هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا

هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا

هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا؟ سوف نتعرف عليه اليوم عبر موقع زيادة  حيث تتعرض المرأة في مراحل الحمل الأولى إلى النزيف، وهذا الأمر يثير القلق لديها، ويدفعها لكي تسأل هل الحمل يثبت الحمل بعد النزيف الذي يحدث بشكل مفاجئ أم سيحدث إجهاض وموت الجنين، ويكثر التساؤل حول هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا.

اقرأ من هنا: حبوب منع الحمل قبل العلاقة وأنواعها وطرق استخدامها

هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا؟

تختلف الإجابة على هذا السؤال باختلاف كل حاجة وطبيعة المشكلة التي تحدث لها، فعند انغماس البويضة في عنق الرحم فإن الحمل يستمر ويثبت بعد حدوث النزيف المصاحب لهذه الحالة، وفي حالة وجود القرحة أو ما يعرف باسم مرض اللحمية الموجود في الرحم فإنه يمكن علاج هذا الأمر دون حدوث أي ضرر يؤثر على حالة الجنين، ولكن يوجد بعض الحالات التي تدل على موت الجنين بعد حدوث النزيف حتى لو كان الحمل في فصوله الأخيرة فعند تكرار النزيف فإن هذا الأمر يدل على حدوث حالات الإجهاض وموت الجنين، ومن خلال هذه النِّقَاط المذكورة يمكنك الإجابة على سؤال هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا.

أسباب النزيف خلال فترة الحمل

  • تناول أقراص الأسبرين تتسبب في حدوث النزيف خلال فترة الحمل.
  • يحدث نزيف بسبب انغماس البويضة التي تم تخصيبها في عنق بطانة الرحم، وينتج عن هذا الأمر النزيف الخفيف ولونه وقوامه مختلفين تماما عن دَم الحيض.
  • يمكن أن يكون السبب في حدوث النزيف ما يعرف باسم الحمل الغزلاني، وهذا النوع من الحمل قد يستمر خلال فترة الدورة الشهرية ونزولها لعدة أشهر.
  • يمكن أن يحدث النزيف بسبب ممارسة العِلاقة الحميمية، وينتج عن هذا الأمر النزيف الخفيف الذي ينتج عن حالات التدفق الدموي.
  • وجود عدوى مهبلية وما يصاحبها من التهابات في عنق الرحم تتسبب في حدوث النزيف، ولكن يمكن علاجه بشكل سريع.
  • حالات حدوث الحمل خارج الرحم، حيث إن البويضة التي تم تخصيبها لم يتم زراعتها في عنق الرحم.
  • حالات حدوث انفصام للمشيمة عن جدار الرحم، وتعد هذه الحالة من الحالات الخطيرة التي تتوجب عمل زيارة للطبيب المعالج لاستشارته في هذا الأمر، حتى يتم معرفة هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا.
  • حالات الولادة التي تعرف باسم الولادة المبكرة ويصاحب هذه الحالات النزيف الحاد قبل حلول الأسبوع رَقَم سبع وثلاثين من فترة الحمل.
  • يمكن أن يحدث النزيف خلال فترة الحمل بسبب موت الجنين وحدوث حالة الإجهاض.

إجراءات يجب اتباعها في حالات النزيف

  • يجب أن تحرص المرأة على ارتداء الفوط الصحية، حتى يتم معرفة كَمّيَّة الدَّم ونوعه ومن خلال تحديد كَمّيَّة الدَّم نستطيع تحديد السبب المؤدي إلى حدوث النزيف.
  • يجب عدم القيام بأي مجهود بدني، والحرص على الالتزام بالراحة التامة حتى يتم توقف النزيف.
  • التوقف عن ممارسة العِلاقة الحميمية حتى يتوقف النزيف والتأكد من أسباب نزوله.
  • الحرص على شرب السوائل ويمكن أن يتم وضع مبرد بالقرب منك يحتوي على كَمّيَّة كبيرة من العصائر أو وجود براد كهربائي وبجانبه مشروبات الأعشاب المفضلة بالنسبة لك.
  • عدم أخذ ما يعرف باسم الدش المهبلي ويجب الحرص على تجنب استعمال المنظفات الكيميائية الخاصة بتنظيف المَهْبِل.
  • يجب التوجه إلى الطبيب المختص وأخذ الاستشارة الطبية، حتى يتم التأكد من سلامة الجنين وصحته.
  • القيام بأخذ المثبتات التي تعمل على تثبيت الحمل ولكن بالاستشارة الطبية، إذا كان هناك قلق وتساؤلات حول هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا.

اقرأ من هنا : افضل وقت لحدوث الحمل بعد الدورة الشهرية وما هي أعراض الحمل

نزيف الحمل كم يستمر

  • يتم ملاحظة النزيف خلال المدّة التي تقع في أول 8 أسابيع من فترة الحمل.
  • يستمر هذا النزيف المعروف باسم نزيف الحمل فترة تتراوح بين 24 ساعة إلى 48 ساعة أقصى حد، وهذا الأمر يكون في معظم الحالات، وتعد هذه المدّة هي التي تحتاجها البويضة التي تم تخصيبها حتى يتم زراعتها داخل بطانة الرحم.

