ابني عمره سنتين يتكلم كلام غير مفهوم

ابني عمره سنتين يتكلم كلام غير مفهوم نقدمه لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث أن كثير من الأطفال في عمر السنتين يتأخرون في التحدث أو يتحدثون بكلماتٍ غير مفهومة وهذا قد يرجع لبعض المشاكل الصحية قد تؤدي إلى التأخر العقلي أو الشلل الفكري ومن هذا يجعل الطفل يتأخر في الحديث ويجعله يتحدث بكلمات غير قابلة للفهم وتتسم بعدم الوضوح.

ابني عمره سنتين يتكلم كلام غير مفهوم

وبالتالي تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى تأخر الطفل في النطق بكلمات واضحة   ومن هنا سوف يتم مناقشة أسباب التأخر العقلي وما يؤديه من التأخر في الكلام وسيتم الاجابة في هذه المقالة.

يوجد الكثير من الأطفال الذين يعانون من مشكلة النطق في مراحل عمره المبكرة ليس شرطاً عدم النطق نهائياً بل يمرون بمشكلة أكبر وهي النطق بكلام غير مفهوم للمستمعين.

وتتزايد هذه المعاناة ومن ثم يتم مقارنتهم بأطفال من نفس العمر فتزيد المشكلة أكثر فأكثر مما يؤدي إلى الاضطرابات والارتباك والقلق من جانب الأم والاب وشعورهم بالخوف والخجل ،فعندما يواجه الطفل هذه المشكلة ويجد عدم التفاهم مع من حوله أي انهم لا يستجيبون معه بفهم كلماته الغير مفهومة لم يجد سوي الانعزال والانطواء وقد يصل ذلك إلى الاكتئاب وقد يرجع ذلك لتطبع الطفل للوسط الذي يعيش فيه فيأخذ منهم الكثير مثل الكلام.

وتختلف وتتعدد الأساليب التي يتم التعامل بها لعلاج هدة المشكلة التي تقابل كثير من الأهالي وتوفير الرعاية الصحية والعلاجية له باستمرار وعرض الطفل على المتخصصين في سنواته المبكرة اذا تم الملاحظة عليه بأنه يعاني من هذه المشكلة، كما يجب التأكد اولاً من عدم معاناة الطفل من المسببات المرضية العضوية لمشكلات النطق ومعالجتها بأسرع وقت ممكن .

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: تاخر الكلام عند الاطفال 3 سنوات ما هي الاسباب واهم أساليب العلاج ومتى تستشير الطبيب

ونرشح لك أيضًا: علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب وأسبابه

الأسباب التي تؤدي إلى التأخر في النطق الصحيح

قد يرجع ذلك إلى نمط الكلام الذي يتلقاه الطفل من الوالدين أو اخوته أو الاسرة عموماً فمن الممكن أن يكون بحديث الولدين أخطاء في الكلمات أو الرفاق أو الأخوة ،وبالتالي يأخذ الطفل هذه الأخطاء ويتحدث بها مثل من حوله ،فإذا كان الطفل من البداية يتحدث جيداً والذين يتعاملون معه يتحدثوا بأخطاء في كلماتهم فمن الطبيعي أن يتحدث الطفل بنفس الأخطاء مثلهم ، وبناءاً على ذلك نستنتج أن الوالدين قد يكونوا سبباً في نطق الطفل بكلمات غير مفهومة.

فالنطق غير المفهوم يتخذ أشكالاً عديدة مثل إبدال الحروف أو حذف بعض الحروف من الكلمة أو عدم قدرة الطفل على نطق الكلمة كاملة فقد تكون كلمة كثيرة الحروف .

  • قد يرجع التأخر في النطق أيضا إلى عدم تفاعل الأهل معه مما يجعله أو يؤدي به إلى الانعزال والامتناع عن الكلام.
  • قد يرجع أيضا إلى عدم تصحيح الأهل للكلمات الخاطئة التي تُنطق من قبل الطفل مما يجعل الطفل يتعود على نطق الكلمات بطريقة خاطئة وغير مفهومة.
  • قد يرجع أيضاً إلى ضعف السمع لدي الطفل وبالتالي ينطق الطفل كلمات غير مفهومة.
  • عدم وجود توازن بين عضلات الحنجرة واللسان والشفتين لدي الطفل مما يجعله ينطق حروفاً ليست بالكلمة أو تبديل الأحرف أو تتداخل الحروف مع بعضها البعض مما يؤدي إلى عدم نطق الكلمة بطريقة صحيحة وغير مفهومة
  • التحريف أو التشويه أي الابدال وعدم نطق الحروف بالكلمة يؤدي إلى عدم فهم كلمات الطفل.
  • أو عدم قدرة الطفل على ترتيب حروب الكلمة وعدم قدرته على التعبير عن مشاعره واحتياجاته فهذا يتمثل في صورة كلمات غير مفهومة من قبل الطفل، وبالتالي لم يتم فهم كلماتهم من أكثر الأشخاص قرباً لهم مثل الآباء فيؤدي ذلك إلى مشاكل نفسية لدي الطفل وعدم الشعور بالطمأنينة منذ طفولته.
  • أو قد يكون لسبب ان الطفل يتكلم في موضوع لا يفهمه وهذا بناءاً على الحفظ أو يسمع كلاماً من قبل الأخرين فيردده دون فهم وبالتالي يقوم بنطق الكلمات بطريقة خاطئة .
  • أو قد يكون قدرة الطفل الذهنية على التفكير أكثر من تعبيره عن افكاره بالكلام أو يكون لديه صعوبة في إخراج الكلمات من فمه.
  • كما يجب التحدث مع الطفل بلغة واحدة في مراحل نموه حتي يتم تلقينه بطريقة صحيحة و تعليمه النطق الصحيح من بداية سن حديثه كما يجب مراعاة مشاعره واحتياجاته والتعامل معه برفق مما يشعره بالطمأنينة والاستجابة للنطق الصحيح.

