تجربتي مع لصقة الظهر للحمل

تجربتي مع لصقة الظهر للحمل تجربة مريحة وممتعة، حيث تعتبر لصقة الظهر هي من الأدوات الطبية التي تستخدم بصورة كبيرة في التخفيف من الألم والالتهابات التي يعاني منها الشخص في مناطق الجسم المختلفة وخاصة في أماكن مثل العظام والعمود الفقري والكتف، وفي مقالة اليوم عبر موقع زيادة سوف نتعرف على تجربتي مع لصقة الظهر للحمل.

اقرأ أيضا: تجربتي مع البردقوش للحمل بتوأم

تجربتي مع لصقة الظهر للحمل

هي تجربة فتاة تعاني من تأخر الحمل والإنجاب بعد مرور سنوات طويلة على زواجها وبعد أن قامت باستشارة العديد من الطبيبات والأطباء، قد نصحتها إحدى صديقاتها باستخدام لصقة الظهر للحمل.

حيث أن هذه اللصقة تعمل على زيادة فرصة حدوث الحمل بسبب أنها تشمل مجموعة من المكونات الهامة التي تعمل على تحفيز الرحم بشكل كبير وتنظيفه وتهيئته لحدوث الحمل.

وبالفعل بعدما استخدمت لصقة الظهر في فترة الإباضة قد لاحظت تأخر الدورة الشهرية وبعد القيام بعمل اختبار الحمل قد اكتشفت أني حامل.

اقرأ أيضا: تجربتي مع الحجامة للحمل

لصقة الظهر وأهميتها

لصقة الظهر وأهميتها

يمكن القول أن لصقة الظهر هي واحدة من الأدوات الطبية التي تتكون من مجموعة من المكونات المختلفة والتي تساعد على التخفيف من الألم بصورة كبيرة وخاصة هذا الألم الذي يحدث في منطقة الكتف والظهر.

تكون هذه اللصقة تحتوي على مجموعة هامة من الزيوت مثل زيت الفلفل الحار والكافور ومجموعة من العناصر الكيميائية وهو الأمر الذي يساعد الجسم على امتصاصها بسهولة وسرعة كبيرة مما يؤدي إلى شعور المريض بالتحسن السريع والتخلص من الألم.

حيث أن المواد التي توجد في لصقة الظهر تعمل على الدخول في الجسم بصورة سريعة وتساعد على إرخاء العضلات والمساعدة على تنشيط الدورة الدموية في المناطق المصابة من الجسم.

حيث يتم وضع هذه اللصقة على الظهر في المنطقة المصابة وهي تعمل بدورها على تدفئة العضلات في منطقة الظهر ويتم تركها تقريباً لمدة 3 أيام وهي بدورها تعمل على إزالة وتخفيف الألم بصورة كبيرة.

كما تجدر الإشارة إلى أن لصقة الظهر تستخدم في الكثير من الأماكن المختلفة مثل الظهر والكتف ومن أجل التخفيف من الألم الذي يحدث في الفقرات القطنية، وفي الجزء التالي من المقال سوف نقدم لكم تجربتي مع لصقة الظهر للحمل.

مكونات لصقة الظهر

تتكون لصقة الظهر من مجموعة كبير من المكونات الهامة والتي منها ما يلي:

1. اللييدوكايين

هو يعتبر واحد من أهم المواد التي تستخدم من أجل عملية التخدير الموضعي حيث أنه يعمل على تخفيف حدة الالتهابات والحكة والألم الذي قد ينتج من حروق الشمس والعديد من المشاكل الجلدية.

2. كابسيسين

هو عبارة عن مستخلص من الفلفل الحار وهو الذي يعتبر من العوامل الفعالة جداً في حالات التخفيف من الألم الذي يحدث في المفاصل والعضلات وخاصة التهاب المفصل وأعصاب المفاصل.

