تجربتي مع الحجامة للدوالي

تجربتي مع الحجامة للدوالي من التجارب الناجحة التي أعادت لدي الثقة بالنفس مرة أخرى، حيث إن دوالي الساقين تعد من المشاكل الجمالية التي تؤثر على جمال المرأة وعلى ثقتها بنفسها، لذا سوف أعرفكم من خلال موقع زيادة على كافة المعلومات الهامة التي تدور حول تجربتي مع الحجامة للدوالي من خلال السطور التالية.

تجربتي مع الحجامة للدوالي

تجربتي مع الحجامة للدوالي

 

لقد كنت أعاني من دوالي الساقين، وكانت هذه الدوالي تتضاعف بشدة وهي من المشاكل المؤلمة في حال تفاقمها، والتي تؤثر أيضًا على شكل الخارجي، وقد لجأت إلى تناول الأدوية التي تمنع تجلط الدم وتوق تضخم الأوردة، ولكن كانت حالتي تتحسن بشكل مؤقت، ثم يعود الألم مرة ثانية.

إلى أن قمت بالقراءة على الإنترنت عن فوائد الحجامة لعلاج العديد من الأمراض، والتي كانت من بينها علاج دوالي الساقين، كما أن الحجامة من الوصايا التي حثنا النبي -صلى الله عليه وسلم- على التداوي بها، عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- قال أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “إِنَّ أفضلَ ما تَدَاوَيْتُمْ بهِ الحِجَامَةُ، أوْ: إنَّ من أَمْثَلِ ما تَدَاوَيْتُمْ بهِ الحِجَامَةَ“.

بالفعل ذهبت إلى المراكز المتخصصة في علاج دوالي الساقين بالحجامة، وقد خضعت لهذه الطريقة كي أتخلص من المظهر الخارجي القبيح ومن الآلام المصاحبة لهذه الدوالي، وبالفعل بعد أن خضعت لعمل الحجامة، قل الألم كثيرًا عما كان وتحسنت نوعًا ما على هذا الإجراء، وذلك بفضل الله تعالى.

هكذا أكون ذكرت لكم تجربتي مع الحجامة للدوالي الخاصة بالساقين كي يستفيد منها كل من يعاني من هذه المشكلة وقام بتجربة كافة الحلول.

اقرأ أيضًا: أماكن الحجامة في الجسم

حول طريقة استخدام الحجامة

إن العلاج بالحجامة من وسائل العلاج المأخوذة من السنة النبوية الشريفة، حيث إن رسولنا الكريم -الله صلى الله عليه وسلم- حثنا على استخدامها، وهذا لأنها لها فوائد علاجية عديدة، بالإضافة إلى إنها يمكن استخدامها لوقاية الجسم من الكثير من الأمراض.

يتم عمل الحجامة عن طريق استخدام كاسات زجاجية تعمل على امتصاص الدم الفاسد المضر، وتفريغه إلى خارج الجسم، بطريقة محددة، ويتم هذا الإجراء من خلال أشخاص مختصين في عمل الحجامة.

فوائد الحجامة في علاج الدوالي

إن الحجامة لها دور مهم في علاج العديد من الأمراض والتي من بينها مرض دوالي الساقين، ودورها يكمن في كونها تقوم بسحب الدم عن طريق الأوعية الدموية، كما أن للحجامة فوائد كثيرة عند الاستخدام لعلاج دوالي الساقين، وهذه الفوائد تتمثل فيما يلي:

  • تعمل الحجامة على تقليل الإصابة بالشد العضلي أو الإصابة بالجلطات الدموية التي تعد من أبرز أعراض الدوالي.
  • إن الحجامة تتمكن من توصل الدم إلى جدران الأوعية الدموية التي تتراكم تحت الجلد والتي تتسبب في ظهور اللون الأزرق الداكن في الساقين، الأمر الذي يجعلها تساعد في تقوية صمامات الأوردة.
  • تعمل الحجامة على زيادة مادة نيتريك أكسيد التي تعمل على توصيل التغذية الكاملة للأوردة، مما يؤدي إلى تقليل تعرضها للأورام.

اقرأ أيضًا: اماكن الحجامة في القدم

الحالات الممنوع فيها العلاج بالحجامة

العلاج بالحجامة على الرغم من أنه علاج فعال وناجح وآمن إلا أنه يوجد بعض الحالات التي يحذر فيها استخدام الحجامة لعلاج دوالي الخصية، ومن هذه الحالات كما يلي:

  • يجب عدم استعمال العلاج بالحجامة في حال كان الشخص يعاني من أي مرض خاص بسيولة الدم، أو في حال تناول الأدوية السيولة في الدم.
  • يجب عدم استخدام الحجامة للأطفال الذين يقل عمرهم عم سن اثنى عشر عام.
  • إذا كان الشخص المريض يقوم باستخدام جهاز لتنظيم نبضات القلب.
  • في حال معاناة الشخص المصاب بالدوالي من الفشل الكلوي.
  • يحذر استخدام الحجامة للأشخاص المصابون بأي نوع من مرض السرطان.

أنواع دوالي الساقين

في إطار عرض تجربتي مع الحجامة للدوالي وجدت أن هناك أنواع متعددة من الدوالي التي يتم ظهورها في الساقين، كما أن كل نوع منها يكون ناتج عن سبب مختلف عن النوع الآخر، وسوف نتعرف على هذه الأنواع من خلال الآتي:

دوالي الساقين الأولية

إن هذا النوع من الدوالي يصاب به الشخص نتيجة عدة أمور سوف نتعرف عليها من خلال السطور التالية:

  • تحدث دوالي الساقين الأولية نتيجة لضعف الأوردة بالساقين، الذي ينتج عنه تضخم وضغط عليها غير عادي.
  • الضعف الخلفي الذي يتسبب في تضخم الأوردة.

