محتوى يحترم عقلك

أدوية علاج ارتفاع الكرياتينين

أدوية علاج ارتفاع الكرياتينين تسرع من عملية الشفاء، فالكرياتينين من الفضلات الكيميائية التي تنتج عن استخدام العضلات بالجسم، فهو من المركبات العضوية التي قد تنتج عن الحصول على الأطعمة الغنية بالبروتين بكثرة؛ بسبب انتقاله من مجرى الدم إلى الكلى للتخلص منه عبر مجرى البول، لذلك نعرض بعض الأدوية المعالجة لتلك الحالة عبر موقع زيادة.

أدوية علاج ارتفاع الكرياتينين

الكرياتينين من المركبات الناتجة عن عملية أيض العضلات حيث تصفيته من الدم عبر الكلى، وفي الحالات الطبيعية فإن النسب الطبيعية له بالدم تتراوح بين 60 إلى 110 مايكرومول/ لتر في الذكور، أما بالإناث فيتراوح بين 45 إلى 90 مايكرومول لتر.

فالكلى من أولى أعضاء الجسم المسؤولة عن المحافظة على مستوى الكرياتينين بالمعدل الطبيعي، وبالتالي فإن ارتفاعه بالدم دال على تواجد خلل معين بوظائف الكلى.

فيما يخص معالجة تلك الحالة فلا توجد أدوية بعينها مخصصة للتخفيض من نسبته بالدم، ولكن بعد إجراء الفحوصات في حال إيجاد الطبيب أن السبب الكامن وراء الإصابة هو أمراض الكلى فيتم الحصول على بعض الأدوية، لذلك نعرض أدوية علاج ارتفاع الكرياتينين بالدم عبر الفقرات الآتية:

1- حاصرات مستقبلات الأنجيوتينسين

تتميز تلك الأدوية بامتلاكها أهم الأنواع مثل: الابروسارتان والآزيلسارتان، والتي يتم استخدامها بالأساس في معالجة ارتفاع ضغط الدم والتقليل من نسبة البروتين بالدم، ففي بعض الأحيان يكون لها بعض الآثار الجانبية، مثل: الدوار الوهن، الاسهال، الارتباك، انقباض العضلات، السعال، القيء الشديد، الأرق والسعال.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع ارتفاع الكرياتينين

2- مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين

تتضمن أهم أنواع تلك الأدوية البينازيبريل والكابتوبريل والتي يتم استخدامها بمعالجة ارتفاع ضغط الدم، كذلك تتضمن بعض التأثيرات الجانبية، مثل: الدوخة، والسعال الجاف، والصداع والدوار، كذلك الارتفاع بمستويات البوتاسيوم بالدم وفقدان حاسة التذوق.

3- الأدوية الخاصة بربط البوتاسيوم أو الفوسفات

من أهمية تلك الأدوية أنها تتخلص من الكميات الكبيرة من البوتاسيوم أو الفوسفات بالدم، والتي لا تتمكن الكلى من ترشيحها.

4- منشطات هرمون الإريثروبويتين

تعرف أيضًا تلك المنشطات بالعوامل المحفزة لتكوين كرات الدم الحمراء بالدم، كذلك لها الفائدة بالزيادة من كمية الإريثروبويتين الهام بتكوين كريات الدم الحمراء، ومن الآثار الجانبية لتلك المنشطات الغثيان والدوخة وارتفاع درجة حرارة الجسم مع ارتفاع ضغط الدم.

اقرأ أيضًا: ماذا يأكل مريض الكرياتينين

أسباب ارتفاع الكرياتينين بالدم

تلك الحالة لا تعد خطيرة، ولكنها تدل على تواجد خلل بالجسم أو الإصابة بحالة صحية محددة، وقد يكون ارتفاعه نتيجة بعض الأسباب التي نذكرها في الفقرات الآتية:

1- الانسداد بالمسالك البولية

تلك الحالة المقصود بها العرقلة في مجرى البول بسبب تكون الحصوات بالكلى أو الإصابة بتضخم البروتستاتا، مما ينتج عنه إضعاف الكلى والارتفاع من نسبة الكريتانين بالدم.

2- الفشل الكلوي

إن الفشل الكلوي أو الفشل الكلوي الحاد من أشهر مسببات ارتفاع الكرياتينين بالدم في النسب العالية سبب عجزها عن فترة الدم من بقايا المركبات والنفايات ومن أبرزها الكرياتينين.

