أدوية تساعد على التئام العظام

ما أفضل أدوية تساعد على التئام العظام؟ وكيف يُمكن الحفاظ على صحة العظام؟ حيث إن جسم الإنسان يحتوي على مجموعة من العظام المترابطة من خلال المفاصل وعدد عظام البالغين 206 عظمة، وتحتاج العظام إلى الفيتامينات والمعادن اللازمة من أجل زيادة قوتها بالإضافة إلى تسريع عملية التئام العظام وهي موجودة في الأدوية والعناصر الغذائية، لذا نوضح من خلال موقع زيادة أهم الأدوية تساعد على التئام العظام.

أدوية تساعد على التئام العظام

هُناك بعض الحالات تُعاني من هشاشة في العظام مما يؤدي إلى كثرة تعرضها إلى الكسور التي تُسبب ألم كبير يُعاني منه المُصاب أو من خلال التعرض إلى حادثة أدت إلى كسر العظام ومواجهة المصاب الصعوبات، تتمثل في عدم القدرة على القيام بالمهام اليومية وأداء العمل على أكمل وجه.

لذلك يبدأ هؤلاء المُصابين في البحث عن أدوية تساعد على التئام العظام بصورة سريعة، حيث إن تلك الأدوية تمت تجربتها على الفئران وملاحظة التئام العظام بصورة أسرع من الصورة الطبيعية، فلها تأثير كبير في الكسور التي تحدث في منطقة العمود الفقري، ومنطقة الحوض بالإضافة إلى القفص الصدري.

تلك الأدوية هي عبارة عن المُكملات الغذائية الغنية بالعديد من العناصر والمعادن التي تُساعد على تدعيم العظام بالمكونات والعناصر التي يحتاج إليها من أجل تسريع عملية التئام العظام، ونوضح هذه الأدوية في الفقرات التالية:

مُكملات البروتين

نسبة البروتين في الجسم حوالي نصف الهيكل العظمي لذلك من الضروري على الشخص الذي يتعرض إلى الكسور بسبب حادثة ما أو بسبب إصابته بهشاشة العظام أن يلجأ إلى تناول مكملات الغذاء التي تحتوي على البروتين والتي تُعتبر من أفضل الأدوية تساعد على التئام العظام.

البروتين يُساعد على تحفيز الجسم على امتصاص الكالسيوم الموجود في الطعام، لذلك من الضروري تناول الأطعمة التي تحتوي على البروتين مثل الدجاج، واللحوم الحمراء، والبيض، والتونة، ومُنتجات الألبان، والفول إلى جانب مُكملات البروتين.

اقرأ أيضًا: كيف أتخلص من هشاشة العظام

مُكملات فيتامين د

فيتامين د من أكثر أدوية تساعد على التئام العظام وتقويتها، بالإضافة إلى دورها المهم في تدعيم امتصاص الجسم للكالسيوم الموجود في الطعام وذلك من أجل الاستفادة منه في التئام العظام المكسورة.

حيث إن أهمية فيتامين د تظهر في حالة الإصابة بنقص في الفيتامين مما يؤدي إلى إصابة المريض بهشاشة العظام التي تزيد من خطر إصابته بالعديد من الكسور بالإضافة إلى الإصابة العقلية للمريض لذلك من الضروري تناول مُكملات فيتامين د والتعرض الكثير إلى أشعة الشمس فهي المصدر الرئيسي لفيتامين د.

أدوية الكالسيوم

استكمالًا للحديث عن أدوية تساعد على التئام العظام نوضح أن الكالسيوم من أهم العناصر التي يجب تواجدها في جسم الإنسان وذلك بسبب دورها الكبير في الوقاية من كسر العظام بالإضافة إلى أهميتها في تسريع عملية التئام العظام.

جسم الإنسان الطبيعي يحتاج إلى حوالي 700 ملغ من الكالسيوم يوميًا بينما جسم الإنسان الذي يُعاني من هشاشة العظام يحتاج إلى 1000 ملغ يوميًا من الكالسيوم وذلك للعمل على الوقاية من الإصابة بالكسور وتسريع عملية التئام الكسور.

لذلك يجب على المُصاب تناول مُكملات الكالسيوم بالإضافة إلى الأطعمة الغنية بالكالسيوم للاستفادة مثل: اللوز، والبطاطا الحلوة، والخضروات، وبذور الكتان، ومُنتجات الألبان، والسمك.

اقرأ أيضًا: علاج برد العظام والعضلات بالأعشاب

أدوية مُضادات الأكسدة

يجب على الشخص المصاب بالكسور في العظام تناول المُكملات التي تحتوي على مُضادات الأكسدة وذلك بسبب دورها في التخلص من الجذور الحرة التي تعمل على إضعاف أنسجة العظام وذلك الأمر يؤثر بشكل كبير على كسور العظام ويؤخر من التئامها.

