هل يجوز قراءة القران بدون وضوء

هل يجوز قراءة القران بدون وضوء من الجوال نقدمه لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث إن القرآن الكريم هو أعظم شيء في الوجود فهو يحتوي على الكثير من الأوامر والإرشادات التي وضحها الله سبحانه وتعالى للمسلمين وأمرنا في القرآن الكريم أن نقرأ القرآن ولا  أهجره أبدا فإن في قراءة القرآن الكريم راحة للنفس والعقل وتهذيب للروح وثواب كبير عند الله تعالى بكل حرف من حروف القرآن الكريم .

ولكن قراءة القرآن لها أحكام وضوابط لابد من الالتزام بها وسوف نعرض في هذا المقال حكم الدين في قراءة القران الكريم  بدون وضوء على الهاتف الجوال.

هل يجوز قراءة القران بدون وضوء من الجوال

لا يأمر الله عز وجل بشيء إلا وكان به منفعة للإنسان وما كان أمر الله للمسلمين بقراءة القرآن إلا لهدايتهم ورفع البلاء عنهم وشفاء قلوبهم من الأمراض وصفات السيئة ومنع العذاب عنهم ومنع أي مكروه يصيبهم من شياطين الجن والإنس فهو راحة للقلوب المتعبة.

حيث نجد أن المسلم الذي يداوم على قراءة القرآن الكريم في وجهه نور هذا النور هو رحمة من رب العالمين وضعها في هذا المسلم ونجد في قراءة القرآن الكريم راحه نفسيه وتخلص من جميع المشاكل التي نمر بها في حياتنا اليومية ونجد أن القرآن الكريم  مفتاح لجميع الأبواب المغلقة التي لا نرى لها مفتاح ابدأ، والفرق بين المسلم الذي يقرأ القرآن والمسلم الذي لا يقرأ القرآن كبير جدا وواضح.

ويمكن التعرف على المزيد من المعلومات من خلال زيارة المقالة التالية: حديث شريف عن المعلم وأهميته من القرآن والسنة ودور المعلم مع تلاميذه

ونرشح لك أيضًا المزيد من المعلومات عبر: هل يجوز قراءة القرآن للحائض ؟ ومتى تجوز قراءة القرآن للحائض ؟

الاستعانة بالجوال عند قراءة القرآن

مع التقدم التكنولوجي العظيم الذي حدث في السنوات الأخيرة والثورة المعرفية  الكبيرة التي أحدثت انفجار عظيم  في عالم الإلكترونيات  والتطور السريع الذي يحدث  في أجهزة الهواتف المحمولة وكثرة وتعدد واختلاف البرامج التي يمكن أن توضع على هذه الأجهزة المحمولة وتخدم الإنسان  فقد  تم إصدار  برنامج  خاص  بالمصحف الشريف  بحيث يمكن المستخدم  من قراءة القرآن الكريم كاملا وبكل وضوح  وسماعه أيضا  والتعرف على بعض المعاني  الخاصة بتفسيرات الآيات المختلفة  في القرآن الكريم .

وهناك الكثير من الأسباب التي تقود المسلم إلى قراءة القران الكريم من الهاتف الجوال  حيث أن :

  • تواجد الشخص في مكان ما لفترة زمنية طويلة دون الانشغال بأي عمل مفيد يجعل لديه الرغبة في قراءة القرآن الكريم ولكن عدم وجود مصحف في هذا المكان يسبب له مشكلة لذلك نجد أن الشخص يلجأ إلى قراءة القرآن الكريم عبر برنامج على الهاتف المحمول الخاص به.
  • أيضا نرى أن هناك بعض النساء في فترة الحيض ولا يستطيعون مسك المصحف الشريف أو قراءة القرآن منه ويكون الجوال هنا هو الحل لهذه المشكلة حيث انهم يستطيعون قراءة القرآن من خلال البرنامج المخصص له على الهاتف المحمول بكل سهولة.
  • وقد يحتاج الموظف في عمله أخذ قسط من الراحة ويحتاج حينها إلى قراءة القرآن الكريم ويسهل عليه الهاتف المحمول هذا الموضوع من خلال القراءة عليه وغيرها الكثير من الأسباب التي تقود المسلم إلى قراءة القران الكريم من الهاتف المحمول لما يتميز به من مميزات رائعة.

