ضيق الشعب الهوائية و أسبابه

ضيق الشعب الهوائية من الأمراض التي تزعج الكثير من الأشخاص، وتزداد في فصل الشتاء، ويرجع سببها إلى وجود حساسية تجاه شيئًا ما، أو التعرض إلى الهواء البارد، أو الضغط العصبي، وسوف نعرف الأسباب بالتفصيل من خلال ذلك المقال، وأيضًا سوف نذكر لكم طرق الوقاية، والعلاج للتخلص من تلك الأزمة المزعجة، وسيتم ذلك من خلال موقع زيادة.

ضيق الشعب الهوائية

يعتبر ضيق التنفس يحدث عندما تتقلص العضلات التي تكون الشعب ويسبب ذلك في  فقد القدرة على إدخال أو إخراج النفس بصورة كاملة، وبالتالي عدم وصول الأكسجين بطريقة كافية إلى باقي أجزاء الجسم مما يتسبب في حدوث مضاعفات، وعند أشخاص أخرين يكون هذا الضيق وقت النوم، وذلك لأنه يزيد عند الاستلقاء على الظهر، وفي هذا الوضع يقوم الشخص جالسًا لكي يقوم بالتنفس.

إقرأ أيضًا: علاج حساسية القصبات الهوائية بالاعشاب وتشخيص التهاب الشعب الهوائية التحسسي

أسباب ضيق الشعب الهوائية

يحدث هذا الضيق لأسباب متعددة وليس لسبب معين وسوف نذكرها لكم، لكي تتجنبوا حدوثه، أو التقليل منه، فتتمثل تلك الأسباب في التالي:

  • التهاب الشعب الهوائية.
  • الإصابة بالربو.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • وجود التهاب رئوي.
  • انسداد رئوي.
  • الإصابة بسرطان الرئة.
  • الانسداد الرئوي المزمن.
  • ارتفاع أو انخفاض مستوى الأكسجين في الدم.
  • حدوث قصور في القلب الاحتقاني.
  • اضطراب ضربات القلب.
  • وجود رد فعل تحسسي.
  • الإصابة بالحساسية المفرطة.
  • السمنة المفرطة.
  • الإصابة بمرض السل.
  • الإصابة بالتهاب الصرع.
  • انتفاخ الرئة يؤدي إلى الإصابة بضيق الشعب الهوائية.
  • الإصابة بالتليف الرئوي.
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم وذلك في الشريان الرئوي.
  • عند كسر الصدر.
  • الإصابة بالتسمم من أول أكسيد الكربون.
  • الإصابة بمتلازمة جيلان باري.
  • الإصابة بالساركويد.
  • ممارسة التمارين الرياضية
  • التعرض إلى الدخان أو التدخين.
  • التعرض إلى الهواء البارد أو الهواء الساخن.

أعراض الإصابة بضيق الشعب الهوائية

هناك أعراض عندما تلاحظها بك، فعليك مراجعة الطبيب والعلم بأنك مصاب بضيق في الشعب الهوائية، وتتمثل في الأسطر التالية:

  • ضيق في الصدر.
  • السعال الحاد.
  • وجود بلغم دموي.
  • الإصابة في الصدر.
  • الشعور بالدوار.
  • الإغماء المتكرر.
  • زيادة عدد ضربات القلب.
  • وجود آلام في الصدر.
  • وجود آلام في الرقبة.
  • التنفس بشكل سريع.
  • خروج صفير مع النفس.
  • الشعور بالإرهاق.
  • حوث رعشة.
  • الإصابة بالحمى.
  • أعراض البرد.

إقرأ أيضًا: ما هي اسباب ضيق التنفس وانواعه

كيفية تشخيص ضيق الشعب الهوائية

الآن أصبح تشخيص مرضك من خلال إجراء بعض الاختبارات والعلامات، وسوف نذكر لكم تلك الاختبارات وكيفية عملها من خلال النقاط التالية:

اختبارات قياس وظائف الرئة

وذلك الاختبار يتم قبل أخذ أي نوع من أدوية توسيع الشعب الهوائية، مثل: الألبوتيرول albuterol، ولمعرفة كم الهواء الداخل والخارج من الرئة يتم إجراء بعض الاختبارات، وتتمثل تلك الاختبارات في الأسطر التالية:

  • اختبار مقياس ذروة الجريان:

هذا الاختبار يتم من خلال جهاز يقوم بقياس صعوبة خروج النفس من الرئتين، وإذا سجل هذا الجهاز رقم أقل من الطبيعي، فإن ذلك يدل على الإصابة بضيق الشعب الهوائية.

  • اختبار قياس التنفس:

هذا الاختبار يقوم بقياس كم النفس الذي يخرج من الرئتين بعد أخذ نفس طويل، وبذلك يقوم بمعرفة وجود ضيق في الشعب الهوائية، أم لا، كما أن هذا الاختبار يعمل على معرفة سرعة التنفس.

  • اختبار أكسيد النيتريك:

هذا الاختبار يقوم بحساب كم الأكسجين، وأكسيد النيتريك في الجسم، فعندما يسجل هذا الاختبار نسبة كبيرة من أكيد النيتريك، فإن هذا يدل على إصابة الشخص بضيق في الشعب الهوائية، وبالرغم من ذلك فإن ذلك الاختبار لا يتم استخدامه في كثير من الأوقات.

  • اختبار الميتاكولين:

يقوم الأطباء بعمل اختبار على نسبة الميتاكولين، هل يُعاني مريضه من حساسية منه أم لا، وذلك لأن الميتاكوليتن يتسبب في الإصابة بضيق الشعب الهوائية.

