محتوى يحترم عقلك

هل نوم الحامل على الجانب الايمن يضر الجنين

هل نوم الحامل على الجانب الايمن يضر الجنين؟ وهل كثرة النوم تلحق الضرر به؟ حيث إن العديد من الأمهات يقلقن حول وضعية النوم التي يأخذونها، والتفكير في إمكانية الضرر الواقع على الجنين في حالة النوم على أحد الجانبين؛ لذلك عن طريق موقع زيادة نتحدث حول الآثار التي تحدث للجنين بسبب وضعية نوم الأم.

هل نوم الحامل على الجانب الايمن يضر الجنين

في الغالب عند بداية الحمل يتم منع المرأة من القيام ببعض الأشياء التي هي معتادة عليها، مثل وضعية النوم المُريحة والصحية للجنين، والأطعمة التي تمده بالعناصر الغذائية التي يحتاجها من أجل نمو أعضائه بصورة طبيعية، حتى يأتي موعد الولادة.

لذلك لا يوجد أدنى شك في أن وضعية نوم الأم تؤثر على الجنين داخل الرحم، وعند الإجابة عن سؤال هل نوم الحامل على الجانب الايمن يضر الجنين، فتكون نعم يوجد بعض الضرر البسيط عند النوم على الجانب الأيمن، ولكن هذا يخص إحساس الأم بالراحة.

كما أن هذا بناءً على إحدى الدراسات التي تم نشرها في عام 2019م، والتي تُشير إلى أن النوم على الجانبين آمن وصحي للمرأة الحامل، وأن الخطر يكون بصورة قليلة في حالة النوم على الجانب الأيمن.

خلال أشهر الحمل الأولى يكون النوم على الجانبين مُفيد وجيد جدًا للجنين، حيث إن هذا يمنح فرصة أكبر لتدفق الدم ووصول المواد والعناصر الغذائية إلى المشيمة بشكل أفضل، وهذا يُشير إلى وجود ضغط أقل على الوريد الأجوف.

اقرأ أيضًا: نوم الحامل في الشهر السابع

نوم الحامل على الجانب الأيسر

من الممكن أن تنام المرأة على جانبها الأيسر خلال شهور الحمل، حيث إن هذا يعتبر من أفضل الأوضاع التي يمكن أن تلجأ إليها الحامل؛ لأنه يُتيح فرصة أكبر لتدفق الدم عبر الوريد الأجوف السفلي، ويعد هو الوريد الذي يكون موازٍ للعمود الفقري على الجانب الأيمن.

فيقوم بنقل الدم إلى القلب ومن بعدها التوجه إلى الجنين، بالإضافة إلى التخلص من الضغط الزائد الواقع على الكليتين والكبد، مما يُعطي الجنين مساحة أكبر للتحرك فيها والنمو، وأيضًا المساهمة في حل مشكلات احتباس السوائل في القدمين واليدين والساقين.

إمكانية النوم على الظهر

بعد الإجابة عن سؤال هل نوم الحامل على الجانب الايمن يضر الجنين، من الجدير بالذكر أن نوضح إمكانية نومها على ظهرها أيضًا، حيث إنها يمكن أن تستلقي على ظهرها في بداية الحمل فقط عندما يكون حجم بطنها ما زال صغيرًا.

لكن توجد مجموعة من الدراسات والأبحاث التي أفادت بأن نوم الأم على ظهرها بعد الطور الأول من حملها يؤدي إلى ولادة جنين ميت، كما أن وضعية النوم على الظهر تُسبب المعاناة بالعديد من المشكلات مثل: (ألم الظهر – البواسير – اضطرابات في الجهاز الهضمي – ضعف الدورة الدموية – الشعور بالدوار).

لذلك من أجل التخفيف من الإصابة بهذه المشكلات، يمكن الاستعانة بوضع وسادة أسفل منطقة الظهر، مما يُتيح زيادة فرصة تدفق الدم ووصول الغذاء إلى الجنين بصورة أفضل.

إمكانية النوم على البطن

في بداية الحمل يمكن للمرأة أن تنام على بطنها بكل راحة وسهولة، ولكن مع مرور الأسابيع يزداد حجم بطنها بشكل كبير، وهذا بسبب نمو الجنين وزيادة حجمه مع الوقت، ولا تتمكن الحامل من النوم بتلك الوضعية بعد الأسبوع الـ 16 من الحمل.

حيث إنها لا تشعر بالراحة عند النوم على بطنها، وتشعر وكأنها نائمة على كرة، غير هذا لا يوجد داعٍ للقلق من هذه الوضعية؛ لأن الجنين محمي من أي ضغط بواسطة جدار الرحم والسائل الأمينوسي المُحيط به داخل الرحم، وأن تلك الوضعية تُسبب ضيق التنفس للأم وتعيق إمكانية الجنين من التنفس أيضًا.

