الكيلو كم سعرة حرارية وكيفية الوصول إلى وزن الجسم الصحي

الكيلو كم سعرة حرارية يتم تعريف السعرات الحرارية على أنها كمية الحرارة المطلوبة لرفع درجة حرارة واحد جرام من الماء درجة واحدة مئوية، ويعتمد الحفاظ على وزن الجسم الصحي على التوازن بين كمية الطاقة الذي يتناولها الشخص وكمية الطاقة التي يستخدمها الجسم أثناء قيامه بوظائفه الطبيعية ونشاطه البدني.

الكيلو كم سعرة حرارية

يمثل الكيلو الواحد من الدهون داخل الجسم حوالي 7500 سعر حراري ويعتبر ذلك الرقم كبير، لذلك إليك كيفية حرق 1000 أو 500 سعر حراري في اليوم:

  1. متطلبات الجسم الكلية من الطاقة اليومية
  •  تعتبر معرفة وتحديد احتياجات الجسم اليومية من السعرات الحرارية من أهم الخطوات للالتزام بنظام غذائي صحي وبرنامج تمارين معينة للمساعدة على تحقيق وزن صحي والحفاظ عليه.
  • تتراوح متطلبات الطاقة الفردية من:
    • 1600 إلى 2400 السعرات الحرارية في اليوم لدى النساء البالغات.
    • 2000 إلى 3000 سعر حراري في اليوم لدى الرجال البالغين.
  • ويناسب الحد الأدنى من الطاقة في كل فئة الأفراد غير النشطين، في حين أن الحد الأعلى للطاقة مناسب للأفراد النشطين.
  • بشكل عام، تنخفض احتياجات السعرات الحرارية لدى البالغين عندما يتقدمون في السن، وذلك بسبب انخفاض معدل الأيض الأساسي.
  • تقدر احتياجات الأطفال الصغار التقريبية من 1000 إلى 2000 سعر حراري في اليوم، ويختلف معدل الطاقة بشكل كبير عن معدل الطاقة للأطفال الأكبر في السن. 
  • تتراوح احتياجات المراهقون من 1400 إلى 3200 سعرة حرارية في اليوم، ويحتاج الذكور بشكل عام إلى سعرات حرارية أكثر من الإناث.
  • وتجدر الإشارة إلى أن هذه الأرقام المذكورة هي مجرد أرقام تقديرية فقط للفئات العمرية المختلفة.
  1. استهلاك السعرات الحرارية 
  • تخزن السعرات الحرارية الزائدة في الجسم على شكل دهون ما لم يتم حرقها أو استخدامها.
  • يتم استخدام السعرات الحرارية المخزنة في الجسم عن طريق:
  • تقليل السعرات الحرارية المتناولة من الطعام، بحيث يضطر الجسم إلى الاعتماد على احتياطي الطاقة الموجود بالجسم.
  • أو عن طريق زيادة مستوى النشاط البدني، حيث يقوم الجسم بحرق المزيد من السعرات الحرارية.
  • لذلك إذا كنت تستهلك سعرات حرارية أكثر من معدل الحرق، فإن وزنك سيزداد، وإذا تناولت سعرات حرارية أقل وقمت بحرق المزيد من السعرات الحرارية أثناء القيام بالنشاط البدني، فإن وزنك سيقل.
  • وبالتالي يعتبر النظام الغذائي وممارسة الرياضة هما حجر الأساس في أي برنامج للوصول إلى وزن الجسم الصحي والحفاظ عليه.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على حساب السعرات الحرارية للجسم وكيف تكون معدلات النشاط: حساب السعرات الحرارية للجسم وكيف تكون معدلات النشاط؟

كيفية الوصول إلى وزن الجسم الصحي

يتمثل المفتاح الأساسي لخسارة الكثير من الكيلوجرامات الزائدة في العوامل التالية:

  1. تقليل تناول السعرات الحرارية
  • يمكنك أن تفقد حوالي 450 جرامًا أو ما يقرب من نصف كيلوجرام في الأسبوع إذا قمت بإنقاص 500 سعر حراري من السعرات الحرارية التي تتناولها في اليوم من طعامك.
  •  لذلك بالتبعية فإن تقليل 1000 سعر حراري من السعرات الحرارية اليومية المتناولة يمكن أن يساعدك على فقدان حوالي 900 جرامًا أو ما يقرب من كيلوغرام واحد في الأسبوع.
  • يتم ذلك عن طريق تحقيق التوازن بين كمية الطاقة التي تدخل إلى الجسم وكمية الطاقة التي يستخدمها.
  • كما يتطلب فقدان الوزن بصورة دائمة إجراء تغييرات صحية على أسلوب الحياة المتبع وخيارات تناول الطعام.
  • كما يمكن لأخصائي التغذية المساعدة في التخطيط لبرنامج صحي يشمل ممارسة الرياضة وتغيير النظام الغذائي.
  1. ممارسة التمارين الرياضة
  • تساعد التمارين الرياضية على حرق كميات مختلفة من السعرات الحرارية، ويتوقف عدد السعرات الحرارية المستهلكة على عدة عوامل، بما في ذلك: 
    • مدة التمرين.
    • سرعة التمرين وكثافته.
    • وزن وطول الشخص.
  • ملحوظة: كلما زاد وزن الشخص زادت السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم الجسم أثناء قيامه بالنشاط البدني. 
  • تعتبر تمارين القوة ورفع الأثقال من التمارين المهمة للغاية.
  • ولكن تعد التمارين الهوائية هي أحد أكثر الطرق فعالية في حرق السعرات الحرارية، حيث أنها تحرق سعرات حرارية أكثر من تلك التي تحرقها تمارين القوة.
  • تكمن أهمية تمارين القوة في زيادة الكتلة العضلية بالجسم والتي تحرق سعرات حرارية أكثر من الدهون.
  • وبالتالي فإن النظام البدني الذي يتضمن التمارين الهوائية وتمارين القوة سيزيد من معدل حرق السعرات الحرارية في الجسم بشكل كبير.
  • من الجدير بالذكر أن الجمع بين الحمية الغذائية المتبعة لفقدان الوزن مع نظام رياضي يساهم بشكل أكبر في إنقاص الوزن.
  • حيث إن فقدان نصف كيلوغرام من وزن الجسم يحتاج إلى حرق حوالي 3500 سعر حراري في الأسبوع.
  • وإذا كان من الممكن حرق 300 سعر حراري خلال فترة التمرين اليومي. فإن ممارسة التمرين بشكل منتظم سيساهم في فقدان نصف كيلوغرام في الأسبوع الواحد.
  • كما أنه إذا تم تخفيض السعرات الحرارية المستهلكة بمقدار 300 سعر حراري، بالإضافة إلى حرق 300 سعر حراري من خلال التمارين الرياضية، فإن فقدان نصف كيلوغرام من الوزن سيستغرق نصف المدة في حالة اتباع الحمية.

