تجربتي مع يا ذا الجلال والإكرام أكرمني

تجربتي مع يا ذا الجلال والإكرام أكرمني وكيف يمكن لهذا الدعاء أن يتحقق بفضله كل ما يُلحَّ به المرء على الله تعالى من حاجة، كما أن لهذا الدعاء أسرارًا ربانية وفواتح عظيمة لمن تيقن بها سوف نتطرق إليها من خلال هذا المقال عبر موقع زيادة فَعليكم بمُتابعتنا.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع دعاء وأفوض أمري إلى الله

تجربتي مع يا ذا الجلال والإكرام أكرمني

تجربتي مع يا ذا الجلال والإكرام أكرمني

مَنّ مِنَّا لا يرغب في استجابة دعاءه فيما يدعو به ويريده من الله جل جلاله، حيث هناك العديد من المطالب الدنيوية التي يسعى المرء في تحقيقها والحصول عليها ما بين زواج أو حمل أو غنى أو راحة بال أو السعي في منصب وجاه وغيرها الكثير، ولذلك سوف نستعرض معكم تجارب البعض من الذين اُستجيب دعائهم حتى تعمَّ الفائدة ولَنُدرك فضل هذا الدعاء العظيم وذلك فيما يلي:

التجربة الأولى

تقول إحدى السيدات وهي تبلغ من العمر 37 عامًا: “منذ أن تزوجت وأنا أبحث عن وسائل عديدة للحمل، فقد ظللت مدة 10 سنوات أطلب من الله أن أكون أمًا على الرغم من أني سليمة ولا أعاني من أي مشكلات أو أمراض تعيق مسألة حملي.

حتى أني ذهبت للمشايخ وأهل الدين حتى يدلوني بنصيحة منهم ولم أحصل على شيء، حتى بحثت كثيرًا عبر الإنترنت عن أي علاج أو وسيلة أقوم بها لكي أصبح حامل، ووجدت دعاء يا ذا الجلال والإكرام أكرمني حتى واظبت عليه كل يوم أكثر من 50 مرة.

وبعد مدة لاحظت بأني مُتعبة ولا أستطيع ممارسة حياتي اليومية المعتادة، وقمت على الفور باستشارة الطبيب الذي أكد لي بأني حامل ولم أكن أُصدق نفسي وما لهذا الدعاء من سرٍ عظيم حتى صِرتُ أُداوم عليه إلى الآن”.

التجربة الثانية

تحكي هذه الفتاة وهي تبلغ من العمر 35 عامًا: “لم أتزوج حتى الآن وكنت ألاحظ نظرات تحمل السخرية ممّن حولي كانت تُشعرُني بغصةً في القلب، ولم أعرف ما ذنبي وماذا عليَّ أن أفعل؟.

حتى لجأت إلى الله بالاستغفار والصلاة كثيرًا، ثم قالت لي صديقة مُقرّبة عن فضل قوّل يا ذا الجلال والإكرام أكرمني وما له من أثرٍ بالغ في الاستجابة، ولكن يُقال هذا الدعاء عدد من المرات مع قراءة آيات من القرآن لتحقيق الأمر ألاَ وهو الزواج.

ومن ثم فقد بدأت أواظب على هذا الذِكر في كل يوم حتى اُستجيب دعائي وتزوجت وأنا الآن أعيش حياة مُستقرة مع زوجي”.

التجربة الثالثة

تحكي إحدى السيدات عن تجربتها مع يا ذا الجلال والإكرام أكرمني قائلة: “لقد كنت أتمنى طيلة حياتي أن أحمل في أنثى، فكان جميع حملي السابق في ذكور فأنا لدي 4 من الأبناء الذكور، وكنت ألزم الاستغفار وقراءة القرآن الكريم وأنا على يقين تامٍّ بأن الله تعالى سيستجيب ويُحقق طلبي.

ثم قرأت عن فضل يا ذا الجلال والإكرام أكرمني وكيفية الاستعانة بهذا الدعاء وبأن له عدد مرات يُذكر فيها حتى تتم الإجابة بفضل الله تعالى.

وبدأت بالفعل في ترديد هذا الدعاء مع ملازمة القيام للصلاة في الليل والمُداومة على الأذكار اليومية والصلاة على النبي صل الله عليه وسلم، حتى أكرمني الله تعالى بحملٍ جديد وما أن قمت بعمل السونار حتى تبيّن من الجهاز بأنها أنثى كما تمنيت من الله، وكان هذا سبب سعادتي ولم انقطع يومًا عن قول هذا الدعاء لما له من فضائل أخرى”.

