تجربتي مع كريم الجلوتاثيون

تجربتي مع كريم الجلوتاثيون وفوائده وأضراره وطريقة استخدامه وغيرها من التفاصيل سوف تجدونها اليوم عبر موقع زيادة ، حيث تعتبر تجربتي مع كريم الجلوتاثيون من أفضل التجارب التي مررت بها.

وذلك لأنه ساعدني بشكل كبير في التخلص من المشكلات التي كانت تسبب لي الإحراج، فهو يساعد على تحسين البشرة وزيادة تفتيحها في وقت قليل مقارنة بالمستحضرات الأخرى التي تحتاج إلى الكثير من الوقت.

اقرأ أيضا: كريم تفتيح وتبييض الوجه سريع المفعول من الصيدلية

تجربتي مع كريم الجلوتاثيون

تجربتي مع كريم الجلوتاثيون

طوال حياتي وأن أحلم ببشرة نقية وصافية خالية من العيوب تمامًا، لكنني في نفس الوقت أعلم أن الأمر ليس سهلًا، لذلك حاولت مرارًا وتكرارًا أن أجرب أشياء جديدة عساها تبلغني بغيتي لكن بلا جدوى، فتارة كنت أتبع بعض الوصفات الطبيعية، التي لم تحل أي من مشاكلي، كما أنها تتطلب كثير من الوقت.

وتارة أخرى كنت أستحدم كثير من الكريمات الطبية التي في كثير من الأحيان كانت تزيد المشكلة عوضًا عن حلها، حتى سألت إحدى صديقاتي فأخبرتني أنها تستخدم كريم الجلوتاثيون، كما أنها أخبرتني بكثير من المعلومات عن هذا الكريم وأحضرت لي عبوة هدية حتى أبدأ في استخدامه.

بعد ذلك بأيام قمت باستخدام الكريم وبدأت تجربتي مع كريم الجلوتاثيون الأكثر من رائع، وفي الحقيقة حصلت منه على نتائج فاقت خيالي، والآن أنا لا أستغنى عنه أبدًا، كما أنني حرصت كل الحرص أن أنقل إليكم تجربتي كاملة.

اقرأ أيضا: كريم تفتيح الوجه من الصيدليه

تجارب مختلفة مع كريم الجلوتاثيون

قبل تجربتي مع كريم الجلوتاثيون قرأت عدد كبير من التجارب لبعض المستخدمين، والتي أسفرت عن نجاح كبير، وقد حرصت أن أنقل إليكم التجربة كاملة، كما حرصت على أن أنقل إليكم تجارب المستخدمين كما ولعل من أشهرها ما يأتي:

1ـ التجربة الأولى

تتحدث سيدة عن تجربتها مع كريم الجلوتاثيون فتقول، كنت أعاني من عدم توحيد لون بشرتي لسنوات طويلة، وبعد الزواج بدأت أستمع عبارات انتقاد كثيرة من زوجي بسبب هذا الأمر، لذا بدأت أبحث عن أي شيء يساعدني على الحصول على بشرة موحدة اللون.

هذا بالطبع بعد تجربة كثير من المنتجات غير الفعالة، حتى سمعت عن كريم الجلوتاثيون، وبعد استخدامه أنا أثق في نفسي بقدر أكبر من الأول، كما أن زوجي يشعر بالرضا التام عن لون بشرتي.

2ـ التجربة الثانية

يتحدث أحد الرجال عن تجربته مع كريم الجلوتاثيون فيقول، كنت أعاني من مرض البهاق لسنوات طويلة للغاية، وقد جربت كثير من الكريمات التي لم تكن تعالج حالتي أبدًا، وكان هذا الأمر يؤثر على نفسيتي بشكل كبير ربما لا تتخيلوه.

سمعت عن كريم الجلوتاثيون  من أحد أصدقائي واستشرت طبيبي حول استخدامه، ورشحه لي، كما حدثني عن مدى فاعلية الكريم في مجال التجميل، لم أتردد لحظة في استخدامه، وها أنا الآن أتحدث معكم عن تجربتي مع كريم الجلوتاثيون بعد شفائي بشكل تام من البهاق.

3ـ التجربة الثالثة

تختلف هذه التجربة عن التجارب السابقة، ذلك أنها لفتاة حديثة الزواج تعاني من الكلف الزائد بسبب الحمل، وقالت أن الكلف انتشر في جسمها بكميات مبالغ فيها، وقد جربت كثير من الامور حتى رأت إعلانًا على الإنترنت عن كريم الجلوتاثيون.

تقول الفتاة، قمت باختبار الكريم على بشرتي، وبعد تطبيقه بأسبوع واحد، حصلت على نتائج واضحه، وأنا الآن لا أستغنى عنه أبدًا.

كما أنني كنت أعاني من بعض البقع السوداء جراء التعرض المباشر لأشعة الشمس، وفي الحقيقة قد خلصني منها كريم الجلوتاثيون تمامًا، وانا أنصح كل من يعاني من مشكلة في بشرته باستخدام هذا الكريم، فهو سري السحري.

فوائد كريم الجلوتاثيون للبشرة

لقد عانيت لفترات طويلة من بعض المشكلات في بشرتي حتى توصلت إلى كريم الجلوتاثيون الذي ساعدني على حل هذه المشكلات، ومن خلال تجربتي مع كريم الجلوتاثيون سوف أطرح عليكم فوائده على البشرة:

  • يقصي تمامًا على مشكلة تصبغ الجلد وعدم توحيد لونه نتيجة تعرضه للشمس لفترات طويلة.
  • يساعد على زيادة نقاء البشرة والتخلص من أي مشكلات ظاهرة بها.
  • علاج فعال لبناء بعض الخلايا الموجودة في البشرة.
  • يعالج مرض البهاق لأنه يسهم في توحيد لون البشرة.
  • يقي من مشكلة جفاف البشرة ويزيد من تغذيتها لأنه يحفز من افراز الكولاجين بالبشرة.
  • يحتوي كريم الجلوتاثيون على مضادات للأكسدة التي تقوم بدورها وتساعد في التخلص من السموم الموجودة في البشرة والقضاء على مشاكلها.
  • علاج فعال للقضاء تمامًا على التجاعيد التي تظهر بالبشرة والمساهمة في تفتيح البشرة بصورة ملحوظة.

