تجربتي مع ثقب طبلة الأذن

تجربتي مع ثقب طبلة الأذن وأسباب ثقب الغشاء الطبلي للأذن وأعراضها وكيفية تشخيصها وكيفية علاجها وحمايتها سوف نتعرف عليه اليوم، حيث أشعرتني هذ التجربة بعظم نعمة السمع التي حبانا الله إياها والتي كِدْت أن أفقدها، لذلك رأيت ضرورة مشاركتكم تجربتي في الحفاظ على تلك الحاسة وما قمتُ به من اتباعٍ للنصائحِ وتجنبٍ للمحاذير التي سأعرضها لكم في هذا المقال عبر موقع زيادة.

اقرأ أيضًا: مدة علاج التهاب الأذن الوسطى

تجربتي مع ثقب طبلة الأذن

تجربتي مع ثقب طبلة الأذن

كانت تجربتي مع ثقب طبلة الأذن من التجارب المخيفة في حياتي، فقد كنت أَتوهّم حينها أنني فقدت حاسة السمع وللأبد وأنني لن أعود أسمع مجددًا كما كنت في السابق.

  • بدأت معاناتي عندما كنت أقوم بتنظيف أُذناي بعيدان القطن المخصصة لتنظيف الأذن، فقد اعتدت على هذا الصنيع منذ زمن.
  •  فكنت أقوم بغمس طرف القطنة الصغيرة بالعود في قطرات من زيت الزيتون المضاف إليها بعض قطرات من الخل.
  • لكنني لم أنتبه لمحاذير استخدام أعواد القطن، وأن التنظيف بها يقتصر على المناطق خارج الأذن، ويُمنع إدخالها إلى داخل الأذن.
  • وفي يوم من الأيام قمت بتنظيف أذني بشدة، فأحسست بعدها بآلام في أذني، وسماع طنين بها لا يفارقني.
  • ظننت أن تلك الأعراض ستزول بعد أيام، لكن هذا لم يحدث فتوجهت على الفور لطبيبٍ أخصائي الأنف والأذن والحنجرة.
  • وبعد الكشف عليّ وعمل الفحوصات اللازمة، أخبرني بوجود انثقاب صغير في طبلة أذني.
  • ووصف لي مجموعة من الأدوية وقطرات الأذن المضادة للالتهابات، وطمأنني بأن حالتي ستتحسن قريبًا لأن الثَقْبَ صغيرٌ جدًا.
  • استمريت على تناول العلاج لمدة شهرين، واتبعت كافة نصائح الطبيب في الحفاظ على أذني وعدم إدخال أيُّ شيءٍ بها.
  •  ثم قمتُ بمعاودة زيارة الطبيب الذي أخبرني بتحسن حالتي وأن الثَقْب قد التئم.
  • لذلك أنصحكم وبشدة من خلال تجربتي مع ثقب الأذن، البعد كل البعد عن تنظيف الأذن من الداخل والعبث بها.
  •  لأن الأذن مُتهيئة لتنظيف نفسها بنفسها بواسطة المواد الشمعية التي تفرزها، فلا داعي لعمل ذلك بأنفسكم.
  • وإن أردتم تنظيف آذانكم فيجب أن يكون ذلك في عيادة طبيب الأذن فقط.

مخاطر تمزق طبلة الأذن

دفعتني تجربتي مع ثقب طبلة الأذن للقراءة كثيرًا حول هذا الأمر، فلاحظت أننا لا ندرك الدور المحوري الذي تقوم به طبلة الأذن في عملية السمع، وأنها عندما تتلف قد تتوقف عملية السمع بشكل كامل.

فبمجرد صدور موجات اهتزاز صوتية بدرجة محددة تهتز طبلة الأذن، فتدفع بدورها عظيمات الأذن الثلاث بالأذن الوسطى وهم المطرقة والسندان والركاب للاهتزاز أيضًا.

فيتسبب اهتزاز عظيمات الأذن في اهتزاز القوقعة واهتزاز السائل بداخلها، وينتج عن ذلك نقل إشارات عصبية من القوقعة إلى المخ عبر أعصاب السمع، فيقوم المخ بترجمة تلك الإشارات العصبية للأصوات.

ولكونها غشاءٌ رقيقٌ جدًا فهي عرضة في أي وقت لحدوث انثقاب بها، إذ يبلغ سمكها أقل من 1 ملليمتر ويصل قطرها لقرابة 8 أو 10 ملليمتر، لكن الله سبحانه وتعالى حماها بأن جعلها داخل تجويف الأذن.

