محتوى يحترم عقلك

أمراض البط المسكوفي وعلاجها

أمراض البط المسكوفي وعلاجها أمر هام نعرضه اليوم في مقالنا، فهو يطلق عليه بعض الأسماء منها التركي والبرازيلي، ويوجد منه المسكوفي الأبيض وهو السكرني والأسود البربري وهناك أيضًا نوع يعد مزيج نعرفه من الزوائد اللحمية في وجهه، وتربيتهم قد تكون هواية أو عمل، ولكن هذا ليس مهم بشكل كبير فالمهم هو أن يكونوا بصحة جيدة لذلك نعرض التفاصيل بموقع زيادة.

أمراض البط المسكوفي وعلاجها

من الطريف في البط المسكوفي أنه له طباع خاصة به فهو يحب الرعي والحشائش ويحب أن يبت في الأماكن العالية، وهو من الطيور الغير اجتماعية فالذكر لا يرعى أنثاه أو أبنائه.

يعد لحم هذا النوع من أطيب أنواع لحوم الدواجن وهو هو يربى من أجل التسمين وهذه العملية تأخذ فترة حدودها من 18: 20 أسبوع، ومدة بيضه تأخذ وقت مختلف عن أنواع البط الأخرى.

وفي هذه الفترة يصل وزن الذكر إلى 5 كجم، والأنثى 3.5 كجم، أما إنتاجه في البيض يكون حوالي 85 بيضة سنويًا، ومع جودته وتقلبات الجو المستمرة التي تؤثر على الإنسان تطيح أيضًا بالطيور وتمرض، وتتعدد أشكاله وأنواعه ومن ثم يوجد علاجات لكل شيء على حدى، لذلك نشرح ما تريد في السطور التالية:    

1- أمراض النقص الغذائي

هي كافة الأمراض التي تنتج عن نقص المكونات الغذائية التي توجد في جسم البط من الفيتامينات والبروتينات والمعادن، فهما كما يؤثرون على صحة الأنسان يكون نفس الوضع معهم.

فيرى المربي أن البط ظهر عليه الضعف في النمو الطبيعي الخاص بمراحل التسمين وحدث خلل في الافرازات الدماغية مما يعقب عليه نقص في الشهية وخمول في الجسم ومن ثم قلة الخصوبة.

علاج مرض نقص الغذاء للبط المسكوفي

يمكن علاج هذا المرض بعد ملاحظة الأعراض السابق ذكرها، وهو يتمثل في عمل اتزان في العلب الغذائي بالمداومة على دعمه بالمكملات والفيتامينات والأملاح المعدنية، كما يجب إضافة مواد العلف الخضراء.

2- أمراض شائعة

يقصد بالأمراض الشائعة أنها كل الأمراض التي تحدث بسبب سوء الرعاية من المربي التي تتمثل في تحل البكتيريا في مكونات العلف وعد إدراك ذلك أو إهمال تنظيف الأرض وفرشة التنظيف.

أو حدوث تغيرات مفاجئة في الأحوال الجوية والطقس العام بدون أن يكون الشخص مفعل الاحتياطات في هذا، فيمكن أن تسبب ارتفاع درجة الحرارة او شدة الضوء أو حدوث اضطراب في اتزان العليقة أو عدم الوفرة في الأعلاف الخشنة،

كما تسبب كثافة الطيور أمراض مثل الافتراس وأنواع مختلفة من التقرحات التي تتمثل في الأرجل والانزلاق الوتري والبطن، ويحدث لهم تسمم غذائي بسبب أكل الريش وأشياء أخرى إضافية.

ونشير أنه سبب من أسباب انتشار الأمراض الشائعة هو استعمال الأدوية بطريقة خاطئة وبدون الرجوع للطبيب، وكل ما ذكرناه بالطيع ينتج عنه قلة شديدة في الإنتاجية والخصوبة وسوء جودة لحم البط.

علاج الأمراض الشائعة للبط المسكوفي

 يمكن تفادي كل ما سبق ذكره من خلال بعض النقاط التالية وهي:

  • يجب تفادي وضع كمية كبيرة من البط في غرفة واحدة.
  • المتابعة الدائمة لدرجة الحرارة.
  • تهوية مكان التربية والفرش.
  • تنظيف الأرضيات بشكل مستمر.
  • تغير أداة التنظيف كل فترة.
  • الاهتمام بالتغذية الجيدة.
  • التطهير الدائم لمكانهم وأيد من يقدم لهم الأكل.
  • وضعهم في ضوء مناسب.

