محتوى يحترم عقلك

هل يجوز التكلم مع الفتاة قبل الخطبة

البعض يسأل هل يجوز التكلم مع الفتاة قبل الخطبة لتجنب الحرمانية التي من الممكن أن تكون في هذا الشأن، فنحن نسعى دائمًا إلى رضا الله علينا ونسأله أن تكون اختياراتنا في الحياة صالحة وبها بركة وسعادة، لذلك سنجيبك عنه خلال السطور القادمة في موقع زيادة.

هل يجوز التكلم مع الفتاة قبل الخطبة

الحب لا يمكن السيطرة عليه أو الحد منه، ومع بداية الإعجاب يرغب الطرفان في الحديث ومشاركة حياتهم اليومية مع بعضهم وهنا يأتي في بالنا هل نحن على صواب أم خطأ وماذا سنفعل في الاشتياق بداخلنا وفي الأيام التي تمر ببطء في البعد.

ولقد ردت دار الإفتاء المصرية على هذا السؤال وكان الجواب كما يلي:

  • صرحت بأن الكلام العام بين الرجل والمرأة لا يوجد به حرمانية أو يتعارض مع الإسلام ما لم يدخل به أفعال محرمة.
  • كما أوضحت أن الحرام هو الخلوة التي تحدث بين الطرفين، مما يؤدي إلى المعاصي والتدرج إلى كلام يجعلهم مليئين بالذنوب، والخلوة تنطبق على أي مكان مغلق لا يوجد غيرهم به.
  • وعند عمل شيء فيه فتنة من قبل طرف فيهم للطرف الآخر، فهذا سيأخذهم إلى الكثير من الحرام لذلك عليهم الابتعاد.
  • قد يريد الطرفان التكلم بنية الزواج الشرعية والتعارف إلى بعضهما قبل الخطبة، وهذا ليس حرام بشرط معرفة أهل الشخصين والكلام بوجود محارم الفتاة.
  • حيث إن أصحاب الفتوى قالوا إنه يجب علينا تجنب شبهات الوقوع في الخطأ لأن تعاليم الدين الأفضلية فيها هي وجود علاقة شرعية والعلن في العلاقات.
  • والأيام التي نمر بها يكثر فيها الشباب الغير صالح الذي يتلف عقل البنات باسم الخطبة والزواج المستقبلي دون أن تخبر أحد بعلاقتهم وكلامهم.
  • وعن النبي عليه وسلم- لما جاءه رجل يستشيره قال: «أنظرت إليها» قال لا، قال: «اذهب فانظر إليها» قال: «إذا خطب أحدكم المرأة فإن استطاع أن ينظر منها إلى ما يدعوه إلى نكاحها فليفعل».
  • وهذا الحديث دليل على الكلام والنظر ليس حرام عندما يوجد في إطار الرؤية الشرعية.
  • وفي القرآن قال الله عز وجل {فَلا تَخضعْنَ بِالقَولِ فَيطمَعَ الذِي في قَلبِهِ مَرض وَقلن قَوْلا مَعْروفا} [الأحزاب: 32]، والآية الفتيات والنساء على عدم الترقق في القول مع الغريب لأن لا أحد يعرف نوياه التي يخبئها لنا.

اقرأ أيضًا: حكم كلام الحب بين المخطوبين

حكم التكلم قبل الزواج عند ابن عثيمين

قد قال ابن عثيمين إن التعارف قبل الزواج ليس به حرمانية ولكن بعدة شروط، وهي ما يلي:

  • عند التحدث وجهًا لوجه يجب أن تكون الفتاة محتشمة وملتزمة بحجابها.
  • أن يخلو الحديث من أي لمس بين الطرفين فيجب أن تكون بينهم مسافة كافية حتى لا يصابوا بالفتنة ويرتكبوا المعاصي.
  • كما ذكر قول الله تعالى: {وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ}.
  • ونكر المقابلات التي تحمل الرجل والفتاة الشبهة لذلك يجب عليه مقابلتها وهي في بيت أهلها.

التحدث في فترة الخطبة عبر وسائل التواصل

إن الحديث مع الخطيبة أثناء فترة التعارف عبر وسائل التواصل المختلفة مثل رسائل الفيسبوك والواتساب والهاتف يجب الحذر فيه من الوقوع في الذنوب لذلك عليك حسن اختيار الكلام والألفاظ وعدم الدخول في تلميحات تؤدي بكم للفتنة.

فهناك شعرة بسيطة بين التقرب إلى الله والمعاصي حيث يمكن أن يوسوس لك الشيطان وتكون في لحظة ضعف ترتكب فيها شيء تندم عليه ولا تحب أن تلقى الله به.