اقرأ أيضًا: علاج خروج سائل من الأذن عند الكبار

أسباب ثقب الغشاء الطبلي للأذن

أسباب ثقب الغشاء الطبلي للأذن

 

من واقع تجربتي مع ثقب طبلة الأذن نبهني طبيبي أن تمزق غشاء طبلة الأذن قد يحدث لأسباب أخرى عديدة ليس فقط ما حدث معي، ومن هذه الأسباب:

التهاب الأذن

تلتهب الأذن نتيجة تعرضها لعدوى بكتيرية، فيتسبب ذلك في حدوث تراكم للسوائل خلف طبلة الأذن في الأذن الوسطى، وينتج عن ذلك زيادة الضغط على غشاء الطبلة، مما يسبب انثقابها.

اختلال توازن الضغط الهوائي

ويحدث ذلك عند التغير الكبير والمفاجئ في توازن الضغط الهوائي الموجود بين الأذن الوسطى والمحيط الخارجي للأذن.

ويسمى هذا التغير بالرضخ الضغطي، مثلما يحدث عند السفر بالطائرة أو الغوص لأعماق بعيدة في البحر أو الانتقال لمناطق مرتفعة.

إدخال أجسام في الأذن

قد ينثقب الغشاء الطبلي للأذن عند إدخال أي أجسام غريبة إلى داخل الأذن مثل أقلام الرصاص أو أعواد القطن لتنظيف الأذن أو أعواد الثقاب أو حصوات أو أي أجسام أخرى.

التعرض للضرب أو الإصابات

تعرض الأذن للكمة شديدة يتسبب بنسبة كبيرة في ثقب طبلة الأذن، كما أن إصابة الرأس بالخبطات يؤدي لحدوث مضاعفات بالأذن قد يكون من ضمنها انثقاب الغشاء الطبلي.

الصدمات الصوتية

وتتمثل الصدمة الصوتية في سماع صوتٍ مدوٍ بشدةٍ على مَقرُبة من الأذن، مثل صوت الانفجار أو صوت خروج طلقات الرصاص.

وعلى الرغم من كون الصدمة الصوتية نادرًا ما تتسبب في انثقاب الأذن إلا أنها واردة الحدوث.

أعراض ثقب طبلة الأذن

عندما يحدث انثقاب بطبلة الأذن قد لا تظهر على المريض أية أعراض في البداية، خاصة إذا كان الثقب صغيرًا جدًا.

لكن في تجربتي مع ثقب طبلة الأذن شَعَرْت ببعض الآلام الخفيفة في الأذن المصابة، لكن بعض الأشخاص قد تظهر عليهم الأعراض الآتية:

  • الشعور بالدوخة والميل للغثيان، نتيجة فقد الشخص لتوازنه؛ بسبب اختلاف ضغط الهواء الحاصل.
  • سماع طنين مستمر الأذن.
  • الشعور بخروج هواء من الأذن أثناء التمخيط أو دفع المُخاط من الأنف بقوة.
  • الإحساس بوخزات مؤلمة بالأذن المصابة تتراوح شدتها حسب درجة الثقب.
  • ربما يفقد المرء حاسة السمع بشكل جزئي أو كلي لفترة مؤقتة.
  • خروج نزيف دم من الأذن نتيجةً للالتهاب الشديد.
  • خروج بعض السوائل الغريبة أو الصديد من الأذن.

اقرأ أيضًا: أفضل الطرق لعلاج انسداد الأذن في المنزل

كيف يتم تشخيص انثقاب طبلة الأذن؟

في تجربتي مع ثقب طبلة الأذن لم يستطع الطبيب تشخيص حالتي في البداية؛ بسبب تراكم الشمع في مجرى قناة الأذن الخارجية، الذي حال دون رؤية الطبيب للغشاء الطبلي.

فقام الطبيب بإجراء غسيل لتنظيف أذني من الداخل باستعمال مسدس خاص للتنظيف بالماء وبعض المواد الكيميائية الأخرى.

بعدها قام الطبيب باستخدام جهاز يسمى الأوتوسكوب (Otoscope)، يسمح هذا الجهاز للطبيب برؤية الأذن من الداخل بصورةٍ واضحةٍ.

وهناك بعض الحالات التي يتم تشخيصها من خلال الطرق التالية:

التحليل المعملي

حيث يأخذ الطبيب عينة من الإفرازات والسوائل التي تخرج من الأذن، ويتم إرسالها للمعمل لتحديد نوع الالتهاب والبكتيريا المسببة له.

اختبار الشوكة الرنانة

يستطيع الطبيب من خلال إجراء اختبار الشوكة الرنانة أن يحدد السبب وراء المشكلة في السمع إذا كانت بسبب تلف الأعصاب أو ثقب بالأذن.

جهاز قياس الطبل

يقوم الطبيب بإدخال جهاز قياس الطبل في الأذن لقياس مدى استجابة الغشاء الطبلي للاختلافات البسيطة في الضغط الهوائي، وبذلك يستطيع الطبيب معرفة إذا كان هناك انثقاب بالطبلة أو لا.

