أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية ما هي؟ وكيفية علاجها طبيعيا

أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية ما هي؟ يمكنك التعرف على إجابة هذا السؤال عبر موقع زيادة اليوم، حيث أن غياب الدورة الشهرية لفترة طويلة تتعدى الحد الطبيعي يشعر النساء بالقلق، وتأخر الدورة الشهرية له العديد من الأسباب أشهرها هو حدوث الحمل، ولكن ما هي أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة أو العزباء هذا ما يهم الكثير من السيدات معرفته.

كما نقدم لكم: مدة تأخر الدورة الشهرية لمعرفة الحمل

أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية

اقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية

  • الحيض يأتي للمرأة كل فترة تتراوح بين 21 يوم إلى 35 يوم، والانتظام الفعلي للحيض يكون كل 28 يوم، وهذه الأيام يتم حسابها من تاريخ أول يوم نزل فيه الحيض حتى اليوم قبل الأخير الخاص بنزول الحيض.
  • في حالة تأخر الحيض عن 35 يوم فإن الأمر يصبح غير طبيعي، ولكن الحيض في بدايته أي عند سن البلوغ يكون غير منتظم، وكذلك عند اقتراب عدم نزول الحيض مرة أخرى.
  • لا ينبغي أن تشعر المرأة بالقلق في حالة عدم انتظام الدورة لشهر واحد فقط فقد يكون الأمر ناتج عن ضغط نفسي أو توتر لأنه أمر طبيعي، ولكن عندما تزداد فترة تأخر الحيض عن الفترة المسموح بها فيجب التوجه للطبيب.
  • أكدت بعض الدراسات العلمية أن أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية عن وقتها ب 7 أيام تعاني منه 46% من النساء، بينما تتأخر العادة الشهرية بمقدار 14 يوم كحد أدنى عند 20% من النساء.

أسباب تأخر الدورة الشهرية عند المتزوجات

1- طرق تنظيم الحمل

  • حبوب منع حدوث الحمل التي بها هرمون الأستروجين والبروجسترون تعمل على عدم السماح للبويضات من الخروج إلى خارج المبايض، ولتنظيم فترات نزول الدورة مرة أخرى يجب الانتظار 6 أشهر من وقت منع تناول هذه الحبوب.
  • كذلك الوسائل المختلفة المستخدمة في منع حدوث الحمل غير الحبوب لها تأثير سلبي على الدورة الشهرية مثل اللولب والحقن، واللولب في بعض الأوقات يسبب حدوث الحمل وليس منعه.

2- متلازمة مرض تكيس المبايض

  • المتلازمة هي اختصار لمتلازمة PCOS التي لا تسمح للمبايض بإخراج البويضة، وهذه المتلازمة تصيب امرأة من بين ثلاث وهذا تم إثباته من خلال إحدى الدراسات التي تم إجرائها في أمريكا على النساء.
  • لهذه المتلازمة عدة أعراض غير تذبذب الحيض مثل الصلح الذكوري، ونمو الشعر في الصدر والوجه، وزيادة الوزن، وحدوث عدة تغيرات في الهرمونات، وهذه المتلازمة تصيب المرأة عندما تزداد نسبة هرمونات الذكورة لديها.
  • الخلل في الهرمونات يؤدي إلى إنتاج أكياس داخل المبايض تعمل على عدم نزول الحيض بشكل منتظم، حيث تقوم الأكياس بمنع الدم من النزول والبقاء داخل الجسد مما يؤدي إلى حدوث التهابات شديدة، وتغير أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية.

3- الرضاعة الطبيعية

المرأة المرضع عندما تلاحظ تذبذب دورتها الشهرية فلا يوجد أي قلق لأن ربما تستمر الدورة في التذبذب حتى انتهاء فترة الرضاعة الطبيعية، وهذا الأمر لا يؤثر على الخصوبة، وينصح الأطباء المرضعات باستخدام أي وسيلة لمنع حدوث الحمل.