الفرق بين نزيف الحمل ونزيف الدورة الشهرية

  • يختلف كل من نزيف الحمل ونزيف الدورة الشهرية في اللون.
  • نزيف الحمل لا يكون به الجلطات الدموية التي توجد في دَم الحيض لدى البعض من النساء.
  • يختلف نزيف الحمل عن دَم الحيض في طول الفترة الزمنية، حيث إن دَم الحيض يستمر فترة تتراوح بين 3 إلى 7 أيام، ولكن نزيف الحمل يستمر من ساعتين فقط إلى ثلاث أيام أقصى فترة له.
  • يوجد اختلاف أيضا حسب كَمّيَّة الدَّم المفقودة، حيث إن كَمّيَّة الدَّم المفقودة خلال فترة الحيض تكون أكبر من النزيف الذي يحدث خلال فترة الحمل.
  • ومن خلال الفرق بين النزيف الخاص بالحمل والدورة الشهرية تستطيع الإجابة على سؤال هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا والإجابة هي نعم يثبت لأنه نزيف مؤقت في معظم الأحيان.

كيف يتأثر الجنين بالنزيف

  • حالات حدوث النزيف في الأشهر الأولى خلال فترة الحمل لا توجد لها أعراض سلبية على صحة الجنين، ولا يكون لها أي تأثيرات سلبية على نموه.
  • ما يثير القلق ويأثر على الجنين وصحته هو حدوث النزيف في الثلث الثاني والثلث الأخر من فترة الحمل، وذلك لأن هذا الأمر ربما يشير إلى حدوث ما يعرف باسم اختلال المشيمة، ويمكن للأمر أن يتضاعف وتحدث الولادة بشكل مبكر.

هل النساء تشعر بألم أثناء النزيف

  • لا توجد إجابات ثابتة تخص هذا الأمر، وذلك لأن أسباب حدوث النزيف تكون أسباب مختلفة وعديدة للغاية، وأسباب حالات النزيف هذه تختلف في نتائجها بين الخطير والعادي الذي لا ينتج عنه أي أمر مؤذي.
  • لون الدَّم وكميته واستمرارية حدوث النزيف تشكل الإجابة على هذا السؤال.
  • في حالة النزيف الموجود ينزل على هيئة قطرات صغيرة خلال فترة الحمل الأولى فإنه على الأغلب لا يؤدي إلى حدوث أي ألم.
  • في حالات وجود نزيف حاد بعد الشهر الثالث من الحمل ويحدث بكميات كبيرة للغاية، فإن هذه الحالة من الحالات التي تؤدي إلى حدوث التقلصات والآلام الشديدة، وهذا الأمر على الأغلب يشير إلى حدوث حالات الإجهاض وموت الجنين.
  • ومن خلال تقدير حجم الألم يمكن الإجابة على السؤال المتوقع هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا؟

اقرأ من هنا : هل قلة عدد أيام الدورة يؤثر على الحمل؟ وأسبابها ومتى يجب العلاج؟

أسباب نزول الدَّم في الشهر الثاني من الحمل

  • يحدث هذا النزيف بسبب القيام بزراعة البويضة داخل جدار الرحم، وهذا النوع من النزيف الذي يحدث يكون عادة خلال الشهر الأول من فترة الحمل ولا يستمر في الحدوث خلال الشهر الثاني، وهذا الأمر يعد من الأمور الطبيعية التي تحدث ولا تستدعي القلق.
  • يمكن أن يشير نزول الدَّم إلى حدوث إنذار على احتمالية إجهاض الجنين وموته، وهذه الحالة تعرف باسم حالة الإجهاض المهدد، وفي هذه الحالة تشعر السيدة الحامل بوجود تشنجات يصاحبها النزيف، حيث إن الجنين يظل موجود ولكن استمرارية الحمل تكون على الأغلب في موضع الشك، وهذه الحالة تحدث بسبب مرض التهاب المسالك البولية عند النساء، ويمكن أن تكون بسبب التعرض لصدمات جسدية أو حادث معين، وأخذ بعض من الأدوية المعينة أو القيام بحمل الأثقال أو حدوث حالات التوتر.
  • حالات البويضة الفارغة، في هذه الحالة يكون سبب نزول الدَّم خلال الشهر الثاني من فترة الحمل هو الأمر الذي يعرف باسم البويضة التالفة، وهذه الحالة لا يوجد لها أسباب واضحة، ويمكن الكشف عنها من خلال الفحص الذي يعرف باسم الألتراساوند، وفي هذه الحالة يفشل الجسم في تكوين الجنين في المكان الصحيح له.
  • حالات الإجهاض المؤكد سبب من أسباب نزول الدَّم في الشهر الثاني من الحمل.
  • سبب حدوث الحمل المعروف باسم الحمل المنتبذ وهذا النوع من الحمل يحدث بسبب التصاق البويضة خارج الرحم.
  • يمكنك معرفة هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا من خلال الأسباب التي تم ذكرها.

ومن خلال جميع المعلومات المذكورة يتم الإجابة على سؤال هل يثبت الحمل بعد النزيف أم لا سواء بالإيجاب أو النفي، نتمنى أن يكون المقال قد نال إعجابكم.

 

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.