تجربتي في زراعة الذقن

تجربتي في زراعة الذقن حققت حلمي بالحصول على ذقن كثيفة، حيث إن تربية اللحية والذقن أصبحت الموضة السائدة في الفترة الحالية بين الرجال، ولكل جسم  وبشرة طبيعة خاصة؛ فلهذا يحدث تفاوت في شكل الذقن وكثافة الشعر الذي ينبت في الذقن، لهذا اهتمت مراكز تجميل كثيرة بزراعة الشعر والذقن لمن يريد، وفي موقع زيادة سأقوم بشرح تجربتي في زراعة الذقن.

تجربتي في زراعة الذقن

تجربتي في زراعة الذقن

في مجتمعاتنا الشرقية بالذات ارتبطت اللحية بأنها مظهر من مظاهر الرجولة، وأنها تكمل مظهر الرجل الجمالي، كما أنها مستحبة في بعض الديانات، ولكن البعض عندما يطلق لحيته تظهر بعض الفراغات التي تتسبب في تشويه مظهر الذقن، فلحل هذه المشكلة لجأت إلى مراكز زراعة الذقن، وقد كانت النتيجة أكثر من مُرضية.

لكني في البداية أخذت وقتًا في البحث والسؤال حول أشهر وأفضل مراكز التجميل التي تقوم بهذه التعديلات الجمالية، وكذلك فعلت أيضًا فيما يتعلق بالأطباء الذين يعلمون على إجراء مثل هذه العمليات، وعندما أطمئننت إلى براعة الطبيب والمركز توكلت على الله وذهب إليه، وقد أجريت العملية، ونجحت.

أقول هذا لأن مراكز التجميل، وحتى عيادات الأطباء الخاصة التي تجري هذه العمليات كثيرًا ما تؤدي إلى نتائج كارثية، لذا يجب تحري البيانات حول المكان والأشخاص الذين ستسلم لهم وجهك.

من خلال تجربتي في زراعة الذقن سأعرض عليكم مراحل زراعة الذقن وما بعدها، وطريقة حلاقة شعر الذقن بعد الزرع، وأكثر من ذلك في السطور التالية:

اقرأ أيضًا: دواء لنمو شعر الذقن

طرق زراعة الذقن

تتعدد طرق زراعة الذقن وهي:

زراعة شعر الذقن بالاقتطاف أو اختصارًا FUE: طريقة زراعة الذقن بالاقتطاف تتم بزراعة بصيلات الشعر عن طريق الحصول على بصيلة تلو الأخرى، وزراعتها في المنطقة المراد زراعة الشعر فيها، وتعد هذه التقنية هي أحدث وأفضل من طرق زراعة الشعر بالشريحة.

حيث إن عملية الزراعة قليلة التوغل، ولا تترك أي علامات، كما أنه يمكن إجراؤها تحت تأثير التخدير الموضعي، للشعور بأقل قدر ممكن من الألم، مع وضع في الذهن احتمال أن يحدث نزف، إلا أن هذه الفرصة تكاد تكون معدومة.. ويمكن للمريض العودة لممارسة الأنشطة اليومية خلال يومين على الأكثر.

زراعة شعر الذقن بالشريحة أو اختصارًا FUT: وتعتمد عملية زراعة الشعر بالشريحة على أنه تتم إزالة شريط الجلد من الجزء الخلفي من رأس الشخص مع الاستفادة من تمدد الجلد وتراخيه خلف الرأس.

كما يتم غلق المنطقة المأخوذ منها شريط الجلد بغرز مع ترك ندبة خطية بعد التعافي، وهذا أمر سيئ لا يمكن إغفاله.

بعد ذلك يتم تقسيم شريط الجلد المستخرج من المنطقة المانحة إلى أجزاء، ثم يتم تقسيمه وتشريحه مرة أخرى إلى مجموعة من البصيلات الفردية الصالحة لعملية زراعة شعر الذقن.

اقرأ أيضًا: تكثيف شعر الذقن والشارب

ماذا أفعل قبل عملية زراعة الذقن

سأشرح لكم ما نصح به الأطباء من خلال تجربتي في زراعة الذقن:

أفضل وقت للبدء في التحضيرات هو قبل عملية زراعة الذقن بـ 10 أيام على الأقل، حيث ينصح الأطباء بأن يمتنع المريض عن تناول الأسبرين وفيتامين E، وأيضًا يجب أن يُطلع المريض الطبيب على جميع الأدوية وأي علاج يتم تناوله بصورة مستمرة.