للمزيد من الإفادة قم بالإطلاع على  السعرات الحرارية في الدجاج المشوي والسعرات الحرارية في أنواع مختلفة من الدجاج: السعرات الحرارية في الدجاج المشوي والسعرات الحرارية في أنواع مختلفة من الدجاج

كيفية زيادة معدل الحرق

  • يعتقد الكثير من الناس أن السبب الرئيسي في زيادة وزن الجسم هو انخفاض معدل الأيض. 
  • وخاصة إذا كان الشخص ممن يتبعون حمية غذائية سليمة ويمارسون التمارين الرياضية بانتظام ومع ذلك فإنهم لا يلاحظون تغير في أوزانهم.
  • يعتمد معدل الأيض في الجسم على العديد من العوامل التي تتمثل في الآتي:
    • حجم الجسم.
    • العمر.
    • الجنس.
    • العوامل الوراثية.
  1. الكتلة العضلية
  • تحتاج خلايا العضلات عادة إلى كميات طاقة كبيرة للحفاظ عليها مقارنة بالخلايا الدهنية.
  • لذلك تعتبر معدلات الأيض لدى الأشخاص الذين يمتلكون عضلات أكثر من الدهون بأجسامهم كبيرة مقارنة بأولئك الذين تزداد نسبة الدهون بأجسامهم عن العضلات.
  1. العمر
  • تميل الأجسام عادة إلى اكتساب الدهون وفقدان العضلات مع التقدم في السن، ويفسر ذلك بطء معدل الحرق بالجسم مع التقدم في العمر.
  1. الجنس
  • بشكل عام، ترتفع معدلات الحرق أو الأيض بأجسام الرجال عن النساء وذلك لزيادة كتلتهم العضلية عن النساء بجانب احتواء أجسامهم على كميات أقل من الدهون.
  1. العوامل الوراثية
  • يمكن أيضًا التحكم بشكل جزئي في معدل التمثيل الغذائي للشخص.
  • على الرغم من عدم وضوح دور تأثير الجينات في معدل الحرق بالجسم بعد، إلا أنها تلعب دورًا مهمًا في حجم العضلات بالجسم وقابليتها وقدرتها على النمو، وكلا العاملين يؤثران على معدل التمثيل الغذائي والحرق في الجسم. 

يمكنك الآن التعرف على  السعرات الحرارية في المعجنات والحاجة اليومية للفرد من السعرات الحرارية: السعرات الحرارية في المعجنات والحاجة اليومية للفرد من السعرات الحرارية

كيفية تحفيز عملية الأيض أو الحرق داخل الجسم

  • يعتقد أن بعض الأطعمة والمشروبات يمكن أن تعزز عملية التمثيل الغذائي، بما في ذلك:
    • الشاي الأخضر.
    • القهوة.
    • التوابل.
    • مشروبات الطاقة.
  • ومع ذلك، فإن الأدلة العلمية لتأثير تلك المشروبات على معدل الحرق ضعيفة.
  • وبالرغم من عدم قدرة الشخص على التحكم في سرعة التمثيل الغذائي داخل جسمه، إلا أنه يمكنه التحكم في عدد السعرات الحرارية التي يحرقها جسمه من خلال النشاط البدني الذي يقوم به. 
  • فعندما يزيد النشاط البدني، يزداد معدل حرق السعرات الحرارية، ومن المتوقع أن الأشخاص الذين لديهم معدلات أعلى من التمثيل الغذائي بأجسامهم أن يكونوا أكثر نشاطًا من غيرهم.
  • لذلك فإن مشكلة زيادة الوزن تنتج بشكل أساسي نتيجة لاستهلاك سعرات حرارية أكثر من معدل الحرق بالجسم.
  • في حالة إذا كان الوزن ثابتًأ بالرغم من تغيرات نمط الحياة، فمن المستحسن التشاور مع الطبيب لاكتشاف المشكلة الكامنة وراء ذلك.

لقد قمنا في هذا المقال بمعرفة الكيلو كم سعرة حرارية، وكيفية الوصول إلى وزن الجسم الصحي، وكيفية زيادة معدل الحرق، وكيفية تحفيز عملية الأيض أو الحرق داخل الجسم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.