تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر

تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر وفوائده وأضراره وأهم النصائح التي يجب اتباعها وغيرها من التفاصيل سوف أرويها لكم اليوم، حيث يعتبر جمال الركب والأكواع وعدم وجود لون داكن بهما من الأمنيات التي يسعى إليها العديد من النساء، لذا سأخبركم عبر موقع زيادة على العديد من الأشياء التي تعرفت عليها في تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر خلال هذا المقال.

يمكنك التعرف على المزيد عبر: لون الجلد بعد الحرق وطريقة استعادة لون الجلد بالليزر

تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر

تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر

  • أنا فتاة في مقتبل الـ 25 من عمري بدأت تجربتي مع عمليات التقشير في وقت مبكر وذلك لأنني كنت أعاني منذ فترة طويلة من الاسمرار في بعض الأماكن خاصة الركب والأكواع.
  • وقد بدأت تجربتي مع تقشير الركب والأكواع بالليزر حين كنت في أحد جلساتي في العائلة.
  • وذلك حين لاحظت جمال ونعومة ركب إحدى السيدات في الجلسة العائلية وهو ما دفعني بعد ذلك إلى التواصل معها للتعرف على هذا سر هذا اللون الموحد والشكل الجذاب.
  • وبالفعل بعد انتهاء التجمع العائلي تحاورت معها حول الموضوع وقد نصحتني حينها بالقيام بالتقشير بالاعتماد على أشعة الليزر.
  • وبالفعل قمت بتجربة تقشير ركبي وكوعي بالليزر، وذلك لأني كنت أعاني من وجود لون داكن عند الاكواع والركب.

كما يمكنك ان تقرأ من هنا عن: تجربة إزالة الشعر بالليزر للرجال بالتفصيل

نصائح قبل الخضوع للتقشير بالليزر

خلال تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر قام الطبيب المختص وكذلك إحدى أصدقائي بتقديم مجموعة من النصائح التي يجب القيام بها قبل الخضوع للتقشير بالليزر.

والتي تساعد بشكل كبير على تسهيل هذه العملية ونجاحها، ومن ضمن هذه النصائح الآتي:

  • يجب توفير العناية الكاملة للركب والأكواع قبل القيام بعملية التقشير بالليزر لإزالة طبقات الجلد، حيث تسهل هذه الخطوة من إزالة الجلد ونجاح العملية.
  • يتم تحديد عدد الجلسات التي تقوم بإزالة اللون الداكن من الركب والأكواع، حسب لون الركبة والكوع ويتم ذلك من خلال طبيب مختص.
  • لا ينصح التعرض للحرارة العالية، لأن ذلك يؤدي إلى أضرار في العملية، لذلك ينصح الأطباء بعدم القيام بالعملية في فصل الصيف، لتجنب التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة.
  • يجب تنظيم الجلسات، بحيث أنها لا تكون متقاربة جدا، للحصول على أفضل نتائج.
  • وضع كريمات العناية بالبشرة في الفترة بين الجلسات، للتخلص من الاسمرار والمشاكل الأخرى التي تصيب منطقة الركبة والكوع.

طريقة تقشير الركب والاكواع بالليزر

طريقة تقشير الركب والاكواع بالليزر

يوجد العديد من الأشياء التي يجب فعلها قبل الدخول إلى غرفة العمليات والقيام بتقشير الركب والاكواع، حيث يقوم الطبيب بتزود الفرد قبل خضوع هذه التجربة بالعديد من النصائح، إلى جانب الخطوات المتبعة خلال العملية، والتي سوف أسردها لكم خلال السطور التالية من خلال تجربتي الخاصة:

  • في بداية يوجد بعض الإجراءات التي يجب اتباعها تحت إشراف الطبيب، ومنها القيام ببعض الفحوصات للاطمئنان على صحة الفرض قبل الخضوع للعملية.
  • يقوم الطبيب بعد ذلك بالخطوات التمهيدية للعملية، عن طريق طلب بعض الأدوية التي تحتوي على الفيتامينات، لكي يقوم المريض بتناولها بهدف تجهيز البشرة للعملية.
  • يداوم المريض على تناول تلك الأدوية التي تحتوي على الفيتامينات فترة معينة وذلك على حسب تعليمات الطبيب المشرف على الحالة.
  • بعد ذلك يقوم المريض بالعملية، ويقوم الطبيب في بداية الأمر بإعطاء المريض مخدر كلي أو موضعي، لكي لا يتألم المريض أثناء العملية.
  • بعدها يقوم الطبيب بوضع بعض الكريمات الفعالة على كوع أو ركبة المريض، لكي يقوم بإزالة اللون الداكن من بشرة المريض.
  • ينتظر الطبيب فترة من الزمن، حيث في تلك الفترة تقوم بشرة المريض بامتصاص تلك الكريمات.
  • وفي نهاية الأمر يقوم المريض بالبدء في تسليط الليزر على الركبة أو الكوع، ليقوم بإزالة الطبقات المختلفة من الجلد، تختلف مدة العملية من مريض لآخر حسب حالة الركبة أو الكوع عند المريض.

أنواع الليزر المسموحة لتقشير الركب والكوع

التقشير باستخدام الليزر هي عملية شائعة جدا يقدم على استخدامها مجموعة كبيرة خاصة من النساء ولك بهدف تفتيح الأماكن الداكنة والتخلص من الجلد الميت المتراكم بها، ويتم استخدام التقشير بالليزر بعد الرجوع إلى الطبيب، وذلك بسبب اختلاف الأنواع التي يتم استخدامها خلال عمليات التقشير، ومن ضمن هذه الأنواع الآتي:

1_ النوع الأول من الليزر

يستخدم هذا النوع من التقشير في إزالة الجلد الميت من خلال عمل القشور، حيث يتم توجيه الليزر على الأماكن الداكنة فتتخلص من الجلد الميت من خلال إنتاج القشرة على سطح الجلد.

