الم اسفل البطن للحامل في الشهر الثالث

الم اسفل البطن للحامل في الشهر الثالث يعتبر من الآلام التي تشعر بها الكثير من السيدات الحوامل، والذي يجعلها تشعر بالوجع، والألم خلال فترات متقاربة دون أن تعلم السبب لهذا الألم، ولا تعلم كيف يتعامل معه، لهذا نجد أن هذه الآلام تسبب الكثير من القلق بالشكل المستمر.

والشهر الثالث يعتبر من المراحل الهام جداً بالنسبة الذي يكون في أسفل الظهر للسيدة الحامل في الشهر الثالث يعتبر من الأمور الطبيعية التي ترافق الحمل في هذا الشهر، بالإضافة إلى الشعور بالألم في وجهها، وظهرها بسبب بالثقل ضغط البطن على هذه الأعضاء، وجميع هذه الآلام يصاحبها أعراض النزيف هي من الأمور الطبيعية، والتي لا داعي إلى الخوف، أو القلق منها.

ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثالث

  • وفي الشهر الثالث تتعرض السيدة الحامل إلى ألم أسفل البطن فقط، وإنما يتعرض إلى الكثير من الأعراض في هذا الشهر، والتي منها الشعور بالتعب، والإرهاق، والانخفاض الملحوظ في مستوى السكر بالدم.
  • بالإضافة إلى الكثير من المشاكل التي يعاني منها الجهاز الهضمي، هرمون الحمل يجعل جميع عمليات الهضم بطيء جداً، فلا يتمكن الجسم، حتى يتمكن الجسم من امتصاص المواد الغذائية بصورة كبيرة جداً.
  • فتشعر المرأة الحامل بالكثير من الأمراض، مثل القيء، والغثيان، والإمساك، والغازات، والشعور بالانتفاخ، هذا الشهر بنهايته تنتهي الكثير من الألم، بالإضافة إلى شعور الحامل بالدوخة، والصداع، والحاجة إلى التبول بشكل كبير جداً، لأن الضغط في الرحم يكون على عنق المثانة.
  • كما تتعرض الحامل إلى بعض الإفرازات المهبلية، أو التشنجات الحادة التي تحدث في الساق.

ومن هنا يمكنكم التعرف على اعراض الحمل في الشهر الثاني بولد وطرق طبية لمعرفة نوع الجنين: اعراض الحمل في الشهر الثاني بولد وطرق طبية لمعرفة نوع الجنين

آلام البطن في الشهر الثالث من الحمل

في بداية هذا الشهر لابد أن تذهب السيدة الحامل إلى الطبيب، حتى تطمئن على وضع الجنين، وأنه بصحة جيدة، وفي هذا الشهر تظهر الكثير من التغيرات على السيدة الحامل، ومن أهمها آلام أسفل البطن التي تشبه ألم الدورة الشهرية، كما تتعرض إلى آلام الشد العضلي بالشكل المستمر، لبضعة دقائق، ولهذا فان هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث آلام البطن في هذه المرحلة، ومن أهمها:

  • تعتبر من الأمور الطبيعية للغرز أو الزرع حيث  أن الجنين يتم زراعته في الرحم، وهو ما يعرف باسم البويضة المخصبة يحدث بعض الألم في أسفل البطن، وتكون هي بدايات، وعلامات الحمل.
  • في الشهر الثالث يبدأ الرحم في أن النمو، والازدياد بالنسبة للشهر الأول، والثاني بسبب نمو الجنين، حتى يستوعب الرحم حجم الجنين في الشهر الثالث، مما يعمل على زيادة العضلات، والأربطة التي تساعد الرحم على التمدد بعد شعور المرأة الحامل بالألم أسفل البطن، ولكن في هذه الحالة من السهل جداً أن تقوم بالعطف، أو تغيير وضع جلوسه يخفف هذه الآلام عنها.
  • يكون الجماع سبب من أسباب شعور المرأة ببعض الألم أسفل البطن، فعندما تصل إلى النشوة الجنسية إلى قمة الذروة تتعرض المرأة الحامل بعد الانتهاء من الجماع إلى آلام تشبه آلام الدورة الشهرية، و يجب على الحامل في هذه الفترة أن تقلل من عملية ممارسة الجنس، حتى لا يسبب لها الألم التي تصاحبها في بعض الحالات النزيف.
  • تعرض الرحم إلى بعض الانقباضات الكاذبة، والتي تشبه المخاط الكاذب، وتحدث في نهاية الشهر الثاني، مما تسبب بعض الآلام الخاصة أسفل البطن فتشعر السيدة كأن الرحم يضيق لفترة قليلة من الوقت، ثم ينتهي هذا الألم.
  • الإجهاض المبكر، وهو من أكثر الحالات السيئة التي تتعرض لها الحامل، والتي تشاركها بالكثير من الألآم، وخاصة عندما يصاحب هذا الإجهاض الإفرازات المهبلية، والنزيف الحاد، ولا بد أن تعود السيدة في جميع هذه الأحوال إلى زيارة الطبيب، ومتابعة حالتها، وخاصة في الأشهر الثلاثة الأولى.
  • الحمل خارج الرحم يعتبر حاله من الحالات التي تنمو البويضة المخصبة في خارج الرحم، يسبب الكثير من الضرر إلى قناة فالوب، أو عنق الرحم تظهر الكثير من التقلصات الشديدة، والآلام الحادة في أسفل البطن، وهنا لابد أن نستشير الطبيب.

