علاج التشنج العضلي للظهر والرقبة

علاج التشنج العضلي للظهر من أحد الأسئلة المتكررة والشائعة على مسامعنا جميعًا، فالكل تقريبًا أُصاب به خاصةً النساء ولا يمر شهر حتى تُصاب به كل امرأة وذلك بسبب طبيعتها الفسيولوجية وما تتعرض له من حمل وولادة أو حتى قبل وخلاص دورتها الشهرية، وله العديد من الأسباب الأخرى التي سنذكرها لكم في هذا المقال الذي يقدمه لكم موقع زيادة مع كافة التفاصيل عن الشنج العضلي للظهر.

علاج التشنج العضلي للظهر

لا يوجد طرق لمنع التشنج العضلي لذلك سنعرض لكم بعض الطرق من شأنها تخفيف الألم والتشنج العضلي للظهر والتي سنذكرها لكم في النقاط التالية.

اقرأ أيضًا:اعراض التهاب اعصاب الظهر ونصائح للوقاية من التهاب الظهر

علاج التشنج العضلي في الظهر بالكمادات الباردة والساخنة

تعمل الكمادات الباردة على تقليل تدفق الدم إلى الأوعية الدموية، فتقوم بتخفيف الألم، وتُجنب حدوث التورم، بينما الكمادات الساخنة تعمل على إرخاء عضلات الظهر وتنشيط الدورة الدموية.

ضع الكمادات الباردة على مكان الألم فور الشعور به واتركه لبضعة دقائق مع التحريك والتدليك المستمر، ثم استخدم بدلًا منها الكمادات الساخنة مع التدليك والتحريك المستمر أيضًا سيؤدي ذلك إلى التخلص من الشعور بالتشنج والألم في الظهر.

علاج التشنج العضلي للظهر بمسكنات الألم

قد تكون تناول مسكنات الألم أسهل طريقة في علاج التشنج العضلي في حالة كونه تشنج شديد لا يمكن تحمله مثل مضادات الالتهاب NSAIDs (غير الستيرويدية)، لكن يجب استشارة الطبيب المختص قبل تناولها؛ فقد تكون حالة لا تستجيب للمسكنات وتحتاج إلى حقن ترخي للعضلات، أو مراهم موضعية لتخفيف الالتهابات والألم.

وضعيات تسبب الشد العضلي

وضعية الجسم أثناء الوقوف أو الجلوس أو النوم وعلاقته بالتشنج العضلي للظهر، كما سنذكر لكم في الأسطر التالية:

  • تؤثر وضعية الجسم أثناء القيام بأي شيء على عضلات الظهر مثل الجلوس أمام الشاشات لوقت طويل بوضعية غير مريحة، والوقوف لوقت طويل سواء في وضع استقامة الظهر أو انحنائه، والنوم بطريقة خاطئة أو غير مريحة قد يسبب تشنج عضلي.
  • لذلك ينصح بالمحافظة على استقامة الظهر طوال الوقت، والجلوس بوضعية مريحة وعلى كرسي يوفر الدعم لمنطقة أسفل الظهر، وتغيير وضعية الجلوس بين الحين والآخر.
  • تجنب الوقوف لفترة زمنية طويلة، الابتعاد عن الوقوف بوضعية ثني الظهر والجلوس بين كل حين وآخر لتجنب إرهاق عضلات الظهر.
  • يجب النوم على سرير مريح، وتجنب النوم بوضعيات غير صحيحة وغير مريحة، مع التحرك كل فترة زمنية قصيرة، وتجنب البقاء على وضعية معينة لفترة زمنية طويلة.

تدليك موضع الألم في الظهر

للتدليك فوائد عديدة فهو يعمل على توفير الاسترخاء للجسم وعلاج القلق والأرق وتقليل الألم وتقوية المناعة.

لذلك من الطبيعي استخدامه لعلاج التشنج العضلي للظهر بسبب فوائده العلاجية، يتم تدليك الظهر بطريقة صحيحة باستخدام كريم موضعي مخفف للالتهابات ومسكن للألم.