3. الساليسيلات

هو واحد من المشتقات التي يمكن الحصول عليها من الساليساليك حيث يمكن أن يتم استخدامه بصورة موضعية بهدف التخلص من الآلآم العضلات والروماتيزم وتخفيف ألم عرق النسا وتمزق الأربطة والكدمات.

4. المنتول

هو واحد من أهم الزيوت التي يمكن الحصول عليها من النعناع وهو به الكثير من العناصر الهامة مثل المكونات المضادة للأكسدة وهو يعمل على تخفيف معدل الالتهابات.

5. الكافور

وهو من المواد الشمعية الذي يعمل بصورة كبيرة على تسكين وتخفيف الألم حيث يتم استخراجه من نبات الكافور.

استخدامات لصقة الظهر

هناك مجموعة من الأسباب الهامة التي تجعل الفرد يلجأ إلى استخدام لصقة الظهر وهي ما يلي:

  • يمكن الاعتماد على لصقة الظهر في حالة حدوث التهاب في العضلات والغضاريف، كما أنه يعمل على تسكين الألم في منطقة الظهر ويساعد على تسريع معدل الشفاء من الالتهابات وهو الأمر الذي يحدث بسبب الحركات الخاطئة والجلوس والنوم بصورة خاطئة أو عندما تقوم بمجهود كبير في العمل وخاصة إذا كنت تمارس الرياضة العنيفة.
  • يمكن استخدام لصقة الظهر أيضاً في حالة الرغبة في علاج ألم الكتف وتخفيف ألم أسفل الظهر الذي يحدث وقت الدورة الشهرية لدى النساء.

اقرأ أيضا: تجربتي مع حبوب اللقاح للحمل

فوائد لصقة الظهر لحدوث الحمل

بعدما قمنا بعرض تجربتي مع لصقة الظهر للحمل، من الضروري أن نتعرف بصورة مفصلة على أبرز فوائد لصقة الظهر للحمل وهي كالتالي:

  • تعتبر لصقة الظهر منذ قديم الزمان هي علاج لمشكلة تأخر الحمل ومساعد لحدوث الحمل حيث أنها تعمل على تنشيط الدورة الدموية في الفقرة القطنية وبالتالي تساعد في التخلص من الرطوبة التي تحدث في منطقة الرحم.
  • ويمكن القيام بوضع اللصقة في منطقة أسفل الظهر خاصة بعد الانتهاء من فترة الدورة الشهرية من أجل التخلص من آثارها والعمل على تنظيف الرحم بصورة نهائية وهو الأمر الذي يساعد على زيادة فرصة حدوث الحمل.
  • كما ينصح العديد من الأطباء بضرورة استخدام هذه اللصقة وقت محاولة حدوث الحمل فقط، وأنه بمجرد حدوث الحمل يجب التوقف فوراً عن استخدامها بصورة نهائية.
  • حيث أنها تسبب العديد من المشاكل والمضاعفات الكثيرة وذلك نظراً لأنها تحتوي على مادة تسمى كالديكلوفيناك وهي من أبرز المواد المسكنة والتي يجب أن تمتنع الحامل عن استخدامها كما أنها قد تسبب حدوث الإجهاض لدى المرأة الحامل.

طريقة استخدام لصقة الظهر

هناك بعض الخطوات والتعليمات الصحيحة والتي يجب اتباعها من أجل استخدام هذه اللصقة بصورة صحيحة وهي كالتالي:

  • يجب أن تقوم أولاً بتنظيف المنطقة المصابة والعمل على تجفيفها بصورة جيدة.
  • وبعد ذلك يجب أن تقوم بنزع الغلاف الخارجي للصقة الظهر ثم القيام بوضعها على المنطقة المصابة في الجسم ولكن يجب أن تكون مفرودة ولا يوجد حولها أي فراغات من الهواء.
  • وتترك هذه اللصقة على المكان المصاب لمدة حوالي 3 أيام تقريباً ولكن إذا لاحظت أن اللصقة لم تعد فعالة ولم تزيل الألم يجب أن تقوم باستبدالها بواحدة أخرى.
  • وعند القيام بنزع لصقة الظهر من المنطقة المصابة قم بعمل ذلك بلطف شديد ثم قم بغسل المنطقة المصابة من خلال الماء والصابون ثم قم بتجفيف المنطقة بصورة جيدة.
  • وفي حالة كان المريض يعاني من ألم كبير يجب استخدام لصقتين في نفس المكان.
  • وفي حالة القيام بنزع اللصقة الطبية قم بغمس أحد أعواد تنظيف الأذن في زيت الأطفال وقم بتمريره على طرف لصقة الظهر حيث ان ذلك يساعد على انفصالها عن الجلد بسهولة.

