شكل تضخم غضاريف الأنف

إن شكل تضخم غضاريف الأنف قد يسبب القلق والضيق لصاحبها، ذلك لأن الأنف من علامات الجمال منذ القدم، فالجميع يفضل الأنف المستقيم دون وجود تضخم أو تشوه واضح، ولأنها من المناطق الحساسة جدًا في الوجه، وتعتبر من ضمن أجزاء مثلث الخطر في الوجه.

الذي يحذر الأطباء من لمسها بشكل خاطئ، أو إزالة البثور منها بطريقة خاطئة عن طريق الأظافر، وحدوث أي مشكلة صحية في الأنف يترتب عليه أعراض ومشاكل أخرى كثيرة، لذلك اهتم موقع زيادة بتقديم شكل تضخم غضاريف الأنف، وطرق العلاج المعنية بذلك.

شكل تضخم غضاريف الأنف

شكل تضخم غضاريف الأنف

إن شكل تضخم غضاريف الأنف قد يسبب إزعاجًا لأصحابها، حيث الغضروف هو عبارة عن نسيج صلب لكنه في نفس الوقت مرن، ويغطي نهايات العظام عند المفصل، وتضخم غضاريف الأنف هو عبارة عن اضطراب شديد يحدث عند تعرض الغضاريف الأنفية المغطاة بالمخاط إلى بعض العوامل الخارجية.

إن أكثر الأعضاء المعرضة للإصابة بالتضخم الغضروفي هي الأنف، والنسيج الغضروفي للأنف يتكون من مجموعة كبيرة من الأوعية الدموية، ويمكن أن ينتفخ لعدة أسباب متنوعة.

شكل تضخم غضاريف الأنف

الأنف به يوجد به 3 غضاريف، الغضاريف العليا والوسطى، والسفلى، وغالبًا التضخم في غضاريف الأنف يحدث في الغضاريف السفلى، وفي بعض الأوقات في السفلى بسبب وجود كيس هوائي بها.

أشار الأطباء إلى أن السبب في تضخم غضاريف الأنف هو الالتهاب وحساسية الأنف تجاه بعض المواد، أو قد يكون بسبب عدوى في الجهاز التنفسي، أو قد يكون بسبب بعض التغييرات الهرمونية التي تحدث للأم خلال فترة الحمل، أو بسبب بعض العوامل النفسية خاصة التوتر والقلق الحاد، وأحيانًا لا يكون لها سبب واضح.

اقرأ أيضًا: أسباب كبر حجم الأنف

أعراض تضخم غضاريف الأنف

بعد رؤية مظهر تضخم غضاريف الأنف، يجب معرفة الأعراض التي قد تصاحب ذلك التضخم، ومن هذه الأعراض:

  • الشعور بالصداع النصفي في الرأس، ثم يتحول إلى صداع نصفي من الأنف.
  • الإصابة بآلام شديدة في الصدر.
  • الإصابة بضيق في التنفس.
  • صدور بحة أو صوت أجش من الأنف.
  • حدوث انسداد في فتحات الأنف.
  • زيادة إفرازات الأنف بسبب زيادة الترطيب وعدم تهوية الأنف بشكل صحيح.
  • الشخير وصعوبة النوم، والتنفس من الفم أثناء النوم.
  • نزيف الأنف أو “الرعاف”، بسبب تدفق الهواء المضطرب إلى الأنف.
  • جفاف الأغشية المخاطية المبطنة للأنف.
  • التأثير على حاسة الشم.
  • وجود احتقان في الأنف ويزداد الأمر سوء عند الاستلقاء.

طرق علاج تضخم غضاريف الأنف

بعد معرفة هيئة تضخم غضاريف الأنف، يجب معرفة طرق علاج ذلك التضخم حتى لا يترتب عليه أي مضاعفات محتملة:

1– العلاجات الدوائية

تستخدم تلك العلاجات في التخفيف من الآلام المصاحبة لتضخم الغضاريف الأنفية، ومن تلك العلاجات:

  • استخدام بخاخات الأنف المضادة للاحتقان التي تقلل من التهاب الأغشية المخاطية، مثل بخاخات الستيرويد الأنفية، يجدر الإشارة إلى أنه لا يجب استخدامها لمدة أكثر من 3 أيام وذلك لأنها قد تعطي مفعولًا عكسيًا، وتزيد من حدة الأعراض بدلًا من تخفيفها.
  • الحبوب الدوائية، كمضادات الهستامين، لكن يحذر من تناولها من قبل المرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم، وذلك لأنها تعمل على رفع ضغط الدم.
  • استخدام بخاخات المحلول الأنفي، وبخاخات الأنف المضادة للهيستامين.