اقرأ أيضًا: اضرار النوم علي البطن

وضعيات النوم الجانبية

بعد معرفة الإجابة الخاصة بسؤال هل نوم الحامل على الجانب الايمن يضر الجنين، نجد مجموعة من السيدات لا يعلمن الطريقة المُريحة التي تساعدهن على النوم على أحد الجانبين؛ لذلك نتمكن من تقديم بعض التعليمات التي تساهم في اختيار وضعية النوم المُريحة للمرأة أثناء فترة حملها، وتتمثل فيما يلي:

1- خلال الطور الأول من الحمل

أثناء الأشهر الأولى من الحمل تحتاج الحامل إلى معرفة الوضعية التي تناسبها بعد الآن، والتي من الأرجح أنها تختار النوم على أحد الجانبين وتبتعد عن النوم على ظهرها.

لذلك يمكنها وضع وسادة بين ساقيها، مما يعمل هذا على الحد من الإحساس بعدم الراحة التي تشعر بها المرأة في منطقة الأرداف وأسفل الظهر.

إذا كانت تبحث عن راحة بصورة أكبر فيمكن أن تقوم بشراء وسادة طبية للركبتين، والتي يتم صنعها من الرغوة المرنة وتكون على هيئة جسم الإنسان.

2- خلال الطور الثاني من الحمل

مع مرور الأيام والأسابيع يزداد حجم الجنين داخل الرحم، مما يترتب عليه زيادة حجم بطن الأم، وهذا يجعل وضعية النوم أكثر صعوبة بعض الشيء، وعدم الإحساس بالراحة بسهولة؛ لذلك يجب الحرص على أن تكون المرتبة مُريحة ومتماسكة حتى لا يحدث تقوس في ظهر المرأة وهي نائمة.

بالإضافة إلى وجود وسائد تم صنعها خصيصًا من أجل المرأة الحامل، وتكون على شكل حرفين C وU، وتتمكن الأم من لفها حول جسمها بصورة كاملة، حيث إنها تساهم في معرفة النوم على أحد الجانبين بكل سهولة.

3- خلال الطور الثالث والأخير من الحمل

إذا لم تشعر المرأة بعدم الراحة مع الاستمرار باستخدام وسائد الحمل، فيمكنها الاستمرار في استعمالها في مساندتها من أجل النوم على أحد الجانبين خاصةً مع ازدياد حجم البطن أكثر.

بينما إذا أصبحت تشعر بعدم الراحة باستخدامها يمكنها أن تستبدلها بوسائد إسفنجية وطرية على جسمها، وتضعها خلف الظهر وتحت البطن من أجل الحد من التقلب أثناء النوم.

هل كثرة النوم تضر الجنين؟

بعد معرفة إجابة سؤال هل نوم الحامل على الجانب الأيمن يضر الجنين، يجب أن نوضح أنه خلال أشهر الحمل الأخيرة تشعر المرأة بالإرهاق والإجهاد الشديد، مما يجعلها بحاجة إلى أخذ فترات كبيرة من الراحة والاسترخاء، وتكون مدة نومها تتراوح من 7 إلى 9 ساعات في اليوم.

لكن تشعر الحامل بالخطر في حالة نومها لعدد ساعات أطول من هذا، حيث إنه إذا نامت المرأة أكثر من 10 ساعات متتالية يعد هذا إشارة خطر، وفي الغالب تحتاج الحامل إلى التبول أكثر من مرة أثناء فترة الليل، مما يعنى عدم إمكانيتها على النوم لعدد ساعات طويلة.

كما أنه توجد إحدى الدراسات التي أثبتت مدى الخطر الواقع على الجنين في حالة النوم لمدة طويلة، بالأخص إذا كان في الطور الأخير من الحمل، وأن هذا يُزيد من فرصة ولادة جنين ميت أو الولادة المبكرة.

اقرأ أيضًا: فوائد النوم على الجانب الأيمن للمرأة الحامل

نصائح عند توجه الحامل إلى النوم

بعد التطلع إلى إجابة سؤال هل نوم الحامل على الجانب الايمن يضر الجنين، من الجدير بالذكر أن نوضح بعض الإرشادات الهامة في حالة الذهاب إلى النوم خلال أشهر الحمل، والتي تكون مُفيدة لدرجة كبيرة، وتتمثل تلك النصائح فيما يلي:

  • في حالة استيقظت المرأة الحامل ووجدت نفسها نائمة على ظهرها، فلا يوجد داعٍ للقلق بل تغير وضعية نومها إلى النوم على جانبها مرة أخرى.
  • لا بد من الانتباه إلى وضعية النوم في أوقات النهار مثل الانتباه إليها خلال فترة الليل.
  • من الأفضل وضع عدة وسائد خلف ظهر الحامل، مما يشجعها على النوم على جانبها وليس ظهرها.

يعد من المهم أن تنتبه المرأة الحامل إلى وضعية نومها في حالة استيقاظها في الأوقات المختلفة، والتحقق من أنها لا تنام على ظهرها أو بطنها لمدة طويلة خاصةً في الشهور الأخيرة من الحمل، والحرص على تناول الطعام الصحي الذي يحتوي على العناصر والمعادن الغذائية التي يحتاجها الجنين خلال تلك الفترة من أجل النمو بشكل سليم وطبيعي.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.