هل سم الفئران قاتل للإنسان 

هل سم الفئران قاتل للإنسان وما هي أهم التأثيرات التي تنتج عن تناول سم الفئران بدون قصد، وما هو مقدار الجرعة التي تسبب السمية؟ هذا بالإضافة إلى طرق التعامل مع الحالات التي يتم فيها تعاطي السم للتخلص من آثاره في الجسم مع الحرص على تجنب حدوث أي مضاعفات منه، وَيتأتى ذلك بعد الإحاطة بأهم المواد الكيماوية الداخلة في تركيبه، كل هذا سنوَضحه فيما يلي عبر موقع زيادة.

سم الفئران

يسبب تواجد الفئران بشكل عام سواء كان في البيوت أو المحال أو الجهات الحكومية والتجارية قلق وفزع بين الأفراد المتواجدة، لذلك يلجأ عدد كبير منهم في الاستعانة بعدة وسائل من شأنها التخلص من هذه الجرذان، ويعتمد في هذه الحالة على بعض الطرق الغير فعالة ومنها المصائد أو جلب القطط إلى نفس المكان أو عمل بعض الأفّخاخ، ولكن يبقى استخدام السم هو الأفضل والأنسب على الإطلاق.

حيث يحتوي سم الفئران على عدد من المواد الكيماوية السامة والقاتلة ومنها مادة الأورجانوفوسفيروس، ومادة الزرنيخ بالإضافة إلى مادة الديفَاسينور، بجانب مادة والوارفرين وعدد من المواد الأخرى التي يتم تصنيعها في شكل بودرة أو مسحوق على هيئة دائرية أو غيرها ليحتار الفأر في كونها طعام ويتم تناولها.

هذا مع ضرورة تزويد هذه السموم ببعض الروائح الخاصة التي تجذب الفئران، لا يتوقف التأثير السلبي عند استخدام هذه السموم على الفئران بشكل خاص، بل يمتد إلى الحيوانات في العموم وقد يصل هذا التأثير إلى الإنسان.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع جهاز طارد الفئران

الأعراض الناتجة عن تناول سم الفئران

هل سم الفئران قاتل للإنسان، يتوقف ذلك على مدى للأعراض الجانبية التي تنتج عند تناول الإنسان لهذا السم، وفي غالبية الأحيان يستطيع الطبيب تدارك هذا الموقف في حالة عدم قدرة الفرد على التخلص من السم فلا تصل بأي حال إلى الوفاة، وفيما يلي أهم الأعراض التي تصاحب تناول أنواع السم المختلفة والتي قد يتشابه بعض منها مع أعراض مرضية أخرى:

مضادات التخثر

تحدث الأعراض التالية نتيجة التعرض لسموم الفئران المحتوية على مضادات للتخثر:

  • نزيف عفوي في اللثة أو سطح الجلد أو الأنف مع ظهور العلامات الخاصة بالنزيف الداخلي.
  • الشعور بالدوخة وَصعوبة في التنفس.
  • الإحساس بالقيء والألم وخاصةً عند الأطفال.

كولي كالسيفيرول

أما في حالة السموم المحتوية على مادة كولي كالسيفيرول فتكون الأعراض هي:

  • الجفاف مع الشعور بالعطش الشديد.
  • زيادة عدد مرات التبول.
  • نتيجة تراكم الكالسيوم بشكل زائد قد يؤدي إلى تلف في الكلى أو القلب.

بروميثالين

تسبب مادة البروميلين في ظهور الأعراض التالية:

  • بعض التغيرات في الحالة الدماغية ومنها الاضطرابات السلوكية أو البصرية أو العقلية.
  • الشعور باضطراب في المعدة.
  • الإحساس بالصداع والخمول وقد يصل في بعض الحالات إلى فقدان الوعي.

الإستركنين

سموم الفئران المحتوية على مادة الإستركنين تؤدي إلى:

  • التشنجات العضلية.
  • نوبات الصرع التي تحدث كل ربع ساعة مع تطورها حتى يضعف النفس.