4- الحمل خارج الرحم

  • عند استخدام المرأة وسيلة اللولب لمنع حدوث أي حمل فهنالك احتمال بحدوث الحمل، وإذا نزلت دماء الحيض خلال تركيب الوسيلة السابقة فالأمر يدل على وجود حمل ولكن خارج الرحم.
  • الحمل الموجود خارج الرحم في بعض الأحيان لا تظهر نتيجته في اختبارات الحمل المنزلية، ويستطيع الطبيب تحديد هل اللولب يستطيع منع حدوث الحمل مع المرأة أو لا حيث يختلف الأمر من امرأة لأخرى.

إليكم من هنا: المعدل الطبيعي لتأخر الدورة الشهرية وأسباب تأخرها وطرق التغلب عليه

أسباب تأخر الدورة الشهرية للعزباء

  • عند تأخر الحيض لدى الفتاة العزباء ينبغي أن تعلم سبب التأخير حيث من الممكن أن يكون بسبب الزيادة الهائلة في الوزن لأن الأمر يمنع الجسم من إفراز الهرمونات الخاصة بالتبويض، والأمر ذاته مع النحافة.
  • إجهاد الجسد يسبب انقطاع الدورة الشهرية أو تأخرها، لذلك ينصح بالراحة لبعض الوقت، ويمكن إجراء بعض التمارين الرياضية بشكل منظم، أو يمكن إجراء التمارين الخاصة بالتنفس لكي يستطيع الشخص السيطرة على الإجهاد.
  • ممارسة الرياضة بصورة مفرطة يؤدي إلى حدوث خلل في إنتاج الجسم للهرمونات، وفي حالة كانت المرأة لديها عدة مشاكل في الغدة الدرقية وهذه المشاكل تزيد من إنتاج الغدة الدرقية للهرمونات مما يؤدي إلى حدوث خلل في الدورة الشهرية.
  • هنالك عدة أدوية تؤثر على أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية مثل العلاج الكيماوي لمرضى السرطان، ومضادات الاكتئاب، وبعض الأدوية الخاصة بالضغط، وأدوية الذهان، وبعض الأمراض مثل مرض السكري، والأمراض المتعلقة بالقلب.
  • خلل الهرمونات في الغدة النخامية، ونسبة هرمون الأستروجين القليلة، وزيادة معدل هرمون التستوستيرون والبرولاكتين، والمرأة التي لديها متلازمة تيرنر تعاني من اضطرابات في الحيض.

أعراض تأخر الدورة الشهرية

1- الشعور بالألم والتقلصات

  • تأخر الدورة ينتج عنه انتفاخ في منطقة البطن، وشعور المرأة بالألم، ولكن لا يستمر الألم بل يكون في فترة معينة ثم يختفي، وبعض السيدات قد يعتقدن أنهم حامل وذلك بسبب تقارب أعراض الحمل مع أعراض تأخر الدورة الشهرية.
  • ألم تأخر الحيض يزداد عند النساء التي تدخن وقد قامت بعملية الإجهاض من قبل ولا تأخذ وسائل هرمونية لمنع حدوث الحمل، بينما الألم يكون أقل عند النساء الكبيرات في العمر واللواتي يأخذن وسائل هرمونية لمنع حدوث الحمل.
  • قد تزداد نسبة هرمون البرولاكتين في الجسم مما يؤدي إلى إفراز الثدي للحليب، أو ربما تصاب المرأة بصداع حاد، وتشعر ببعض الزغللة في العينين وهذا في حالة كانت المرأة مصابة بورم في الغدة النخامية.
  • إذا كانت المرأة تعاني من خلل في الهرمونات فقد يقع شعرها بكثرة، ومن أعراض تأخر الدورة عن أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية شعور المرأة بألم في منطقة الحوض وهذا إذا كانت المرأة مصابة بالتهاب أحد في جهازها التناسلي.

2- ظهور حب الشباب والإفرازات البيضاء

  • حب الشباب ينتج عن متلازمة PCOS لأنها تغير من معدل الهرمونات في الجسم مما يجعلها متذبذبة وينتج عن هذا التذبذب انغلاق مسام البشرة وظهور الحبوب، لذلك ينصح بعلاج المتلازمة قبل البدء في علاج الحبوب.
  • الإفرازات البيضاء لدى المرأة إشارة على عدة أمور منها أن المرأة تعاني من التهابات في منطقة الحوض، أو تأخر موعد نزول العادة الشهرية، ولكن الأمر غير مقلق ولون هذه الإفرازات يتغير خلال فترة الحيض.