أمراض البط المسكوفي المعدية

ما زلنا في موضوعنا أمراض البط المسكوفي وعلاجها وفي هذه الفقرة نشير إلى أهم الأمراض التي تحدث بسبب العدوى في الآتي ذكره:

1- مرض الكوليرا

يطلق على هذا المرض الباستيريلا وهو ينتشر أكثر في مزارع الدواجن والبط والأوز، فيمكن أن تنتقل العدوى بينهم بسرعة بسبب الماء الملوث الذي يتمثل في المياه الراكدة التي يشرب منها البط دومًا بدون نظافة أو تغير، كما أن المرض ينتقل عن طريق الغذاء ومن ثم تظهر الأعراض التي تتمثل في العطش الشديد وانقطاع الشهية وعدم الرغبة في الأكل وارتفاع درجة الحرارة بشكل مفاجئ وعدم نزولها.

يظهر عليهم الإسهال المخاطي الأخضر بصورة كبيرة ومن ضمن سرعة انتشار لمرض لأنه يختلط بالماء والغذاء الذين يشتركون فيه، ولا يوجد أي أعراض تشريحية واضحة للمرض لكن يمكن ملاحظة تجويف في البطن والجهاز التنفسي وكذلك تجويف الأنف واحتقان المبايض، والمربي المتمرس الذي يمتلك خبرة واسعة أو الطبيب البيطري يمكنه اكتشاف الأمر بسهولة.

علاج كوليرا البط المسكوفي

في ذكرنا أمراض البط المسكوفي وعلاجها نشير إلى علاج كوليرا البط في الآتي:

  • يجب التوجه للطبيب على الفور في حالة ملاحظة الأعراض السابق ذكرها.
  • فصل من ظهر عليهم المرض في مكان خاص به تهوية جيدة.
  • يقوم الطبيب بحقن البط المصاب بالمضادات الحيوية اللازمة مثل الأوكسيتتراسيكلين أو الأستربتو مايسين أو حسب ما يراه هو في بروتوكول العلاج.
  • حتى يتم الوقاية من الكوليرا يجب إعطاء اللقاح الخاص به لكل العدد الموجود في المكان.
  • من المهم معرفة أن اللقاح ليس طويل المفعول فهو يعطي مناعة مؤقتة.

2- التهاب الكبد الفيروسي

هو من الأمراض التي تحدث في كبد البط ويمكن أن ينتقل بين الأعداد وهذا بسبب تشبث الميكروبات والفيروسات الملوثة في الغذاء الباقي من واحدة مصابة، وهو ينتقل بصورة سريعة.

وتظهر الأعراض التي تتمثل في الخمول الغير طبيعي وفقد الشهية المفاجئ والكسل، كما يتغير لون المنقار ليصبح أرجواني محتقن، والزرق باللون الأخضر المائي.

واستنادًا على الصفة التشريحية فهو يكون تضخم في الكبد مع وجود بعض البقع النزفية على السطح الخارجي منه وتغيره إلى اللون البرتقالي أو الأحمر، وقد يموت البط خلال نصف ساعة منه تفشي المرض فيه لذلك يجبي على المربي الملاحظة المستمرة.

علاج مرض التهاب الكبد للبط المسكوفي

بعد ذكر العديد من أمراض البط المسكوفي وعلاجها نعرض في علاج فيروس الكبد بالنقاط التالية:

  • استخدام الدواء الذي يحتوي على أجسام مناعية على شكل سائل يتم حقنه في بداية الإصابة.
  • يجب تحصين كل البط بلقاح ضد هذا المرض يأخذ وعمرهم من 12:14 أسبوع.
  • يتكر تكرار اللقاح بما يسمى الجرعة المنشطة في سن 16:18 أسبوع.
  • اللقاح يساهم في نقل المناعة الجيدة له من الأم للبط حديث الفقس.

3- طاعون البط

هو من أنواع الأمراض التي تصيب أمعاء البط وينتقل من خلال الطيور البرية التي تصاب به من الأخريات النافقة، وهو أيضًا يمكن أن يأتي من مجاري الماء الملوث أو من العلف الملوث، وهو من أعراضه الشائعة التي تظهر بشكل واضح هي تدلي الأجنحة وفقد الشهية وعدم التوازن أو القدرة على الحركة وحدوث إسهال مائي ينتشر في الأرض التي يوجد عليها البط.

كما تظهر إفرازات في العين وسيلان في الأنف ووصف المرض التشريحي هو التهاب شديد في الأمعاء، وهو يسبب خسارة كبيرة في أعداد البط إذا تم الإهمال في العلاج.

