التي تتواجد بجانب المستقيم وأن البواسير وحدها لا تقوم بعمل النزيف إلا إذا كان يوجد عامل مساعد في ذلك.
  • ومع وجود بعض النواسير يحدث أيضًا نزيف شرجي ولفترات طويلة.
  • والشقوق أو الشرخ الشرجي قد يكون عامل أساسي في النزيف وخاصًا أن كانت البواسير في حالة تدهور كبيرة.
  • والتهيج والحكة المستمرة في الشرج قد تساعد على عمل النزيف الشرجي بسهوله كبيرة فيجب دائما عدم أستخدام المواد الكيميائية في أيقاف النزيف ويرجي استشاره الطبيب فورًا في ذلك الوقت.

يمكنك الحصول على مزيد من المعلومات حول مدة الشفاء بعد عملية البواسير والشرخ من خلال الرابط المرفق: مدة الشفاء بعد عملية البواسير والشرخ

أسباب الإصابة بالبواسير

  • قد تكثر أسباب الإصابة بالبواسير في مختلف المراحل العمرية.
  • وأن بعض هذه الأسباب التي تقوم بالضغط كثير على الأوعية الدموية فتسبب في تلفها وإضعافها وبذلك يصاب الشخص بالبواسير في وقت قصير جدًا.
  • ومن اهم هذه الأسباب هي الإمساك المزمن فهو يعتبر العامل الرئيسي في ضعف الأوعية الدموية التي تسبب مرض الإمساك.
  • الجلوس لفترات طويلة على قاعدة دورة المياه فبذلك تقوم بضعف الأوعية الدموية الداخلية والخارجية للبواسير في عدم تضبيطها فمع ذلك يحدث التهابات الشرجية.
  • الانفعال والاحتباس الداخلي للهواء يساعدا في الإصابة بالبواسير وفى أوقات قصيرة.
  • الحمل وأوقات الولادة الطبيعية وخاصًا في فترة الطلق، قد يحدث الكثير من الضغوط في هذه الأثناء على الأوعية الدموية الشرجية فيسبب ذلك في نزول البواسير وتستمر المعاناة إلى الشهر تقريبًا.
  • الزيادة في الوزن تسبب أيضا الإصابة بالبواسير، فيكون ثقل الوزن على القاعدة الشرجية مع الجلوس لفترات طويلة تحدث الإصابة في وقت قصير.
  • التقدم في العمر من الأسباب المهمة في الإصابة بمرض البواسير، حيث أن التقدم في العمر يعمل على ارتخاء بعض عضلات الجسم ومن أهم هذه العضلات الشرجية فعند الارتخاء بها تبدأ الأوعية الدموية في التورم.
  • وبعد ذلك يبدأ يظهر على كبار السن الإصابة بالبواسير.

للمزيد من المعلومات حول علاج البواسير بالاعشاب والزيوت وما هي مراحلها يمكنك اتباع الرابط التالي: علاج البواسير بالاعشاب والزيوت وما هي مراحلها

أعراض الإصابة بالبواسير

  • قد تختلف أعراض الإصابة بالبواسير من شخص إلى آخر.
  • فهي من الممكن أن تكون الأعراض غير ملحوظة إلا في حالة وجود نزيف فقط.
  • من أهم الأعراض التي تدل على الإصابة بالبواسير هو الشعور بالحكة لفترات طويلة في منطقة الشرج.
  • وكما أن الجلوس بعدم الارتياح يدل على وجود الإصابة بالبواسير ولكن من الممكن أن تكون بسيطة.
  • وجود بعض التورمات المؤلمة حول منطقة فتحه الشرج مع وجود الشعور بالإمساك المستمر.
  • وجود بعض الحبوب الكبيرة التي تكون بجانب فتحة الشرج والتي مع اللمس منها تسبب الكثير من الآلام.
  • تسرب البراز بدون التحكم في الإمساك به، وهذا يدل على الإصابة الكبيرة من البواسير.
  • قد يحدث في بعض الحالات نزيف دموي غير مؤلم ولكن يكون ذلك بسبب تسارع في حركة أمعاء الجسم والأوعية الدموية.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الاولى ومضاعفاته وطرق علاجه عن طريق الرابط التالي: اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الاولى ومضاعفاته وطرق علاجه

أنواع الإصابة بالبواسير

البواسير الخارجية

  • تتكون البواسير الخارجة في أسفل المستقيم والتي تكون في مقدمة الفتحة الشرجية والتي تسبب الكثير من الآلام في ذلك الوقت.
  • وقد يحدث الشعور بالحكة المستمرة مع تهيج كامل في منطقة فتحه الشرج واحمرار تام في لون الجلد.
  • الشعور بالألم لفترة طويلة مع عدم الارتياح عند الجلوس أو في دورة المياه.
  • تورم ملحوظ حول فتحة الشرج من الممكن أن يسبب بعض قطرات الدموية ولكنه يحدث في الحالات البسيطة.
  • وفى المراحل المتقدمة من الإصابة بالبواسير الخارجية النزيف والتي لا يمكن الصمت عندها فيجب فورًا المراجعة إلى الطبيب الخاص.

