هل من الضروري نزول دم الحمل؟ وما أسبابه؟

هل من الضروري نزول دم الحمل؟ هل ظهور الدم أثناء الحمل يشير إلى وجود خطر على حياة الجنين؟ إجابة هذه التساؤلات من أكثر ما يهم المرأة الحامل وخاصةً اللاتي يخوضون التجربة للمرة الأولى.

حيث إن العديد من السيدات عند ظهور دم ينتابهم الشعور بالخوف والقلق من إصابة الجنين أي مكروه، لذا سوف نجيب لكم عن سؤال هل من الضروري نزول دم الحمل من خلال الموضوع التالي المقدم لكم من موقع زيادة.

هل من الضروري نزول دم الحمل؟

ليس من الضروري نزول الدم عند حدوث الحمل، فقد أثبتت الأبحاث أن نزول دم الحمل يحدث لكل ثلاث سيدات، فهناك أشخاص لا يحدث لهم نزول الدم عند انغراس البويضة.

يحدث نزول دم خاصةً في أول أسابيع من الحمل؛ وذلك لوجود الكثير من الشعيرات الدموية في الرحم، وأثناء انغراس البويضة يحدث نزيف في هذه الشعيرات؛ وذلك لتجديد الخلايا التي تعمل على إمداد الجنين بالطعام الذي يحتاجه عن طريق المشيمة.

أيضًا عند تمركز البويضة على جدار الرحم من الداخل يحدث نزيف؛ نتيجة لحدوث تكسر في الشرايين المتواجدة في بطانة الرحم.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: أعراض الحمل في الشهر الأول وطرق التغلب على الأعراض النفسية

الوقت المحدد لانغراس البويضة

يحدث انغراس للبويضة في الرحم بعد عملية إخصاب البويضة بالحيوان المنوي بحوالي سبع أيام أي بعد الدورة الشهرية 20 يوم.

أسباب نزول الدم عند الحمل

هناك بعض الأشياء التي تكون السبب وراء نزول الدم أثناء فترة الحمل والتي تكون طبيعية ولا خوف منها.. وتحدث نتيجة التغيرات الحادثة في جسم المرأة الحامل، ولكن هناك بعض أسباب أخرى  تدق جرس الخطر على حياة الجنين، وسوف نتعرف على هذه الأسباب في السطور التالية.

عنق الرحم

في حال زيادة كمية الدم المتدفقة إلى عنق الرحم يحدث نزول للدم؛ وذلك نتيجة لحدوث العلاقة الجنسية، وهذا لا يشير إلى حدوث إجهاض للجنين بل أنه شئ طبيعي ولا داعي للقلق.

حدوث انفصال في المشيمة

يحدث لعدد قليل من السيدات الحوامل انفصال في المشيمة التي تمد الجنين بالغذاء والهواء، وعند انفصال المشيمة عن الرحم يحدث تراكم للدم بينهما، مما يجعل الرحم رقيق نتيجة للتجمع الدموي، وذلك يكون خطر على الجنين والمرأة ويجب عليها الاتجاه إلى الطبيب مباشرة.

حدوث انغراس البويضة في الرحم

يمكن أن يكون السبب وراء نزول الدم هو نتيجة لانغراس البويضة في الرحم، فبعد 12 أسبوع من حدوث الحمل ينزل الدم، ويحدث ذلك يوم واحد فقط أو عدة أيام.

الكثير من السيدات تعتقد أن هذا الدم هو الدورة الشهرية ولا يعلموا أنها علامة من علامات وجود حمل.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: متى يظهر الجنين في كيس الحمل في أي أسبوع وموعد ظهور كيس الجنين في السونار

سقوط الجنين

في الشهور الأولى من الحمل تكون المرأة الحامل معرضة أكثر لحدوث الإجهاض، فعند نزول الدم بكثرة مع وجود كتل والشعور بآلام  شديدة وتقلصات في المعدة، يجب الاتجاه إلى الطبيب فورًا للاطمئنان، وقد لا يحدث إجهاض نتيجة التدخل السريع للطبيب لإنقاذ الجنين.

