محتوى يحترم عقلك
ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي

ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي

ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي ماذا أفعل؟ حيث أنه في حالة الإصابة بفراغات في الأسنان نتيجة التسوس يلجأ الأطباء إلى حشو العصب وذلك لسد هذه الفراغات.

ولكن في بعض الأحيان يحدث ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي فما السبب؟ هو حديث رحلتنا اليوم عبر موقع زيادة .

اقرأ أيضا: ألم في الضرس عند الضغط عليه

حشو العصب

حشو العصب

قبل توضيح سبب ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي سنتحدث عن المقصود بحشو العصب، وفي البداية عصب الأسنان أو الضرس عبارة عن مجموعة متعددة من الخلايا التي تتواجد بداخل قنوات وتجاويف معزولة عن الفم.

وذلك لمنع وصول البكتيريا المتواجدة داخل لعاب الفم إلى خلايا العصب حيث أنه يوجد أكثر من 1000 نوع من أنواع البكتيريا في اللعاب، وفي حالة وصول هذه البكتيريا إلى داخل قنوات العصب تتسبب في التهاب عصب الأسنان.

ومن ثم تعمل على تحلل العصب بشكل كامل ووصول البكتيريا إلى العصب يكون نتيجة تسوس الأسنان، أو حدوث كسر أو تصدع أو التعرض إلى صدمات الفم وفي هذه الحالة يلجأ الطبيب إلى حشو العصب.

ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي

عملية حشو العصب من العمليات المؤلمة التي تتسبب في تعرض المريض إلى ألم حاد في الأسنان، ولذا يلجأ الطبيب إلى وصف أنواع من المضادات الحيوية التي تعمل على تهدئة الألم والتحكم في أعراض التهاب العصب قبل الحشو.

ولكن في بعض الحالات يحدث ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي مما يجعل المريض يشعر بالقلق، وذلك لأن المريض يعتقد أن الألم سيختفي بمجرد تناول المضاد الحيوي.

وقبل البدء في عملية حشو العصب يبدأ الطبيب في تنظيف الأسنان من التسوس بشكل جيد، وذلك لمنع حدوث انتشار للتسوس مما يؤدي إلى حدوث ضرر في باقي الأسنان وخلال هذه المرحلة يستخدم الطبيب مضاد حيوي لتخفيف الألم أثناء التنظيف.

ومن الجدير بالذكر أن المريض من الممكن أن يشعر بألم في الضرس المجاور لمكان حشو العصب، وكل الحالات السابقة تكون نتيجة عدة أسباب كالتالي:

  • بسبب حدوث التهاب في اللثة للأسنان المحيطة لمكان حشو العصب.
  • أثناء إجراء عملية تنظيف الأسنان من التسوس قبل حشو العصب يستخدم الطبيب أدوات حادة من الممكن أن تصيب الضرس، والذي يجعل المريض يشعر بالألم بعد الانتهاء من حشو العصب.
  • من المعروف أنه أثناء إجراء عملية حشو العصب يكون المريض تحت تأثير المخدر الموضعي، ولذا عن زوال مفعول المخدر يبدأ المريض في الشعور بألم في الضرس.
  • من الأسباب وراء الشعور بألم في الضرس بعد حشو العصب أن الطبيب من الممكن أن يقوم باستخدام حشو مؤقت، وذلك بدون القيام بتسوية سطح الحشوة مع سطح الأسنان مما يتسبب في الشعور بألم أثناء المضغ.
  • الإصابة بعدوى الفم البكتيرية بعد حشو العصب مما يتسبب في الشعور بألم وذلك نادراً ما يحدث.
  • المرضى الذين يقومون بالضغط على الأسنان يكون لديهم رد فعل تحسسي يتسبب في الشعور بألم بعد حشو العصب، وذلك لأن الضغط على الأسنان يصيب العصب بالإجهاد والتعب.
  • المعاناة من حساسية الأسنان مما يجعل المريض يشعر بألم أثناء تناول المشروبات الباردة أو الساخنة.
  • المرضى المصابون بالأمراض المناعية الذاتية أو يعانون من التهابات الفم سابقاً يكونوا أكثر عرضة للشعور بألم في الضرس بعد الحشو، وذلك لأن معدل المواد الكيميائية المسببة للألم يكون أعلى.
  • الإصابة بالتهاب في لب السن مما يؤدي إلى زيادة الضغط على تجويف اللب الذي يتواجد بداخله عصب الأسنان، وذلك يزيد من الشعور بألم الضرس بعد حشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي.

