أضرار العلاقة الزوجية أثناء الدورة الشهرية وخطورتها للرجل وللمرأة

أضرار العلاقة الزوجية أثناء الدورة الشهرية

أضرار العلاقة الزوجية أثناء الدورة الشهرية تتعدد بشكل كبير لكلٍ من الرجل والأنثى، ولذلك لا بد من تجنبها لما تتسبب به من أضرار قد تصل إلى حد الخطورة، حيث قد تمتد تلك الأضرار إلى إصابة أحد الطرفين أو كلاهما بالعقم، وسنتعرف الآن من خلال مقالنا عن أكثر تلك الأضرار خطورة عبر موقع زيادة

» نوصي أيضًا بالاطلاع على هذا المقال:

أضرار العلاقة الزوجية أثناء الدورة الشهرية

يحتوي المهبل على بكتيريا نافعة تُعرف باسم عصويات دودرلين، وهي موجودة بشكل دائم به لحمايته من الجراثيم، بينما تموت تلك البكتيريا أثناء الدورة الشهرية نتيجة تحول الرحم من الحالة الحمضية إلى الحالة القوية، حيث يقوم الرحم بالتخلص منها مع نزول الدم، ولذلك تزداد نسبة وجود بكتيريا ضارة وجراثيم في المهبل في ذلك الوقت.

وجدير بالذكر أن خطورة الأضرار الناتجة عن العلاقة الزوجية أثناء الدورة الشهرية تزداد عند النساء أكثر من الرجال، لذلك لا بد من أن ترفض النساء حدوث أي علاقة في ذلك الوقت حفاظًا على صحتهم، وفي نفس الوقت يتعرض الرجال لبعض الأضرار التي قد تكون خطيرة كذلك في بعض الأحيان.

أشكال خطورة التواصل الجنسي أثناء الحيض للرجل والمرأة

تتمثل خطورة العلاقة الزوجية أثناء فترة الحيض فيما يلي:

أولًا: أضرار العلاقة الزوجية أثناء الدورة الشهرية بالنسبة للمرأة

  • تتعرض الأعضاء التناسلية أحيانًا للإصابة بالكثير من أنواع العدوى البكتيرية، وهي ما تتسبب في حدوث التهابات شديدة في المهبل مما يزيد من الشعور بالحكة بشكل متزايد جدًا، كما ينتج عن تلك الالتهابات خروج الكثير من الإفرازات المهبلية مصاحبة برائحة نفاذة وكريهة.
  • قد تتعرض أيضًا قنوات فالوب الموجودة بالرحم للالتهاب وهو ما قد يتسبب في إصابة الرحم بما يعرف باسم (بطانة الرحم المهاجرة)، حيث أن قنوات فالوب هي من تقوم بنقل البويضات إلى الرحم من المبيضين.
  • تتأثر أعضاء المرأة التناسلية بشكل كبير، وبشكل خاص الأوعية الدموية التي تعمل على تغذية تلك الأعضاء، وهو ما يتسبب في زيادة كمية الدماء مع زيادة الإحساس بالألم.
  • تتعدد المشاكل الصحية الناتجة عن تلك العلاقة حيث تتسبب في زيادة نسبة البكتيريا التي تصل إلى الرحم عند حدوث إيلاج خلال وقت الدورة الشهرية، وذلك بسبب انبساط الأوعية الدموية المغذية للرحم أثناء نزول الدماء في ذلك الوقت.
  • قد يحدث في بعض الأحيان حدوث نزيف قوي في حالة حدوث علاقة أثناء الدورة الشهرية، وينصح الأطباء بضرورة التوجه للطبيب في تلك الحالة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

ثانيًا: الأضرار بالنسبة للرجل

  • قد يتعرض الرجل لحدوث التهابات في جلد القضيب الخارجي، وفي بعض الأحيان قد تمتد تلك الالتهابات لتصل إلى مجرى البول وهو ما يزيد الأمر خطورة.
  • عند حدوث التهابات شديدة قد ينتج عنها انتقال لبقية الجهاز التناسلي مثل غدة كوبر، والخصيتين، والحويصلتين المنويتين، والبروستات، والبربخ.
  • تزداد نسبة الجراثيم والبكتيريا على القضيب نتيجة الايلاج داخل المهبل في وقت الدورة الشهرية مما يتسبب في زيادة الشعور بالحكة وعدم الارتياح.

وفي ختام مقالنا فلقد وضحنا أضرار العلاقة الزوجية أثناء الدورة الشهرية للمرأة وللرجل، ونتمنى أن ينال المقال إعجابكم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.