هل الذهب من حق الزوجة بعد الخلع

هل الذهب من حق الزوجة بعد الخلع أم لا؟ فبعد أن حكمت المحكمة بأن الذهب من حق الخطيب بعد فسخ الخطبة، آثار هذا الموضوع جدلا كبيرا ولكن بعد الخلع، فهل الذهب من حق الزوجة بعد الخلع، هذا الذي سوف نتحدث عليه عبر موقع زيادة في هذا المقال.

اقرأ أيضا: هل يتم الخلع دون حضور الزوج

حكم طلب الخلع في الإسلام

حكم طلب الخلع في الإسلام

حكم الخلع يختلف على حسب طبيعة الخلع وأسبابه، حكم الخلع يكون مباح في حالة إذا كرهت الزوجة زوجها لعدة أسباب:

  • أهم هذه الأسباب، فساد أخلاق الزوج، كبر سن الزوج وعدم قدرة الزوجة على التأقلم مع هذا الكِبر، سوء معاشرته، وغيرها من الأسباب.
  • الزوجة في هذه الحالة تخاف أن تقصر في حق زوجها، لذلك تقوم برفع دعوى خلع.
  • الخلع يكون مكروه إذا كانت العلاقة الزوجية القائمة بين الزوجين جيدة، ولكن تصر الزوجة على الانفصال ورفع دعوى خلع.
  • الدليل على هذا قول رسول الله صلى الله عليه وسلم:

” المنتزعات والمختلعات هن المنافقات”.

  • دعوي الخلع تكون محرمة إذا طلبت الزوجة الانفصال عن زوجها بدون سبب أو لوجود نزاع مع زوجها.
  • ففي هذه الحالة يكون الخلع حرام والدليل على ذلك قول رسول الله صلى الله عليه وسلم:

” أيما امرأة سألت زوجها الطلاق بدون ما بأس فحرم عليها رائحة الجنة.

  • إذا طلب الزوج من زوجته أن تخلع نفسها حتى تعفيه من كل حقوقها والتزاماته اتجاهها، يكون هذا الطلب مباح في حالة إذا كانت الزوجة زانية أو ناشز أو مقصرة في حق من حقوق الله وفي تأدية فروضه.
  • لكن في حالة إذا طلب الزوج من زوجته هذا الطلب بغير حق، ففي هذه الحالة يكون الزوج يظلم زوجته ويضيق عليها حتى يضطرها لطلب رفع دعوى خلع مقابل تعويض، فهذا النوع محرم شرعاً.

اقرأ أيضا: إذا طلبت الزوجة الطلاق هل ترجع المهر

هل الذهب من حق الزوجة بعد الخلع؟

هل الذهب من حق الزوجة بعد الخلع؟

  • إذا استطاعت الزوجة أن تثبت كل شيء على أنه مهرا ففي هذه الحالة يرد الذهب بعد الخلع.
  • لكن إذا لم تستطيع أن تثبت أنه مهرا، فلا يرد بعد الخلع.
  • في الخلع تقوم الزوجة بالتنازل عن كل حقوقها الاقتصادية والاجتماعية والمادية بعد النطق بحكم الطلاق.
  • فإذا استطاعت الزوجة أن تثبت أن الذهب جزء من المهر، فيجب على الزوجة أن ترده للزوج بعد الخلع.
  • لكن في حالة إذا كان الذهب عبارة عن هدية من الزوج إلى الزوجة، ففي هذه الحالة لا تقوم الزوجة برد الذهب بعد الخلع.
  • هذا وفقاً لنص المادة ٢٠ من القانون رقم ١ لسنة ٢٠٠٠ ميلادية” للزوجين أن يتراضى فيما بينهم على الخلع، فإن لم يتراضى الزوجين على الخلع، وقامت الزوجة برفع دعوي الخلع، وافتدت نفسها.
  • وخلعت زوجها بالتنازل عن جميع حقوقها المالية الشرعية، ورَدَّتْ عليه الصداق الذي أعطاه لها، حكمت المحكمة بتطليق الزوجة من زوجها”.