3- جفاف الجسم

إن الجفاف من الحالات التي حال الإصابة بها تزيد من فرص الإصابة بأمراض الكلى، وينتج عنه الانخفاض بضغط الدم وبالتالي قلة وصول التروية والتغذية الضرورية لكافة أعضاء الجسم التي منها الكلى، مما ينتج عنه ضعف قدرتها على تنقية الدم والزيادة من نسبة الكرياتينين بالأخير.

4- تناول كميات كبيرة من البروتين

ينتج عن بعض العادات الغذائية الخاطئة ارتفاع مستوى الكرياتينين بالدم؛ لأن تناول الطعام والمكملات في الحد الزائد عن المسموح به لها في كمية لا تمكن الكلى من تنقية رواسب أيض البروتين ينتج عنه تراكم تلك المادة بالدم.

5- التمرينات الرياضية

على الرغم من فائدة الرياضة على صحة الإنسان ولكن المبالغة فيها هي التي تسبب ارتفاع الكرياتينين بسبب تواجده بشكل أساسي بالعضلات الهيكلية للتحفيز من إنتاج الطاقة، ولكن الخطأ أو المبالغة قد يحطم العضلات نفسها ويصيب بحالة انحلال الريبيدات مما ينتج الزيادة من مستوى الكرياتينين بالدم.

6- جرعات كبيرة من أدوية

هناك بعض الأدوية التي تزيد من مستوى الكرياتينين بالدم بطريقة مؤقتة كعرض من أعراضها الجانبية ونذكرها في النقاط التالية:

  • الليثيوم.
  • الأدوية التابعة للستاتين.
  • مدرات البول.
  • السيميتيدين.
  • الترايميثوبريم.
  • الريفامبين.
  • الفانكوميسن.

7- الإصابة بأمراض مزمنة

توجد بعض الأمراض المزمنة التي ينتج عنها الخلل بوظائف الكلى والزيادة من مستوى الكرياتينين بالدم كأثر جانبي للمرض، والتي منها: ارتفاع ضغط الدم، داء السكري، تصلب الشرايين وأمراض الدم، لذا ينصح الأطباء بمراقبة مستويات الكرياتينين واليوريا، ووظائف الكلى باستمرار.

8- التهاب الكلى

تنتج تلك الحالة عن الإصابة بالعدوى الفيروسية أو البكتيرية، وتعد من أنواع الالتهابات الخطيرة التي يجب علاجها سريعًا حال التشخيص؛ لأن التأخير ينتج عنه الفشل الكلوي أو التضرر المستمر بالكلى.

9- الإصابة بالتهاب الكبيبات الكلوية

تعد تلك الكبيبات الوحدة الأساسية ببناء الكلى المرشحة للدم وتنقيته من الفضلات للبول، كما أن الإصابة بها تشير إلى عجز الكلى عن تأدية وظيفتها والزيادة من مستوى الكرياتينين بالدم.

10- أسباب مفاجأة

إن الارتفاع المفاجئ للكرياتين قد يكون بسبب القيام بإحدى الأمور التالية:

  • الحصول على الكميات الكبيرة من البروتين سواء من المصدر الطبيعي مثل اللحوم أو عبر المكملات الغذائية.
  • الإصابة بتسمم من بعض الأدوية مثل أنواع محددة من المضادات الحيوية أو حاصرات مستقبلات الهيستامين.
  • الإصابة بالتهاب الكلى الحاد.

اقرأ أيضًا: هل ارتفاع وظائف الكلى خطير ؟

أعراض ارتفاع الكرياتينين بالدم

بعد معرفة الأدوية التي تعالج ارتفاع الكرياتين، نذكر الأعراض التي تصاحب تلك الحالة والتي تظهر على أساس سبب الإصابة، ونذكرها عبر الفقرات التالية:

1- أعراض نتيجة الإصابة بالتهاب حوض الكلى

هي من أنواع الالتهاب التي تتعرض لها الكلى، ويظهر معها الأعراض التالية:

  • التبول المؤلم والمتكرر.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • القيء.
  • الغثيان.
  • القشعريرة.
  • اللون الداكن أو الدموي للبول وملاحظة الرائحة الكريهة له.
  • الشعور بآلام بالظهر وفي منطقة الأعضاء التناسلية.

