ألم أسفل البطن والعانة للنساء

ألم أسفل البطن والعانة للنساء تتراوح حدته ما بين الطفيف المحتمل، وما بين الصعب الذي يجعلهم يصرخون من شدته، حيث يقع هذا الألم بين منطقتين متقاربتين للغاية، ويكون الشعور به بوضوح من أسفل السرة حتى بداية الفخذين، ولكن يصعب تحديد مصدره بالفعل أو التعرف على مسبباته، لذا من خلال موقع زيادة سنعرض لكم اليوم أسباب وجود ألم أسفل البطن والعانة للنساء، وسنوافيكم بكل المعلومات حول هذا الموضوع.

ألم أسفل البطن والعانة للنساء

ألم أسفل البطن والعانة للنساء

يظهر الألم كعرض للتنبيه على وجود مشكلة صحية أو مرضية يجب الالتفات لها، للتشخيص المبكر، والبدء في اتخاذ إجراءات العلاج السليمة للشفاء الكامل منها، ففي بعض الأحيان يكون الألم منتشر حول عدة مناطق من الجسم ولا يمكن تحديد مصدره كما هو في ألم أسفل البطن والعانة للنساء.

حيث يؤدي هذا الألم إلى الشعور بالتقلصات الشديدة تارة في البطن، وتارة في الجهاز التناسلي، وكذلك منطقة الحوض، فهو يختلف باختلاف الشخص المتعرض له، ولكن يتفق في كونه ألم مزعج للغاية.

لذا في موضوعنا هذا سنشير إلى أسباب تواجد ألم أسفل البطن والعانة للنساء، حيث تعددت الأسباب واختلف من حيث دلالتها فبعضها يكون علامة لحالات ليست خطرة، والبعض الآخر يشير إلى وجود حالة طارئة تهدد الحياة، وإليك فيما يلي الأسباب:

اقرأ أيضًا: الم اسفل البطن للحامل في الشهر الثالث

حصوات الكلى

تتكون حصوات الكلى نتيجة تراكم الأملاح والمعادن بداخلها، حيث إنها لا تخرج إلى خارج الجسم عبر البول، وتكون الحصى بداخل الكلى صغيرة فهي تشبه ذرات الرمل، أو تشبه كرة الجولف في حجمها.

على الرغم من صغر حصوات الكلى إلا أنها تتسبب في ألم أسفل البطن والعانة للنساء يكون شديد، وذلك لأنها من الممكن أن تنتقل من الكليتين إلى المثانة لتستقر وتسبب ألم كبير في الحوض والعانة، قد تؤدي أيضًا حصوات الكلى إلى جرح الأنسجة وحدوث النزيف، الذي يظهر على هيئة بول لونه أحمر.

يمكن أن تخرج الحصوات من تلقاء نفسها أو باستخدام الأعشاب الطبيعية، أو بعض الأدوية بسهولة، ولكن في بعض الأحيان قد يكون خروجها صعب للغاية وهذا الأمر يتطلب إلى التدخل الطبي لإخراجها جراحيًا.

بعض الأمراض الجنسية

قد يكون السبب وراء الشعور بألم أسفل البطن والعانة للنساء هو إصابتهم ببعض الأمراض التي تنتقل عن طريق الجنس كمرض السيلان وكذلك مرض الكلاميديا.

هذه الأمراض ينتج عنها الشعور بالألم الشديد في منطقة الحوض والعانة بالأخص، كما يكون الألم واضح أكثر عند التبول، ويصاحبه بعض الإفرازات من المهبل.

فهذه الحالة الصحية تطلب الزيارة الفورية للطبيب لمنع حدوث العدوى في المسالك البولية، وكذلك حدوث مضاعفات تؤثر على الإنجاب.

الألم عند الجماع

في بعض الأحيان يظهر الألم حول منطقة الحوض والعانة عند النساء بوضوح عند ممارسة الجنس، ويكون هذا الألم في الغالب ناتج عن وجود التهابات في المهبل أو حدوث التلوث فيه، وكذلك جفافه.

ارتخاء عضلات الحوض

يحدث ارتخاء في أعضاء وعضلات الحوض عند النساء نتيجة انقطاع الطمث، حيث تبدأ الأعضاء في الهبوط والترهل إلى مكان منخفض عن المكان الطبيعي.

هذا الهبوط لا يعد مشكلة مرضية في مضمونه، ولكنه يؤدي إلى الشعور بألم أسفل البطن والعانة للنساء، وينتشر الألم إلى الفخذ وكذلك أسفل الظهر.

يتم علاج هذا الأمر من خلال ممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على تقوية عضلات الحوض وإعادتها لمكانها الطبيعي، أو يمكن رفع أعضاء الحوض بالتدخل الجراحي.

اقرأ أيضًا: الم اسفل البطن في الاسبوع الاول من الحمل أسبابه ومدى خطورته

تراكم البكتيريا في المسالك البولية

عندما تخترق البكتيريا للمسالك البولية تؤدي إلى التهابها، وهذا الالتهاب يتسبب في حدوث الألم أسفل البطن والعانة، وكذلك الألم عند التبول، ويعتبر التهاب المسالك البولية مشكلة مرضية تمثل خطورة شديدة إذا تفاقمت في أعراضها.