الدوالي الساقين الثانوية

إن هذه الدوالي تحدث لأسباب متعددة، وسوف نتعرف على أبرز هذه الأسباب التي تنتج عنها الإصابة بدوالي الساقين الثانوية فيما يلي:

  • الإصابة بأورام في منطقة الحوض.
  • حدوث جلطات في الأوردة الموجودة في الساقين.

أعراض الإصابة بدوالي الساقين

هناك العديد من الأعراض التي تظهر على الشخص المصاب بدوالي الساقين، وهذه الأعراض تختلف حدتها من مريض لآخر، وسوف نتعرف على أعراض دوالي الساقين من خلال السطور التالية:

  • ملاحظة وجود تورمات وانتفاخات في الأوعية الدموية للساقين.
  • الإصابة الدائمة بالشد العضلي، وتشنج العضلات.
  • ظهور وجود لون أزرق قاتم تحت سطح جلد الساقين، وذلك الأمر يكون نتيجة لتجمع الدم في الأوردة.
  • الإحساس بألم وسخونة في الساقين مكان الإصابة، وخاصةً في حالة الوقوف لفترة زمنية طويلة.

أسباب الإصابة بدوالي الساقين

توجد العديد من الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بدوالي الساقين، وهذه الأسباب تختلف من شخص إلى آخر حسب طبيعة الجسم، وسوف نتعرف على أبرز الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بدوالي الساقين من خلال التالي:

  • زيادة وزن الجسم والسمنة، تؤدي بدورها إلى زيادة الضغط على الأوعية الدموية مما تؤدي إلى تجمدها.
  • قد تؤدي العوامل الوراثية والجينات إلى الإصابة بالدوالي.
  • من الممكن أن يتسبب التقدم في العمر في الإصابة بالدوالي، وذلك لأن كلما تقدم الإنسان في العمر يحدث نقص في نسب الهرمونات والبروتينات في الجسم مثل: بروتين الكولاجين والأليتين، وهما المسئولين عن تكون جدران الأوعية.
  • الوقوف لفترات زمنية طويلة دون أخذ قسط من الراحة أو عدم تغيير الوضعية.
  • من أهم أسباب الإصابة بدوالي الساقين ارتداء ملابس ضيقة وضاغطة على منطقة الحوض، الأمر الذي يؤثر على الدورة الدموية.
  • فترة الحمل، توجد الكثير من الحالات التي تظهر عندها الدوالي خلال فترة الحمل، وذلك لزيادة معدل الضغط على الأوعية الخاصة بمنطقة الرحم.

اقرأ أيضًا: الدوالي في الساقين

نصائح تساعد في علاج الدوالي

بالرغم من أنه لا يوجد علاج نهائي أو طريقة لمنع ظهور دوالي الساقين، لكن هناك بعض التعليمات والنصائح التي تعمل على تحسين عمل الدورة الدموية وانقباضات العضلات، الأمر الذي يؤدي إلى تقليل خطر الإصابة بالدوالي أو الإصابة بتفاقم الدوالي.

في إطار عرض تجربتي مع الحجامة للدوالي سوف نتعرف على عدة نصائح تساعد في منع ظهور الدوالي فيما يلي:

  • الحرص على رفع الساقين إلى مستوى أعلى من مستوى القلب بشكل دائم، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة تروية الأوعية الدموية.
  • يجب على عدم الوقوف لفترات طويلة، بالإضافة إلى الحفاظ على وزن الجسم المناسب، وخسارة الوزن في حال كان الوزن زائد، وذلك للتخفيف من الضغط على أحد أوردة الساقين.
  • الالتزام برفع القدمين في حالة الاستلقاء أو النوم لأعلى، وذلك عن طريق استخدام الوسائد لدعم القدمين لوضعها أسفل القدمين.
  • يجب الحرص على عدم التعرض لأشعة الشمس الشديدة.
  • من الضروري تغيير وضعية الجسم لتعزيز عملية تدفق الدم، لذا يجب عدم الوقوف أو الجلوس لفترات زمنية طويلة، كما أنه يجب عدم الجلوس في وضعية وضع رجل فوق الأخرى، لأن ذلك يتسبب في مشاكل في الدورة الدموية.
  • يجب الحرص على تحريك القدمين باستمرار في حال الجلوس في نفس المكان لفترات طويلة، مما يساعد على تحسين حركة الدورة الدموية في الساقين، ومنع تراكمها وتكون الجلطات الدموية.
  • يجب الحرص على تجنب ارتداء الملابس الضيقة على الضاغطة على منطقة الخصر والساقين أو على المنطقة الأربية، لأنها تعمل على التقليل من تدفق الدم في الأوعية الدموية.
  • ارتداء الشربات الضاغطة التي تم تصميمها لعلاج دوالي الساقين.
  • في حال كان الشخص يدخن، فيجب التوقف عن التدخين للوقاية من الإصابة بدوالي الساقين.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، كي تساعد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم.
  • يجب عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح.

اقرأ أيضًا: علاج الدوالي بالاعشاب

هكذا أكون عرضت لكم تجربتي مع الحجامة للدوالي الخاصة بالساقين، بالإضافة إلى معرفة الكثير من المعلومات الهامة التي تتعلق بالعلاج بالحجامة، وكذلك تعرفنا على أهم النصائح التي تساعد على منع ظهور الدوالي، ونتمنى أن نكون أفدناكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.