علاج التشنج العضلي للظهر بالتمارين الرياضية

ممارسة بعض التمرينات الرياضية الخفيفة لعلاج التشنج العضلي للظهر قد يجدها البعض النصيحة غريبة قليلًا، لكن في الحقيقة يجب القيام ببعض التمرينات الرياضية حتى يتم تنشيط الدورة الدموية.

لذلك ينصح بممارسة المشي أو السباحة أو الجري أو اليوغا، لزيادة مرونة عضلات الظهر وزيادة سرعة عملية الشفاء.

أسباب التشنج أو الشد العضلي للظهر

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإحساس بتشنجات أو الشد العضلي في الظهر وقد يكون سبب طبيعي في بعض الأحيان لكن أحيانًا قد يكون إنذارًا لحالة مرضية أخرى وسنذكر لكم في السطور الآتية أكثر الأسباب شيوعًا وانتشارًا بين الأشخاص.

المجهود البدني والتشنج العضلي

بعض الأسباب التي ينتج عنها شد عضلي للظهر، سوف نقوم بذكرها في النقاط التالية لكي تتجنبها.

  • من الأسباب الرئيسية والأساسية في حدوث تشنج أو شد عضلي ويساعده بعض العوامل مثل قلة السوائل في الجسم مما يؤدي إلى الجفاف، ونقص بعض العناصر الغذائية في الجسم مثل عنصر الكالسيوم والبوتاسيوم.
  • حمل المقتنيات الثقيلة بطريقة خطأ من أكثر حالات التشنج العضلي انتشارًا وشيوعًا؛ بسبب الإجهاد المفرط التي حدث للأوتار في أسفل الظهر.
  • وممارسة بعض أنواع الرياضات قد تؤدي إلى حدوث التشنجات مثل كرة القدم والسلة والغولف؛ بسبب المجهود الذي تضعه على الظهر.

الحوادث وعلاقتها بالشنج العضلي

تؤثر الحوادث على صحة الظهر مما يزيد من فرصة التعرض لتشنج عضلي كالالتواءات، تمزق الأربطة، الحركات الخاطفة والمفاجئة الغير صحيحة للظهر.

قد يؤدي ذلك إلى ضعف عضلات الظهر فيكون أكثر عرضة لأي إصابات مثل التهاب الأوتار الذي يسبب تشنج الظهر والإحساس بآلام شديدة.

لذلك في تلك الحالة يجب استشارة الطبيب في حالة تطور المشكلة أو تكرر حدوث تشنج عضلي لهذا السبب.

اقرأ أيضًا:أفضل مسكن لالتهاب المفاصل وما أهم أسباب التهاب المفاصل؟ وأعراضه

ضعف عضلات البطن وعلاقته بالتشنج العضلي للظهر

تعمل عضلات البطن على مساعدة عضلات الظهر على تثبيت ودعم العمود الفقري، لذلك في حالة ضعفها يؤثر بدوره في كفاءة الظهر، وهو سبب الشعور بالألم أثناء فترة الحمل بسبب أن تلك الفترة يصبح الثقل كله على عضلات الظهر.

المشاكلات العمود الفقري والتشنج العضلي للظهر

وجود عيوب خلقية أو التهاب فقرات العمود الفقري أو ضيق القناة الشوكية أو الانزلاق الغضروفي تعد من أهم العوامل التي تتسبب في التشنج أو الشد العضلي للظهر.

وسبب التشنجات أنها تكون رد فعل لعضلات الجسم لمحاولة تخفيف الألم.

اضطراب الأعصاب والتشنج العضلي للظهر

في حالة الإصابة بالتهابات الأعصاب المتصلة بعضلات الظهر، تكون سبب حدوث ذلك التشنج أو الشد العضلي، وتهيجها يقوم بزيادة ألم الظهر.

الأمراض الطارئة وعلاقتها بالتشنج العضلي للظهر

في بعض حالات الأمراض قد يصبح تشنج أو الشد العضلي للظهر نتيجة لمشكلة صحية مفاجئة ويستدعى الذهاب إلى المستشفى فورًا، وذلك مثل مشكلات الكلى أو حصوات المرارة.