وللمزيد من المعلومات عن فوائد حمض الفوليك قبل الحمل ومتى يجب البدء فيه وأهم مصادره أضغط هنا: فوائد حمض الفوليك قبل الحمل ومتى يجب البدء فيه وأهم مصادره

علاج آلام البطن في الشهر الثالث من الحمل

تعتبر آلام البطن في الشهر الثالث من الحمل من الألم المزعجة جداَ، والتي تسبب الكثير من الألم، والتعب إلى السيدات الحوامل، ولهذا فهو هناك بعض النصائح التي تساعد في علاج هذه الآلام، ومنها:

  • تناول الماء بكميات كبيرة، حيث أن الجسم المرأة الحامل في هذه الفترة يحتاج إلى حوالى 8 أكواب من الماء بشكل يومي، حتى يقلل من حدوث الجفاف في الجسم، لأن الجفاف يكون له دور واضح في حدوث آلام أسفل البطن.
  • عند تعرض الحامل إلى هذه الألآم، لابد أن تحاول تغيير الوضعية إذا كانت تجلس تقوم بالاستلقاء، وإذا كانت مستلقية تغير وضع الاستلقاء على أي جانب آخر، حتى تقلل من آلام أسفل البطن.
  • ممارسة التمارين الرياضية من الأمور الهامة جداً، وأن لم تتمكن من ممارسة التمارين الرياضية، لابد أن تقوم بعملية التمدد عندما تشعر بهذه الألآم، التمدد يساعدها بشكل كبير جداً على هدوء العضلات الضيقة، ويمنع تكرار هذه الآلام في المستقبل، فهناك الكثير من أنواع الرياضة التي تخصص إلى السيدات الحوامل يساعدهم في تجنب هذه الألآم.
  • عمل الكمادات الدافئة، مثل ما تقوم السيدات بهذا الأمر عندما تعاني من آلام الدورة الشهرية، فإن الكمادات الدافئة عندما توضع في الأماكن التي تكون مصدر الألم، وهي أسفل البطن، فأن هذا الأمر يساعد على هدوء هذه الألآم، و يوفر الكثير من الاسترخاء إلى العضلات، ويقلل من التشنجات، ومن الأفضل أن تأخذ السيدة الحمام الدافئ.
  • التدليك اللطيف فله قدرة كبيرة على تحفيز الدورة الدموية بالشكل الأفضل يساعد العضلات على التخلص من التشنجات الغير مريحه التي تكون مصدر الأم أسفل البطن.
  • تناول الباراسيتامول عندما ترى السيدة الحامل أنها تحتاج إلى المساعدة الإضافية، حتى تتمكن من تخفيف الآلام التي تعاني منها أسفل البطن، فلابد أن تتناول جرعة من الباراسيتامول، ولكن بعد أن تستشير الطبيب المختص، وتتعرف على الجرعة المناسبة لها.
  • لابد أن تحصل الحامل على القدر الكافي من النوم، ليقلل ما تتعرض إلى هذه الآلام طوال اليوم بسبب قلة النوم، ولهذا لابد أن تحصل على 8 ساعات بشكل يومي.

ومن هنا سنتعرف أيضا على الم اسفل البطن في الاسبوع الاول من الحمل أسبابه ومدى خطورته: الم اسفل البطن في الاسبوع الاول من الحمل أسبابه ومدى خطورته

نصائح عمل السيدات الحامل خلال شهرها الثالث

  • لابد أن تركز الحامل على تناول الأكلات الصحية.
  • الحصول على القسط الكافي من الراحة.
  • تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الفيتامينات، والحديد، وحمض الفوليك.
  • لابد أن تحافظ الحامل على نظافتها الشخصية الخاصة في منطقة المهبل.
  • لابد أن تهتم الحامل بصحة الأسنان، حتى لا تتعرض إلى الأمراض التي تؤثر على صحتها.
  • الإقلاع عن جميع المواد التي تضر بالجسم، مثل القهوة، والشاي والكافيين، والتدخين.
  • تجنب تناول المشروبات الغازية، لأن الإفراط في تناولها يعرض المرأة الحامل إلى الإجهاض في الكثير من الحالات، أو ربما يؤثر على وزن الجنين.
  • ممارسة التمارين الرياضية البسيطة، مثل رياضة المشي، أو السباحة.
  • لابد أن تجعل السيدة الحامل نفسها نشيطة، حتى لا تتعرض إلى  الكسل يؤدي إلى إصابتها بالعديد من الأمراض.

ولا يفوتكم قراءة موضوع نغزات اسفل البطن للحامل في الشهر الثالث وتقلصات الرحم في الشهر الثالث من الحمل: نغزات اسفل البطن للحامل في الشهر الثالث وتقلصات الرحم في الشهر الثالث من الحمل

تناولنا في هذا المقال الحديث عن ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثالث، وأسباب هذا الألم، وكيفية علاجه، والإرشادات، والنصائح التي تتبعها الحامل في هذه الفترة، حتى تخفف من هذه الألآم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.