محتوى يحترم عقلك

تجربتي في تحديد نوع الجنين بالتلقيح الصناعي

تجربتي في تحديد نوع الجنين بالتلقيح الصناعي كانت مُلمة بمعلومات عديدة من شأنها إفادة الكثير من النساء قبل الخضوع إلى هذا الإجراء، فالحقن المجهري هي عملية يتم فيها وضع الحيوانات المنوية الخاصة بالذكر في رحم الأنثى، لكن لا يمكن ضمان الحقن المجهري بشكل كبير فتصل النسبة لثبات الحمل 60%، كما يُشاع أنه يُمكن تحديد نوع الجنين أثناء التلقيح، لذا سأشارككم تجربتي في هذا الأمر من خلال موقع زيادة.

تجربتي في تحديد نوع الجنين بالتلقيح الصناعي

عملية التلقيح الصناعي هي تقنية حديثة تساعد في الحصول على طفل سليم، وذلك في حالة الأزواج المصابون بمشاكل في الحمل، تكون هذه العملية عن طريق إدخال السائل المنوي الخاص بالذكر، داخل الرحم بشكل صناعي.

فقد كنت أملك ثلاث بنات لكن مع مرور الوقت زادت عندي الرغبة في الحصول على ولد، فهذا يعتبر حلمي الأول والأخير، إلا أن الله أراد أن يرزقني بالبنات فقط حفظهم الله، لكن في بعض جلسات الأصدقاء قالت لي واحدة إذا كنت أرغب بشدة في الحصول على الذكر من الممكن أن اتبع التلقيح الصناعي.

فهي كانت تريد الحصول على فتاة وتوجهت لعمل عملية تحديد نوع الجنين بالتلقيح الصناعي، فكانت النتيجة مبهرة، فبعد الاستماع إلى هذه التجربة، تشجعت بشكل كبير إلى واحد من الأطباء المشهورين للمساعدة على تحديد نوع الجنين، فوضح لي الطبيب كيفية إجراء العملية.

حيث يتم خلال العملية استخدام العديد من المعدات ومنها الإبر الدقيقة جدًا، وذلك للحصول على الهدف الأساسي من هذه العملية وهو عمل دفعة قوية للحيوانات المنوية، لكي تكون قادرة على الوصول إلى البويضة، وتتم هذه العملية خلال الدورة الشهرية للمرأة.

فأكد الطبيب أن نسبة نجاح العملية من الممكن أن تصل إلى 80%، بالرغم من أن هذه التجربة تعتبر واحدة من التجارب الشاقة في حياتي، إلا أنها كانت ناجحة، فبالفعل حدث ما كنت أتمناه وأرجوه من الله، لذلك قدمت تجربتي في تحديد نوع الجنين بالتلقيح الصناعي الناجحة لتعُم الفائدة.

اقرأ أيضًا: هل ينفع التلقيح الصناعي مع ضعف الحركة

كيفية تحديد نوع الجنين

من خلال تجربتي في تحديد نوع الجنين بالتلقيح الصناعي، استطعت أن أتعرف على الطرق المختلفة التي تساهم في التعرف على نوع الجنين فمن الممكن أن يتم ذلك قبل الإخصاب أو بعده أو باستخدام أنواع من الأجهزة المخصصة لذلك، وهي كالتالي:

1- تحديد جنس الجنين قبل الإخصاب

تعتبر خطوة من خطوات الحقن المجهري، فيتم الحصول على السائل المنوي الخاص بالذكر، ووضعه في جهاز خاص به يعتمد على تكنولوجيا الطرد، فيتمتع هذا الجهاز بسرعته العالية، وبهذه الطريقة يمكن أن يحدث فصل الحيوانات المنوية X   وY.

ففي هذه الحالة تطفو الحيوانات المنوية Y إلى السطح وهذا بسبب أنها خفيفة الوزن، بينما الحيوانات المنوية X تنزل في القاع والسبب في ذلك أنها ثقيلة، ففي حالة الرغبة في الحمل بذكر يؤخذ الحيوانات المنوية Y، والتالي في العكس، فيتم عمل التلقيح لهذه الحيوانات المنوية مع البويضات، وهذه كانت تجربتي في تحديد نوع الجنين بالتلقيح الصناعي.

فيتم النقل لرحم الأم وذلك للتأكد بنسبة 100% أن العملية تجدي نفعًا، ويكون نوع الجنين كما هو متفق عليه، بينما ثبات الحمل لا يمكن ضمانة، فتكون نسبة نجاح الحقن المجهري حوالي 60% فقط.

اقرأ أيضًا: علامات نجاح التلقيح الصناعي داخل الرحم

2- تحديد نوع الجنين بعد الإخصاب “عينة فحص الجنين”

تتم هذه الطريقة كما هو الحال في الطريقة السابقة، بعمل تخصيب للبويضات بواسطة الحيوانات المنوية، لكن قبل نقل الجنين إلى رحم الأم يتم أخذ عينة منه وإرسالها إلى معمل التحاليل للتأكد من جنس الجنين.