فوسفيد الزنك

يؤدي تناول الإنسان لمادة فوسفيد الزنك من سم الفئران إلى:

  • القيء والتشنجات وضيق في النفس.
  • الدخول في غيبوبة في بعض الحالات.

سم الفئران الازرق

يمتاز هذا النوع عن السموم التقليدية الأخرى في كون المادة الفعالة به هي مادة البُروماديولون، يتم تصنيعها على هيئة كتل أو كور صغيرة الحجم تحتوي خمسة من الألف من المادة في كل واحدة منها.

نتيجة للخطورة الشديدة لهذه المادة لا يتم تداولها إلا من خلال المتخصصين لتقليل تعرض الأطفال أو باقي الحيوانات لمخاطر هذا السم، وينصح بقراءة الإسعافات الأولية المدونة خلف عبوة السم للعمل بها في حالة وقوع أي حادثة تسمم به.

اقرأ أيضًا: تجربتي في القضاء على الفئران

هل سم الفئران قاتل للإنسان

هل سم الفئران قاتل للإنسان، تعتمد الإجابة على الآثار التي يتركها السم داخل الجسم، وهي تتباين من شخص لآخر، بالإضافة إلى كمية السم المتناولة مع المدة التي مرت منذ تناول السم وحتى تلقي العلاج، ومن أشد الآثار التي تظهر على الإنسان التالي:

  • تميع الدم، وينتج عن وجود مادة الواَرفين في سم الفئران والتي تعمل على إيقاف وظيفة بروتين البروثرومبين ذو الدور الهام في تجلط الدم داخل الأوعية الدموية، ولذلك قد يتعرض الإنسان إلى نزيف داخلي لا يتم الشعور به إلا بعد مرور مدة.
  • يتسبب هذا النزيف الداخلي في حدوث نزيف داخل الأنف يصعب السيطرة عليه.
  • ظهور بعض الجروح والكدمات في مناطق مختلفة من الجسم.
  • الشعور بالدوخة والصداع وتطور الحالة إلى فقدان الوعي.
  • الإصابة بالإسهال مع التَقيء الشديد حتى خروج زبد من الفم.
  • التشنجات مع عدم استطاعة الحركة.

تأثيرات نادرة لسم الفئران

كما يوجد عدد من التأثيرات لسم الفئران التي تحدث بشكل نادر، ومنها التالي:

  •  تساقط الشعر.
  • وجود مشاكل ببعض الأعصاب بالجسم.
  • إرتفاع في درجات حرارة الجسم مع الشعور بالقشعريرة.
  • الإصابة ببعض المشاكل الصحية في الجهاز التنفسي.
  • حدوث أزمات قلبية نتيجة بعض الاضطرابات في القلب.
  • التعرض للإصابة بفشل كلوي في الحالات الشديدة.

طرق علاج تناول سم الفئران

هل سم الفئران قاتل للإنسان، بعد التعرف على ماهية السُم وما هي أهم الأعراض المصاحبة له، يأتي الدور الآن على تحديد طرق العلاج الأنسب حتى لا يصل تطور الحالة إلى الوفاة، وتلك هي أهم المعلومات والتوجيهات التي الاستعانة بها للحد من الإصابة:

  • لا يتم تطور الأعراض التي تصاحب تناول سم الفئران إلا بعد حدوث الإصابة بمدة تصل من ثلاثة إلى خمسة أيام، وهي مدة كافية حتى يشخص فيها الطبيب المعالج الحالة ويصف العلاج المناسب.
  • يستعين الطبيب المعالج في أغلب الأحيان بفحص البروثرومبين (PT) الذي يفيد في تحديد نوعية العلاج المطلوب والمدة اللازمة لتلقيه.
  • يجب التحقق من المادة الفعالة داخل سم الفئران والتي تم تناولها نظرًا لاختلاف طبيعة العلاج بناءً على نوع هذه المادة.