حدوث تمزق في الرحم

بعض النساء يحدث لهم تمزق في الرحم، هذا الأمر غير شائع بين السيدات، ولكن عند حدوثه ينزل الدم، ويجب تدخل الطبيب على الفور لإنقاذ حياة الأم.

الإصابة بعدوى

يمكن أن تصاب المرأة الحامل خلال فترة الحمل بعدوى في منطقة المهبل، مما يؤدي إلى نزول الدم، وهذه العدوى مثل الكلاميديا أو الإصابة بأمراض جنسية أو الإصابة بعدوى السيلان.

عادةً ما يحدث إصابة المرأة بهذه الأمراض خلال أول ثلاث شهور من الحمل.

حدوث حمل خارج الرحم

من النادر أن يحدث للمرأة حمل خارج الرحم، وعند حدوثه يتسبب في نزول الدم، وحدوث ذلك يشكل خطرًا على حياة المرأة وعلى جنينها، وفي أغلب الأوقات من الحالات يحدث لهم إجهاض.

الإصابة بورم

عدد قليل من النساء حول العالم يصابوا بورم الغاذية الحملي في فترة الحمل، حيث يزداد نمو الأنسجة بمعدل غير طبيعي في الرحم.

ذلك يؤدي إلى تكوين أورام وخلايا سرطانية ليس في الرحم فقط بل يمكن انتشاره في الجسم بأكمله، وعند إصابة المرأة به تشعر بالتعب دائمًا والتقيؤ مع زيادة حجم الرحم بشكل كبير.

نزول المخاض

إذا كانت المرأة الحامل في الشهر السابع من الحمل ووجدت دماء كثيرة والتي تسمى بالمخاض، فذلك يكون إشارة على استعداد الجسم للولادة، ويكون نزول الدم نتيجة قطع الاتصال بين المهبل والسدادة الموجودة في عنق الرحم.

عند حدوث ذلك يجب على المرأة التوجه إلى الطبيب مباشرةً؛ منعًا لحدوث الولادة في أي وقت.

ممارسة العلاقة الجنسية

الكثير من الأطباء يحذرون المرأة الحامل من عدم العلاقة الجنسية، حفاظًا على حياتها وعلى حياة جنينها، لذلك فعند حدوثها ينزل الدم.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: أعراض الحمل في يوم نزول الدورة والفرق بين وجع الدورة ووجع الحمل

الفرق بين دم الحمل ودم الدورة الشهرية

بعد أن أجبنا على سؤال هل من الضروري نزول دم الحمل، الآن سوف نوضح الفرق بين دم الدورة الشهرية ودم الحمل في النقاط التالية:

  • شعور المرأة بآلام في المعدة قبل الدورة الشهرية وأيضًا عند نزول دم الحمل، فعند نزول الدم يفضل إجراء اختبار للحمل.
  • دم الحمل يكون له رائحة وله لون فاتح، أما دم الدورة الشهرية يكون أحمر غامق ومن الممكن أن يكون به كتل مع وجود رائحة كريهة.
  • دم الدورة الشهرية ينزل 5 أيام متتالية، أما دم الحمل يظهر يومان أو 3 أيام فقط.
  • قبل ميعاد الدورة الشهرية أي حوالي 28 يوم تشعر المرأة بآلام تعرفها جيدًا، أما عند نزول دم الحمل تشعر المرأة بآلام بسيطة غير الدورة.

خلاصة الموضوع في 6 نقاط

من خلال عرضنا إجابة سؤال هل من الضروري نزول دم الحمل في الموضوع السابق، نستنتج أن:

  1. دم الدورة الشهرية يكون أحمر غامق مقارنةً بدم الحمل.
  2. يكمن السبب وراء نزول الدم هو انغراس البويضة في الرحم.
  3. في الشهور الأولى من الحمل تكون المرأة الحامل أكثر عرضة لحدوث الإجهاض.
  4. من النادر أن يحدث للمرأة حمل خارج الرحم.
  5. يحذر الأطباء المرأة الحامل من عدم حدوث العلاقة الحميمية حفاظًا عليها وعلى جنينها.
  6. عدد قليل من النساء حول العالم يصابوا بورم الغاذية الحملي أثناء فترة الحمل.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.