مثل: أدوية الأمراض المزمنة كالسكري، وأدوية القلب؛ حتى يستطيع الطبيب نصح الحالة بما يفضل وقفه من جرعات من بين تلك الأدوية.

هناك نصائح مهمة يجب اتباعها قبل العملية بثلاثة أيام، منها التوقف عن تناول العلاج المضاد للالتهاب، مثل: الإيبوبروفين أو مثيله، بجانب هذا ينصح الأطباء مرضاهم بأن يقلعوا عن التدخين قبل إجراء عملية الزراعة بأسبوع على الأقل.

ذلك مع عدم شرب أي مواد كحولية وتجنب تعاطي المخدرات، بالإضافة إلى أنه يستحسن الحد من التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة.

أما قبل إجراء عميلة زراعة الذقن بأسبوع أو 5 أيام، فينصح بتناول فيتامين C الذي يعمل على دعم عملية التعافي، والتعجيل في الحصول على النتائج المُرضية بعد إجراء العملية.

من المهم أيضًا تناول فيتامين (ك) قبل العملية بـ 5 أيام، ويمكن الاستمرار عليه بعد إجراء عملية الزرع بيومين؛ للحد من احتمالية التعرض لحدوث نزيف؛ لأنه من الفيتامينات التي يتم تعاطيها لتقليل سيولة الدم.

إذا كنت ترغب في إجراء عملية زراعة الذقن خارج البلاد أو في مكان بعيد عنك، فيجب عليك الترتيب لهذه الرحلة جيدًا، من حيث حجز الفندق، ومعرفة المعلومات عن طريقة الوصول إلى المركز الذي ستجري به عملية زراعة الذقن، مع الحرص على عدم التعرض لمجهود زائد حتى اليوم الذي يلي العملية.

مراحل عملية زراعة الذقن

سنقوم فيما يلي بشرح المراحل التي تتم لعملية زراعة شعر الذقن:

المرحلة الأولى لعملية زراعة الذقن

الطبيب الذي سيقوم بعملية الزرع يبدأ بحلاقة شعر الرأس بالكامل؛ من أجل معاينة بصيلات الشعر في الرأس بصورة واضحة، كما يقوم الطبيب المعالج بتخدير الشخص بمخدر موضعي؛ حتى لا يشعر المريض بأي ألم أثناء إجراء باقي الخطوات المتبعة في عملية الزرع.

المرحلة الثانية من عملية زراعة الذقن

يسحب الطبيب بصيلات الشعر من الرأس، وقبل ذلك يكون قد قام بتخدير وجه المريض في الأماكن التي يرغب بزراعة الشعر بها، ويقوم الطبيب بعد ذلك بزراعة بصيلات الشعر المقتطفة داخل اللحية بطريقة مناسبة ومتناسقة وبالشكل التي تم الاتفاق مع المريض عليه قبل إجراء العملية.

المرحلة الثالثة للعملية

في المرحلة الثالثة تكون مرحلة التعافي، وفيها يحتاج المريض إلى يوم واحد أو يومين على الأكثر من أجل التعافي من عملية زراعة اللحية.

من باب العلم أنه من الممكن أن تظهر بعض القشور حول بصيلات الشعر التي تم زراعتها، ولكن هذا الأمر لا يدعو إلى القلق؛ فإنه سرعان ما تزول هذه القشور في أيام قليلة، كما يمكن أن يلاحظ المريض سقوط الشعر بعد أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، ويعد هذا أمرًا طبيعيًا إذ يعود الشعر في النمو مرة أخرى وبصورة طبيعية.

اقرأ أيضًا: انبات شعر الذقن بالثوم

حلاقة الذقن بعد عملية الزراعة

من واقع تجربتي في زراعة الذقن يشعر الفرد بعد إجراء العملية ببعض الخوف من حلاقة الذقن، وقد يرغب الشخص في تركها لفترة من الوقت وحلاقتها لاحقًا.