البواسير الداخلية

  • وقد تتواجد البواسير الداخلية في المستقيم وتكون بعيده عن فتحة الشرج.
  • وفى بعض الأوقات لا يمكن الاستطاعة في الرؤية بها أو بالإحساس.
  • ويكون ألامها أقل من الخارجية بمراحل كبيرة.
  • وقد تتسبب في عدم الارتياح ففقد عند إخراج البراز أو عند الإجهاد والانفعال.
  • وقد تتسبب في نزيف ولكنة غير مؤلم ويكون بعض القطرات الدموية فقط وليس بكميات كبيرة.
  • وكما أن من الممكن أن يحدث في الناسور المندلع بعض الألم والتي يكون وقتها قصير جدًا.

البواسير المخثورة

  • وهي عبارة عن بعض التجمعات الدموية في منطقة الباسور الخارجي من فتحه الشرج والذي يكون جلطة وتسمي خثرة.
  • وقد تؤدي البواسير المخثورة إلى ألم شديد لفترات طويلة من الوقت.
  • عدم الشعور بالارتياح عند النوم أو الجلوس.
  • تورم في منطقة الشرج وداخل المستقيم مما يسبب ألم شديد عند إخراج البراز.
  • التهاب شديد عند فتحه الشرج مع خروج بعض القطرات الدموية واحمرار تام في لون الجلد.
  • كتلة صلبة وكبيرة من منطقة الشرج تسبب الشعور بالألم المستمر وعدم الارتياح.

العوامل الخطر في الإصابة بالبواسير

  • مع التقدم في العمر يزيد عامل الخطر في الإصابة بالبواسير حيث أن الأوردة التي تتواجد في المستقيم تعمل على التمدد والضعف وبذلك من السهل أن يحدث الإصابة بالبواسير.
  • وكما أن فترات الحمل يحدث فيها تمدد في الأوردة التي تتواجد بالمستقيم ومع حدوث الطلق والولادة الطبيعية يسهل جدًا العرضة في الإصابة بالبواسير.
  • ومن مضاعفات الخطر التي تشكلها البواسير هي فقر الدم للجسم وذلك بسبب التمدد الشدي في الأوعية الدموية الخاصة بالمستقيم فيحدث نقص في كريات الدم الحمراء مما يسبب عجز في نقل الأكسجين لخلايا الجسم.
  • وكما أن من أهم المضاعفات هو الباسور المختنق فمع توقف توصيل الدم إلى البواسير الداخلية يحدث اختناق للباسور الخارجي مما يسبب ألم شديد لفترة طويلة.
  • الجلطة الدموية والتي تشكل أكبر خطر وهي تتواجد في الباسور المخثورة ويجب الرجوع إلى الطبيب في هذه الحالة لأنه يجب عمل وخزها وتصريف الدم المتجلط فيها.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول علاج البواسير بدون جراحة والأعشاب المناسبة لها من خلال الرابط التالي: علاج البواسير بدون جراحة والأعشاب المناسبة لها

الوقاية من الإصابة بالبواسير

  • يجب عدم تناول كميات كافية من الأطعمة التي تحتوي على الألياف، وتناول الخضروات بكميات كبير لكي تساعد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم وتمنع الجلطات الدموية.
  • ويجب عدم رفع الكثير من الأثقال لفترات طويلة فأنه العامل الرئيسي في الإصابة بالبواسير.
  • يجب أحذ الحذر الشديد عند تناول الأطعمة التي تحتوى على طعم حار فهي أيضًا تعد من المسببات في الإصابة بالبواسير الداخلية.
  • تناول كميات كافية من السوائل في اليوم لكي لا يحدث الإصابة بالإمساك وينتج عنها تهيج البواسير.
  • عدم الانفعال الشديد والإجهاد لفترة طويلة فبذلك أيضا يحدث الإصابة بالبواسير الخارجية.
  • يجب تجنب الجلوس لفترات طويلة من الوقت فبذلك يحدث تمدد للأوعية الدموية في المستقيم وينتج عنها الإصابة بالبواسير.

لقد قمنا في هذا المقال بالتعرف على إجابة سؤال هل نزول الدم من البواسير خطير، وتحدثنا عن أسباب الإصابة بالبواسير، وأعراض الإصابة بالبواسير، وأنواع الإصابة بالبواسير، والعوامل الخطر في الإصابة بالبواسير، والوقاية من الإصابة بالبواسير.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.