  • اختبار التصوير:

تصوير الأنف، والرئتين عن طريق التصوير المقطعي المحسوب، أو التصوير بالأشعة السينية، وذلك للكشف إذا كان هناك أي تشوهات هيكلية أو أمراض تتسبب في الإصابة بضيق في الشعب الهوائية.

  • اختبارات الحساسية:

من خلال تحليل الدم، وفحص الجلد، يتم هذا الاختبار، وذلك لمعرفة الحساسية التي يُعاني منها المريض، وذلك لما ذكرناه من قبل، فإن الإصابة بالحساسية تؤدي إلى ضيق الشعب الهوائية، وعلاجها يكمن في تجنب تلك المواد التي يتحسس منها المريض.

  • اختبار محفزات ضيق الشعب الهوائية:

عادة ما يتم هذا الاختبار لمعرفة إذا كان الشخص مُصاب بضيق في الشعب الهوائية أم لا، وذلك يتم من خلال جعله يقوم بممارسة الرياضة، أو جعله يستنشق هواء بارد، كل ذلك يعتبر من الأشياء التي تحفز ضيق الشعب الهوائية.

  • اختبار فحص اللعاب:

من خلال هذا الاختبار يقوم الطبيب بفحص اللعاب، لمعرفة كم خلايا الدم البيضاء، لأنه إذا أثبت وجود خلايا دم بيضاء في اللعاب، فإن ذلك يؤكد على الإصابة بضيق الشعب الهوائية.

الوقاية من الإصابة بضيق الشعب الهوائية

بعد أن عرفنا أعراض الإصابة بالشعب الهوائية، والإزعاج التي تُسببه وصعوبة التنفس الذي يحدث ويؤثر على وضع المريض، يجب أن نقول لكم كيف تتجنب أن تُصاب به وذلك عن طريق النقاط التالية:

  • ارتداء قناع: وهذا في حالة إذا كنت تُعاني من الإصابة بالانسداد الرئوي المزمن (COPD).

وارتدائه أيضًا إذا كنت تتعرض للأتربة، أو الغبار، أو عند تواجدك مع العديد من البشر، وذلك حتى لا تُصيب، أو تُصاب بضيق الشعب الهوائية.

  • تلقي التطعيمات: كما علمنا أن الإصابة بنزلات البرد من أحد أسباب التعرض إلى الإصابة بضيق الشعب الهوائية، لذلك ننصح بأخذ اللقاح، أو التطعيم الخاص بالأنفلونزا السنوية، وبذلك سوف تحمي نفسك من الإصابة بأحد أنواع الإصابة بالالتهاب الشعب الهوائية.
  • غسل اليدين: عليك بغسل أو تعقيم يديك باستمرار، وعدم ملامسة الأسطح.
  • تجنب التدخين والمُدخنين: يعمل التعرض إلى الأدخنة إلى زيادة نسبة الإصابة بضيق الشعب لهوائية.

إقرأ أيضًا: أسباب ضيق التنفس المفاجئ والأعراض المرافقة وكيفية علاجه

علاج الإصابة بضيق الشعب الهوائية

بعد أن عرضنا عليكم أسباب وأعراض وأيضًا طريقة تشخيص الإصابة بضيق الشعب الهوائية، كما أنه أثبتت الدراسات أن طرق العلاج تعتمد بشكل كبير على طرق الإصابة، فيجب أن نعرض عليكم علاج ذلك المرض المزعج من خلال النقاط التالية:

  • استخدام العلاجات: عندما تقوم بزيارة الطبيب، ويجد أنك تُعاني من ضيق الشعب الهوائية، فإنه يقوم بإعطائك بعض الأدوية التي تأخذها قبل أن تُمارس تمارينك الرياضية، وذلك لكي لا تُصاب بضيق في التنفس عندما تمارسها، وسوف نذكر لكم بعض تلك الأدوية خلال النقاط التالية:
  1. الألبوتيرول albuterol.
  2. علاجات ناهضات بيتا التي يكون مدة مفعولها قصير short-acting beta agonists.
  3. علاج اللوكوترايين المعدل leukotriene modifiers.
  4. علاج الكورتيكوستيرويد المستنشقة inhaled corticosteroids.
  • تغيير الروتين اليومي: يعمل تغيير الروتين على علاج ضيق الشعل الهوائية، كما أنه يعمل أيضًا على التقليل من مرات حدوث الضيق، وسوف نوضح لكم أكثر في النقاط التالية:
  1. الإكثار من تناول كل ما هو يحتوي على الأوميجا 3، كالأسماك.
  2. البعد قليلًا عن ممارسة الرياضة، ” وذلك إلى أن تتعافى من الإصابة بأزمة ضيق الشعب الهوائية”.
  3. إذا كنت ستقوم بممارسة الألعاب الرياضية، فعليك أن تحمي قبلها، وذلك للتقليل من الإصابة بضيق التنفس.
  4. تنجب كل ما يُحفز الإصابة بتلك الأزمة، وقد ذكرنا تلك المحفزات من سابقًا.
  5. مراعاة ارتداء أقنعة عند التعرض للهواء البارد أو الهواء الساخن.

في نهاية مقالنا عن ضيق الشعب الهوائية، وبعد أن عرضنا لكم ما هو ضيق الشعب الهوائية، وأسبابه، وأيضًا طرق الوقاية، والعلاج، نتمنى أن نكون أفدناكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.