محتوى يحترم عقلك

تجربتي مع مقاومة الأنسولين

تجربتي مع مقاومة الأنسولين مقاومة الأنسولين هي إفراز الجسم لكمية كبيرة من انزيم الأنسولين لمعادلة السكر في الدم، وينتج عن زيادة الأنسولين في الجسم العديد من الأضرار، وإليكم هذا المقال عبر موقع زيادة الذي يحكي عن تجربتي مع مقاومة الأنسولين للتعرف أكثر مع هذه الحالة وكيفية علاجها بطريقة صحيحة.

اقرأ أيضا: جدول جرعات الأنسولين لمرضى السكر

تجربتي مع مقاومة الأنسولين

تجربتي مع مقاومة الأنسولين

كانت تجربتي مع مقاومة الأنسولين صعبة جداً، حيث أني في فترة من الفترات لم استطع بذل أي مجهود نتيجة زيادة نسبة السكر والأنسولين والدهون في الجسم.

دفعني ذلك للذهاب إلى الطبيب، وبعد فترة من العلاج المستمر، وتطبيق الطرق الطبية المدروسة، شفيت من مقاومة الأنسولين التي نتجت عن الزيادة في تناول الكربوهيدرات والسكريات التي تعد السبب الرئيسي في زيادة إفراز الجسم للأنسولين.

حيث يفرز الأنسولين في الجسم بكميات كبيرة، نتيجة زيادة نسبة السكر في الدم، حيث يقوم في هذه الحالة بنقل السكر من الدم إلى الخلايا العضلية، لكن الخلايا العضلية تأخذ جزء من السكر وتترك جزء آخر، فيقوم الأنسولين بتحويل الكربوهيدرات المتبقية إلى دهون مما يزيد من وزن الجسم.

وينتج عن زيادة الوزن الغير طبيعية عدم قدرة الجسم على بذل أي مجهود للقيام بحرق الدهون الزائدة وهو ما مررت به بالفعل خلال تجربتي مع مقاومة الأنسولين.

ولهذا وبعد الشفاء من هذه الحالة والتعرف أن هناك البعض يعاني منها ويعرف بعد مرور فترة كبيرة مما يزيد من صعوبة حل المشكلة، إليكم خلال هذا المقال كل ما يتعلق بمقاومة الأنسولين

اقرأ أيضا: الأطعمة التي تقلل إفراز الأنسولين

ما هي مقاومة الأنسولين؟

خلال تجربتي مع مقاومة الأنسولين كنت قد سمعت هذه الحالة لأول مرة وهو ما دفعني إلى البحث عن معناها لعملي.

فوجدت أن مقاومة الأنسولين هي حالة فيزيائية تنتج عن زيادة نسبة السكر في الدم مما يدفع الجسم لإفراز كميات إضافية من الأنسولين للحد من وجود السكر في الدم.

أسباب ظهور مقاومة الأنسولين

تعد مقاومة الأنسولين من المشكلات الصحية المنتشرة، والتي تتعدد أسباب حدوثها من شخص إلى آخر، وتتمثل أسباب ظهور مقاومة الأنسولين في الآتي:

  • تحدث هذه المشكلة نتيجة العامل الوراثي، حيث أنه يتم وراثة هذه المشكلة من الأب أو الأم.
  • عن طريق اتباع نظام غذائي مضر، حيث أن النظام الغذائي لا يجب أن يحتوي على نسب كبيرة من الكربوهيدرات أو السكريات التي تعد السبب الرئيسي في وجود مشكلة مقاومة الأنسولين.
  • تحدث هذه المشكلة لمن يعانون من السمنة المفرطة، حيث أنه غالباً ينتج عن السمنة حدوث مشكلة مقاومة الأنسولين بنسبة 90% إلى 95%.

أعراض مقاومة الأنسولين

ينتج عن الإصابة بمقاومة الأنسولين العديد من الأضرار أو الأعراض وهي ما ساعدتني على التعرف على مشكلتي وكشف إصابتي بمقاومة الأنسولين في وقت مبكر، من تلك الأعراض الآتي:

  • زيادة نسب الدهون الثلاثية في الدم بشكل كبير.
  • زيادة نسبة الكولسترول في الدم.
  • في حالة المصابين بالسكري يزداد ضغط الدم.
  • الشعور بالإرهاق والتعب المستمر.
  • زيادة نسبة السكر في الدم.
  • الشعور بالنعاس بعد تناول أي طعام يحتوي على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات أو السكر.
  • حدوث ضعف في الذاكرة.
  • زيادة الوزن، نتيجة تخزين الجسم للدهون بكميات كبيرة في منطقة الكرش.
  • زيادة نسبة الغازات في المعدة.
  • الشعور بالانتفاخ.