حيث من الممكن أن تنتشر البكتيريا المتواجدة في المسالك البولية لتصل إلى الكليتين وتلحق الضرر بهم، وفي حالة حدوث هذا الأمر سيترافق مع الألم الحرارة، والغثيان، وكذلك تمركز الألم في جهة واحدة أسفل الظهر حيث توجد الكلى.

مشكلات في بطانة الرحم

قد يحدث لدى بعض النساء الخلل في نسيج بطانة الرحم، هذا الخلل يؤدي إلى نمو النسيج للبطانة بخارجه ويعرف بالنسيج النامي خارج الرحم باسم الطُعم.

ينمو هذا النسيج إما على المبيضين، أو قناتي فالوب، أو على الجدار الخارجي من الرحم، كما من الممكن أن ينمو على الأمعاء، وحتى الرئتين، وهذا الأمر يؤدي إلى الشعور بالألم أسفل البطن وكذلك العانة، وفي مختلف المناطق في بعض الأحيان.

هذا المرض الذي يعرف باسم الانتباذ البطاني الرحمي لا يمكن الشفاء منها شفاء تام، ولكن من الممكن معالجته نسبيًا حيث إنه هناك احتمال أن تعاود أعراضه في الظهور مجددًا.

يتم علاج الألم الناتج أسفل البطن والعانة لدى النساء أثر تواجد الانتباذ البطاني الرحمي من خلال تناول مسكنات الألم، أو أقراص منع الحمل، أو بإجراء جراحة تنظير للبطن لإزالة النسيج النامي خارج بطانة الرحم.

الأورام الليفية

ما بين البطن والعانة يتواجد الرحم، حيث ربما يكون الألم نابع عن وجود مشكلة في الرحم، فربما يكون هناك بعض الأورام الليفية التي نمت على جداره، هذه الأورام عادةً تظهر بوضوح في جيل 30 إلى 40 عام، ولا تمثل خطورة شديدة، حيث يمكن إزالتها جراحيًا أو تصغيرها.

ظاهرة المبيض المتعدد الكيسات

تحدث هذه الحالة نتيجة لعدم التوازن في الهرمونات بداخل جسم المرأة، وهذا الأمر يؤثر على حدوث الدورة الشهرية، أو التخصيب، ويؤدي إلى الشعور بالألم الشديد في منطقة البطن وكذلك منطقة العانة.

ففي خلال فترة الإباضة تنضج البويضة بداخل كيس المبيض، ومن ثم تقوم بشقه والانطلاق عبر قناة فالوب للدخول إلى الرحم إذا تم تخصيبها، أو للسقوط وحدوث الدورة الشهرية.

لكن في بعض الحالات لا تتمكن البويضة من الخروج من الكيس وشقه، وتتسبب في انتفاخه فقط وامتلائه بالسوائل، مما يؤدي إلى حدوث ظاهرة تكيس المبيض.

من الممكن أن تختفي هذه الظاهرة من تلقاء نفسها، ولكن في بعض الأحيان التكيسات المنتفخة والكبيرة الحجم لا تزول بسهولة، كما تتسبب في حدوث الألم حول منطقة الحوض، وتزيد من الوزن، وتضغط على المثانة وتؤدي إلى الرغبة الملحة في التبول.

حدوث الحمل في خارج الرحم

في الحمل الطبيعي تقوم البويضة بالخروج من المبيض والسير في قناة فالوب، فإذا تم تخصيبها بحيوان منوي، تتحرك إلى تجاه الرحم وتستقر في داخل بطانته، ومن ثم تقوم بالنمو على مدى التسعة أشهر من الحمل ليتكون الجنين.

في بعض الحالات النادرة والطارئة تتجه البويضة المخصبة للالتصاق بمكان آخر غير بطانة الرحم، فقد تلتصق بأحد المبيضين، أو بأي أعضاء أخرى داخل البطن، وهذا الأمر يسمى الحمل خارج الرحم.

يؤدي الحمل خارج الرحم إلى حدوث نزيف من المهبل، وألم أسفل البطن والعانة للنساء، وكذلك الغثيان والصداع.

اقرأ أيضًا: هل حركة الجنين اسفل البطن طبيعية؟

ألم الدورة الشهرية

يقوم الرحم في كل شهر ببناء بطانته التي تكون عبارة عن غشاء داخلي يشبه النسيج، حيث يقوم ببنائها لتحضير نفسه لاستقبال البويضة المخصبة، ولبدء فترة الحمل.

فعندما لا يحدث الحمل تتهدم بطانة الرحم وتنكسر لتخرج إلى خارج الجسم مع البويضة الغير مخصبة في هيئة نزيف مهبلي يعرف بالدورة الشهرية.

هذا النزيف المهبلي المسبب للحيض يؤدي إلى حدوث ألم أسفل البطن، وكذلك في العانة، وقد يتوزع الألم في مناطق مختلفة.

