عدد ساعات نوم الطفل في الشهر الثالث

عدد ساعات نوم الطفل في الشهر الثالث يمكنك التعرف عليها عبر موقع زيادة ، حيث أن واحدة من التغيرات التي يشهدها الطفل الرضيع خلال الشهر الثالث الأولى من عمره، ويعد هذا التغير من الأمور التي تقلق الأم كثيراً نظراً للاختلاف بين الأشهر الأولى والشهر الثالث.

اقرأ أيضا من هنا: نوم الطفل في الشهر الرابع وكيفية تنظيمه

عدد ساعات نوم الطفل في الشهر الثالث

عدد ساعات نوم الطفل في الشهر الثالث

  • خلال الفترات الأولى من حياة الطفل الرضيع تحدث العديد من التغيرات سواء في الأكل، النوم وكذلك طريقة تواصله مع العالم المحيط به والاستجابات التي يبديها.
  • وتعاني الأم خلال الشهر الأول والثاني من نظام نوم الطفل الغير متزن، حيث ينام الطفل ساعات متقطعة في الليل والنهار، وذلك بسبب عدم قدرته على التفريق بين الليل والنهار مثل ما كان في رحم الأم.
  • ولكن مع بداية الشهر الثالث من عمر الطفل الرضيع فإن ذلك يبدأ في التغير ويبدأ جهازه العصبي بالتفريق شيئا فشيئا بين الليل والنهار فيتمكن من نوم عدد ساعات متواصل تصل من 6: 8 ساعات خلال اليوم والتي تكون أغلبها خلال الليل.
  • وجاء في الإجابة عن عدد ساعات نوم الطفل في الشهر الثالث من قبل الأطباء المتخصصين أن عدد ساعات نوم الرضع في الشهر الثالث تصل إلى 16 ساعة خلال اليوم.
  • ويتم تقسم الـ 16 ساعة خلال الليل والنهار، حيث ينام الطفل عدد ساعات متواصلة خلال الليل قد تصل إلى 8 ساعات في بعض الأحيان إلى جانب 2 أو 3 مرات من القيلولة خلال فترة النهار.
  • الجدير بالذكر أن خلال ساعات النوم المتواصلة للطفل خلال الليل من الممكن أن يستيقظ ويبدأ في الصراخ أو البكاء لوقت قصير.
  • من الضروري حينها ترك الطفل لمدة 30 ثانية قبل حملة أو مدة بالحليب وذلك لأنه في الغالب ما يعود مرة أخرى إلى النوم.

ما هي علامات رغبة الطفل في النوم؟

كما أشرنا خلال السطور السابقة فإن عدد ساعات نوم الطفل في الشهر الثالث تصل إلى 16 ساعة خلال اليوم، ومن الضروري أن تعود الأم طفلها على نظام معين للنوم كـ تحديد ساعات معينة للنوم والاستيقاظ.

ويجدر بنا الإشارة إلى ترك الطفل وعدم الضغط عليه للسهر لساعات متأخرة من الليل والذي لا يجعله ينام لساعات متأخرة من الصباح ولكنه يصيبه بالإرهاق والإجهاد.

والتعرف على رغبة الطفل الرضيع في النوم ليس بالأمر الجلل حيث يبين الصغير رغبته في النوم من خلال مجموعة من العلامات من ضمنها الآتي:

  • سرعة الغضب والانفعال.
  • فرك العينين.
  • الرغبة في تناول الحليب حتى إذا لم يحن موعد رضعته.
  • البكاء المستمر وعدم القدرة على إرضائه.

كما يمكنكم التعرف على: عدم نوم الطفل عمر شهرين ما أسبابه؟ وبعض النصائح لتجنب هذه المشكلة

طرق تحسين ساعات نوم الرضيع في الشهر الثالث

طرق تحسين ساعات نوم الرضيع في الشهر الثالث

خلال الشهر الثالث من حياة الطفل يبدأ في الاعتياد على نظام معين من النوم، لذا يقوم طبيب الأطفال بتزويد الأم بمجموعة من النصائح بهدف تحسين ساعات نوم الرضيع وتنظيمها، وتشمل هذه النصائح الآتي:

  • ضبط مواعيد تناول الحليب خلال النهار مع ضرورة إشباع بطن الرضيع قبل النوم من خلال تزويد كمية الرضعة، وذلك لكي لا يستيقظ ليلاً بسبب الجوع.
  • تهيئة الجو العام للطفل خلال معاد نومه مثل ضبط درجة حرارة المنزل، تهدئة الأضواء والتقليل من الأصوات بالقرب من الطفل الرضيع.
  • وضع سرير الطفل في نفس غرفة النوم الخاصة بالأم، حيث أن شعور الرضيع بقرب والدته يبعث فيه الطمأنينة.
  • محاولة ضبط روتين نوم الطفل الصغير مع الروتين الخاص بك وذلك بهدف أن تحصل الأم على القسط الكافي من الراحة.
  • محاولة مراعاة طريقة نوم الطفل فلا يجب أن ينام الطفل على بطنه وذلك لأن هذه الوضعية تتسبب في الاختناق أو حالات الموت المفاجئ.
  • الحرص على ترك الطفل خلال فترات النهار بأن يقوم ببعض النشاطات البدنية المختلفة، والذي يعزز من راحة نومه خلال الليل.
  • التقليل من تواجد العديد من الألعاب بجوار الطفل خلال نومه.
  • الحرص على نوم الطفل على ظهره وهي أفضل طريقة لنوم الطفل والتي تعزز من عمل القلب ومستوى ضغط الدم.
  • لكي يعتاد الطفل على ساعات محددة من النوم ضعيه في سريره في معاد نومه ولا ضرر أن تلعبي معه برفق وتقبليه دون حمله من على السرير.
  • توفير مجموعة من الأنشطة الحركية أو البصرية للطفل أو استخدام اللهايه، ومن الممكن إخراج الرضيع قليلا لاستنشاق الهواء حيث أن هذا يساعده على النوم.

كما يمكنكم الاطلاع على:  نوم الطفل في الشهر الثاني وكيفية متابعة الطفل في الشهر الثاني

ختاما نكون قد تعرفنا من خلال هذا الموضوع عدد ساعات نوم الطفل في الشهر الثالث والعلامات التي يبديها الرضيع رغبة في الحصول على قسط من النوم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.