اقرأ أيضا: القسط الهندي للحمل جابر القحطاني

الآثار الجانبية للصقة الظهر الطبية

بعدما عرضنا تجربتي مع لصقة الظهر للحمل وتعرفنا على فوائدها بصورة عامة، يجب أن نتعرف على بعض الآثار الجانبية التي قد تظهر لدى بعض المستخدمين وهي كالتالي:

  • قد تعمل لصقة الظهر على زيادة حساسية المنطقة المصابة التي تم وضعها عليه وتؤدي إلى ظهور أعراض مثل الطفح الجلدي أو الاحمرار والحكة الجلدية.
  • كما أن المنطقة التي تم استخدام اللصقة بها تكون معرضة أكثر للمزيد من أشعة الشمس.

موانع استخدام لصقة الظهر

هناك مجموعة من الأمور التي يمنع استخدام لصقة الظهر الطبية فيها ومنها ما يلي:

  • عندما يكون الشخص المريض يعاني من الحساسية لبعض مكونات هذه اللصقة.
  • يجب أن لا يتم استخدامها بصورة نهائية على أي جرح أو منطقة مفتوحة في الجسم أو على القرحة.
  • ويفضل أن لا يتم استخدام اللصقة بجوار العين.
  • وبالنسبة للأشخاص الذين يعانوا من مشاكل في القلب أو الكلى يجب عليهم الرجوع إلى الطبيب أولاً قبل استخدام الوصفة.
  • كما لا ننصح باستخدام اللصقة لمن هم أقل من 12 سنة.

أضرار لصقة الظهر بالنسبة للحامل

أضرار لصقة الظهر بالنسبة للحامل

مع تجربتي مع لصقة الظهر للحمل وجدت خلال فترة الحمل تعاني المرأة من الألم في الكثير من مناطق الجسم المختلفة وهذا بسبب حدوث انتفاخ في منطقة الرحم، مثل:

وهو الأمر الذي يسبب المزيد من الضغط على القولون والعمود الفقري وهو يظهر في صورة بعض الألم الذي تعاني منه المرأة وهنا يمكن أن تلجأ إلى استخدام المسكنات.

لذا يجب الابتعاد عن استخدام لصقة الظهر الطبية خلال فترة الحمل حيث أنها قد تسبب ضرر كبير بالنسبة للحمل الخاص بك.

كما أنها قد تسبب حدوث مشاكل في منطقة الرحم وتؤدي أيضاً إلى تسريع معدل انقباضات الرحم وهو الأمر الذي يسبب ضرراً كبيراً على صحة الجنين وقد يؤدي إلى حدوث الإجهاض.

وبالتالي يجب على المرأة الحامل أن تستشير الطبيب في كل ما تتناوله وتستخدمه خاصة خلال أول شهور من الحمل وهذا حتى لا تسبب الضرر لنفسها ولجنينها.

اقرأ أيضا: تجربتي مع حبوب سنتروم للحمل بتوأم

وفي نهاية مقالة تجربتي مع لصقة الظهر للحمل نشير إلى أهمية هذه اللصقة الطبية من أجل المساعدة في تنظيف الرحم وتنشيط المبيض، وهو الأمر الذي يحفز حدوث الحمل، ونتمنى من الله أن يرزق كل مشتاق بالذرية الصالحة السليمة بإذن الله تعالى.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.