ويمكن التعرف على المزيد من خلال: أعراض عدم وصول الدم إلى المخ وأسبابه والعوامل المؤدية إليه

كيفية التعامل مع المتأخرين في الكلام

  • يجب الاهتمام بالطفل وعدم السخرية من كلامه أو مقارنته بالأطفال من نفس عمره.
  • يجب ان يتفهم الوالدين لما يشعر به الطفل أو الصعوبات التي تواجه اطفالهم والسعي لإيجاد الحلول لها.
  • تنظيم برامج تأهيل من قبل المعلمين لتقديم النصائح والحلول لتحسين الألفاظ التعبيرية لدي الأطفال.
  • عمل تدريبات رياضية لتقوية الفمين بإشراف من المتخصصين في هذا المجال.
  • التحدث بهدوء مع الأطفال ومخاطبتهم بطريقة صحيحة واعطاؤه الفرص الكاملة للتعبير عن شعوره وأفكاره.
  • – تشجيعه على النطق الصحيح ومحاولة فهم ما يقولوه وتردده بطريقة صحيحة.
  • – الابتعاد عن مقارنة الطفل بغيره.
  • يجب تحقيق التعاون من قبل الوالدين ودور المنزل في معالجته.
  • تغيير البيئة المدرسية اذا كانت الحالة تستدعي ذلك.
  • التعامل مع الطفل بهدوء وعدم السرعة في الكلام حتي يتفهمه الطفل .
  • مخاطبة الطفل بكلمات مفهومة وسهلة وتدريبه على الكلام بالتعبير عن أشياء أمامه وتدريبه على الكلام الصحيح تدريجياً ابتداء من السهل ثم الصعب.
  • عدم تقديم اللوم إليه وتنمية قاموسه اللغوي بإستمرار.
  • يجب التنسيق بين المنزل ودول المدرسة كي يتم تدريبه ع نطق الكلمات بطريقة صحيحة
  • التأكد من خلو الأطفال من الأمراض العضوية لمشكلات النطق ومعالجتها.

مثل مشكلة في الأنف والسمع والجهاز العصبي واللحمية وانشقاق الشفة ومشكلات في اللسان أو الأسنان ولذلك يجب إبعاد الطفل عن الضغوط النفسية كما يجب تجنب التدليل الزائد والاهتمام الزائد أو المبالغ فيه لأن كل هذا يأتي بنتائج عكسية

كما يجب تقدير حالته وعدم اللوم عليه أو السخرية منه، ويجب تنميته وتشجيعه على ثقته في نفسه وعدم إشعاره بالخوف أو التوتر فيجب أن نشعره بالطمأنينة.

كما تم توضيح كيفية التعامل مع هؤلاء الأطفال ومعالجتهم وبالتالي يجب الاهتمام بهذه المشكلة على أكمل وجه لأن الطفل في مراحل نموه اللغوي المختلفة يستخدم أساليب عديدة في النطق حتي يصل إلى الطريقة الصحيحة.

وحتى يحاول تسهيل نطق الكلمات الصعبة وتلك الطرق هي تغيير في البناء الصوتي لكي يصل في النهاية إلى النطق الصحيح ومع استمرار النمو تختفي الطرق الخاطئة ويكتسب الطفل الطريقة الصحيحة لنطق الكلمات الأكثر صعوبة في النطق، وقد يكون للأسرة دور كبير في تنمية مهارات الطفل الفكرية واللغوية أي يجب تصحيح الكلمات الخاطئة وعدم الضحك عليها على أنها كلمات طفولية وإنما يجب تصحيحها في الحال وترديدها بالطريقة الصحيحة كي يتم التعود عليها من قبل الطفل ونسيان الطريقة الخاطئة في نطق الكلمات.

ونستنتج مما سبق ذكره أن المشكلة الخاصة بالتأخر في النطق من قبل الأطفال أو النطق بكلمات غير مفهومة من المشكلات الأكثر انتشاراً وتعرفنا على أهم الأسباب التي تؤدي إلى ذلك.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم ابني عمره سنتين يتكلم كلام غير مفهوم وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.