2– العملية الجراحية

حيث في بعض حالات عدم استجابة المرضى للعلاجات الدوائية تجعلهم يلجؤون إلى الحلول الأخرى مثل العملية الجراحية، وتتم عن طريق استئصال عظام الغضروف السفلي أو ما يُسمى بالغضروف السفلي، أو عن طريق تصغير غضاريف الأنف.

تتم تلك العملية عن طريق فتحتي الأنف ولا ينتج عنها أي ندبات بالوجه، ويتم إجراؤها تحت التخدير العام وتستغرق عادة من 15 إلى 30 دقيقة.

اقرأ أيضًا: هل عملية استئصال غضاريف الأنف ضارة

3– استخدام الليزر

في بعض الحالات يلجأ الأطباء للقيام بعملية باستخدام الليزر لتصغير غضاريف الأنف، ويتشابه تصغير الغضروف الأنفي بالليزر مع العملية الجراحية بشكل كبير، لكنها تتميز ببعض المميزات مثل أنها تحتاج لزمن أقل من الشفاء، حيث يساعد الليزر عن التئام الجروح بسرعة، الدم المفقود عند استخدام الليزر أقل من العملية الجراحية.

4– استخدام الحقن

يُمكن استخدام الحقن لعلاج تضخم غضاريف الأنف، وتتميز بأنها لا تحتاج إلى تخدير كامل، فيتم تخدير الموضع الذي ستتم فيه العملية فقط، وتحتاج إلى زمن قصير نسبيًا، لكنها تساعد على تجميل شكل الأنف ولا تحل مشكلة التضخم بشكل جذري.

علاوةً على وجود طرق علاجية أخرى منها:

  • معالجة الزكام والحساسية اللذان يعتبران من أهم مسببات تضخم غضاريف الأنف.
  • استخدام بعض الأجهزة التي من شأنها تصغير غضاريف الأنف.
  • استخدام بعض الأعشاب التي تقوم بعلاج الغضروف الأنفي وتصغيره مثل الزنجبيل..

اقرأ أيضًا: متى يخف الورم بعد عملية تجميل الأنف

التهاب غضاريف الأنف

بعد رؤية صور تضخم غضاريف الأنف، يجب معرفة بعض الحالات التي قد يحدث فيها التهاب غضاريف الأنف، إن التهاب الغضاريف عبارة عن كلمة مركبة تتكون من كلمتين poly بمعنى كثير، وchondritis بمعنى التهاب النسيج الغضروفي.

إن أكثر الأعضاء التي يصيبها التهاب الغضاريف الأنف والأذن والقصبة الهوائية، ويحدث التهاب غضاريف الأنف عن طريق نوبات متكررة لاحمرار الأنف، ومن أعراض التهاب الغضروف الأنفي:

  • تشوه في شكل الأنف.
  • وجود ألم في العين وانتفاخ.
  • صعوبة في التنفس والتحدث.
  • الإصابة بآلام الحلق والرقبة.
  • وجود صعوبة في البلع.

أسباب الإصابة بالتهاب الغضروف الأنفي

إن سبب الإصابة بالتهاب الغضروف الأنفي كثيرة، فقد يكون بسبب ضعف المناعة، أو بسبب أي التهاب يصيب الأنف والحنجرة، والرئة والقصبات الهوائية، وقد يتسبب في الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.

كما يمكن علاج التهاب الغضروف الأنفي إما باستخدام الأدوية، أو استخدام تقنية المنظار في حال فشل العلاجات الدوائية، وتُعتبر تقنية المنظار من أكثر طرق العلاج فاعلية.

اقرأ أيضًا: هل عملية انحراف الانف خطيره

مضاعفات عمليات استئصال غضاريف الأنف

بالرغم من أن تلك العملية تساعد كثيرًا في التخلص من آلام تضخم غضاريف الأنف، والأعراض المصاحبة له من نوبات الصداع وغيرها، إلا أنه في بعض الحالات قد يحدث بعض المضاعفات الخطيرة مثل:

  • الشعور بآلام شديدة.
  • إصابة موقع الجرح.
  • الإصابة بجلطة دموية في الرئة أو الساقين.
  • الإصابة بسيلان الأنف أو زيادة إفرازات الأنف.
  • الإصابة بتلف في القناة الدمعية.
  • في حالة إزالة الكثير من الأنسجة، قد يصاب البعض بالتهاب الأنف الضموري.
  • عودة أعراض انسداد الأنف.
  • الإصابة بمتلازمة الصدمة السامة، وهي عبارة عن عدوى تصيب مجرى الدم.
  • حدوث تندب في الغضاريف.

يسبب شكل تضخم غضاريف الأنف إزعاج لصاحبها بسبب، إلا أنها تتسبب في العديد من المشاكل الصحية الأخرى، فتسبب له نوبات من الصداع وضيق التنفس وغيرها، لذلك عند الشعور بأي أعراض يجب استشارة الطبيب.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.