التجربة الرابعة

تروي لنا صاحبة هذه التجربة وتقول: “كنت أعاني من مرضٍ قد أهلك جسدي ولم أعد أقوى على أن أقوم بما كنت أفعله قبل تعبي، ومع ذلك كان لدي إيمانٌ بالله تعالى في الشفاء حتى أشارت عليَّ إحدى السيدات بقول أدعية الشفاء وترديد يا ذا الجلال والإكرام كثيرًا في كل دعاء.

كما أني كنت أقوم للصلاة في الليل وأقرأ يا ذا الجلال والإكرام أكرمني عدد مراتٍ قد يصل إلى أكثر من 1000 مرة، حتى مرت الأيام وبدأت أشعر بتحسُّن حالتي الصحية بفضل الله تعالى، وحتى اليوم وأنا لازلت أُردد يا ذا الجلال والإكرام أكرمني لما لها من عجبٍ وفضلٍ كبير في استجابة الدعاء بأمره تعالى”.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع دعاء اللهم مالك الملك

كيفية الدعاء بـ يا ذا الجلال والإكرام أكرمني

من خلال تجربتي مع يا ذا الجلال والإكرام أكرمني سأقول لكم صيغ الدعاء وذلك على النحو التالي:

  • إذا كان للرزق فيُقال: “اللهم أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم، اللهم إني أسألك بأنك أنت الله الواحد الأحد، الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوًا أحد، أن تغفر لي ذنبي إنك أنت الغفور الرحيم، اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلّا أنت الحنان المنان، بديع السموات والأرض يا ذا الجلال والإكرام أكرمني يا حي يا قيوم”.

  • كما يُقالُ أيضًا: “اللهم إنك تعلم سري وعلانيتي فاقبل معذرتي، وتعلم ما في نفسي فأعطني سؤلي وأغفر لي معصيتي، اللهم أسألك إيمانًا يُباشر قلبي ويقينًا يُلازم نفسي أن ترزقني الرضا بما كتبته لي ، والرضا بما قسمته لي يا ذا الجلال والإكرام أكرمني، يا ذا الجلال والإكرام أكرمني”.

  • لقضاء الحاجة يُقال: “يا الله يا أرحم الراحمين يا مالك الملك أنا عبدك الضعيف دونك يا ذا الجلال والإكرام، اللهم إنك تعلم حاجتي فاقضها لي إنك متى أردت شيئًا قلت له كنّ فَيكون”.

  • أما إذا كان بغرض الشفاء فيدعو ويقول: “يا الله لا نَفع لدواء دون طلب الشفاء منك يا ذا الجلال والإكرام، فاللهم اكرمني بالشفاء من عندك شفاءٌ يتعجب له أهل الأرض والسماء إنك على كل شيءٍ قدير”.

  • وإذا كان الدعاء بغرض الزواج فيُقال: “اللهم ارزقني الزوج الصالح وقدّر لي من الرجال أنفعهم وأصلحهم وأتقاهم يا ذا الجلال والاكرام يا ذا الجلال والإكرام يا ذا الجلال والإكرام.

  • يتم قول يا ذا الجلال والإكرام عدد 1000 مرة في الجلسة الواحدة من الدعاء مع توضيح النيّة المُراد تحقيقها بفضل هذا الدعاء.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع دعاء التسخير وتيسير الأمور

دلائل يا ذا الجلال والإكرام أكرمني

تجربتي مع يا ذا الجلال والإكرام أكرمني

إنَّ فضل قول يا ذا الجلال والإكرام أكرمني مذكورٌ في بعض الأحاديث النبوية والتي منها ما يلي:

  • يقول الرسول صل الله عليه وسلم: “ألظُّوا بيا ذا الجلال والإكرام” أي داوموا عليها وأكثروا من قولها فهي مفتاح الفرج والخير والبركات.

  • كما رُوي عن النبي صل الله عليه وسلم بأنه سمع رجلًا يدعو ويقول: “اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلّا أنت المنّانُ بديع السموات والأرض يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم”، فقال صلوات الله عليه وسلم: “دعا الله باسمه الأعظم الذي سُئل به أعطى” رواه الترمذي.

  • وقد كان إذا انصرف النبي صل الله عليه وسلم من الصلاة استغفر ثلاثًا ثم قال: “اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام” رواه مسلم.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع دعاء ربي أنى مسني الضر

وإلى هنا نصل إلى نهاية مقالنا تجربتي مع يا ذا الجلال والإكرام أكرمني وسر الدعاء بهذا القوّل وفضل تكراره في طلب الرزق أو الشفاء، كما أوضحنا أيضًا كيف يمكن الدعاء بيا ذا الجلال والإكرام لمن يرغب في الحمل والإنجاب بالإضافة إلى توضيح بعضًا من الأحاديث النبوية التي تؤكد على فضل قول يا ذا الجلال والإكرام أكرمني.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.