وهناك المزيد من التفاصيل من خلال زيارة المقالة التالية: هل يجوز قراءة القران بدون حجاب وما حكم قراءت القرآن للحائض والنفاس

حكم قراءة القران بدون وضوء من الجوال

لابد لنا أن نعلم أولا أن الهاتف الجوال لا يأخذ حكم مسك المصحف الشريف عند قراءة القرآن الكريم حيث أن قراءة القرآن الكريم من المصحف الشريف تستلزم وضوء وطهارة وهذا ما أمرنا الله سبحانه وتعالى به في كتابه العزيز ولكن الأمر يختلف تماما عندما ننتقل إلى الهاتف الجوال حيث أن مسك الهاتف وقراءة القرآن منه لا تستلزم وضوء ولا تستلزم طهارة وهذا ما أجمع عليه العلماء في دار الإفتاء والمشايخ الكبار الذين يعلمون حدود الدين الإسلامي وأحكامه وضوابطه وشرائعه التي أنزله الله سبحانه وتعالى.

وقد تسال أحد المسلمين الشيخ عبد الرحمن بن ناصر البراك عن حكم قراءة القران الكريم من الهاتف المحمول بدون طهارة وكان جواب الشيخ أن هناك كثير من المواضع التي يتم قراءة القرآن الكريم فيها لا تستلزم وضوء ولا طهارة ومنها المسلم الذي يحفظ القرآن عن ظهر قلب فهو عندما يتلو القران لا يستعين بالمصحف الشريف لأنه بالفعل يحفظ القران الكريم فيتلوه و يأخذ ثواب التلاوة والقراءة دون الحاجة إلى الوضوء ولا طهارة إلا أن يكون هذا المسلم طاهر من الحدث الأكبر ولا حرج عليه إن لم يتطهر من الحدث الأصغر.

ويمكننا التفريق بين الحدث الأكبر والحدث الأصغر حيث أن الحدث الأكبر هي الأشياء التي توجب الغسل مثل الحيض أو الجنابة أو النفاس أما بالنسبة للحدث الأصغر فهي الأشياء التي توجب الوضوء مثل البول والغائط و جميع نواقض الوضوء وشروط الطهارة من لمس المصحف .

وهكذا نجد أن هناك فرق كبير بين لمس المصحف وقراءة القرآن ومسك الهاتف الجوال والقراءة منه أما الأولى فلا يجوز لمس المصحف إلا عن طهارة كاملة وأما الثانية فإنه لا يشترط الطهارة عند قراءة القرآن ذلك لأن الطريقة التي تمت كتابه بها حرف القرآن الكريم في كتاب الله عز وجل غير تلك الطريقة التي تم تسجيلها حروف وكلمات القرآن الكريم على الهواتف الجوالة لذلك لا يأخذ الهاتف المحمول حكم المصحف الشريف. 

أيهما أفضل قراءة القران الكريم من المصحف أم قراءة القرآن من الهاتف الجوال؟

يتساءل الكثير من الناس أي الأعمال أفضل قراءة القران الكريم من المصحف أو قراءة القرآن الكريم من الهاتف الجوال وما استطيع الرد بأن المصحف الشريف هو المصدر الأساسي  القرآن الكريم هو كلام الله عز وجل حيث أن عند نزول القرآن الكريم تم جمعه ولأول مرة في مصحف.

ومن هنا كان المصحف من الأشياء العظيمة التي حملت كلام الله عز وجل لذلك كان من الواجب التطهر عند مسكه أما بالنسبة للقراءة منه والقراءة من الهاتف المحمول فإن الأفضل هي قراءة القران الكريم من المصحف إن كان متاح فإن لم يكن متاح فلا حرج على المسلم من قراءة القران الكريم من الهاتف المحمول ولم يحرم الله سبحانه وتعالى هذا الفعل ونجد أنه في كلتا الحالتين يأخذ المسلم ثواب قراءة القران الكريم كاملا غير منقوص الأجر .

ثواب قراءة القران الكريم من الهاتف الجوال ومن المصحف

إن قراءة القرآن الكريم لها ثواب عظيم عند الله سبحانه وتعالى حديث إن المسلم كلما قرأ حرفا من كتاب الله كانت له حسنة يجازيه الله بها سبحانه وتعالى وقد جعل الله قراءة القران نور لصاحبها و حماية له من الشياطين ومن أي شيء على الأرض فنجد أن كل سورة من القرآن لها أثر ساحر في حياة المسلم وهذا تأكيد لقول الله أن في القرآن الكريم شفاء من أي سوء وكل هذا يدل على تعظيم الله سبحانه وتعالى القرآن الكريم وقراءته وحرص المسلم على المداومة على قراءة القرآن الكريم .

أما بالنسبة لثواب قراءة القران الكريم من المصحف والهاتف الجوال فإنها لا تحسب بالمكان الذي قرأ منه المسلم ولكنها تحسب بعدد الحروف والآيات التي قرأها المسلم وكما ذكرنا من قبل أن جزاء كل حرف في القرآن الكريم حسنه سواء كان المسلم يقرأ من الجوال أو المصحف الشريف.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم هل يجوز قراءة القران بدون وضوء من الجوال وللتعرف على المزيد من التفاصيل يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.