يمكن علاج ألم الدورة الشهرية بسهولة من خلال تناول مسكنات الألم كالآيبوبروفين، أو استخدام إربة بها ماء دافئ.

الالتهاب في الزائدة الدودية

الزائدة الدودية هي نسيج يتكون على شكل أنبوب ويكون متصل بالأمعاء الغليظة، قد لا يكون لها وظيفة واضحة في الجسم، ولكنها من الممكن أن تتسبب في حدوث التهابات تؤدي إلى تهديد حياة الشخص المصاب.

فمن أشهر أعراض الالتهاب الناتج عن الزائدة الدودية هو الشعور بالألم في منطقة البطن، والعانة، وكذلك الحوض وارتفاع درجة الحرارة.

كما أن التهاب الزائدة الدودية يمثل خطرًا شديدًا حيث إنه إذا لم يتم علاجه في أسرع وقت ممكن بواسطة عملية جراحية لإزالة الزائدة الدودية، سيحدث تمزق لها بداخل البطن، وسينتشر الالتهاب إلى مختلف الأعضاء وهذا الأمر يتسبب في المشكلات الخطيرة.

التهاب القولون

متلازمة القولون العصبي هو مرض من الأمراض الأكثر شيوعًا المتعلقة بالجهاز الهضمي، حيث إنه يؤدي إلى حدوث اضطراب في وظائف الجهاز الهضمي وكذلك الأمعاء، ينتج عن هذا الاضطراب الانتفاخ في البطن، والإسهال، والإمساك.

كما يؤدي التهاب القولون إلى الشعور بنبضات الألم في مفترق الأماكن من الجسد، خاصةً أسفل البطن وعند العانة، ويمكن التخلص من هذا الألم عن طريق تغيير نظام الغذاء المتبع، والسيطرة على التوتر والضغوطات، واستخدام الأدوية الطبية المخصصة لعلاج القولون.

اقرأ أيضًا: اسباب الالم اثناء العلاقة الزوجية عند الرجل والمرأة

الدوالي

تعاني النساء الحوامل من الدوالي خاصةً في منطقة الحوض، حيث إنه خلال فترة الحمل يزداد حجم الدم بداخل الجسم، ليتدفق إلى الرحم والعانة، وتعمل الدورة الدموية المتغيرة على دعم الجنين وتطور نموه.

عادةً يظهر التدفق في الدم في بوضوح على شكل خطوط حمراء اللون تعرف بالدوالي، هذه الخطوط الحمراء تكون مؤلمة، وغالبًا تتواجد في الساقين والحوض.
فإذا تحدثنا عن الألم أسفل البطن والعانة فسنقول أن دوالي هي المتسببة في ذلك، حيث ينبع الألم نتيجة اتساع الأوردة الدموية وتمددها، ويتم الشعور بوضوح بهذا الألم عند الجلوس أو الوقوف لفترات.

الدوالي الناتجة في الحوض بسبب الحمل غالبًا تتحسن بعد الولادة بثلاثة أشهر، وفي حالة إذا لم يتم تحسنها، يكون العلاج من خلال إجراء العمليات الجراحية.

الإجهاد العضلي

في بعض الأحيان قد يكون الألم المتواجد في أسفل البطن أو العانة لا يدل على أي حالة مرضية تعاني منها المرأة فريما يكون ذلك الألم نتج عن بذلك المجهود الذي أدى إلى إجهاد عضلات البطن، وعضلات الحوض، كما هو في حالة ممارسة التمارين الرياضية.

المعاناة من الإمساك

يحدث الإمساك عندما تكون حركة الأمعاء قليلة وضعيفة، حيث يكون مرور البراز والفضلات إلى خارج الجسم أكثر صعوبة، ويرافق هذا الأمر الشعور بالألم في منطقة أسفل البطن تحديدًا، وكذلك منطقة العانة والحوض، بالإضافة إلى الشعور بالتقلصات المتكررة.

استخدام اللولب

اللولب هو وسيلة من وسائل منع الحمل التي يتم إدخالها في الرحم لمنع وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة وتخصيبها، فإن النساء اللاتي يستخدمن هذه الوسيلة لمن الحمل قد يعانون من الشعور بالألم أسفل البطن وفي العانة.

يكون الألم الناتج عن اللولب مشابه للألم المصاحب للطمث، ويمكن علاجه باستخدام مسكنات الألم، أو من خلال تغير وسيلة الحمل واستبدالها بوسيلة أخرى.

اقرأ أيضًا: اسباب المغص اسفل البطن ومتى تكون خطيرة؟

بذلك نكون عرضنا لكم أسباب تواجد ألم أسفل البطن والعانة للنساء، فهذا الألم يعتبر من المشكلات المزعجة للغاية لديهم، خاصةً إذا كان متكررًا في حدوثه، أو متزايد في شدته، فهو يؤثر على حياتهم ومهامهم اليومية، لذا كان من الجدير بالذكر أن نقدم لكم أسبابه، لكي يتم الأخذ بعين الاعتبار وتلقي العلاج المناسب والسيطرة على هذا الألم المزعج، ونتمنى أن نكون أفدناكم بما قدمنا لكم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.