علاج مرض طاعون البط المسكوفي

لا يجب أن يستهين أو يغفل المربي في هذا المرض لأنه ينتشر بسرعة وعواقبه قوية لذلك يمكن العلاج بالتالي:

  • يتم فصل كل البط المشكوك في مرضه في مكان خاص بهم.
  • يتم التواصل مع الطبيب المتابع على الفور
  • سوف يعطيهم اللقاح الخاص بالطاعون.
  • يجب المداومة على اللقاح من فترة لأخرى.

عوامل نجاح تربية البط المسكوفي

حتى تتم عملية التربية بشكل صحيح وتزيد الخصوبة والإنتاجية الخاصة بكل الكمية الموجودة يمكننا قول إن الخبرة لازمة، فمع الاستمرارية في الأمر يكتسب المربي دراية كافية فيما هي طريقة التسمين والتعليف المناسبة، ومع ما سبق ذكره يجب الحرص في عمل بعض الأشياء الهامة التي تتمثل في السطور الآتية:

1- العمل في التقسيم

إذا كانت المزرعة أو المكان الذي يتم فيه التربية به العديد من أنواع الطيور فيجب الفصل بينهم وجعل البط المسكوفي في منطقة عزل تام عن الطيور البرية يتم تفادي العدوى الخارجية.

اقرأ أيضًا: طريقة تسمين البط في المنزل

2- منع الحشرات

يجب استخدام الأدوات والمنتجات التي تعمل في مقاومة كافة أنواع الحشرات حتى لا تصيب البط أن تنقل الأمراض.

3- درجة الحرارة

 البط الكبير لا يجب أن تقل درجة حرارة الغرفة التي يوجد بها عن 25 درجة مئوية ويفضل أن تكون 28، أما استقبال الصغار فتبدأ الدرجة من 35 درجة ثم تقل كل يوم بشكل تدريجي.

4- الهواء المتجدد

الهواء المتجدد يساهم بصورة كبيرة في الحد من الأمراض التي تصيبهم فإذ كان لا يتوافر الهواء الطبيعي يجب أن يتم استخدام أجهزة التهوية الصناعية، ويجب الحرص في عدم تعرض الصغار للتيارات القوية.

5- توزيع الماء

الماء يكون في مساقي قبل الأسبوع الرابع وبعد هذا الوقت تتحول إلى عدة مواسير قطرها من 4:5 بوصة، ويجب أن تكون متصلة بطول المكان على ارتفاع 20 سم.

6- نوع الأرضية

يجب استعمال نوع الأرضية الخشبية تحت المساقي فهذا يفيد في عدم انتقال العدوى كما يحد من الأوساخ، كما يجب أن يُراعى أن تكون الحائط ملساء.

اقرأ أيضًا: الفرق بين البط والوز

إجراءات تطهير أماكن عيش البط المسكوفي

ما زلنا في موضوعنا أمراض البط المسكوفي وعلاجها، من المهم على المربي أن يهتم بتنظيف وتطهير المكان كما ذكرنا من قبل لكن هنا نعرض الطريقة الصحيحة لفعل هذا في النقاط التالية:

  • من فترة لأخرى يجب تجميع كل المعدات الخاصة بغرف التربية وغسلهم بالماء ثم بمحلول أيودين بعد تخففيه.
  • التخلص من الفرش شديدة الاتساخ أو المستعملة في أوقات العدوى على الفور.
  • غسل أرضيات الغرف بالمنتجات الخاصة والماء النظيف.

اقرأ أيضًا: اسعار البط المسكوفى شركة الوفاء

مميزات البط المسكوفي

من خلال حديثنا عن أمراض البط المسكوفي وعلاجها نشير إلى أنه به عدة مميزات تجعل المربين ومالكين المزارع يختاروه وهي تتمثل فيما يلي:

  • لدية مناعة ومقاومة قوية للأمراض فهون لا يصاب إلا بإهمال القائمين على تربيته.
  • يمتلك سرعة كبيرة في التحويل الغذائي.
  • لا يتأثر بدون إنذار بشكل سلبي من درجات الحرارة وهذا بسبب اتساع صدره مما يجعله يمتلك قدرة في التنفس بالأوقات الحارة.
  • يتميز بلحمه طيب المذاق ويعد من أنواع اللحوم الحمراء الرخيصة لذلك هو بديل جيد.
  • يمكن أن يأكله من يعانون من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.
  • مناسب لمن يخشون من زيادة الوزن السريعة لأنه قليل الدهون.

تربية الطيور من الأمور الممتعة وهي أيضًا من المشاريع المربحة، وكل ما يحتاجه المربي هو الاستمرار في الاهتمام بالموضوع والتثقيف الدائم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.