محتوى يحترم عقلك

هل التقلب أثناء النوم يضر الجنين في الشهر التاسع

هل التقلب أثناء النوم يضر الجنين في الشهر التاسع؟ وهل هناك وضعيات نوم يمكن أن تضر الجنين؟ خلال الأشهر الأخيرة من الحمل تحتاج المرأة إلى الحصول على قدر كبير من النوم للراحة، وخلال نومها قد تضطر إلى القيام ببعض التقلبات، وقد ادعت بعض الأخبار القائلة إن ذلك قد يتسبب في التفاف الحبل السري على الجنين، فهل هذا صحيح؟ هذا ما سنتعرف عليه اليوم بموقع زيادة.

هل التقلب أثناء النوم يضر الجنين في الشهر التاسع

خلال الثلث الثالث من الحمل، وخاصة في الشهرين الثامن والتاسع، يمكن أن تؤدي تقلبات النوم أثناء الحمل إلى زيادة معدل التفاف الحبل السري حول عنق الجنين أو أحد ذراعيه.

أما الرد الصائب على سؤال هل التقلب أثناء النوم يضر الجنين في الشهر التاسع من قبل أحد الأطباء حول إمكانية التفاف الحبل السري على الطفل هو لا، فلا علاقة بالتقلبات أثناء اليوم بالتفاف الحبل السري حول رقبة الجنين أو حتى اختناقه، حيث إن تلك الحالة تتعلق بحالة الجنين نفسه أو بالسائل الأمنيوسي، والتي تتمثل في الأسباب الآتية التي يمكن أن تؤدي إلى التفاف الحبل السري بالفعل:

  • طول الحبل السري بشكل خَلقي.
  • زيادة كمية السائل الأمنيوسي حول الجنين.
  • الحمل بتوأم أو أكثر.

لذلك ينصح الأطباء بممارسة التمارين الرياضية بحرص خلال الأشهر القليلة الماضية من الحمل، وهذا يشمل الحرص على عدم الاستلقاء على ظهرك والقيام بحركات مفاجئة مثل النهوض أو التحرك بسرعة أو التذبذب بعنف أثناء النوم، وبالتالي فإن أية حركات خاطئة يمكن أن تصبح مزعجة ومؤلمة ويمكن أن تلحق الضرر بالجنين والمرأة الحامل.

لذلك تجنبي التقلب السريع أثناء النوم، وضعي في اعتبارك النوم على جانبك لتوفير تدفق دم جيد للجنين في الرحم.

أما من ناحية وضعية النوم، فمن الأفضل النوم على الجانب الأيسر، خاصة تجنب الاستلقاء على ظهرك، لأن وضعية النوم هذه قد تضغط على الأوعية الدموية التي تنقل الدم إلى الجنين، مما قد يعيق وصول الدم والتي توفر ما يكفي من الأكسجين للجنين.

اقرأ أيضًا:كم يزن وزن الجنين في الشهر التاسع

ما الذي يشعر به الجنين أثناء نوم الحامل؟

بوجه عام يقضي الجنين فترة كبيرة وهو نائم داخل رحم أمه قد تتراوح بين 90 إلى 95% من حياته أثناء تكونه، وقد أكدت تلك الدراسات هذا عند مراقبة الجنين في الفترة التي تبدأ من الأسبوع الثامن والثلاثين وصولًا إلى الأسبوع الأربعين.

لكن النوم لا يعتبر هو النشاط الوحيد الذي يقوم به الجنين خلال فترة نموه داخل الرحم، حيث إنه يقوم بالعديد من الأنشطة الأخرى التي تتمثل في التحرك بشكل كثير كما هو الحال عند قيامه بالركل أو مص أصابعه، وقد يمكن للأم أن تشعر بتلك الحركات أو تراها من خلال السونار.

خلال تلك الفترة التي يقضيها الطفل في رحم أمه يرى بعض الأحلام، وقد يكون هذا غريب على بعض الأمهات التي لم تعرف ذلك من قبل، لكن تلك الدراسات التي أجريت لرصد تحركات الجنين في الثلث الثالث أوضحت أنه يقوم بمجموعة من الحركات الدالة على أنه يحلم، من خلال تحركات العين السريعة.

أفعال تجنبيها في الشهر التاسع من الحمل

في إطار طرح كافة المعلومات المرتبطة بإجابة سؤال هل التقلب أثناء النوم يضر الجنين في الشهر التاسع يمكن القول إنه في الشهر التاسع من الحمل من الضروري أن تكوني حذرة من كافة الأفعال والتصرفات التي تقومين بها، حيث أوصى الأطباء بتجنب بعض الأفعال التي قد تضر سلامة الأم أو الجنين، وهي التي تتمثل في:

1- الحركة السريعة أو الاندفاعية

قد يكون التقلب أثناء النوم لا خطر فيه على عكس تلك الحركات العنيفة التي يمكن أن تقوم بها المرأة أثناء نومها أو حتى وهي مستيقظة، وقد يمكن أن تلاحظ ذلك عندما تقوم بالوقوف بشكل مفاجئ مما قد يتسبب لها في دوخة، لهذا من الضروري الوقوف ببطء دون إجراء أي حركة اندفاعية يمكن أن تؤثر على الجنين.

