محتوى يحترم عقلك

هل اليأس من علامات استجابة الدعاء

هل اليأس من علامات استجابة الدعاء؟ وما هي بشرات استجابة الدعاء؟ فمن المتعارف عليه أن الأمر الذي يجعل العبد قريب من ربه هو الدعاء، وذلك لأن الله أمرنا أن ندعوه في كل وقت، ولكن هناك بعض العلامات التي تظهر وتؤكد الاستجابة والتي سنتعرف عليها من خلال موقع زيادة.

هل اليأس من علامات استجابة الدعاء

يعتبر الدعاء من  أفضل العبادات التي يحبها الله من عباده والتي يلجأ بها المسلم إلى الله في طلب الحاجة التي يريدها حيث قال الله في كتابه العزيز:

{إِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ ۖ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ ۖ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ{[البقرة:186].

ولكن هناك بعض الأشخاص الذين يصابون باليأس من تأخر الإجابة أو الدعاء الكثير بدون تحقيق الأهداف والأمنيات التي يطلبها، ولكن قد يُعتقد أنه من علامات الإجابة وذلك غير صحيح.

فالشخص الذي يصاب باليأس من إجابة دعائه  هو شخص قليل الإيمان بالله ودعائه غير صادق، فاليأس يصيب من هم يدعون الله ظاهريًا بألسنتهم لا بقلوبهم فالله ينظر إلى القلوب لا الأجساد.

لذلك يجب أن يكون المؤمن صابر في دعائه فليس دائمًا يكون الدعاء مستجاب بمثل ما يدعو العبد، حيث قيل إنه لا يوجد خيبات في الدعاء إما أن يكون مجاب أو مدفوع بأذى أو يدخره الله للمسلم في الآخرة لكي يكون الثواب عظيم.

لذلك كل الدعاء مستجاب ولكن الإنسان لا يعلم مثل الله فهو العليم الخبير، وهو أعلم من الإنسان بما يحتاج في الدنيا، فالله يعطى الإنسان ما يراه مناسب له وليس ما يريد.

اقرأ أيضًا: فضل الصلاة على النبي في استجابة الدعاء

موانع استجابة الدعاء

بعد التعرف على هل اليأس من علامات استجابة الدعاء، يجب التعرف على الأسباب التي تجعل الدعاء غير مستجاب والتي قد تتسبب في تعاسة الأشخاص أو الشعور باليأس، ومن تلك الأسباب الآتي:

  • الدعاء بالشر أو قطيعة رحم.
  • أكل المال الغير حلال.
  • التعجيل في طلب الإجابة.
  • ترك المعروف وعمل المنكرات.
  • الدعاء المتقطع.
  • الرزق من الحرام.
  • الاعتداء وقت الدعاء.
  • عقوق الوالدين.
  • خبث السرير وهي الدعاء بشيء والنية شيء آخر.
  • النية السيئة.
  • عدم الثقة بالله.
  • تأخير الصلوات.
  • النفاق والكذب.
  • الدعاء بقطيعة رحم.
  • عدم رد حقوق الغير.
  • الظالمين.
  • ارتكاب الزنا والفواحش.
  • ضعف الإيمان بالله وبقدرته.

بشارات استجابة الدعاء

من الجدير بالذكر أن الله يجعل في طريق الإنسان بعض العلامات التي تؤكد على استجابته للدعاء، ومن أبرز تلك العلامات الآتي:

  • فك الكرب وزوال الهم.
  • انشراح الصدر.
  • الإحساس بالأمان والطمأنينة.
  • الشعور بالراحة النفسية.
  • استقبال الأخبار السعيدة.
  • الزواج.
  • السعة في الرزق.
  • النجاح الدراسة.
  • الترقية في العمل.
  • إنجاب الأطفال بعد طول انتظار.
  • انتصار المظلوم.
  • ظهور الحق.
  • توليه المناصب.
  • الرزق بالأموال.

