تجربتي مع سورة الضحى

تجربتي مع سورة الضحى تعد من الدروس الهامة التي يجب معرفتها حتى يستفيد بها الكثير من الأشخاص، فسورة الضحى عند قراءتها تجعل الفؤاد يشعر بالطمأنينة، لذلك سوف نتحدث عن سورة الضحى بالتفصيل من خلال هذا المقال.

اقرأ أيضا: تجربتي مع سورة الضحى للزواج

تجربتي مع سورة الضحى

تجربتي سورة الضحى

  • من يشعر بالوحدة في هذا الزمن ومن تخلى عنه أحب الناس إليه وخذله الكثير ممن حوله في الكثير من المواقف المهمة، ومن ضاقت به الدنيا بما رحبت وضل الطريق وتركة الصديق وتخلى عنه الحبيب، إن كنت تشعر بكل هذا كل ما عليك هو قراءة سورة الضحى.
  • فتجربتي مع سورة الضحى كانت منذ 10 سنوات كنت شريك في محل تجاري مع صديقي، ثم ضاقت بي الأحوال وعانيت من كمية كبيرة من المشاكل، لكن بعد ذلك قد تطورت الأمور إلى أن تعرضت إلى أزمة مالية كبيرة جداً، وفى تلك الظروف لم أجد من يقف بجانبي أو يرشدني أو ينصحني من أجل الوصول إلى حل سريع في هذه المشكلة.
  • وفي يوم كنت أصلي العشاء في المسجد وعندما انتهيت دعوت الله كثيراً وأبكي بغزارة، كنت ادعو بأن يساعدني الله حتى يفرج همي ويفك كربي وينقذني من هذا الضيق، وفي صباح يوم الجمعة قبل الفجر رأيت رؤية أنني أقف أمام الكعبة وأرفع يدي من أجل الدعاء.
  • ورأيت شخص بجانبي يرتدي لباس أبيض لكن لم أرى وجهه، لكن هذا الشخص كان مشعاً بالنور، وقال هذا الرجل لي عليك بسورة الضحى وأخذ يكرر هذا القول كثيراً عدة مرات.
  • وعندما استيقظت أدركت أني لم أحفظ سورة الضحى فإذا بي أقوم من أجل أن أحفظها حفظاً جيداً، وبدأت في أن أرددها كثيراً، لكن اقترب موعد صلاة الجمعة ذهبت إلى الجامع وصلينا الجمعة.
  • وكانت هناك مصادفة غريبة وإذا قام الإمام بتلاوة سورة الضحى في الركعة الأولى، فانتبهت إلى الرؤيا واعتبرت أن هذا الأمر علامة حتى اتمسك بقراءة هذه السورة كثيراً.
  • منذ هذا اليوم ما زالت أقرأ هذه السورة مئات المرات فهي سورة صغيرة وجميلة، فقد كنت أقوم بقراءتها ليلاً ونهاراً.
  • وبعد عشر أيام من المواظبة على قرأتها شعرت أن أحوالي المادية قد تحسنت كثيراً وزالت همومي، وفرجت من حيث لا أحتسب بحمد الله وبركة سورة الضحى، وهذه كانت تجربتي مع سورة الضحى.

اقرأ أيضا: فضل قراءة سورة الضحى سبع مرات

أسرار سورة الضحى

أسرار سورة الضحى

  • يوجد العديد من الأسرار التي تعمل على إثبات فضائل هذه السورة العظيمة، وما نعلمه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم إنه قد أصيب بالهم والغم في بداية الدعوة لانقطاع الوحي عنه 15 ليلة.
  • وهنا بدأ كفار قريش ومنهم زوجة أبو لهب بقول:

(يا محمد إننا لا نرجو أن يكون شيطانك قد تركك وذهب، فنحن لم نراه بقربك منذ أكثر من يومين).

  • لذلك أنزل الله سبحانه تعالى:

(والضحى والليل إذا سجى، ما ودعك ربك وما قلى) صدق الله العظيم.

كما ورد:

حدثنا علي بن عبد العزيز ، ثنا أبو نعيم ، ثنا حفص بن سعيد القرشي ، حدثتني أمي ، عن أمها ، وكانت خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أن جروا دخل البيت ودخل تحت السرير ومات فمكث نبي الله صلى الله عليه وسلم ، أياما لا ينزل عليه الوحي.

فقال: ” يا خولة ما حدث في بيت رسول الله جبريل لا يأتيني فهل حدث في بيت رسول الله حدث فقلت : والله ما أتى علينا يوم خير من يومنا فأخذ برده فلبسه وخرج.

فقلت: لو هيأت البيت، وكنسته فأهويت بالمكنسة تحت السرير فإذا شيء ثقيل فلم أزل حتى أخرجته فإذا بجرو ميت فأخذته بيدي فألقيته خلف الدار فجاء نبي الله ترعد لحييه، وكان إذا أتاه الوحي أخذته الرعدة فقال: ” يا خولة دثريني فأنزل الله: والضحى والليل إذا سجى ما ودعك ربك وما قلى”.

كما يوجد العديد من أسرار سورة الضحى على الإنسان، فسوف نوضح هذه الأسرار وبعض الأمور التي تسهل عليك حفظها، لذلك قسمنا سورة الضحى إلى 3 أقسام وهي:

1. الآيات من رقم (1) إلى رقم (5)

في بداية سورة الضحى قد أقسم الله بوقت الضحى وبالليل وظلامه الكبير، ثم يقول الله عز وجل للنبي ما ودعك ربك وما قلى، كما أوضح أن الآخرة خير لنا من الحياة الدنيا، ولابد أن نرضى ما يقسمه الله لنا، وكانت هذه الآيات موجه لله عز وجل.

2. الآيات من رقم (6) إلى رقم (8)

هذه الآيات تفسر ألم يجدك يتيماً فآواك وحافظ عليك من كل شر؟، كما أنه هداك إلى القرآن الكريم وعلمك، وأغناك بالقناعة والصبر والرضا.

3. الآيات من رقم (9) إلى رقم (11)

هنا يأمرنا الله عز وجل حتى تزداد علينا النعم أن لا نسئ إلى اليتيم في المعاملة، وأن لا نرد السائل وأن نقض حاجة المحتاجين، وأخيراً علينا بنعمة الله عز وجل أن نتحدث بها ونذكرها.

اقرأ أيضا: سورة الانشراح للزواج بمن تحب

في الختام لقد تناولنا تجربتي مع سورة الضحى، وأوضحنا الكثير من الاسرار التي تدل على الفضائل الخاصة بسورة الضحى.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.