التوتر والتشنجات العضلية

التوتر من أهم الأسباب التي تُعرض الضهر إلى التشنج العضلي، فيعتبر الظهر من أكثر المناطق حساسية للتوتر فيتأثر ويستجيب للتوتر بشكل سريع وتبدأ العضلات بالانقباضات ويحدث شد العضلات لحماية الجسم.

يبدأ التشنج العضلي أولًا بأعلى الظهر ثم يبدأ بالتفاقم حتى تصل للجزء الأسفل من الظهر.

أعراض التشنج العضلي للظهر

تبدأ تشنجات الظهر بالحدوث عندما تنقبض وتشد العضلات، وتختلف من فرد لآخر على حسب حالته الصحية وسبب التشنج، فيوجد من لديه أعراض بسيطة وخفيفة تحتاج إلى علاج منزلي، وقد تكون شديدة لا يحتملها الفرد ويقوم بأخذ المسكنات، ويوجد من امتد الألم لمناطق أخرى من الجسم، مثل: ألم الفخذين أو الساقين سنعرض لكم في الجدول الآتي أكثر الأعراض انتشارًا:

أعراض هيكلية أعراض عصبية أعراض تنبه بخطورة الحالة
ألم مفاجئ وشديد في أسفل الظهر

 

تصلب يحدث للعمود الفقري وجود تنميل في أحد جانبي الجسم
شد في منطقة أسفل الظهر

 

عرق النسا حدوث اختلال في توازن الجسم
الشعور بشد في الظهر يظهر ويختفي فجأة الصداع في الجزء الخلفي من الرأس خاصةً عدم القدرة على التحكم في المثانة
حدوث مشكلة في الحركة بعد الانحناء والتقاط شيء ما فقد الإحساس بأحد الأطراف
وجود ألم مزمن في أسفل الظهر ضعف عضلات الذراعين أو الساقين
آلام في الرقبة
ضعف العضلات

 

تشخيص التشنج العضلي للظهر

في حالة عدم اختفاء التشنج العضلي أو ازداد سوءًا يجب استشارة الطبيب لمعرفة بضع المعلومات الواجب علمها مثل كيف بدأ المرض والسؤال عن سيرته المرضية وإجراء فحص بدني وإجراء فحوصات تشخيصية كالأشعة السينية والرنين المغناطيسي لفحص العمود الفقري والعضلات.

قد يستمر التشنج العضلي للظهر لأكثر من عدة أيام وعند الاختفاء والعودة قد يكون سبب حالة صحية مزمنة كالذي سنعرضهم في النقاط التالية:

  • خشونة في المفاصل أو الروماتيزم.
  • الانزلاق الفقري أو الغضروفي.
  • تضيق في العمود الفقري.
  • كسور العظام.
  • ألم العضلات المزمن.
  • انحناء العمود الفقري.
  • وجود مشكلة في الأقراص التي تسند العمود الفقري.

اقرأ أيضًا:ظهور حبوب في الظهر ما هي أسبابها وطرق علاجها

نصائح للوقاية من التشنج أو الشد العضلي للظهر

لا نستطيع منع التشنج والشد العضلي من الحدوث لكن يمكن الوقاية منه عن طريق النقاط التالية:

  • المشي بقدر المستطاع.
  • الاستمرار على تمارين التمدد يوميًا.
  • في حالة السمنة والوزن الزائد يجب متابعة نظام غذائي، والذهاب إلى الصالات الرياضية لإنقاص الوزن.
  • عدم الجلوس بوضعية واحدة لمدة طويلة.
  • ارتداء الأحذية المناسبة للقدمين.
  • ممارسة التمارين بانتظام.

في نهاية مقالنا علاج التشنج العضلي للظهر، علاجه، أسبابه، أعراضه، تشخيصه، كيفية الوقاية والحد منه، نتمنى أن ينل الموضوع إعجابكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.