شروط استجابة الدعاء

من خلال التعرف على هل اليأس من علامات استجابة الدعاء، يجب الاطلاع على الشروط التي يجب أن تتوافر لكي يستجاب الله دعاء المؤمن، ولكن يجب أن نكون على اقتناع بأن ذلك الأمر بيد الله، وتتمثل في الآتي:

  • يجب أن يكون الشخص واثقًا في الله ثقة كبيرة أنه سيستجيب له.
  • اليقين بالله.
  • استحضار النية التي محلها القلب في الدعاء.
  • يشترط أن يكون مخلصًا في دعائه لله.
  • لا بد أن يكون عازم على سؤال الله ولا مخلوق غيره.
  • يجب أن يكون لديه إيمان كبير أن الله هو القادر على إجابة دعائه.
  • يجب الاستعانة بالأدعية التي كان يستعين بها الرسول الكريم في طلب الحاجة من الله.
  • فعل الطاعات التي أمرنا الله بها.
  • البعد عن المعاصي والمنكرات.
  • غض البصر عن المحرمات.
  • الاستغفار الدائم من الذنوب.
  • العمل الصالح.
  • بر الوالدين.
  • يجب أن يكون المسلم لحوح في دعائه فالله يحب العبد اللحوح.

اقرأ أيضًا: فضل سورة البقرة في استجابة الدعاء

آداب الدعاء

من خلال معرفة هل اليأس من علامات استجابة الدعاء، يجب التعرف على الآداب التي يجب اتباعها في التوجه لله بالدعاء، وتلك الآداب يجب أن يتم تنفيذها لكي تكون الإجابة سريعة بإذن الله، وتتضح في الآتي:

  • الاتجاه ناحية القبلة في الدعاء.
  • يجب رفع اليدين إلى المنكبين.
  • يشترط أن يكون الشخص طاهرًا من الحدث والخلق.
  • يجب ألا يدعو المسلم بإثم ولا قطيعة رحم.
  • لا بد ألا يكون الدعاء على النفس ولا الأولاد ولا على المال.
  • ألا يعتدي المؤمن في الدعاء.

أوقات إجابة الدعاء

من المتعارف عليه أن الله أمرنا أن ندعوه في كل الأوقات فالله بجانب المسلم في كل وقت، ولكن هناك بعض الأوقات التي يكون الدعاء فيها مستجاب بصورة كبيرة والتي أخبرنا بها الله، وهي:

  • في ليلة القدر.
  • وقت السحر أي الثلث الأخير من الليل.
  • في شهر رمضان.
  • يوم الجمعة.
  • ليلة النصف من شعبان.
  • يوم عرفة.
  • في الحج والعمرة.
  • بين الآذان والإقامة.
  • بعد صلاة الفجر.
  • وقت الخشوع في السجود.
  • في وقت المطر.

اقرأ أيضًا: هل الضيق من علامات استجابة الدعاء

أدعية وصى بها الرسول لإجابة الدعاء

من خلال التعرف على هل اليأس من علامات استجابة الدعاء، نجد أن رسولنا الكريم أمرنا ببعض الأدعية التي يجب أن نرددها في كل وقت وكل مكان لكي نتقرب من الله ومن ثم يستجاب لدعائنا، ومن أشهر تلك الأدعية الآتي:

  • لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ولا ينفع ذا الجد منك الجد.
  • اللهم اغفر لي وارحمني وعافني وارزقني.
  • اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شرَّ ما قضيت، فإنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، ولا يُعزُّ من عاديتَ، تبارَكتَ ربَّنا وتعاليت.
  • اللهم أعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك، وأعوذ بك منك، لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك.
  • حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم.
  • لا إله إلا الله، الحليم الكريم، سبحان الله رب العرش العظيم، الحمد لله رب العالمين، أسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر والسلامة من كل إثم، اللهم لا تدع لي ذنبا إلا غفرته، ولا هما إلا فرجته ولا حاجة هي لك رضا إلا قضيتها يا أرحم الراحمين.
  • يا حيّ يا قيّوم برحمتك أستغيث، يا ودود يا ودود يا ودود يا ذا العرش المجيد، يا فعّالا لما يريد، اللهم إني أسألك بعزك الذي لا يرام، وملكك الذي لا يضام، ونورك الذي ملأ أرجاء عرشك أن تقضي حاجتي.
  • اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها، وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة.
  • اللهم اهدني وسددني، اللهم إني أسألك الهدى والسداد.
  • اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي شأني كله، لا إله إلا أنت.

يعد الدعاء من أهم وأفضل العبادات التي وهبها الله للإنسان لكي تكون وسيلة للتقرب بينه وبين العبد، كما أمرنا ألا نمل من الدعاء ولا نستعجل الإجابة فكل أمر بميعاد محدد من الله.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.