2- الأعراض المصاحبة للتسمم بالأدوية

كما ذكرنا أنه توجد بعض المضادات الحيوية التي ينتج عنها التسمم وبالتالي ارتفاع الكرياتينين بالدم، ومن الأعراض المصابة بتلك الحالة ما يلي:

  • الارتباك.
  • ضيق التنفس.
  • تراكم السوائل خاصة بالجزء السفلي بالجسم.
  • الشعور بالتعب والضعف.
  • التبول في كميات قليلة.
  • الشعور بألم بالصدر.
  • عدم الانتظام بضربات القلب.

3- الأعراض المصاحبة لالتهاب كبيبات الكلى

تلك الحالة من أبرز مسببات ارتفاع الكرياتيني بالدم، ونذكر الأعراض الناتجة عنها في النقاط التالية:

  • احتباس السوائل بالقدمين واليدين والوجه.
  • تواجد دم بالبول.
  • البول الرغوي.
  • ارتفاع ضغط الدم.

4- أعراض ارتفاع داء السكري

داء السكري من الأمراض المزمنة المسببة بارتفاع الكرياتينين بالدم، وفي حالة الإصابة بتلك الحالة تتم ملاحظة الأعراض التالية:

  • الزيادة بالشهية.
  • وخز أو تنميل بالقدمين واليدين.
  • الإحساس بالتعب.
  • الحاجة المتكرر للتبول.
  • العطش الشديد.
  • البطيء بعملية التئام الجروح.
  • تشوش الرؤية.

اقرأ أيضًا: أسباب ارتفاع الكرياتين المفاجئ

5- أعراض بسبب الفشل الكلوي

ارتفاع الكرياتينين بشكل عام يشير إلى الإصابة بمشكلات بالكلى والتي أعراضها تكون غير واضحة بالمرحلة الأولى من الإصابة، ولكن مع الوقت تتطور وتظهر معها بعض الأعراض عند الإصابة بالفشل الكلوي المزمن، والتي نذكرها في النقاط التالية:

  • التعب.
  • التورم بالجسم.
  • مواجهة مشكلات بالتنفس.
  • الحكة بالجسم.
  • خسارة الشهية.
  • التغير بوتيرة البول.
  • ألم بالصدر.
  • التشنج بالعضلات.
  • تحول لون الجلد إلى الداكن.
  • القيء.
  • الغثيان.
  • عدم القدرة على تناول الطعام جيدًا.
  • الجفاف.

6- الأعراض المصاحبة لانسداد المسالك البولية

ينتج عن تلك الحالة تراكم البول بالكلى مما ينتج عنه الارتفاع بمستوى الكرياتينين بالجسم، ومن الأعراض المصاحبة لتلك الحالة ما نذكره بالنقاط الآتية:

  • الحمى.
  • الألم خلال التبول.
  • ظهور دم بالبول.
  • الغثيان والقيء.
  • الشعور بالألم بجوانب الجسم أو الظهر.

اقرأ أيضًا: حالات شفيت من زلال البول

نصائح للتعايش مع تلك الحالة

خلال الحصول على أدوية علاج ارتفاع الكرياتينين عبر التشخيص، فعلى المريض القيام ببعض الإجراءات التي تمكنه من العيش بسلام في تلك الفترة إلى الشفاء الكامل، ونذكرها في النقاط الآتية:

  • الزيادة من نسبة الألياف الغذائية بالنظام الغذائية اليومي بسبب ضبطها لمستوى الكرياتينين والتقليل منه للمصابين بأمراض الكلى، ومنها الخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة والبذور.
  • الحصول على الكميات الأقل من اللحوم الحمراء بسبب تضمنها النسب العالية من الكرياتينين بعد الطبخ.
  • الحصول على البروتين من المصادر النباتية مثل الفول.
  • تناول الكميات الكافية من المياه يوميًا للمحافظة على ترطيب الجسم والحد من الجفاف.

إن ارتفاع الكرياتينين من المشكلات الصحية الخاصة بالكلى ولكنها غير خطيرة، ولكن يجب معالجتها عبر الأدوية واتباع إرشادات التعايش للتمتع بالصحة الأفضل.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.