الجدير بالذكر أنه لا يتم التخلص من هذه القشرة بل يتم تركها حتى تقع وتزول بمفردها.

2_ النوع الثاني من الليزر

يختلف هذا النوع بشكل كبير عن النوع الأول فهو لا يعمل على إنتاج القشرة على سطح الجلد.

حيث يتم توجيه نبضات من أشعة الليزر إلى عمق طبقة الجلد المراد تفتيحها، فتحفز من إنتاج خلايا الجلد لمادة الكولاجين التي تزيد من تفتيح البشرة وتتخلص من الجلد الميت.

فوائد تقشير الركبة أو الكوع باستخدام الليزر

فوائد تقشير الركبة أو الكوع باستخدام الليزر

يوجد العديد من النتائج الإيجابية التي تنتج عن عملية تقشير الركب والاكواع بالليزر، عند اتباع كافة التعليمات من قبل الطبيب والتي ذكرناها خلال الأسطر السابقة، مثل ترتيب الجلسات ووضع مسافة مناسبة بينها، ينتج عن ذلك بعض النتائج الإيجابية، من ضمنها الآتي:

  • عند الانتهاء من جلسات الليزر يختفي الجلد الميت واللون الداكن الذي كان في الركب والأكواع، ويتم تكوين جلد جديد ناعم ولونه فاتح.
  • تعد جلسات الليزر هي أضمن الوسائل التي تؤدي للتخلص من الجلد الميت واللون الداكن، لأنه يكون تحت رعاية الطبيب، ولا يحمل أي ضرر على البشرة في حالة أتباع الخطوات التي ينصح الأطباء القيام بها قبل إجراء الجلسات.
  • يجب على المريض عدم اللجوء إلى التقشير باستخدام المواد الكيميائية مرة أخري لأنه قد يؤدي إلى بعض التورمات.

كما أدعوك للتعرف على: أضرار إزالة الشعر بالليزر على المدى البعيد والقريب

الآثار الجانبية لاستخدام الليزر في تقشير الركب والأكواع

يوجد بعض الآثار التي تنتج عن استخدام الليزر في تقشير الركب والأكواع، عند عدم الالتزام بالنصائح التي يقدمها الطبيب.

سأخبركم من خلال تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر عن هذه الآثار الجانبية، والتي شاهدت العديد من صديقاتي يعانين منها:

  • تحول لون الجلد إلى اللون الأحمر في منطقة الكوع والركبة، وتنتهي تلك الحالة ببعض المراهم التي يصفها الطبيب، ويحدث ذلك الاحمرار نتيجة التعرض للشمس لفترات طويلة.
  • ينتج بعض الحروق في الجلد في منطقة الركبة والكوع، بسبب الإفراط في استخدام المواد الكيميائية بعض الخضوع لعملية التقشير بالليزر.
  • يجب على المريض في الفترة التي تلي العملية بالذهاب إلى الطبيب للاطمئنان على العملية وعلى النتائج وتضمن هذه المتابعة تقليل الآثار الجانبية بشكل كبير.

الفترة التي تستغرقها جلسات الليزر للحصول على نتائج إيجابية

تختلف الفترة التي يأخذها التقشير بالليزر لكي يعطي النتائج المرجوة، وذلك على حسب الحالة الجلد في الركبة والكوع لدى الفرد.

لذلك يمكن لبعض المرضى الحصول على النتائج التي يتمناها خلال أسبوعين أي جلستين، وشخص أخر يحصل على نفس النتائج خلال شهر كامل أي 4 جلسات.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: تجربة إزالة الشعر بالليزر للرجال بالتفصيل

نصائح يجب اتباعها بعد القيام بعملية تقشير الركب والاكواع بالليزر

نصائح يجب اتباعها بعد القيام بعملية تقشير الركب والاكواع بالليزر

يقدم الأطباء العديد من النصائح الذهبية التي تقوم بإفادة الركب والأكواع بعد عملية التقشير باستخدام الليزر مدى الحياة.

ولقد زودني الطبيب بالفعل ببعض النصائح التي داومت على اتباعها، من ضمن تلك النصائح الآتي:

  • يجب عدم التعرض للشمس أثناء القيام بالجلسات، وبعد الانتهاء العملية، لعدم التعرض للاحمرار في منطقة الكوع والركبة.
  • الاستمرار في تعقيم الركبة والكوع بعد إجراء العملية، باستخدام منديل أو قطنه وكمية مناسبة من الكحول، لحماية البشرة من الجراثيم والبكتيريا.
  • عند التعرض للحرارة بعد مدة أسبوعين من العملية، ينصح بوضع sun block  للوقاية من درجة الحرارة الضارة للجلد.
  • عدم استخدام كريمات التفتيح التي تحتوي على المواد الكيميائية التي يمكن أن تتسبب في تورم البشرة في منطقة الكوع والركبة، وبدلا عن ذلك ينصح باستخدام وصفات طبيعية.

ولا تتردد في زيارة مقالنا عن: تجربتي مع شد الزنود بالليزر

وفي نهاية هذا المقال نكون قد تعرفنا من خلال تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر، على كل من طريقة تقشير الركب والاكواع بالليزر، فوائد تقشير الركب أو الكوع باستخدام الليزر، وغيرها من المعلومات الأخرى التي تساعد على القضاء على الجلد الميت.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.