قائمة المنقولات من حق الزوجة بعد الخلع

  • كل عنصر مذكور في قائمة المنقولات هو من حق الزوجة، لأنهم مملوكين لها منذ عقد الزواج، فلا يجوز أن يتعدى أحد على هذا الحق.
  • تستطيع الزوجة اللجوء إلى القضاء المصري للحصول على جميع المنقولات الخاصة بها، بالإضافة إلى اتهام زوجها بتبديد المنقولات إذا رفض ردها.
  • يجوز للزوج تسليم جميع المنقولات لزوجته علي يد محضر وإثبات هذا التسليم قانونا.
  • يجب على الزوج أن يثبت زوجته قامت بأخذ الذهب في محضر رسمي بالإضافة إلى إثبات تلك الواقعة بسماع الشهود، وإلا يكون الزوج ملزم برد الذهب بالجرامات.
  • لكن في حالة إذا كانت الزوجة موقعة على ورقة تثبت أنها لا تريد المنقولات المثبت صحتها في قائمة المنقولات إذا طلبت الخلع، ففي هذه الحالة لا يرد الزوج المنقولات لها ويأخذ هو جميع المنقولات.
  • إذا قامت الزوجة بتقديم طلب حتى تستطيع أن ترفع دعوى خلع على زوجها بعد استلامها المنقولات، فيجب عليها أن ترد المنقولات إلى زوجها مع تعويض الضرر الذي أصاب الزوج.

اقرأ أيضا: هل الشبكة من حق الزوجة عند الخلع

قانون الخلع المصري

  • دعوى الخلع هي دعوى قضائية تقوم الزوجة برفعها على الزوج، في حالة عدم تراضي كلا من الزوجين على الطلاق، ويجب أن تقوم الزوجة بالتنازل عن جميع حقوقها المالية لإقامة دعوى الخلع.
  • كما أنه يجب على الزوجة أن ترد للزوج مقدم الزواج أو المهر الذي دفعه المثبت بعقد الزواج، وأن تتنازل عن المؤخر والنفقة ونفقة المتعة.
  • المحكمة تحكم بتطليق الزوجة ومخالعة الزوج بعد دفع المهر، كما يجب أن على المحكمة أن تحاول الصلح بين الزوجين عن طريق تعيين حكمين من طرف الزوج والزوجة.
  • تظل مدة الصلح ثلاثة أشهر وأكثر تستطيع المحكمة الصلح بين الزوج والزوجة، فتحكم بخلع الزوج وتطليق الزوجة.
  • حكم المحكمة يكون قابل للطعن بأي طريقة من طرق الطعن والإثبات المعروفة في القانون.
  • إذا كانت الزوجة حاضنة يحق لها أن تأخذ الشقة والنفقة للأولاد، ولكن لا يجوز للزوجة أن تتنازل عن النفقة لأنها من حق أولادها لا من حقها هي.
  • هذا وفقا لنص المادة ٢٠ من القانون رقم ١ لسنة ٢٠٠٠ ميلادية المذكور أعلاه.

حقوق الزوجة بعد الخلع

حقوق الزوجة بعد الخلع

  • تعددت الآراء حول حقوق الزوجة بعد الخلع، فمنهم من قال إنها تستحق النفقة والسكن، ومنهم من قال إنها لا تستحق.
  • المذهب المالكي ومذهب أبي حنيفة، يقولون إن الزوجة بعد حكم الخلع من زوجها يسقط عنها الحق في النفقة والمسكن وهذا هو الأصل.
  • لكن لكل أصل استثناء، فإذا كانت الزوجة المختلعة حامل فيكون لها الحق في النفقة.
  • لكن المذهب الحنبلي والمذهب الحنفي، يقولون إن الزوجة المختلعة لا يسقط عنها حق النفقة والسكن إذا كانت صيغة دعوى الخلع تتضمن ذلك صراحةً وليس ضمنًا.
  • لكن المذهب الشافعي والمذهب الليثي، يقولون إن الزوجة المختلعة لها الحق في السكن وليس لها حق في النفقة، والدليل على ذلك قول الله سبحانه وتعالى:

” لا تخرجوهن من بيوتهن ولا يخرجن إلا أن يأتين بفاحشة مبينة.

  • أما الإمام ابن حزم، يقول إن المرأة المختلِعة لها حق في النفقة ولكن لا يوجد لها حق في المسكن.
  • لكن من المعروف أن للزوجة المختلِعة حق في السكن والنفقة إذا كانت حاضنة والنفقة هنا من حق الأولاد فقط.

اقرأ أيضا:  هل الاثاث والعفش من حق الزوجة إذا طلبت الطلاق

 لقد انتهينا في هذا المقال من تقديم كُل المعلومات التي تخص موضوع هل الذهب من حق الزوجة بعد الخلع بالتفصيل، وذكرنا حكم الإسلام من الخلع، وحقوق الزوجة بعد الخلع، وتحدثنا عن قانون الخلع المصري بالتفصيل ، ونسأل الله أن نكون قد أفدناكم.

قد يعجبك أيضًا