اقرأ أيضا: مين جربت كريم بيوديرما للتفتيح

فوائد كريم الجلوتاثيون العامة

من الممكن استخدام كريم الجلوتاثيون على أي منطقة في الجسم وليس على بشرة الوجه فقط، ومن ضمن ملاحظاتي عند تجربتي مع كريم الجلوتاثيون أنه يحتوي على العديد من الفوائد التي تتمثل في:

  • الحفاظ على الخلايا الموجودة في الجسم وحمايتها من التلف بشكل سريع.
  • علاج فعال لمشكلات الجهاز التنفسي لاسيما مشكلة التليف بالرئة.
  • يقي الإنسان من التعرض لأمراض الشيخوخة وعلامات التقدم بالعمر.
  • يساعد على تقوية الجهاز المناعي بحيث يكون قادر على مواجهة جميع الأمراض.
  • الوقاية من التعرض لأمراض القلب وذلك لأنه يحسن من عمل الدورة الدموية بالجسم.
  • من ضمن فوائد كريم الجلوتاثيون أيضًا أنه يعالج أي تشققات تظهر على الجلد في وقت قصير.

اقرأ أيضا: أفضل 6 كريمات لتفتيح الوجه في أسبوع

الحالات التي تحتاج إلى استخدام كريم الجلوتاثيون

هناك بعض الحالات التي تحتاج إلى كريم معين لتوحيد لون البشرة أو للتخلص من بعض المشكلات الدائمة على البشرة، وقد تعرفت على هذه المعلومات من الطبيب الخاص بي، ومن ضمن الحالات التي تكون بحاجة لاستخدام الكريم ما يلي:

  • الأشخاص الذين يعانون من وجود نمش في البشرة ويريدون إخفائه.
  • الأشخاص التي يوجد على بشرتهم بعض البقع السوداء.
  • مرضى البهاق وهو الذي يجعل لون البشرة غير موحد ويسبب الإحراج لصاحبه.
  • الأشخاص الذي يوجد ببشرتهم كلف.
  • الأشخاص المعرضون للشمس لفترات طويلة وتأثرت بشرتهم وتغير لونها.

طريقة استخدام كريم الجلوتاثيون

طريقة استخدام كريم الجلوتاثيون

من خلال تجربتي مع كريم الجلوتاثيون تعرفت على الطريقة السليمة لاستخدامه، وقد قمت بالتعرف على هذه الطريقة من خلال طبيب مختص لكي أكون واثقة بشكل كبير قبل خوض التجربة، وهذه الطريقة تكون كالتالي:

  • من الأفضل استخدام صابونة الجلوتاثيون إلى جانب الكريم لتحقيق نتائج أفضل وذلك لغسل الوجه قبل استخدام الكريم.
  • يتم وضع الكريم على البشرة بعد تجفيفها ويترك حتى يمتصه الجلد.
  • ينبغي استخدام الكريم بشكل يومي بمعدل مرتين في اليوم صباحًا ومساءً.
  • تظهر نتائج الكريم بعد مرور أسبوع واحد فقط من استخدامه وسوف تحصلون على درجة تفتيح كبيرة بمعدل 4 درجات عن لونكم الحقيقي.
  • إذا كنت تعاني من مشكلات حادة بالبشرة فيتوجب عليك القيام بوضع طبقتين من الكريم على هذه المنطقة، وكذلك الحال عند استخدامه على الكوع أو الركبة.

اقرأ أيضا: كريم إيديال من الصيدلية لتفتيح البشرة ونضارتها

أضرار كريم الجلوتاثيون

على الرغم من أن هذا الكريم يعتبر من أكثر الكريمات التي ساعدتني في حل مشاكل بشرتي وتوحيد لونها، إلا أنه يوجد له بعض الآثار الجانبية على البشرة، وقد تعرضت لبعض هذه الآثار أثناء تجربتي مع كريم الجلوتاثيون، والتي تتمثل فيما يلي:

  • يكون الشخص بحاجة إلى استخدامه باستمرار وذلك لأن التوقف عن استخدامه يؤدي إلى عودة البشرة للونها الأصلي.
  • وعلى النقيض فإن الاسراف في استخدامه على البشرة يتسبب في عدم انتاج صبغة الميلانين المسئولة عن ضبط لون البشرة.
  • يتسبب كريم الجلوتاثيون عند استخدامه على البشرة في تغيير لون الرموش والشعر وجعل لونهم أفتح مما كان عليه من قبل.
  • في حالة توقف انتاج صبغة الميلانين في البشرة فإن الشخص يكون عرضة لاستقبال الاشاعات الضارة بسهولة.

وبهذا نكون قد تعرفنا على نوع كريم مميز قادر على تفتيح لون الجلد في وقت قصير والتخلص من المشكلات المحرجة التي يواجهها بعض الأشخاص، وهذا ما حدث لي عند تجربتي مع كريم الجلوتاثيون فقط تخلصت من الإحراج نهائيًا وأصبحت بشرتي أنقى وأجمل، كما أنصحكم بخوض التجربة معه، حتى تتغلبوا على كل المشاكل الخاصة بالبشرة التي تواجهكم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.