لذلك فإن مُضادات الأكسدة تُساعد على تسريع عملية التئام العظام، وتتواجد في المُكملات الغنية بالعديد من الفيتامينات مثل: فيتامين ج، وفيتامين هـ، وغيرها.

أدوية مُكملات الفيتامينات

الفيتامينات مُهمة جدًا في جسم الإنسان وذلك بسبب دورها الفعال في علاج كسور العظام وتقوية المناعة، حيث إن فيتامين أ يُساعد على تقوية العظام، وفيتامين سي يُساعد على سرعة التئام العظام، وفيتامين ب 12 يُساعد على الوقاية من الإصابة بهشاشة العظام، وفيتامين د من أهم الفيتامينات الخاصة بالعظام ويُساعد على الوقاية من هشاشة العظام والكسور.

المُكملات المعدنية

عظام الإنسان تتكون من العديد من المعادن مثل: الكالسيوم، والمغنيسيوم، والزنك، لذلك يجب على المُصاب بكسر في العظام أن يتناول تلك المعادن من أجل تسريع عملية التئام العظام كما أنها تُساعد على زيادة إنتاج بروتين الجسم لصحة العظام.

اقرأ أيضًا: هل سرطان العظام خطير

أطعمة غذائية تساعد على التئام العظام

في نطاق الحديث عن أدوية تساعد على التئام العظام فإن المصادر الغذائية دورها كبير مثل الأدوية في التئام العظام بسبب احتوائها على العديد من الفيتامينات والمعادن التي تُساعد على ذلك، ومن تلك الأطعمة ما يلي:

الخضروات الخضراء

الخضروات تحتوي على العديد من العناصر الغذائية والمعادن الهامة في علاج المشاكل التي تتعلق بصحة العظام بالإضافة إلى دورها في تعزيز مناعة الجسم والتصدي إلى العدوى، ونوضح أهمية الخضروات بالنسبة إلى العظام فيما يلي:

  • الكالسيوم الموجود في الخضروات مُهم في بناء العظام.
  • تحتوي الخضروات على فيتامين ج الذي يُساعد على تقوية جهاز المناعة والتصدي إلى العديد من الأمراض بالإضافة إلى دوره الكبير في تسريع التئام العظام.
  • فيتامين ك الموجود في الخضروات الخضراء يُساعد على إنتاج بروتين العظام ويُساعد على التقليل من فقد كمية كبيرة من الكالسيوم أثناء التبول.
  • من العناصر الموجودة في الخضروات الخضراء فيتامين أ، والفولات، والمغنيسيوم، والمنغنيز.
  • الخضروات الخضراء غنية بالبوليفينولات ومُضادات الأكسدة التي تُساعد على القضاء على الجذور الحرة التي تُسبب بطء في عملية التئام الجروح والتقليل من الالتهابات الناتجة في الإصابة.
  • الخضروات الخضراء مثل: السبانخ، والجرجير، والخس، والسلق، والخردل.
  • الخضروات الصليبية مثل: الملفوف، والبروكلي، والقرنبيط، واللفت.

فوائد المكسرات

المكسرات من الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون الصحية التي تُساعد على رفع نسبة الكوليسترول النافع في الجسم بالإضافة إلى احتوائه على نسبة مناسبة من البروتين الذي يُساعد على التئام عظام الجسم، ومن أهم العناصر الموجودة في المكسرات التالي:

  • تحتوي المكسرات على نسبة كبيرة من حمض أوميجا 3 الذي يُساعد على زيادة عملية الحرق مما يزيد من صحة العظام وسرعة التئامها.
  • المكسرات غنية بالمغنيسيوم وبالنسبة إلى العلاقة القوية ما بين المغنسيوم والكالسيوم فإنه يُعد من أهم المعادن الموجودة بسبب أن المغنيسيوم يزيد من قدرة امتصاص الجسم للكالسيوم الموجود في الطعام.