لذلك ينصح بعدم حلاقة الذقن خلال هذه الفترة، ثم بعد ذلك في حالة الرغبة في حلاقة الذقن يتم حلاقتها بالماكينة الكهربائية، ولا يتم استخدام الموس إلا بعد مرور ستة أشهر، وبصفة عامة فإن من النصائح التي يقدمها الأطباء أن شعر الذقن يبدأ في النمو بصورة طبيعية وتظهر نتائجه بعد ثلاثة أشهر.

نصائح بعد زراعة الذقن

توجد بعض الأمور المهمة التي يجب وضعها في الاعتبار بعد إجراء عملية زراعة الذقن حتى لا تحدث أي مضاعفات -لا قدر الله- وسنقدم بعض النصائح المفيدة التي يمكن اتباعها بعد زراعة الذقن وهي:

1. الانتظام في تناول الأدوية

الأدوية والمستحضرات الطبية التي يقوم بوصفها الطبيب بعد عملية زراعة الذقن تكون خاصة بحالة الشخص ومناسبة له، فكل فرد له ظروفه وحالته، لذا تختلف الأدوية الموصوفة من شخص لآخر، ومن ثم يجب اتباع تعليمات الطبيب بعناية بعد العملية، والانتظام في مواعيد تناول الأدوية.

لكن في الغالب ما يصف الطبيب مضاد حيوي لمنع حدوث أي عدوى بكتيرية أو فيروسية بعد زراعة الذقن، والذي يتم تناوله مرتين في اليوم أو حسب وصف الطبيب، ويمكن أن يستمر حتى 5 أيام بعد العملية، ما لم ينصح الطبيب بغير ذلك.

2. الشعور بالألم

يقوم الطبيب  بوصف علاج من مضادات الالتهاب والمسكنات، إضافةً إلى أنواع مخصصة للاستعمال في حالة الشعور بالألم الزائد بعد العملية وتؤخذ عند اللزوم.

كما يمكن وصف عقاقير تساعد على النوم بهدوء ليلة العملية؛ لتقليل التوتر بعد إجراء العملية.. هذا بالإضافة إلى أنه من الممكن وصف دهانات أو مراهم تستعمل بشكل مباشر كمضاد حيوي أو كمرطب للمناطق المزروعة وفي الغالب تستخدم لمدة 5 أيام بعد عملية زراعة الذقن.

اقرأ أيضًا: كريم لانبات شعر الذقن

3. وضع النوم بعد العملية

ينصح الطبيب في الليلة الأولى بعد عملية زراعة الذقن بأن ينام المريض على الظهر مع رفع الرأس باستخدام وسادتين، ويجب أيضًا تجنب الانحناء أو ملامسة مناطق زراعة الشعر، كذلك أيضًا يُفضل استعمال وسادة النوم الهوائية أو وضع منشفة أسفل الرأس؛ لامتصاص أي إفرازات.

4. المجهود البدني

من الواجب أيضًا بعد عملية زراعة شعر الذقن تجنب ممارسة المجهود البدني الشاق أو التمرينات الرياضية خلال اليومين التاليين للعملية، حيث إنه يمكن أن يعرض ذلك المريض لفقدان البصيلات المزروعة، وربما حدوث تورم بأماكن إجراء الزراعة.

كما يمكن أن يبدأ المريض في ممارسة التمارين الخفيفة بعد العملية بأسبوعين على الأقل، كما أنه يستطيع بعد شهر معاودة كافة النشاطات التي يقوم بها بصورة طبيعية تمامًا.

5. تجنب التعرض لأشعة الشمس

يجب على من قام بعملية زراعة الذقن عدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة خلال الـ 15 يومًا الأولى بعد عملية زراعة الذقن، وإذا اضطر لذلك فيجب ألا تزيد مدة التعرض للشمس عن نصف ساعة فقط، مع استخدام مظلة أو ارتداء قبعة لتوفير الحماية اللازمة.

اقرأ أيضًا: طريقة نمو شعر الذقن بسرعة

هنا أكون قد عرضت عليكم تجربتي في زراعة الذقن، ذاكرًا لكم النصائح والإجراءات التي لا بد منها عند إجراء تجربة زراعة الذقن، وأرجو أن أكون قد أفدتكم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.