هل يجوز اخراج زكاة الفطر نقدا؟ ووقت إخراج زكاة الفطر وشروطها

هل يجوز إخراج زكاة الفطر نقدا دار الإفتاء المصرية أجازت بأنه يمكن إخراج زكاة الفطر نقدًا، والسادة الحنفية يروا أنه يجب في زكاة الفطر نصف صاع من دقيقة أو بر أو سوقيه، أو صاع من شعير أو تمر، ويجوز للمزكي أن يعطي فلوسًا أو دنانير أو ما يشاء، لذا يمكنك التعرف على التفاصيل عبر موقع زيادة .

من الأمور المشروعة والمفروضة في الإسلام هو إعطاء الزكاة لمستحقيها في وقت معين من العام، وللتعرف على مقدار الزكاة ومتى فرضت زكاة الفطر؟، يمكنك التعرف عليه عبر مقال: متى فرضت زكاة الفطر؟ وحمها وشروها ومتى تخرج زكاة الفطر؟

اختلافات أراء الأئمة والمذاهب

  • القول الأول لا يجوز أن يتم إخراج الزكاة نقدًا، وهذا من مشفع الحنابلة والشافعية والمالكية.
  • القول الثاني هو أن يجوز إخراج الزكاة نقدًا، وهذا تم توجيهه في مذهب الشافعي، ومذهب الحنفية، وتمت روايته في مذهب أحمد.
  • القول الثالث يقول إذا اقتضت الزكاة حاجة أو مصلحة فيجوز إخراجها نقدًا، وهذا القول اختاره شيخ الإسلام ابن تيمية، وقيل في مذهب الإمام أحمد.
  • زكاة الفطر في الأغلب من الواجب إخراجها من الطعام لأن الرسول صلى الله عليه وسلم فرضها طعامًا وجاء ذلك في أحاديث كثيرة.
  • في حديث رواه البخاري من حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال ” فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر صاعا من تمر أو صاعا من شعير”.
  • من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه ” كنا نخرج زكاة الفطر صاعا من طعام أو صاعا من شعير أو صاعا من تمر أو صاعا من أقط أو صاعا من زبيب”.
  • من أجاز إخراج زكاة الفطر نقدًا كان يقصد منها إغناء فقير في ليلة العيد، وإذا حدث إغناء بالنقود يكون أفضل.
  • لقد قيل إن الأصل في زكاة الفطر إخراج طعامًا، لكن إذا كان إخراج النقود دفع حاجة أو مصلحه فيمكن الخروج عن الأصل.
  • روي البخاري بصيغة الجزم تعليقًا من أن معاذ ابن جبل رضي الله عنه قال حين بعثه الرسول صلى الله عليه وسلم لأهل اليمن “ائتوني بعرض ثياب خميس، أو لبيس في الصدقة مكان الشعير، والذرة أهون عليكم، وخير لأصحاب النبي صلى الله عليه وسلم بالمدينة “.
  • وتختلف قيمة زكاة الفطر أو غيرها بين أهالي العلم، حيث أن هذه المسألة تعتبر واحده من المسائل الاجتهادية، والأحسن والإبراء في الذمة هو الموافقة على رأي وقول الجمهور بلا شك.

إذا كنت ترغب في التعرف على كم عدد مصارف الزكاة المتاحة في الإسلام؟ وأنواعها وشروطها في الإسلام، يمكنك زيارة مقال: كم عدد مصارف الزكاة؟ وأنواعها وشروطها في الإسلام

أحكام زكاة الفطر

  • زكاة الفطر فرض، والفرض يعني إلزام وواجب تأديتها ولقد أجمع أهل العلم علي ذلك.
  • ومن الأدلة على وجوب زكاة الفطر حديث عبد الله ابن عباس “فَرَضَ رَسُولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ زَكَاةَ الْفِطْرِ طُهْرَةً لِلصَّائِمِ مِنْ اللَّغْوِ وَالرَّفَثِ وَطُعْمَةً لِلْمَسَاكِينِ مَنْ أَدَّاهَا قَبْلَ الصَّلاةِ فَهِيَ زَكَاةٌ مَقْبُولَةٌ وَمَنْ أَدَّاهَا بَعْدَ الصَّلاةِ فَهِيَ صَدَقَةٌ مِنْ الصَّدَقَاتِ “.
  • وفي حديث عن ابن عمر قال” فرض رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وسلم زكاة الفطر، صاعًا من تمر أو صاعًا من شعير، على العبد والحر، والذكر والأنثى، والصغير والكبير، من المسلمين، وأمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة”.
  • عن أبي سعيد الخدري حيث قال ” كنا نخرج صدقة الفطر صاعًا من طعام أو صاعا من شعير أو صاعا من تمر أو صاعا من أقط أو صاعا من زبيب”.
  • وقيل زكاة الفطر هي المقصودة بقوله تعالى في سورة الأعْلَى ” قدْ أَفْلَحَ مَنْ تَزَكَّى، وَذَكَرَ اسْمَ رَبِّهِ فَصَلَّى”

اعتاد المسلمين على صيام عدة أيام في شهر شوال نظرا لثوابها الكبير، ولكن هل يجوز صيام اليوم الثاني من عيد الفطر؟، وما هو رأي الفقهاء فيها؟، مقال: هل يجوز صيام ثاني ايام عيد الفطر وتصريح الفقهاء في صيام الست أيام من شوال

