هل ارتفاع البوتاسيوم خطير

هل ارتفاع البوتاسيوم خطير حيث يعتبر أحد العناصر الكيميائية الأساسية التي يكون جسم الإنسان في حاجة لكمية معينة منها ليضمن إمكانية قيامه بالكثير من العمليات الهامة، وتجنب بعض الأمراض الخطيرة، ولكن ما مدى التأثير السلبي على ارتفاع نسبته في الدم؟ وكيفية التعامل مع هذه المشكلة؟ كل هذا وأكثر سنتعرف عليه من خلال المقال التالي عبر موقع زيادة.

هل ارتفاع البوتاسيوم خطير

هل ارتفاع البوتاسيوم خطير

تعد مشكلة ارتفاع مستويات البوتاسيوم في الدم من أبرز المشكلات الصحية الخطيرة، حيث يمكن أن يتسبب في حدوث مضاعفات صحية خطرة على الجسم، سواء بالنسبة للخلايا أو القلب، وقد يتسبب في حدوث تغييرات أشد خطورة في القلب، والكليتين هي الجزء المنوط به تنظيم توازن البوتاسيوم.

تستطيع أن تحدد مستوى البوتاسيوم في الدم عن طريق “فحص تركيز البوتاسيوم في الدم”، ومن خلال إجراء آخر هو “مخطط كهربية القلب”، ولكن هذا الأخير يتم فقط في المواقف الصعبة بشكل خاص، وجدنا أن الحرف T في النتيجة المخبرية للتحليل تشير إلى أن مستوى البوتاسيوم مرتفع جدًا في الدم.

اقرأ أيضًا: أعراض نقص البوتاسيوم والكالسيوم

أسباب ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

إن تحديد السبب مفيد جدًا في منع الأعراض وتقليلها، لذلك سنقدم لك أسباب ارتفاع نسبة البوتاسيوم على النحو التالي:

  • زيادة استهلاك أملاح البوتاسيوم.
  • المرض الكلوي.
  • تناول الأدوية التي ترفع من مستويات البوتاسيوم، مثل “أدوية ارتفاع ضغط الدم”، حيث يمكنها أن تحبس البوتاسيوم في الكليتين.
  • ارتفاع حموضة الدم.
  • مرض أديسون الذي يضر بمعظم الخلايا.
  • نقص الأنسولين.
  • الآثار الجانبية لتناول بعض الأدوية.
  • الإسهال الحاد.
  • خلل في إفراز البوتاسيوم في الدم.
  • فقد الكثير من السوائل في الدم.
  • نظام غذائي كثير الألياف.
  • انسداد المسالك البولية.

أعراض ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

يمكن أن تكون أعراض ارتفاع البوتاسيوم في الجسم بدون ملاحظة أية أعراض في حالة الزيادة الطفيفة، ولكن هل ارتفاع البوتاسيوم خطير له بعض الأعراض المختلفة، نعم ويمكن سرد بعضها على النحو الآتي:

  • الغثيان والإقياء.
  • الإعياء.
  • ضعف ووهن في العضلات.
  • الشعور بالخدر.

أعراض خطيرة لارتفاع البوتاسيوم

هناك مجموعة من الأعراض الأكثر خطرًا تشير لارتفاع البوتاسيوم في الجسم بشكل كبير وضار للغاية، بما في ذلك ما يلي:

  • بطء ضربات القلب.
  • نبض ضعيف.
  • السكتة القلبية المميتة في حالة الارتفاع الحاد.

تشخيص ارتفاع نسبة البوتاسيوم في الجسم

من أجل تشخيص واكتشاف مشكلة ارتفاع نسبة البوتاسيوم في الدم، يقوم طبيبك المعالج بفحص حالة المريض العامة، ويستمع إلى معدل ضربات قلبه، ويسأله عن تاريخه الطبي ونظامه الغذائي وأدويته.

في حالة أن الطبيب شك في أنه يعاني من ارتفاع نسبة البوتاسيوم، يتم عمل مخطط كهربائي القلب “ECG” وعادةً يُظهر مخطط كهربية القلب التغييرات النموذجية لفرط بوتاسيوم الدم المتوسط ​​والشديد، كما أن مخطط كهربية القلب هاك جدًا كذلك في حالات الحكم على عدم نظام نبضات القلب الناجم عن فرط بوتاسيوم الدم.

لكن هل ارتفاع البوتاسيوم خطير ويتطلب هذا المخطط من كل شخص يعاني من ارتفاع في نسبته، في الواقع لا يحتاج لذلك الفحص دائمًا، ولكن من أجل معرفة نسبته في الدم يمكن أن يخبرك الطبيب بإجراء تحليل تحديد مستوى البوتاسيوم في الدم، أي يتم بأخذ كمية دم من الوريد، ثم يجرى اختبار مستوى البوتاسيوم في الدم بالمعمل.

اقرأ أيضًا: مين جربت حبوب البوتاسيوم للحمل بولد

طرق تشخيص ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

بعد تحديد النسبة يحتاج الجسم كذلك إلى العثور على السبب الجذري لارتفاع البوتاسيوم من أجل علاجه، حتى لا يحدث تكرار في هذه المشكلة في المستقبل، ومن أجل تشخيص سبب ارتفاع البوتاسيوم بالدم، قد يطلب منك طبيبك ما يلي:

  • تقييم وظائف الكلى والقلب والمسالك البولية.
  • فحص مستوى المياه داخل الجسم.
  • إجراء الفحوصات المخبرية الروتينية، مثل اختبارات البوم وصورة كاملة للدم.