2- النوم على الظهر أو البطن

تجنبي قدر الإمكان النوم على الظهر لأنه من أكثر الوضعيات الخطيرة التي بالكاد يمكن أن تؤثر على حالة الجنين بالخطر، حيث إن لهذا الوضع يمكن أن يتسبب في الشعور بآلم شديد في الظهر أو حدوث انخفاض ملحوظ في ضغط الدم أو الشعور بهبوط.

قد يرجع السبب في كون النوم على الظهر من أخطر الأوضاع على الحامل في الشهر التاسع، إلى أن هذا الوضع يتسبب في زيادة الضغط على الشرايين الكبرى وهو ما يؤثر بدوره على تلك الكمية التي تصل إلى القلب من الدم، وكذلك من الممكن أن يكون السبب في انخفاض معدل الدم الذي يصل إلى الجنين، وهو ما يكون السبب في حدوث الولادة المبكرة، أو ظهور البواسير.

كذلك النوم على البطن قد يكون من أصعب الأمور التي لا يمكن أن تتحملها المرأة الحامل في الشهر التاسع بل إنه من المستحيل، وإن كان لديكِ رغبة شديدة بالنوم على البطن من الممكن وضع وسادة تحت البطن مع النوم على الجنب بشكل جزئي على ألا يستمر هذا الوضع لفترة طويلة لأنه قد يتسبب في العديد من المخاطر على الجنين.

اقرأ أيضًا: حركة الجنين في الشهر التاسع

3- الوقوف لفترات طويلة

من أخطر الأمور التي تؤثر بالسلب على حالة المرأة خلال الشهر التاسع أن تستمر في الوقوف لفترات من الوقت وهو ما قد يتسبب في زيادة الضغط الواقع على القدمين مما يسبب تورم الساق ومنطقة الكاحل.

4- تناول كميات كبيرة من الموالح

من الممكن أن يتسبب تناول كميات كبيرة من الأطعمة المالحة في زيادة خطر الإصابة بتسمم الحمل، نتيجة ارتفاع ضغط الدم، بل ويكون لذلك أثر بالشعور بالحرقة داخل المعدة أثناء النوم.

ما أسباب النوم الكثير في الشهر التاسع من الحمل؟

من الممكن أن تعاني المرأة الحامل في شهرها التاسع من الحمل من آلام والشعور بحمل زائد وآلام في الظهر وهي تنتظر موعد ولادتها الموعودة.

يختلف هذا الألم من امرأة إلى أخرى، ولكن من المؤكد أن التعب يكون شديدًا خلال الأشهر الثلاثة الأولى (الأشهر الثلاثة الأولى)، وينحسر خلال الأشهر الثلاثة التالية (الثلث الثاني من الحمل)، ويستمر خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل.

كما أن الشعور بالتعب يمكن أن يجعل المرأة تشعر بالنعاس أو الخمول في الشهر التاسع، حتى تتمكن من الهروب من الألم بالنوم، ومع ذلك تختلف أسباب التعب، ففي الثلث الأول من الحمل تكون التغيرات الهرمونية هي السبب.

بالإضافة إلى ارتفاع مستويات البروجسترون، وانخفاض مستويات السكر في الدم، وانخفاض ضغط الدم في الثلث الثاني من الحمل، يمكن للمرأة أن تتعافى من فقدان الطاقة مرة أخرى في الأشهر الأخيرة من الحمل، وستشعر المرأة أنها في الشهر التاسع تحمل وزنًا زائدًا وثقيلًا جدًا لدرجة أن الطفل قد يضغط على الحجاب الحاجز، مما يسبب مشكلات في التنفس، قبل النزول إلى الحوض للاستعداد للولادة.

اقرأ أيضًا: متاعب الشهر الثامن من الحمل

عدد ساعات النوم المناسبة للحامل

من ضمن النقاط المرتبطة بحالة النوم للمرأة الحامل توضيحًا لإجابة هل التقلب أثناء النوم يضر الجنين في الشهر التاسع يعتبر الحصول على ساعات كافية من النوم من أهم الأمور التي أوصى بها الأطباء في الشهر التاسع من الحمل، ولكن في المقابل من الممكن أن يتسبب النوم بكثرة في إحداث العديد من الأضرار على الجنين.

إذ إن نتائج الدراسات التي أجريت حول تحديد الوقت الملائم للنوم في الشهر التاسع هو نوم تسع ساعات بشكل متواصل دون انقطاع، أما عند زيادة تلك الساعات أو نقصانها من الممكن أن يكون له تأثير سلبي على نشاط وصحة الجنين.

بالإضافة إلى أن النوم لفترة تصل إلى ستة ساعات أو أقل قد يؤدي إلى احتمالية الولادة المبكرة، أو عدم قدرة الطفل على النمو بشكل سليم.

لا يمكن أن تتسبب التقلبات أثناء النوم في إضرار الطفل، إلا أن الأمر يتوقف على ساعات النوم وتلك الوضعية التي تتخذها الأم أثناء نومها.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.