اقرأ أيضا: كيفية خلع الضرس بدون ألم في المنزل

مراحل عملية حشو العصب

مراحل عملية حشو العصب

بعد توضيح أسباب ألم الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي سنتحدث عن عملية حشو العصب، والتي تتم تبعاً لعدد من المراحل كالتالي:

1_ مرحلة تنظيف الجذر (قناة العصب)

كماً ذكرناً أن السبب في التهاب عصب الضرس هو وصول بكتيريا اللعاب إلى داخل قناة العصب، ولذا في البداية يقوم الطبيب بتنظيف قناة العصب التي يتواجد بها جذر الأسنان (العصب) كالتالي:

  • أولاً يبدأ الطبيب في تخدير المريض باستخدام المخدر الموضعي حتى لا يشعر بألم.
  • ثم يقوم بفتح تجويف صغير على سطح السن حتى يتمكن من الوصول إلى المكونات الداخلية لقناة الجذر (عصب الأسنان).
  • يبدأ الطبيب في التخلص من أنسجة العصب الميتة وإزالة الأجزاء المصابة من الجذر باستخدام عدد من الأجهزة الدقيقة.

2_ مرحلة سحب العصب

بعد الانتهاء من إزالة كافة الأجزاء الميتة والمصابة من العصب يبدأ في مرحلة ملء قناة وتجويف الجذر التي تعرف بمرحلة سحب العصب كالتالي:

  • يبدأ الطبيب في تنظيف تجويف الأسنان وتطهير مكان إزالة الأنسجة الميتة من خلال استخدام محلول خاص وعدد من الأدوات الدقيقة.
  • من ثم يبدأ في حشو عصب السن باستخدام مادة مطاطية.
  • بعد التأكد من حشو العصب جيداً يقوم بغلق القنوات العصبية بشكل محكم من خلال استخدام مادة لاصقة.

ومن الجدير بالذكر أنه بعد إزالة عصب السن الملتهب لن يشعر المريض بأي ألم في مكان السن، وذلك لإزالة مراكز الحس المتسببة في الشعور بألم.

سحب العصب مرحلة من أهم المراحل أثناء عملية حشو العصب ومع التقدم التكنولوجي والعلمي أصبح من الممكن أن يتم سحب العصب بطرق مختلفة ومن أبرزها سحب العصب بالليزر، وهذه الطريقة تعتبر هي الطريقة الأفضل والأنسب وتكون كالتالي:

  • يبدأ جهاز الليزر في توجيه أشعة ضوئية ذات طاقة عالية تتميز بخصائص تمكنها من التفاعل مع أنسجة قناة الجذر.
  • من ثم يقوم الليزر بفتح سطح السن بكل سهولة للوصول إلى قناة الجذر والبدء في سحب أجزاء العصب الميتة.

3_ مرحلة تركيب تاج السن

بعد حشو العصب يكون السن أو الضرس أكثر هشاشة فلا يستطيع أن يتحمل المضغ أو الضغط كما كان في السابق، ولذا يلجأ الطبيب إلى تركيب ما يعرف بتاج السن لتوفير الحماية المطلوبة.

حيث أن الطبيب يبدأ في أخذ مقاسات السن أو الضرس ليبدأ في تحضير التاج وقبل التركيب ينصح الطبيب المريض بضرورة الامتناع عن الضغط أو المضغ على السن، وذلك تجنباً للشعور بألم أو تعرض السن للكسر.

ولكن بداية من وقت تركيب تاج السن يستطيع المريض أن يستخدم السن كما كان في السابق، ومن الجدير بالذكر أنه خلال مراحل حشو عصب السن يجب على المريض استخدام أنواع من المضادات الحيوية لتخفيف الألم .

اقرأ أيضا: حركة لتخفيف ألم الضرس

مضاعفات عملية حشو العصب

من الممكن أن يتعرض المريض إلى عدد من المضاعفات أثناء إجراء عملية حشو العصب، ومن ضمن المضاعفات التي تحدث التالي:

  • وصول عدوى الالتهاب إلى العظام وذلك بسبب أنه أثناء تنظيف قناة الجذر لا يستطيع الطبيب أن يجد جميع قنوات الجذر للسن، وذلك لأن كل سن يكون لديه 4 قنوات.
  • التعرض إلى حدوث تشقق في قناة الجذر.
  • كسر أحد أدوات التنظيف داخل قناة الجذر مما يجعل مرحلة ملء القناة أصعب.
  • من أبرز المضاعفات التي تحدث خلال العملية أن يستخدم الطبيب حجم حشوة لا يناسب حجم قناة الجذر، وذلك يؤدي إلى دخول البكتيريا إلى داخل القناة مما يتسبب في التهاب العصب مرة أخرى.

وجميع المضاعفات السابقة يمكن أن يتعامل معها الطبيب ويقوم كذلك بوصف المضادات الحيوية التي تقلل من الشعور بألم.