اقرأ أيضًا: القضاء على الفئران بالأعشاب

علاج سم الفئران لمرضى اضطراب نبض القلب

أما في حالة الأشخاص الذين يعانون من اضطراب في نبضات القلب فلابد من اتباع طرق علاجية معينة معهم، وهي الآتي:

  • إزالة السم هي طريقة فعالة في حالة تناول الفرد لسم الفئران الذي يحتوي على مواد مضادة للتخثر، ويتم التخلص من السم عن طريق إجراء غسيل للمعدة أو التَقيء المستمر.
  • أما في حالة كون سم الفئران المتناول على شكل كريات صغيرة فيفيد التقَيء لمدة لا تقل عن أربع ساعات في هذه الحالة.
  • أما بالنسبة لأشكال الطعم الشريطية فتبقى في المعدة لمدة طويلة، لذلك يجب زيادة مدة التَقيؤ إلى ثماني ساعات.
  • قد يكون التقَيؤ المستمر غير فعال في حال وجود بعض الموانع ومنها أمراض القلب والإصابة الشديدة في الدماغ وأمراض الأوعية الدموية واضطرابات النوبات، لذلك يتم الإعتماد في هذه الحالة على أخذ جرعة من الفحم النشط بالإضافة إلى دواء مسهل.
  • يجب على حالات الإصابة التي مر أكثر من ثماني ساعات على القيام بابتلاع سم الفئران فيها إلى التوجه مباشرةً إلى المستشفى.

علاج تناول سم الفئران الطبي

بعد القيام بعملية التطهير للمعدة يجب الانتقال إلى مرحلة العلاج الوقائي، والذي يعتمد في أغلب الأحيان على تناول جرعات من فيتامين ك1 فقط، وذلك في حالة ارتفاع مستوى البروثرومبين PT، وفيما يلي كيفية عمل فيتامين ك 1.

الجرعة

يفضل تناول جرعة من فيتامين ك1 بمعدل من ثلاثة إلى خمسة ملل جرام لكل واحد كيلو جرام وزن، يتم تقسيمها على مرتين في اليوم مع تناول وجبة غذائية دسمة لتساَعد في عملية الامتصاص.

مدة التناول

حالة احتواء سم الفئران على مضادات التخثر ذات المفعول القصير ومنها ” الوارفارين والبندون”، يتم تناوله جرعة الدواء لمدة أربعة عشر يومًا، أما في حالة كون المادة الفعالة هي بروماديولون، فيتم تناول الدواء لمدة واحد وعشرين يوماً.

بالنسبة لمضادات التخثر من الجيل الثاني مثل مادة كلوروفاسينون، أو مادة ديفا سينون، أو مادة ديفَيثيالون، أو مادة بروديفاكوم، يتم أخذ الدواء لمدة أربعة أسابيع.

نواهي الاستخدام

لا ينصح بتناول فيتامين ك 1 عن طريق الوريد وذلك لتجنب رد الفعل التحسسي عند البعض، لذلك يفضل تناولها من خلال الفم ليتم إيصالها بشكل مباشر إلى الكبد لتنشيط عملية التخثر.

المتابعة

يستمر عمل فحص PT خلال يومين إلى ثلاثة من بدأ العلاج، وفي حالة بقاء مسّتوياته مرتفعة يتم الاستمرار في تناول الدواء.

مدة بقاء الفأر بعد أكل السم

بعد الإجابة على هل سم الفئران قاتل للإنسان، لابد من الإجابة على متى يموت الفأر في حالة تناوله للسُم، حيث تنتشر في الأسواق أنواع السموم التي تحتوي على مواد مضادة للتخثر والتي تحتاج من أربع إلى أربعة عشر يوم من تناول الفأر لها حتى تحدث الوفاة، حيث تكمن طريقة عملها في منع تجلط الدم مما يؤدي إلى الإصابة بنزيف داخلي يسبب الموت.

هل سم الفئران قاتل للإنسان، تعتمد الإجابة بشكل كبير على نوع السم والمادة الفعالة الداخلة في تكوينه بالإضافة إلى الكمية المتناولة منه، مع الحرص على الإلمام بكافة الطرق العلاجية الممكنة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.