علاج ارتفاع البوتاسيوم في الدم

يعالج ارتفاع نسبة البوتاسيوم في الدم وفقًا للسبب الذي نجم عنه هذا الارتفاع، ووفقًا لشدة الأعراض والصحة العامة للشخص، فوفقًا لإجابة سؤال هل ارتفاع البوتاسيوم خطير، تتحدد الطريقة العلاجية من أحد الطرق التالية:

  • اتباع نظام غذائي منخفض البوتاسيوم.
  • الابتعاد عن الأدوية التي ترفع مستويات البوتاسيوم.
  • يمكن أن يؤدي الحقن الوريدي من الجلوكوز والأنسولين إلى زيادة إفراز البوتاسيوم خارج الخلايا.
  • يتم حقن الكالسيوم عن طريق الوريد ليحمي القلب والعضلات بصورة مؤقتة من تأثيرات ارتفاع البوتاسيوم في الدم.
  • إن تناول العلاجات المدرة للبول يقلل من نسبة البوتاسيوم عن طريق زيادة إفرازه في البول.
  • الأدوية التي تعمل على تحفيز مستقبلات البيتا الأدرينالية، مثل السالبوتامول الإيبينيفرين، ألبوتيرول تخفض مستوى البوتاسيوم في الدم.
  • تعمل الأدوية التي تسمى علميًا باسم راتنجات تبادل الكيتون على إفراز البوتاسيوم من خلال الجهاز الهضمي.
  • في حالات الطوارئ  قد تكون هناك حاجة لغسيل الكلى، خاصة إذا كانت الأدوية غير فعالة.

اقرأ أيضًا: اسم حبوب البوتاسيوم في مصر

العلاج بالأعشاب لارتفاع نسبة البوتاسيوم

هل ارتفاع البوتاسيوم خطير هذا ما يبحث عنه بعض الأشخاص الذين يفضلون استخدام طرق طبيعية للعلاج، وذلك من خلال وصفة عشبية لتقليل نسبة البوتاسيوم العالية، وإليك بعض هذه الوصفات المنتشرة بشكل جيد والآراء العلمية فيها، لكن يفضل أن تستشير الطبيب قبل تناول أي من هذه الأعشاب:

ذيل الحصان

هو عشب مدر للبول يساعد على التخلص من السوائل الزائدة بالجسم، وتنقع ثلاث ملاعق كبيرة من عشبة ذنب الحصان في كوب ماء ولمدة ساعة، ثم تغليها على النار لعشر دقائق، ثم يصفى العشب ويشرب الماء المغلي.

البقدونس

يساعد على تخليص الجسم من السموم ومن السوائل المحتجزة من الجسم، كما أنه يعمل على جعل خلايا الكلى والجهاز البولي أكثر نشاطًا، ويجعل البوتاسيوم الزائد يخرج من خلال البول، يمكن تناول البقدونس عن طريق غلي لتر واحد من الماء مضاف له ربطة من البقدونس، ويشرب منه ثلاث مرات في اليوم.

الثوم

يعتبر من النباتات المليئة بالمضادات الحيوية من الطبيعة، فهو يحتوي على بمركبات الكبريت التي تساهم في تنشيط العضلات والخلايا العصبية في الجسم، كما يساعد على توفير مضادات الأكسدة للجسم، وبالتالي يقاوم السرطان ويمنع الأورام الخبيثة، ينصح بتناوله على معدة فارغة في الصباح، من خلال بلع قطع صغيرة بالماء، أو أضف الثوم المفروم إلى كمية قليلة من العسل، وتناوله مرتين في اليوم.

العنب

يعتبر من الثمار التي تحتوي على نسبة كبيرة من مضادات الالتهابات والأكسدة، حيث يقوم بتنشيط خلايا الكليتين وزيادة القدرة على استخراجها البوتاسيوم الزائد وإفرازه في البول، كما يساعد العنب على تعزيز عضلة القلب وتنظيم معدل ضربات القلب.

حمية ارتفاع البوتاسيوم

من المهم أن تعرف هل ارتفاع البوتاسيوم خطير لديك أم لا، ومعرفة الطعام الذي يحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم التي يجب تجنبها، بالإضافة إلى فهم الأطعمة البديلة المسموح بها على النحو التالي:

الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم

  • الفاكهة الصيفية “موز وكيوي ومانجو وبطيخ.
  • فواكه الشتاء “الفواكه الحمضية بشكل عام وأهمها البرتقال”
  • الفواكه المجففة “التمر والمشمش المجفف.
  • الطماطم بكافة أشكالها كاتشب صلصة وطازج.
  • البطاطس.
  • الخضر الداكنة مثل السبانخ.
  • البقوليات مثل “الحمص والفاصوليا والعدس”
  • الحليب وجميع مشتقاته.
  • الشوكولاته.
  • المكسرات

أطعمة منخفضة البوتاسيوم

قبل ذكر هذه الأطعمة ننصحكم بتناولها بطريقة معتدلة منها صالحة للأكل، وهي كالآتي:

  • الفاكهة مثل “التفاح والعنب والخوخ والأناناس والتوت والفراولة”.
  • الخضروات كالخس والجزر والخيار وكذلك البصل والجزر.
  • الفاصوليا الخضراء.
  • الكربوهيدرات المختلفة مثل “الخبز والمكرونة”.

في النهاية نكون عرفنا إجابة على السؤال هل ارتفاع البوتاسيوم خطير، وتحدثنا على الأسباب والأعراض، وكيف يعتمد علاج ارتفاعه على الأسباب الكامنة وراء زيادته بالجسم وحسب شدة الأعراض، وقدمنا لكم حمية مناسبة للمرضى.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.