أسباب فشل عملية حشو عصب الضرس

أسباب فشل عملية حشو عصب الضرس

ضمن موضوع التحدث عن ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي سنوضح أسباب فشل عملية حشو العصب، والتي تعتبر أحد الأسباب وراء الشعور بألم بعد الحشو وأسباب الفشل تكون كالتالي:

  • حدوث خطأ طبي أثناء إجراء العملية من قبل الطبيب.
  • عدم الاهتمام بنظافة الأسنان بعد العملية مما يؤدي إلى حدوث التهاب في اللثة والإصابة بالتهاب العصب مرة أخرى.
  • التعرض إلى حدوث تأكل في ترميم الضرس أو السن.
  • الإصابة بالتشققات أو الصدوع مما يلجأ الطبيب إلى إزالة السن بشكل نهائي.
  • عدم تنظيف قناة الجذر بشكل تام مما يضطر الطبيب إلى إزالة الحشو والتنظيف مرة أخرى وتركيب حشوة جديدة.
  • حدوث انسداد في مجرى قناة الجذر.

علاج الم الضرس بعد الحشو

ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي يكون لعدة أسباب كما وضحناً سابقاً، ولكن يمكن التخفيف من هذا الألم من خلال استخدام أنواع من المسكنات كالتالي:

1_ مسكنات دون وصفة طبية

من الطبيعي أن يستمر ألم حشو العصب لعدد من الأسابيع بعد العملية ولتخفيف الألم يمكن استخدام أنواع مسكنات مثل:

  • النابروكسين (Naproxen).
  • الباراسيتامول (Paracetamol).
  • والآيبوبروفين (Ibuprofen).

هذه المسكنات تساعد على تخفيف الألم ويمكن استخدامها دون الحاجة إلى وصفة طبية من الطبيب، ولكن في حالة المرضى الذين يعانون من مشكلات صحية لابد من استشارة الطبيب قبل الاستخدام.

2_ مسكنات بوصفة طبية

في بعض الحالات يلجأ الطبيب إلى وصف عدد من المسكنات قوية المفعول لتخفيف الألم مثل مسكن الناركويتية (Narcotics) عالي التركيز.

3_ مكملات الغذائية

المرضى الذين يعانون من ضعف اللثة يكونوا أكثر عرضة للشعور بألم أكثر حدة بعد إجراء عملية الحشو، وفي هذه الحالة يمكنهم تناول المكملات الغذائية التي تعالج مشكلة ضعف اللثة.

اقرأ أيضا: أسباب ألم الضرس بعد الحشو

كيفية تخفيف ألم الضرس بعد الحشو

كيفية تخفيف ألم الضرس بعد الحشو

في إطار حديثناً عن أسباب ألم الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي يجدر بناً التحدث عن طرق تساعد في تخفيف ألم الضرس بعد الحشو، وذلك يكون من خلال الطرق التالية:

  • من الطبيعي أن يستمر ألم الضرس بعد حشو العصب لمدة تتراوح ما بين 2 إلى 4 أسابيع، ولذا يجب خلال هذه المدة تناول مضادات الالتهاب.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الصلبة والقاسية لعدم تعرض مفصل الفك إلى الضغط.
  • الاستمرار في تناول المضادات الحيوية أو أنواع من مسكنات الألم مثل أدفيل وتايلينول وإيبوبروفين وموترين.
  • استخدام خيط الأسنان للتخلص من بقايا الطعام التي قد تتسبب في حدوث التهابات في الفم.
  • في حالة استمرار الألم لمدة طويلة لابد من الذهاب إلى الطبيب للتأكد من عدم وجود خراج في الضرس.
  • استخدام الثوم لقتل البكتيريا التي تتواجد داخل الفم وذلك بفضل احتواء الثوم على مركب الأليسين، والذي يعتبر مضاد حيوي قوي.
  • استخدام مادة بيروكسيد الهيدروجين في تنظيف المنطقة المصابة لتخفيف الشعور بألم، ومن الجدير بالذكر أنه يمنع ابتلاع هذه المادة.
  • في حالة كان المريض يعاني من مرض الطحن الدائم لابد من الخضوع للعلاج قبل إجراء عملية حشو العصب.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الحمضية أو شرب الكحوليات.
  • تجنب كلا من تناول الأطعمة والمشروبات سواء الساخنة أو الباردة.
  • من الممكن أن يكون ألم الضرس بعد الحشو العصب بسبب حدوث تلف في الحشوة ولذا لابد من تبديلها بحشوة جديدة.
  • زيارة الطبيب بشكل دوري كل 3 شهور للتأكد من سلامة الحشو.
  • الاهتمام بغسل الأسنان مرتين في اليوم مع استخدام غسول الفم.
  • القيام بمضمضة الفم باستخدام محلول الملح وذلك للحد من حدوث انتفاخات الفم أو الإصابة بالتهابات اللثة.
  • التنفس عن طريق الأنف لمنع لمس الهواء الساخن للأسنان الحساسة.
  • التوقف عن التدخين.
  • لابد من الحصول على مقدار كافي من الراحة والاسترخاء.

اقرأ أيضا: ألم الضرس بعد سحب العصب بسنوات

ألم في الضرس بعد الحشو العصب مستمر بعد المضاد الحيوي يكون نتيجة عدة أسباب كما ذكرناً، وتحدثناً كذلك بالتفصيل عن مراحل عملية حشو العصب.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.