في هذه الطريقة تكون نسبة التأكيد على نوع الجنين 100%، لكن توجد العديد من الحالات أن من الصعب القيام بهذه الطريقة معهم وهي أن تحديد جنس الجنين من أكثر الأشياء التي تضعف الجنين، فبالتالي قد يتسبب ذلك في تقليل نسبة نجاح العملية.

لذلك في حال تقدم سن الزوجة لا يُفضل هذه الطريقة، حيث كلما كبر السن كلما قلت عدد البويضات التي من الممكن استخراجها، وبالتالي لا يمكن اللجوء إلى رفاهية اختبار نوع الجنين، وفي حالة كبر عمر الأنثى يُمكن أن يقلل ذلك من جودة البويضات، مما يؤدي إلى ضعف صحة الأجنة ووجود بنسبة قليلة في نجاح الحمل.

3- استخدام جهاز ““flow cytometry

هو واحد من الأجهزة المستخدمة في فحص الكروموسومات، ويتم ذلك عن طريق تعليقها في تيار محدد من السوائل، حتى تصل إلى الجهاز الخاص بالكشف الإلكتروني، من خلال وضع مادة الفلورسنت وبالتالي يتم إمرار ضوء الليزر لفحص أي نوع من الحيوانات المنوية سيشع X أم Y.

ففي حالة الحيوان المنوي من النوع X يحدث إشعاع بشكل كبير عن الحيوان المنوي من النوع Y، وذلك لاحتوائه على كمية أقل من المادة الوراثية، فأثبتت العديد من الدراسات أن هذه الطريقة قد تنجح بنسبة 90%، بينما أنكرتها دراسات أخرى.

اقرأ أيضًا: هل لابد من الراحة بعد التلقيح الصناعي

أنواع عملية التلقيح الصناعي

أثناء تجربتي في تحديد نوع الجنين بالتلقيح الصناعي كان من المتوقع أن أعرف الأنواع المختلفة لعملية الحقن المجهري، فهذه العملية واحدة من العمليات التي تساعد في الحصول على إنجاب سليم، في حالة وجود مشكلة تعيق حدوث إنجاب، وسأذكر لكم أنواعها في السطور المُقبلة:

1- التلقيح داخل الرحم

هو من أحد أنواع التلقيح التي تساعد على حل مشكلات الإنجاب، فيلجأ الطبيب لهذا النوع من التلقيح عن طريق استخدام أنبوبة طويلة ورفيعة، يتم إدخال فيها الحيوانات المنوية الخاصة بالذكر داخل رحم الأنثى، فيتم استخدام هذا النوع من التلقيح في العديد من الحالات، ومنها:

  • وجود التهابات في عنق الرحم.
  • إذا كان الرجل مصاب بضعف في الانتصاب.
  • في حالة إصابة الرجل بالقذف العكسي، ففي هذه الحالة يتم رجوع الحيوانات المنوية إلى المثانة.
  • وجود نقص في عدد الحيوانات المنوية الموجودة عند الذكر.

2- التلقيح عبر الأنابيب

يعتبر هذا النوع من التلقيح مختلف بشكل كبير عن النوع السابق، ففي هذه الحالة يتم وضع كلًا من الحيوانات المنوية والبويضات في البيئة المناسبة لفترة معينة من الزمن، وذلك لتتم عملية التخصيب بدقة، ففي حالة نجاح العملية يقوم الطبيب بشكل مباشر بزرع هذه البويضة المخصبة داخل رحم الأم.

تعتبر هذه الطريقة أكثر صعوبة لأنها تحتاج إلى استخراج البويضة من رحم الأنثى، فيتم استخراج البويضة عن طريق حقن الأنثى بمخدر متوسط القوة، ولا تأخذ الكثير من الوقت ففي الغالب يصل الأمر لنصف ساعة.

اقرأ أيضًا: كيف تكون الدورة بعد فشل التلقيح الصناعي

كيف يتم تحفيز نضوج البويضة قبل التلقيح الصناعي؟

من أكثر ما يهتم به الطبيب قبل البدء في عمل عملية الحقن المجهري، هو تحفيز البويضة، فهي تعتبر الخطوة الأولى في العملية، لذلك يقوم الطبيب بوصف العديد من الأدوية التي تساعد بشكل كبير على إنتاج عدد كبير من البويضات في وقت واحد.

ففي الحالات العادية يقوم الجسم بإنتاج بويضة واحدة، فلذلك ينصح الطبيب بتناول الأدوية بشكل دوري لمدة من 8 إلى 14 يوم، ويتم تحديد الوقت عن طريق متابعة التطورات التي تتعلق بشكل كبير بنمو البويضات، ويتم الفحص من خلال التصوير الفوق صوتي.

لكن في العديد من الحالات يلجأ الطبيب إلى حقن المرأة بهرمون موجه للغدد التناسلية، فهذا يعمل على تحفيز بدء التبويض بشكل كبير، لكن لا يتم هذا الحقن قبل التأكد من أن البويضات نضجت، يستخرج الطبيب البويضة بعد مدة زمنية من 34 إلى 36 ساعة بعد الحقن.

إن تعتبر تجربة اختبار نوع الجنين من التجارب التي يسعى لها العديد من الأزواج للحصول على نوع معين، لكن يجب في البداية التأكد من أن جسم المرأة يسمح بحدوث ذلك.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.