تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش

تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش أعادتني إلى الحياة مرة أخرى، حيث إن من يدخل إلى عالم التدخين وتدخين الحشيش خاصة يكون قد ألقى بنفسه إلى التهلكة بكل ما تحمله الكلمة من معاني، فيمكننا أن نسميه القاتل البطيء، لذا فمن خلال موقع زيادة سأذكر لكم تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش لتكون عظة لمن أراد، فهيا بنا..

تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش

تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش

سبب إدماني للحشيش أنني كنت أعتقد في البداية أنه ليس له تأثير سلبي كبير، كالمواد المخدرة لأنني لم أكن أضعه ضمن المواد المخدرة فمثلة مثل السجائر ولكنه يحقق بعض النشوة، ومن خلال تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش عرفت أن الحشيش عبارة عن مستخلص من نبات يسمى القنب الهندي.

فالحشيش هو الزيت أو العصارة من هذا النبات، ويستخرج من هذا النبات أيضًا ما يعرف في مصر بالبانجو أو في دول أخرى بالماريجوانا ولكنها تختلف عن الحشيش حيث يتكون البانجو من الأوراق وأزهار القنب.

أما المادة التي تسبب النشوة والتأثير الذي كنت أشعر قبل إقلاعي عن الحشيش كان بسبب مادة تسمى THC، وبم أن الحشيش هو عصارة الزهرة فهذه المادة تركيزها أكثر بكثير من البانجو.

اقرأ أيضًا: كيف لا يظهر الحشيش في البول؟

تأثير الحشيش على الجسم

كما ذكرت لكم أنني من واقع تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش، لم أكن أعرف أو أضع في حسباني الآثار السيئة والخطيرة التي تنتج عن تناول الحشيش، لأنني لم أتعود عليه بسرعة وقد عرفت أن هذا من ضمن خصائصه فهو يجعلك تدمنه ولكن ببطء،  فقد عرفت ما يتركه من آثار من طبيبي المعالج أثناء حديثي معه وسأذكرها لكم حتى يتجنب كل من يتعاطى هذا المخدر السام.

فتأثير الحشيش يصل لكل جزء في الجسم ، وكل حواس الجسم أيضًا، فهو يؤثر على صحة الإنسان الجسدية والنفسية والعقلية معًا، ومن هذه التأثيرات ما يلي :

  • يشعر من يتعاطى مخدر الحشيش بالقلق غير المبرر.
  • يزيد معدل ضربات القلب بصورة كبيرة لدى متعاطي الحشيش.
  • المتعاطي لمخدر الحشيش دائمًا ما يشعر بالدوار وعدم الاتزان.
  • يغيب متعاطي الحشيش عن شعوره بالوقت.
  • من يتعاطى مخدر الحشيش تزداد شهيته ويقبل على الطعام بشراهة.
  • يشعر الشخص بعد تدخين الحشيش بنشوة وسعادة زائفة.
  • الشعور بالاسترخاء هو من التأثير الذي يشعر به متعاطي الحشيش.
  • لا يستطيع من أدمن الحشيش الربط بين الأحداث مع غياب للمنطقية أثناء التفكير.
  • يؤثر مخدر الحشيش على حالة المتعاطي النفسية والعقلية على المدى الطويل من الاستخدام.
  • يشعر متعاطي الحشيش أنه لا يستطيع الاستغناء عن تدخين الحشيش كما كان يعتقد في السابق.
  • يحدث تضرر شديد وربما تلف للشعب الهوائية والرئتين، والجهاز التنفسي بشكل عام.

الإقلاع عن الحشيش

بعدما أدمنت تدخين الحشيش وأصبحت حياتي تتحول من سيئ إلى أسوأ وذات يوم بينما كنت أجلس مع أحد أصدقائي ورغبتي في أن ندخن بعضًا من الحشيش سويًا، فوجئت بأنه قد أقلع عن تدخين الحشيش.

فبم أني لم أكن ألتقيه سوى على فترات متباعدة طلبت منه أن يشرح لي كيف أقلع عن الحشيش وما مر به وسأذكر لكم ما مررت به أنا أيضًا تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش.

بعدما اقتنعت بأنه لا مفر من الإقلاع عن الحشيش حتى أنجو بنفسي وبأسرتي التي كانت على وشك الضياع مني بسبب هذا المخدر اللعين، ففي السطور التالية سأشرح لكم الأعراض التي شعرت بها عند إقلاعي عن الحشيش وهي :

اقرأ أيضًا: تنظيف الدم من الحشيش بالأعشاب 

1- الأرق الشديد

بدأت أشعر بالأعراض الانسحابية بأنني لم أعد أستطيع النوم بشكل طبيعي ومتواصل، فكنت أشعر بالقلق والتوتر والقيام في منتصف ساعات النوم، حيث كان الحشيش يؤثر عليّ ويجعلني أشعر بالاسترخاء.

2- العصبية المفرطة

من الأعراض الانسحابية التي شعرت بها من خلال تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش، هي العصبية المفرطة ونوبات الغضب الشديد، وكان السبب في هذا هو مادة الـ THC التي ذكرتها لكم، فبتدخيني الحشيش أدخلت هذه المادة لجسدي بكميات كبيرة وبدأ الجسم بالتعود عليها.

فكلما قلت هذه المادة يتم تعويضها بتدخين الحشيش، وفي حالة الإقلاع لن يجد الجسم ما يعوضه، فيشعر المخ بأن هناك شيء غير طبيعي يحدث، فتكون العصبية والغضب ردة فعل طبيعة لنقص هذه المادة.

3- الإصابة بالإسهال

مع بداية إقلاعي عن تدخين الحشيش كنت أذهب إلى المرحاض على فترات متقاربة جدًا، حيث كنت أعاني من الإسهال، واضطررت لأخذ أدوية لمعالجة الجفاف الذي نتج عن الإسهال الذي أصبت به.

