تجربتي مع البلميط المنشاري

تجربتي مع البلميط المنشاري أغنتني عن العقاقير والمواد الكيماوية، فالبلميط المنشاري له استخدامات عديدة، ولكني لم أكن أعرف عنه شيئًا من قبل، وبعد تجربتي معه عرفت عنه الكثير؛ لذلك أردت أن أشارككم تفاصيل تجربتي مع البلميط المنشاري وأهم المعلومات التي حصلت عليها من خلال هذه التجربة عبر موقع زيادة في السطور التالية.

تجربتي مع البلميط المنشاري

بدأت تجربتي مع البلميط المنشاري عندما وجدت أنني أعاني من بعض المشاكل في الرغبة الجنسية وبعض المشاكل الأخرى، فلم انتظر طويلًا حتى ذهبت إلى طبيب مختص وشرحت له ما أعانيه من أعراض، وبعد الكشف قال لي أنني أعاني من التهاب في البروستاتا.

كما طلب مني إجراء أحد التحاليل لمعرفة نسبة هرمون التستوستيرون، وبالفعل بعد ظهور نتيجة التحليل وجدت أنني أعاني من نقص في نسبة هرمون التستوستيرون، فطلبت بعدها أن يكون العلاج من الطبيعة دون اللجوء إلى علاجات تحتوي على مواد كيماوية، فأخبرني بوجود مستحضر طبي مستخرج من البلميط المنشاري.

فأردت أن أعرف بعض المعلومات عن هذا الاسم عندما نصحني به الطبيب، فعرفت ما يلي من معلومات، في البداية أوضح أنه نبات من أنواع النخيل القصير، وأن طوله يتراوح ما بين متر إلى مترين، وينتمي للنباتات المعمرة التي يمكن أن يصل عمرها إلى 700 عام ويسمى أيضًا بالسرنوة، ويمكن أن تواجد هذا النوع من النخيل بجورجيا والمناطق الجنوبية من أمريكا الشمالية.

ينمو هذا النوع من النخيل في التربة الرملية وسبب تسمية هذا النوع من النخيل بالبلميط المنشاري لأن أوراقه حادة تشبه سن المنشار، كما أن الثمار التي تنمو عليها لها لون التوت الغامق وتحتوي على بذرة كبيرة.

تم استخدام البلميط المنشاري لسنوات عديدة من قِبل الأمريكيين الأصليين، حيث كان يستخدم كمادة مهدئة تعمل على تخفيف السعال وإدرار البول، وكانت هذه  الثمار ضرورية للرجال، حيث إنها كانت تزيد الرغبة الجنسية.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الثمار تتوافر على هيئة مكملات غذائية، حيث إن هذه المكملات يدخل في تركيبها خلاصة ثمار البلميط المنشاري بنسبة تصل إلى 90 في المئة، وتعمل هذه المكملات على مد الجسم بفيتامينات متعددة ومضادات الأكسدة، كما أن لها آثار إيجابية كثيرة على الجسم وسنذكرها في السطور القادمة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع زيت القرع للبروستاتا

فوائد  البلميط المنشاري

من خلال تجربتي مع البلميط المنشاري توصلت إلى أنه يحتوى على فوائد متعددة؛ فهو يعتبر صيدلية متنقلة يستفيد منها الإنسان، وسنذكر لكم هذه الفوائد التي نستطيع أن نستفيد منها جميعًا، فهو من المكملات التي لها دور كبير في تعزيز وتحسين صحة الإنسان وعلاجه من أمراض كثيرة، وهي كالتالي:

البلميط المنشاري يعزز الرغبة الجنسية

يعمل البلميط المنشاري على تعزيز وتحسين الرغبة الجنسية عن طريق زيادة هرمون التستوستيرون؛ فهذا الهرمون له دور كبير في زيادة الرغبة الجنسية لدى الرجال والنساء على حد سواء، ويختص البلميط المنشاري في فوائده الجهاز التناسلي للرجال عن طريق زيادة إنتاج الحيوانات المنوية.

كما له فائدة كبيرة للنساء أيضًا فهو يزيد الخصوبة لديهن عن طريق زيادة البويضات؛ لذلك يعتبر البلميط المنشاري مفيد جدًا للصحة الإنجابية و تعزيز الرغبة الجنسية للزوجين، مع زيادة هرمون التستوستيرون الذي له دور هام جدًا في حياة الرجال.