غرفة اختبار السمع

لعمل هذا الاختبار يوضع المريض في غرفة مخصصة لعزل الأصوات، ويمر فيها بعدة اختبارات دقيقة لقياس درجة قوة حاسة السمع من خلال جهاز تخطيط السمع.

اقرأ أيضًا: أفضل الطرق لإزالة شمع الأذن في البيت

ما هو علاج ثقب طبلة الأذن؟

بعض حالات انثقاب الغشاء الطبلي لا تحتاج إلى أي علاج، حينما يكون الثقب طفيفًا، إذ يمكن لغشاء الطبلة أن يلتئم بنفسه ويعاود بناء أنسجته من جديد في غضون عدة أسابيع ما لم يحدث التهاب بالأذن.

وهناك بعض الأساليب العلاجية الأخرى التي يلجأ إليها الأطباء لغلق تمزق طبلة الأذن، ومنها:

المضادات الحيوية

ففي حالة تجربتي مع ثقب طبلة الأذن، قام الطبيب بوصف بعض المضادات الحيوية من الأقراص و قطرات الأذن، لمنع نمو البكتيريا التي تسبب التهاب الأذن وبالتالي اتساع الثقب.

ترقيع طبلة الأذن

في حالة عدم شفاء الأذن من العلاجات الدوائية قد يقرر الطبيب اللجوء لترقيع الأذن، حيث يقوم الطبيب بوضع بعض المواد الكيميائية الخاصة حول أطراف الثقب.

تعمل المواد الكيميائية على سرعة التحام التمزق بغشاء الطبلة، ثم يضع الطبيب على الثقب لاصقة مصنعة خصيصًا لهذا الغرض، تعمل اللاصقة على حماية الثقب من الاتساع وسرعة شفاءه.

جراحة الأذن

قد يرى الطبيب من البداية عدم الاكتفاء بالأدوية الطبية أو اللاصقات الجلدية في علاج تمزق طبلة الأذن، وأن الإجراء الجراحي هو الحل الأمثل لترقيع الثقب.

وفي هذه العملية الجراحية التي تسمى برأب الطبلة، يأخذ الطبيب بعض من أنسجة جسم المريض، ويقوم بترقيع ثقب طبلة الأذن بهذا النسيج الحيوي، وتتطلب هذه العملية تخدير المريض بشكل كلي.

اقرأ أيضًا: علاج ثقب الاذن

كيف نحمي أنفسنا من تمزق طبلة الأذن؟

كيف نحمي أنفسنا من تمزق طبلة الأذن؟

بعد أن مررت ب تجربتي مع ثقب طبلة الأذن، يمكنني أن أعطيكم بعض النصائح والإرشادات التي تحميكم من التعرض لانثقاب طبلة الأذن، ومن هذه النصائح:

  • تجنبوا تنظيف أذنكم من الشمع عن طريق إدخال أي أشياء داخل الأذن، بل يجب الذهاب للطبيب لإجراء عملية التنظيف.
  • احرصوا على جعل آذانكم جافة باستمرار وعدم دخول الماء بها حتى لا تتعرض للالتهاب.
  • تجنبوا نفخ الأنف بشدة أثناء التمخط، لأن هذا يؤذي الأذن وقد يسبب تهتك غشاء الطبلة.
  • احذروا من سد الأنف أو الفم أثناء العطس، لأن هذا يسبب ضغطًا شديدًا على الأذن وقد يتسبب في تمزق الطبلة.
  • عند حدوث التهابات بالأذن يجب معالجتها بسرعة حتى لا تتفاقم الحالة ويتسبب الالتهاب في تمزق طبلة الأذن.
  • يجب عليكم أثناء السفر حماية آذانكم بوضع سدادات الأذن لحمايتها من تغير ضغط الجو، خاصة أثناء لحظات صعود وهبوط الطائرة.
  • عن التواجد في أماكن بها ضوضاء شديدة، يلزم ارتداء واقيات الأذن.
  • يجب استخدام سماعات عزل الصوت أثناء ممارسة رياضة الرماية، أو العمل بالقرب من آلات مدوية الصوت.
  • احذروا من ارتداء سماعة الرأس لفترة طويلة، وتجنبوا رفع مستوى الصوت الخارج منها، لأن ترددات الصوت العالي تحدث اهتزازات قوية بالطبلة وقد تمزقها.

اقرأ أيضًا: اعراض ثقب طبلة الاذن

أتمنى أن تكون تجربتي مع ثقب طبلة الأذن، أفادتكم في معرفة أسباب انثقاب غشاء الطبلة وطرق علاجه بالأدوية  أو الجراحة، وأن تكون النصائح التي قدمتها لكم مفيدة في حمايتكم من ثقب الأذن.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.