تجربتي مع مرض الحزاز

تجربتي مع مرض الحزاز قد تتشابه مع الذين مروا بالإصابة بمرض الحزاز، ولذا فضلت أن أنقل لكم تجربتي مع هذا المرض عبر موقع زيادة موضحة لكم الأعراض التي كنت أشعر بها وكيف عالجت هذا المرض مع التعرف على بعض المعلومات حوله.

اقرأ أيضًا: علاج الحزاز بالطب النبوي

مرض الحزاز

مرض الحزاز

مرض الحزاز أحد الأمراض المبهمة التي تصيب الجهاز المناعي، ويظهر في شكل بقع على الجلد.

من الأمور الجيدة لهذا المرض أنه غير معدي والأعراض المتعلقة بهذا المرض تكون فقط الحمى والإعياء، هو من الأمراض النادرة التي تصيب البالغين فوق 30 عام.

تجربتي مع مرض الحزاز

لكل من يرغب في التعرف على تجربتي مع مرض الحزاز فقد كانت كالتالي:

  • لاحظت وجود حكة عندي بالقرب من مفصل الكوع وفي نفس الوقت كنت أشعر بنفس الحكة في أسفل البطن.
  • لقد كنت لا احتمل ارتداء بعض الأنواع من الملابس التي تؤدي إلى حساسية البشرة وخاصة الأقمشة الصناعية أو الأقمشة الخشنة.
  • بعد فترة من الوقت اكتشفت انتشار مساحات من الطفح الجلدي والبقع الصغيرة الوردية على البشرة.
  • في الكثير من الأحيان كانت تتحول تلك الحكة إلى قشور نتيجة الهرش الشديد.
  • عندما ذهبت للطبيب هو الذي أخبرني بإصابتي بمرض الحزاز الذي كان مرض غريب بالنسبة لي.

اقرأ أيضًا: علاج الحزاز في الوجه

أسباب الإصابة بمرض الحزاز

ذكر لي الطبيب أثناء تجربتي مع مرض الحزاز بعض الأسباب التي قد تكون وراء إصابتي بمرض الحزاز ومنها:

  • قد يكون السبب استعمالي لبعض المركبات الكيميائية أو صبغا الشعر الضارة.
  • أو تناول بعض أنواع الأدوية أو المسكنات التي تحتوي على مواد كيميائية تسبب التهيج والحساسية لجسمي.
  • أو قد يكون نتيجة أخذ لقاح التهاب الفيروس الكبد الوبائي أو لقاحات الإنفلونزا أو نتيجة تناول أدوية القلب أو ضغط الدم.

كيفية علاج مرض الحزاز

من خلال تجربتي مع مرض الحزاز لم تستغرق فترة العلاج فترة طويلة من الوقت.

  • طلب مني الطبيب إجراء بعض الفحوصات والاختبارات لتشخيص الإصابة.
  • كما حدد معي الطبيب موعد لأخذ خزعة من الجلد لتحليلها.
  • سألني الطبيب عن التاريخ المرضي لأحد أفراد العائلة بهذا المرض أو ما إذا كانت مصابة بفيروس الكبد أم لا.
  • قد تركز العلاج الذي وصفه لي الطبيب على تناول السيترويدات فترة قصيرة من الوقت للتخلص من المضاعفات والأعراض التي كنت أشعر بها.
  • كما وصف لي الطبيب تناول مثبطات الكالسورين ومضادات الهيستامين.
  • خيرني الطبيب فيما إذا كنت أفضل العلاج من خلال الأشعة الفوق بنفسجية أو من خلال العلاج الضوئي.

اقرأ أيضًا: علاج البقع البيضاء في فروة الرأس

علاج الحزاز بالوصفات الطبيعية

لقد اعتمدت في تجربتي مع مرض الحزاز على بعض الوصفات الطبيعية التي ساهمت في سرعة الشفاء من الحزاز ومنها:

1- الكركم

يحتوي الكركم على العديد من العناصر التي ساهمت في شفائي من مرض الحزاز، لهذا كنت أتناول منقوع الكركم كل يوم طوال فترة العلاج.

2- زيت شجرة الشاي

يتميز زيت شجرة الشاي باحتوائه على خصائص معقمة ومطهرة ولهذا فهو يدخل في العديد من الوصفات الطبيعية ويحارب العديد من البكتيريا والفطريات المختلفة.

يتم العلاج بزيت الشاي من خلال الغرغرة ببضع قطرات منه أو إضافته للماء وشرب هذا الماء.

3- زيت جوز الهند

يتم الاعتماد أيضًا في علاج مرض الحزاز على زيت جوز الهند الذي يقلل من الأعراض بشكل كبير.

4- تناول الأطعمة التي تحتوي فيتامين أ

يساهم فيتامين أ في محاربة الطفح الجلدي ويقلل من الالتهاب، لهذا ينصح بتناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين أ.

من نماذج الأطعمة التي تحتوي على فيتامين أ البطاطا الحلوة، كبدة البقر، السبانخ، الجزر وغيرها من الأطعمة.

5- تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك

من الأطعمة التي يمكن الاعتماد عليها والتي تحتوي على حمض الفوليك الأفوكادو، البقوليات، البنجر، الهليون.

اقرأ أيضًا: علاج النقط البيضاء في الدماغ

نصائح تساعد في تقليل أعراض مرض الحزاز

نصائح تساعد في تقليل أعراض مرض الحزاز

هذه مجموعة من النصائح قد تعرفت عليها عبر تجربتي مع مرض الحزاز شوف تقلل من الشعور بأعراض مرض الحزاز وهي:

  • الحرص على تناول الشاي الأخضر بشكل منتظم.
  • وضع جل الصبار على الجلد في المناطق المصابة.
  • وضع كمادات باردة على أماكن الالتهابات.
  • ينبغي تعرض الجلد لأشعة الشمس كل يوم لوقت كافي.
  • تقليل التوتر والعصبية بقدر الإمكان.

اقرأ أيضًا: الأمراض الجلدية التي تصيب فروة الرأس

بعد أن وضحت لكم تجربتي مع مرض الحزاز فإن هذا المرض على الرغم من أنه قد يكون مؤلم إلا أن رحلة العلاج والشفاء لن تستغرق الكثير من الوقت، أتمنى أن يكون الموضوع أعجبكم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.