فمن الممكن في الكلام خلال الرسائل أن تسألها عن أحوالها فقط وترتيب تجهيزات الزواج ولا تكثر من الكلام عن المشاعر حتى لا تفتن بالمعاصي، وهذا ليس معناه أن تكون قاسي أو جاف بل هو أخذ حذر لا غير، وبعد عقد القران يمكنك الحديث في كل شيء تريده.

اقرأ أيضًا: هل الحب حلال أم حرام قبل الزواج

 فضل الزواج

من خلال حديثنا عن هل يجوز التكلم مع الفتاة قبل الخطبة يجب علينا تسليط الضوء على فضل الزواج في الدين، ومعرفة فوائده فهو أفضل مائة مرة من المعاصي وتضيع الوقت في العلاقات المحرمة.

فالزواج من امرأة صالحة يعيد معنى الحياة وتكسب في الدنيا سند يعينك على مصائبها، فلا أحد يستطيع العيش من غير شريك يقول له حلو الكلام ويحاول جاهدًا أن يرب الفرحة منه، فهناك سعادة لن تتذوق طعمها إلا لو كانت في إطار رضا الله.

كما أن الشروع في الخطبة وترتيبات بناء بيت يعلمك تحمل المسئولية والحفاظ على النعم التي يرزقك الله بها.

آيات قرآنية تحث على الزواج

هناك العديد من الآيات القرآنية التي تحثنا على الزواج وتحدد لنا ضوابطه وأهدافه، وسنعرض لكم بعضًا منها من خلال النقاط الآتية:

  • {وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} [النور:32].

  • {وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِنْ قَبْلِكَ وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجًا وَذُرِّيَّةً} [الرعد: 38].

  • {وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُون} [سورة الروم:21].

  • {وَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ فِيمَا عَرَّضْتُمْ بِهِ مِنْ خِطْبَةِ النِّسَاءِ أَوْ أَكْنَنْتُمْ فِي أَنْفُسِكُمْ عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ سَتَذْكُرُونَهُنَّ وَلَكِنْ لَا تُوَاعِدُوهُنَّ سِرًّا إِلَّا أَنْ تَقُولُوا قَوْلًا مَعْرُوفًا وَلَا تَعْزِمُوا عُقْدَةَ النِّكَاحِ حَتَّى يَبْلُغَ الْكِتَابُ أَجَلَهُ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي أَنْفُسِكُمْ فَاحْذَرُوهُ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَفُورٌ حَلِيمٌ} [البقرة:235].

اقرأ أيضًا: آية قرآنية عن الحب بين الرجل والمرأة

أحاديث النبي عن الزواج

ما زلنا في إطار موضوعنا هل يجوز التكلم مع الفتاة قبل الخطبة وكما نعلم أن أحاديث الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام تترك في قلبنا الإحساس بالراحة، فهو حث على الزواج حتى لا يقع الأنسان في المعاصي والفتن، لذلك إليك بعضهم فيما يلي:

  • عن عبد الله بن مسعود أنه قال: كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم فقال: “من استطاع الباءة فليتزوج، فإنه أغض للبصر، وأحصن للفرج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم، فإنه له وجاء”.

  • عن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ قال: “جاء ثلاثة رهط إلى بيوت أزواج النبي صلى الله عليه وسلم يسألون عن عبادة النبي صلى الله عليه وسلم، فلما أخبروا كأنهم تقالوها، فقالوا: وأين نحن من النبي صلى الله عليه وسلم، وقد غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر؟ قال أحدهم: أما أنا فإني أصلي اليل أبدًا، وقال آخر: أنا أصوم الدهر ولا أفطر، وقال آخر: أنا أعتزل النساء، فلا أتزوج أبدًا، فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم إليهم، فقال: أنتم قلتم كذا وكذا؟ أما والله إني لأخشاكم لله، وأتقاكم له، لكني أصوم وأفطر، وأصلي وأرقد، وأتزوج النساء، فمن رغب عن سنتي فليس مني”.

  • عن أنس ـ رضي الله عنه ـ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:” من رزقه الله امرأة صالحة فقد أعانه على شطر دينه، فليتق الله في الشطر الباقي“.

من خلال ما سبق لا يسعنا غير قول إن رضا الله أهم من المشاعر ويجب التحكم بالنفس قبل الخطبة حتى لا يضيع الله رزقنا باستعجالنا، لأن من استعجل شيء قبل أوانه عوقب بحرمانه، وعليك بالدعاء الدائم فالله سوف يستجيب لك.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.