اقرأ أيضًا: شكل الناسور العصعصي

الفاكهة الطبيعية

الفاكهة هي مصدر من مصادر السكريات التي تحتوي على العديد من العناصر الهامة ويتم تناولها للعديد من الأشخاص الذين يرغبون في الاستغناء عن السكر المُصنع بتناول السكر الطبيعي من الفاكهة، إلا أن دورها في التئام العظام ليس معروف كثيرًا لكن سنوضح أهمية الفاكهة في التئام العظام فيما يلي:

  • تحتوي الفاكهة الطبيعية على فيتامين ج الذي يُساعد على تقوية المناعة وتدعيم عملية إنتاج كولاجين الجسم الذي يُساعد على تقوية العظام وبنائها مثل: الطماطم، والبرتقال، والفلفل، والكيوي.
  • الحديد من العناصر التي يحتاج إليها جسم الإنسان عند الرغبة في التئام العظام وموجودة في الفاكهة المُجففة ومن المُهم تناولها بسبب دور الحديد في المُساعدة على نقل الأكسجين إلى العظام من أجل تسريع عملية الشفاء والتئام العظام.
  • البوتاسيوم من المعادن الموجودة في الفاكهة الطبيعية والتي تُساعد على الوقاية من إهدار الكالسيوم أثناء التبول مثل: الموز، والبرتقال.

مُنتجات الأسماك

الأسماك من المُنتجات التي تُساعد على التئام العظام بسبب احتوائه على العديد من العناصر وخصوصًا البروتين الذي يُساعد على تقوية العظام وسرعة التئامها ومن تلك الأسماك التالي:

  • أسماك السلمون والتونة تحتوي على فيتامين د وأوميجا 3.
  • المحار غني باحتوائه على عنصر الزنك.

مُنتجات الألبان

تُعد من أهم المُنتجات التي تُساعد على تسريع التئام العظام وذلك لاحتوائها على نسبة كبيرة من الكالسيوم فإنه يُعد العنصر الأول من عناصر مُنتجات الألبان حيث إن الاحتياج اليومي للكالسيوم يتراوح ما بين 1000 إلى 1300 ملغم.

بالإضافة إلى ضرورة تواجد فيتامين د من أجل تعزيز عملية امتصاص الجسم للكالسيوم الموجود في مُنتجات الألبان والاستفادة منه، ومن أهم مُشتقات مُنتجات الألبان ما يلي:

  • الحليب يحتوي على حوالي ثلث الاحتياج اليومي لجسم الإنسان من الكالسيوم بالإضافة إلى بعض الفيتامين الأخرى مثل فيتامين د الذي يُساعد على امتصاص الكالسيوم.
  • البيض من مُشتقات مُنتجات الألبان التي تحتوي على الكالسيوم والعناصر الأخرى حيث إن بيضة واحدة تحتوي على حوالي 6 غرام من البروتين الذي يُساعد على التئام العظام.
  • الجُبن غني بكمية مُناسبة من الكالسيوم والبروتين الذي يُساعد على تسريع عملية التئام العظام بالإضافة إلى تقوية العظام والوقاية من الإصابة بالكسور.

اقرأ أيضًا: علاج هشاشة العظام بالأعشاب

نصائح للحفاظ على صحة العظام

تبعًا للحديث عن أدوية تساعد على التئام العظام فإن الحفاظ على صحة العظام من أكثر الأمور التي يجب على الإنسان الاهتمام بها منذ الصغر، لأنها تأخذ وقت لكي تستطيع الاستفادة من العناصر والمعادن الهامة من الأطعمة أو من المُكملات الغذائية، ولذلك نذكر بعض النصائح الحفاظ عليها من خلال النقاط التالية:

  • التقليل من تناول ملح الطعام حيث إن الصوديوم يُساعد على تلف الكالسيوم في الجسم والعظام ويخرج عن طريق التبول مما يؤدي إلى الشعور بألم في العظام لذلك يجب التقليل من تناول الملح.
  • تجنب التدخين بسبب دوره الكبير في الإصابة بضعف في العظام كما أن الكحول يؤدي إلى ضعف امتصاص الجسم للكالسيوم.
  • الأخذ بالحذر أثناء السير أو الجري والوقاية من السقطات التي يُمكن أن تُسبب كسر في العظام.
  • الاهتمام بالتمارين الرياضية التي تُساعد على تقوية العظام وتدعيم عمل خلايا العظام ومن تلك التمارين الركض، وحمل الأثقال، والسباحة.
  • الاهتمام بصحة العظام وفيتامينات الجسم منذ الصغر حيث إن مع التقدم في السن تقل قدرة الاستفادة من الفيتامينات الموجودة في المصادر الغذائية.
  • الاهتمام بتناول الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن التي تُساعد على تقوية العظام والحفاظ عليها من الكسور والتلف.
  • تجنب تناول القهوة بسبب احتوائها على كمية كبيرة من الكافيين الذي يؤدي إلى بطء التئام العظام من خلال دورها في هدر كمية كبيرة من الكالسيوم في البول.

يجب الاهتمام بسلامة العظام منذ الصغر وذلك للوقاية من التعرض إلى الكسور والإصابة بهشاشة العظام.

قد يعجبك أيضًا