وقت إخراج زكاة الفطر

  • زكاة الفطر يجب إخراجها في اليوم الأخير من شهر رمضان وقت غروب الشمس.
  • السنة تنص على إخراج الزكاة قبل صلاة العيد في يوم عيد الفطر.
  • يجوز التعجيل من إخراج الزكاة قبل العيد سواء بيوم أو يومين وكان يفعل ذلك ابن عمر والكثير غيره من الصحابة.
  • يتم تقسيم وقت أداء الزكاة إلى ثلاث.
  • وقت الجواز: يجوز إخراج الزكاة قبل العيد بيوم أو بيومين، حيث كان ابن عمر يخرجها قبل العيد، ولكن لا يجوز تعجيلها أكثر لأن الغرض من زكاة الفطر يكون إغناء الفقراء يوم العيد.
  • روى عبد الله بن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال “أغنوهم عن الطواف في هذا اليوم”.
  • وقت مسنون: يكون هذا الوقت قبل حلول معاد صلاة العيد حتى يتوقف المحتاجين عن طلب المال والسؤال في هذا اليوم، ويكون إخراجها قبل الذهاب إلى صلاة العيد وبعد فجر يوم العيد.
  • وقت مكروه: أكثر الأوقات المكروه في إخراج زكاة عيد الفطر هو أخر أيام العيد.
  • وقت محرم: يحرم تأخير الزكاة لبعد العيد دون وجود عذر.
  • ولقد جاء عن ابن عمر رضي الله عنه: ” أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بزكاة الفطر أن تؤدي قبل خروج الناس إلى الصلاة “.

إذا كنت ترغب في التعرف على مستحقات الزكاة في الإسلام أو تريد أن تتعرف على مفهوم الزكاة كما ورد، يمكنك زيارة مقال: استعلام عن مستحقات الزكاة والدخل ومفهوم الزكاة

شروط وجوب زكاة الفطر

  • تجب زكاة الفطر على كل مسلم سواء كان عبد أو حر، ورجل أو امرأة، صغير أو كبير.
  • هناك حديث ل ابن عمر رضي الله عنه وفيه ” فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان، على كل نفس من المسلمين: حر أو عبد، أو رجل أو امرأة، أو صغير أو كبير”.
  • قال الإمام  ابن قدامة رحمه  الله “ أن زكاة الفطر تجب على كل مسلم، مع الصغر والكبر، والذكورية والأنوثية، في قول أهل العلم عامة، وتجب على اليتيم، ويخرج عنه وليه من ماله، وعلى الرقيق “.
  • الشرط الثاني من شروط وجو الزكاة أن يكون لدي المذكي ما يكفيه من المؤن هو وأولاده، والمؤن المقصود بها المسكن والقوت وعمامة وسراويل وثياب يليق به.
  • تجب زكاة الفطر على كل مسلم حر وقادر على إخراجها.
  • قال ابن عمر رضي الله عنه “فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان”.
  • إذا مات شخصًا بعد غروب الشمس في ليلة العيد فيجب إخراج زكاة عنه على عكس من مات قبل الغروب.
  • من ولد له طفل قبل أن تغرب شمس ليلة العيد فيجب عليه إخراج زكاته على عكس من ولد له طفل بعد الغروب.
  • إذا كان الشخص معسر وفقير لم يتبقى شيء من قوته وقوت من يطعمهم أي زوجته وأولاده، فلا يجب عليه أن يؤدي زكاة الفطر لأنه غير مستطيع وغير قادر.

إذا كنت ترغب في التعرف على مقدار زكاة الفطر من الرز المقررة طبقا للشريعة الإسلامية، ومن لا يجب عليه إخراج زكاة الفطر، يمكنك زيارة مقال: مقدار زكاة الفطر من الرز ومن لا يجب عليه إخراج زكاة الفطر

الحكمة من زكاة الفطر

  • أن تعم الفرحة على جميع المسلمين في العيد.
  • ألا يبقى أحد محتاجًا للطعام أو القوت في يوم العيد.
  • زكاة الفطر وإطعام المساكين طهره للصائم.
  • الصائم في شهر رمضان قد يقع في بعض الأخطاء التي تخدش صيامه، ولكن بأدائه لزكاة الفطر يكون صومه صحيحًا كاملًا بإذن الله.
  • تخرج زكاة الفطر للمساكين والفقراء وال 8 جهات التي تم ذكرها في أية مصارف الزكاة.
  • قال الله تعالي ” إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللهِ وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ “
  • زكاة الفطر يجوز أن تعطي لأكثر من شخص أو لشخص واحد.
  • زكاة الفطر فيها حب للمواساة، وإنقاذ الفقراء وإنصافهم.
  • عن ابن عباس رضي الله عنه قال ”فرض رسول الله زكاة الفطر طهره للصائم من اللغو والرفث”.

هل تعلم ما حكم زكاة الفطر كما فرض في الشريعة الإسلامية؟، وما الحكم الشرعي فيمن يمتنع عن أداء الزكاة؟، يمكنك الآن التعرف عليه عبر مقال: ما حكم زكاة الفطر؟ وحُكم من لم يُخرج زكاة الفطر واحكامها طبقا للشريعة الإسلامية

في نهاية المقال لقد تم التوضيح عن إجازة إخراج زكاة عيد الفطر نقدا وتم توضيح الآراء حسب كل مذهب والأحاديث والآيات القرآنية وأتمنى أن تكون أفادتكم ونالت إعجابكم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.