4- ألم في العضلات والمفاصل

من أكثر الأشياء التي أزعجتني أثناء مروري بالأعراض الانسحابية هي الألم الذي أشعر به في جسدي وبالأخص في العضلات والمفاصل، وتحدث هذه الآلام نتيجة تخلص الجسم من السموم المتراكمة داخله.

5- التعرق الشديد

من خلال تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش أؤكد لكم أن بداية التعافي هو التعرض للتعرق الشديد، فبالرغم من أنني كنت في فصل الشتاء ولكني كنت أشعر بحرارة في جسدي وتعرق شديد جعلني أغير ملابسي بشكل مستمر، وعرفت بعدها أن الجسم يبدأ في التخلص من التراكمات السامة إما عن طريق البول أو طريق العرق.

6- التعرض للاكتئاب

من الآثار النفسية التي شعرت بها عند إقلاعي عن الحشيش هو أنه كانت تنتابني حالات من الحزن وشعور بالاكتئاب لم أكن أعلم لهم أي أسباب، حتى فكرت في إيذاء نفسي، لكن متابعتي مع طبيبي جعلتني أجتاز هذه المرحلة.

مدة الأعراض الانسحابية للحشيش

سأذكر لكم ما قاله لي الطبيب أثناء تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش عندما سألته عن المدة التي تنتهي فيها الأعراض الانسحابية، فقال لي أن الأعراض الانسحابية تختلف من شخص لآخر حسب السن وحسب مدى الإدمان الذي وصل له ولكن بشكل عام فمدة استمرار الأعراض الانسحابية تبدأ من خمسة أيام وتستمر بحد أقصى أسبوعين، وتبدأ الأعراض الانسحابية من اليوم الثاني لآخر مرة تعاطي الحشيش، وتبلغ الأعراض ذروتها في الأيام الثلاثة الأولى بعد آخر يوم تعاطي، ثم يبدأ الشخص في الشعور بالتحسن شيئًا فشيئًا.

اقرأ أيضًا: جهود السعودية في مكافحة المخدرات

مدة العلاج والتعافي من الحشيش

توجد عدة عوامل تجعل التعافي من إدمان الحشيش ليس محدد بأيام معينة وهذه العوامل هي :

  • سن المتعاطي
  • هل توجد مواد مخدرة أخرى يتم إدمانها أم لا
  • الجرعات التي يتعاطاها الشخص بصفة مستمرة.
  • المدة الزمنية التي استمر فيها الشخص بتعاطي الحشيش.
  • حالة الشخص النفسية والجسدية والعقلية.

فمع مراعاة كل العوامل السابقة يأخذ التعافي من إدمان الحشيش فترة تتراوح من أسبوع إلى أسبوعين، طبقًا لاختلاف العوامل السابقة.

العلاج في مركز التعافي

فمن خلال تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش، يكون العلاج في مراكز التعافي هو أفضل اختيار عندما يجد الشخص نفسه ضعيفًا في كل مرة ينوي فيها الإقلاع عن تدخين الحشيش، ويتم العلاج في مراكز التعافي من المخدرات على عدة مراحل وهي :

  • الفحص الشامل

وتتم هذه الخطوة فور الدخول للمركز حيث يتم الكشف الطبي على كامل أعضاء الجسم، مع تسجيل أي أمراض مزمنة يعاني منها الشخص والتاريخ العائلي في حالة إصابة أي من الوالدين بأمراض يمكن أن تنتقل بالوراثة.

مع ذكر أي أنواع لأدوية يتم أخذها مع ذكر الجرعات بالضبط، ثم بعد ذلك وعلى ضوء ما تم أخذه من معلومات من الشخص، يتم صرف علاج للتخفيف من الشعور بالأعراض الانسحابية هي أهم فترة والتي يمكن أن يحدث فيها انتكاسات.

  • العلاج النفسي والتشخيص المزدوج

في هذه الخطوة يتم مساعدة الشخص على اجتياز العقبات والأثار النفسية السيئة التي سببها له مخدر الحشيش، مع إكسابه بعض المهارات النفسية التي تجعل نفسه أقوى من أن تنصاع لطلب المخدر مرة أخرى.

  • التأهيل الاجتماعي بعد التعافي

ففي هذه المرحلة يكون الشخص قد أصبح معافى تمامًا نفسيًا وجسديًا، وما بقي له هو أن يكتسب الثقة للعودة إلى حياته الطبيعية والعائلية، ومواجهة أي مواقف صعبة دون اللجوء إلى الحشيش

التغير الناتج في حياتي بعد الإقلاع عن الحشيش

حدث لي تغير جذري في حياتي بعد توقفي عن تناول الحشيش وأختصر لكم التغيرات التي حدثت لي في السطور الآتية:

  • استطعت أن أحافظ على أموالي بل وأدخر منها بدعم كنت أوشكت على الإفلاس بسبب مخدر الحشيش.
  • تمكنت من أعود كما كنت وأصلحت علاقاتي الاجتماعية التي أفسدها إدماني للحشيش، فقد ابتعد عن الكثيرين وأولهم أهلي بعدما علموا بأنني كنت أتعاطي الحشيش.
  • عاد لي شكلي ومظهري الجيد، كما أنه عادت لي صحتي كما كانت فالحمد لله على نعمة العافية.

اقرأ أيضًا: الأدوية التي تظهر في تحليل المخدرات

بهذا أكون قد عرضت عليكم تجربتي مع الإقلاع عن الحشيش وذكرت لكم كل ما عرفته عن مخدر الحشيش وما مررت به من أعراض انسحابية والفترة التي لزمتني للتعافي.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.