بعدما توصلنا إلى أن البلميط المنشاري يساعد على تحسين جودة الحياة؛ فتجدر الإشارة إلى أنه يعمل أيضًا على تحسين الحالة المزاجية وهذا ما أكدته دراسة تم إجرائها على 40 رجل، حيث إنه يساهم في رفع نسبة هرمون التستوستيرون، كما يعالج أيضًا بعض الأشخاص الذين يعانون من نقص هذا الهرمون بنسبة 32 % لمدة 6 أشهر.

البلميط المنشاري يعالج ضعف الانتصاب

من فوائد البلميط المنشاري أنه له دور هام جدًا بالنسبة للرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب، فقد يكون ذلك بسبب التقدم في العمر أو نقص هرمون التستوستيرون أو لعدد من الأسباب الأخرى؛ فهو يزيد الخصوبة عند الرجال ويحفز هرمون التستوستيرون، إلى جانب ذلك فهو يعالج الآثار السلبية التي تنتج عن نقصه.

البلميط المنشاري يعالج تضخم البروستاتا

البروستاتا هي غدة  تقع خلف المثانة وهي ضرورية جدًا بالنسبة للرجال، حيث إنها تقوم بإفراز السائل الأبيض الذي يتم إنتاجه مع الحيوانات المنوية التي تنتجها الخصية.

قد يعاني الرجال وخاصة عند التقدم في العمر من تضخم البروستاتا أو ما يسمى التهاب البروستاتا وهذا التضخم ليس بورم، ولكنه تضخم عادي يحدث للعديد من الرجال ممن تقدموا في السن.

أما بالنسبة للسن الصغير فيحدث تضخم البروستاتا عند ممارسة العادة السرية، وعند ازدياد حجم البروستاتا أو تضخمها يؤدي ذلك لمشاكل منها الضغط على المثانة، والشعور بألم أثناء التبول، ومن الممكن إذا زادت الحالة إزعاج يحدث إزعاج أثناء النوم ليلًا؛ لذلك يعتبر البلميط المنشاري علاج جيد في حالات تضخم البروستاتا.

البلميط المنشاري يحمي الكلى

يقوم نبات البلميط المنشاري الذي يتوفر في هيئة مكملات غذائية بحماية الإنسان من المشاكل التي تصيب الكلى، وفي الغالب تبدأ هذه المشاكل مع التقدم في العمر، حيث يقوم بتقوية الجهاز البولي بداية من الكلى، كما يعمل على تنظيفها وتخليصها من الحصوات أو الرواسب التي تتكون فيها.

تجدر الإشارة إلى أنه يوجد بعض الأشخاص يكون لديهم استعداد طبيعي لتكون هذه الحصوات والرواسب الرملية؛ فيقوم البلميط المنشاري بتنظيف الكلى لتخليصها من هذه الرواسب التي تسبب الإزعاج، وأيضًا يمكن أن تحدث آلام للأشخاص المصابين بها.

كما أكدت بعض الدراسات التي أجريت على رجال عمرهم أعلى من 45 سنة أنه عند تناول جرعة يومية من البلميط بمقدار 162 ملغ مرتين في اليوم، فإن ذلك يؤدي إلى تخفيف أعراض الإصابة بأمراض الجهاز البولي، إلى جانب تحسين قدرات الجهاز البولي بعد مضي ستة أشهر.

اقرأ أيضًا: علاج التهاب البروستاتا بالأعشاب

البلميط المنشاري يعالج تساقط الشعر

أثناء تجربتي مع البلميط المنشاري وجدت أنه من ضمن الفوائد التي يتمتع بها أنه يعالج تساقط الشعر؛ فقد كنت أعاني من تلك المشكلة، وكانت تسبب لي مظهرًا سيئًا إلى أن استخدمته، فوجدت أنه يساعد على ضبط الهرمونات في الجسم، حيث إنه يمكن أن يحدث تساقط للشعر عن طريق بعض التغيرات الهرمونية للجسم.

كما أن التساقط يمكن أن يحدث بسبب الوراثة، أما بالنسبة لطريقة عمل البلميط المنشاري لوقف تساقط الشعر، فهو يعمل على تعطيل تأثير الهرمون الخاص بتحويل التستوستيرون من هرمون نافع يزيد الشعر إلى هرمون يسبب تساقط الشعر، فوقف عمل هذا الهرمون يزيد نسبة هرمون التستوستيرون، وبالتالي يزيد إنتاج الشعر، كما يمكن علاج مشكلة الصلع أيضًا بالنسبة للرجال.