طرق الكشف عن الإصابة بمقاومة الأنسولين

يتم إجراء العديد من الفحوصات الطبية لمعرفة الإصابة بمقاومة الأنسولين، من تلك الفحوصات الآتي:

  • يجري الطبيب للحالة التي أمامه فحص A1C يتم تحديد نسبة السكر في الدم لمدة 2 إلى 3 أشهر الماضية من خلال إجراء هذا الفحص.
  • القيام بفحص نسبة السكر في الدم أثناء الصيام، لذلك يجب أن يكون المريض صائم لمدة 8 ساعات.
  • يقوم الطبيب فحص نسبة الجلوكوز عن طريق بعض الفحوصات المعملية.

اقرأ أيضا: أعراض مرض السكر المبكرة الأكثر شيوعًا

علاج مقاومة الانسولين

هناك ثلاث طرق عند المواظبة عليها فإنك ستتخلص من مشكلة مقاومة الأنسولين، وهو ما تعرفت عليه خلال تجربتي مع مقاومة الأنسولين حيث أقترح الطبيب العديد من طرق العلاج وكان من ضمنها:

  • تطبيق نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات بنسبة تقل عن 25%.
  • الابتعاد عن جميع الوجبات التي تحتوي على السكر.
  • تطبيق نظام الكيتو دايت.
  • القيام بالصيام المتقطع أو رجيم مقاومة الانسولين، حيث أنه يعد من أفضل الطرق العلمية المدروسة لعلاج مشكلة مقاومة الانسولين.
  • وينصح بتجنب شرب الكحول.

نظام رجيم مقاومة الأنسولين

خلال تجربتي مع مقاومة الأنسولين اعتمدت على الرجيم المخصص لهذه الحالة، وقد أكد الطبيب أن هناك بعض الشروط التي يعتمد عليها نجاح رجيم مقاومة الأنسولين، من تلك الشروط الآتي:

  • الحرص على شرب الماء بكميات كبيرة.
  • تجنب تناول الأطعمة الجاهزة والمقلية مثل الهمبرغر و والسجق والمرتديلا.
  • عدم تناول النشويات كالأرز والمكرونة والبطاطا والذرة والخبز الأبيض.
  • تجنب تناول الحلويات.
  • شرب الشاي بدون السكر.
  • الإكثار من تناول المأكولات التي تحتوي على ألياف.
  • عدم تناول الخضار الذي يحتوي على كربوهيدرات.
  • تناول الدجاج الخالي من الدهون ومنتجات الألبان بكميات قليلة جداً.
  • عدم تناول المشروبات الغازية.
  • عدم تناول العصائر المصنعة.
  • أتباع الرجيم المتوسط الذي يحتوي على الدهون الصحية.

برنامج رجيم مقاومة الأنسولين

  • الفطور يتكون من 2 بيضة مسلوقة، خضار طازج لا يحتوي على كربوهيدرات وجبنة خفيفة الدسم.
  • الغداء من الوجبات المهمة والتي ينصح بعدم تناول أي شيء مقلي، ويتم تناول السمك أو اللحم المشوي والقليل من الخضراوات.
  • العشاء ينصح بتناول الخضار المشوي على البخار مثل البازلاء.
  • شرب الشاي الأخضر بدون إضافة السكر.

اقرأ أيضا: خروج دم بعد ابرة الانسولين

كيفية علاج مقاومة الانسولين بالأعشاب

كيفية علاج مقاومة الانسولين بالأعشاب

تعمل الأعشاب على علاج العديد من المشاكل في الجسم تحت بند الطب البديل، وأثبت الأطباء والعلماء أن الأعشاب لها القدرة على علاج مشكلة مقاومة الأنسولين، ومن الأعشاب التي تستخدم في علاج مقاومة الانسولين الآتي:

  • الكركم.
  • بذور الحلبة.
  • الزنجبيل.
  • الثوم.
  • القرفة.

كيف يمكنك معرفة أنك شفيت من مقاومة الأنسولين؟

يتوقف الفرد عن تناول الأدوية والعلاجات المتخصصة بعد الشفاء من مقاومة الأنسولين والذي يتم التعرف عليه من خلال إجراء الفحوصات المعملية.

كما أن هناك بعض الأعراض التي تحدث في الجسم من خلالها يتم معرفة شفاء الفرد من مقاومة الأنسولين، من تلك الأعراض الآتي:

  • عدم الشعور بالجوع.
  • فقدان دهون البطن.
  • اعتدال نسبة السكر في الدم.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • الشعور بالطاقة والنشاط.

اقرأ أيضا: تجربتي مع الحلبة للسكري

وفي نهاية هذا المقال نكون قد تعرفنا على تجربتي مع مقاومة الأنسولين، أسبابها وأعراضها وغيرها من المعلومات المهمة الأخرى ويجدر بنا الإشارة أن الكشف المبكر عن هذه الحالة ضروري جدا حيث يزيد بشكل كبير من فرص التعافي منها.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.