3- أعراض تلزم زيارة الطبيب

  • في حالة اعتقاد السيدة أنها حامل فعليها الذهاب إلى الطبيب، أو عند ظهور أي علامة من علامات الإصابة بمتلازمة PCOS، أو عند تغير وزن المرأة سواء ازداد وزنه أو قل لأن الأمر يؤثر على الحيض ويؤخره.
  • إذا شعرت المرأة بالتوتر ولكن بدرجة عالية فقد من الممكن أن يتأخر موعد نزول الحيض بسبب ذلك لأن هذا التوتر يؤثر بالسلب على جهاز المرأة التناسلي فمن الممكن أن يسبب انقطاع الحيض لفترة معينة.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: مضاعفات تأخر الدورة الشهرية وكيفية علاج هذه المشكلة؟!

مضاعفات تأخر الدورة الشهرية

  • إذا ازداد معدل أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية لدى المرأة عن الحد الطبيعي فمن الممكن أن تصاب بعدة مضاعفات مثل إصابة الرحم بنوع من أنواع الأورام الخبيثة، وربما يصاب عنق الرحم بالورم.
  • تكيس المبايض تصاب به المرأة نتيجة ارتفاع معدل هرموني الأندروجين والتستوستيرون مما يؤدي إلى توقف عملية التبويض لبعض الوقت، وهذا يسبب تذبذب في نظام الدورة الشهرية.
  • قد تصاب المرأة بمرض Endometriosis والذي يسبب وجود الخلايا الخاصة ببطانة الرحم في الرحم من الخارج، أو ربما تصاب المرأة بالتهابات في جهازها التناسلي PID، أو ربما لن تستطيع المرأة الحمل مرة أخرى إلا بتدخل الطبيب.

علاج تأخر الدورة الشهرية

اقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية

علاج تأخر نزول الحيض يكمن في علاج سبب التأخر مثل تغيير أسلوب العيش، أو اللجوء إلى التدخل الجراحي إذا لزم الأمر، أو معالجة مشكلة الالتهاب الموجودة في الجهاز التناسلي، أو علاج مشكلة خلل الهرمونات، يمكن تناول عدة أعشاب لمعالجة المشكلة مثل:

  • الزنجبيل: حيث يقوم بزيادة معدل انقباض الرحم مما يؤدي إلى نزول الحيض، ويمكن تناول مشروب الزنجبيل المحلى بالعسل أو السكر مرتين كل يوم حتى ينزل الحيض.
  • اليانسون: من أشهر الأعشاب الطبية التي تساعد في تقليل أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية نبات اليانسون وكذلك يحد من الشعور بألم الحيض، وكذلك مشروب الكمون المنقوع يساهم تنظيم نزول الحيض.
  • مشروب البقدونس: به فيتامين ج الذي يساعد على تنظيم الحيض، ويحتوي على الأبيول وهو مادة سامة في حالة تناولها بكثرة لذلك لا يتناول هذا المشروب النساء المرضعات أو الحوامل.
  • الكركم: هو العلاج العشبي الأكثر استخدامًا حيث يساعد في تنظيم إفراز الهرمونات مما يساهم في نزول الحيض، ويمكن تناول الكركم على هيئة مشروب مغلي في الماء أو وضعه في الطعام.
  • نبات إكليل الجبل: يعمل على ارتفاع معدل انقباض الرحم مما يؤدي إلى نزول الحيض، وينبغي شرب 6 غرام منه بشكل يومي، أو وضع نفس الكمية داخل الطعام، ولكن إذا كانت المرأة حامل فلا تتناول هذا النبات لأنه قد يجهض الجنين.

ننصحكم بزيارة مقال: أسباب تأخر الدورة الشهرية للبنات لمدة شهر ومخاطرها وعلاجها

تأخر الدورة الشهرية أمر مقلق لجميع النساء ويختلف سبب التأخر من امرأة إلى أخرى، ولكن طرق علاج أقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية تناسب معظم النساء عدا بعض الطرق التي لا تلائم الحوامل ولذلك يجب استشارة الطبيب.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.