من الجدير بالذكر أن بعض الدراسات التي تم إجرائها على الرجال الذين أصيبوا بالثعلبة والذين تناولوا البلميط المنشاري بمعدل 120 ملغ يوميًا مع دواء آخر لتساقط الشعر، وقد وجدت أن البلميط المنشاري محفز ويزيد من سرعة الشفاء وزيادة نمو الشعر.

كما أنه في بحث آخر وجد أنه عند استعمال ثمار البلميط المنشاري، والتي تتوافر في شكل مكملات غذائية لمدة ثلاثة أشهر ستزداد كثافة الشعر ونموه بنسبة 35%.

البلميط المنشاري يكافح السرطان

أكدت بعض الدراسات أن نبات البلميط المنشاري يساهم بشكل جيد وله أثر فعال في علاج بعض أنواع السرطان، وبالأخص سرطان البروستاتا، حيث يحتوي على بعض المركبات التي تعمل على منع انتشار الجذور الحرة، والتي تكون سبب رئيسي في مرض السرطان ويمنع البلميط المنشاري انتشار هذه الخلايا السرطانية، كما أنه يعتبر علاج وقائي يساهم في عدم الإصابة بالسرطان.

كيف يمكن الحصول على نبات البلميط المنشاري؟

يمكن الحصول على نبات البلميط المنشاري والاستفادة منه عن طريق المكمل الغذائي saw palmetto berries، والذي هو عبارة عن عبوة تحتوي على 250 كبسولة، وتضمن كل كبسولة من هذه الكبسولات حوالي 550 مللي جرام من الخلاصة الجافة لنبات البلميط المنشاري، فكما ذكرنا أن له دور كبير في علاج البروستاتا عند الرجال، أما بالنسبة للجرعات المناسبة من كبسولات البلميط المنشاري فتكون كالتالي:

  • بشكل عام يمكن تناول 2 كبسولة من مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا أو أثناء تناول الطعام للتخفيف من الآثار الجانبية المحتملة.
  • في حالة علاج البروستاتا يبدأ الشخص بجرعة مبدئية 320 مللي جرام ثلاث مرات يوميًا في أول ثلاثة أشهر، ثم تقل الجرعة إلى 320 مللي جرام مرة واحدة يوميًا.
  • عند استخدام مكمل البلميط المنشاري في علاج تساقط الشعر وعلاج الصلع أيضًا يتم استعماله بجرعة تحتوي على 200 مللي جرام من البلميط المنشاري مرة صباحًا وأخرى مساءً أي مرتين يوميًا.
  • يُفضل أن يتم استخدام المكملات الغذائية التي تحتوي على خلاصة نبات البلميط المنشاري أفضل من الحصول عليه كمشروب مغلي.

موانع استعمال مكملات البلميط المنشاري

من خلال تجربتي مع البلميط المنشاري توصلت إلى أنه توجد بعض الحالات التي لا يتم فيها تناول مستخلص نبات البلميط المنشاري؛ لأنه من الممكن يسبب أضرار كثيرة في حالة تناوله في وجود هذه الموانع ومنها ما يلي:

  • لا يتم استعمال مكملات البلميط المنشاري مع السيدات التي تتناول أقراص منع الحمل.
  • يجب عدم تنوول مكمل البلميط المنشاري مع الأدوية التي تتسبب في سيولة الدم؛ لأنه في حال تناول الاثنين معًا سيسبب ذلك نزيف.

الآثار الجانبية لمكملات البلميط المنشاري

قد يعاني من يستخدم البلميط المنشاري من بعض الآثار الجانبية في حالة عدم الالتزام الجرعات وإرشادات الخاصة بالاستعمال؛ فقد تظهر عليه بعض العلامات التالية:

  • يمكن أن يشعر حال الإفراط في تناول البلميط المنشاري بالصداع أو الدوار وعدم الاتزان.
  • قد يشعر بوجود اضطرابات الجهاز الهضمي
  • حال عدم الالتزام بالإرشادات الخاصة بالاستخدام والإفراط في تناولها؛ فقد يشعر المريض بأن لديه رغبة مستمرة في النوم.

اقرأ أيضًا: علاج تضخم البروستاتا بالأدوية

بهذا أكون قد عرضت عليكم تجربتي مع البلميط المنشاري، والتي تعرفنا سويًا من خلالها على هذا النبات وفوائده وخصائصه، كما ذكرت لكم الأمراض التي يعالجها البلميط المنشاري.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.