عدد مرات التبرز عند الرضع في الشهر السادس ومتى نشعر بالخطر؟

عدد مرات التبرز عند الرضع في الشهر السادس ومتى نشعر بالخطر؟ يمكنك التعرف عليهم الآن وأكثر عبر موقع زيادة ، حيث أنه في كل مرحلة يمر بها الرضيع تكثر التساؤلات من الأم عن تفاصيل مختلفة في حياة الطفل، ومنذ يومه الأول يسيطر الخوف علي الأمهات لعدم معرفتهم الأفضل للرضيع من حيث الرضاعة وحركة الأمعاء المناسبة لكل مرحلة، ومواعيد وكمية البراز الطبيعي ومتي يكون هناك مشكلات مثل الإمساك والإسهال، ويجب ملاحظة عدد مرات التبرز عند الرضع في الشهر السادس والكمية في كل مرة يقوم الرضيع فيها بإخراج الفضلات بشكل طبيعي.

اقرأ من هنا: علاج الاسهال عند الرضع 3 شهور

حركة أمعاء الرضيع في الشهور الأولي

  • تختلف حركة الأمعاء الطبيعية من رضيع لأخر، وفي الأحوال العادية يقوم الرضيع بالتبول من 15 لـ 20 مرة في اليوم، ويتدرج لون البول من الفاتح والأصفر الداكن ولكن تختلف حالة التبرز لكل رضيع من حيث عدد المرات واللون والتماسك، ويتحدد عن طريق النظام الغذائي الخاص به.
  • ومن خلال دراسات تم إجرائها علي العديد من الرضع بلغت عدد مرات التبرز عند الرضع من مرة كل يومين إلي 6 أو 8 مرات في اليوم وهذه حالة عادية دون صعوبات أو مشكلات، وعلي حسب الغذاء تتحدد حالة التماسك للبراز بين الصُّلْب للرخو والسائل.
  • ويختلف لون البراز للرضع الذين يعتمدون على حليب الأم فقط ويكون لون البراز أصفر ورخو وباهت اللون، وللرضع الذين يعتمد نظام التغذية الخاص بهم على الحليب الصناعي يميل لون البراز الخاص بهم إلي لون الخردل ويتدرج للبني الداكن.

إليك من هنا: اسباب رائحة البراز الكريهة عند الاطفال وطرق علاجها

أنواع البراز للرضع من سن يوم لستة أشهر

أنواع البراز للرضع من سن يوم لستة أشهر

من اليوم الأول للرضيع تختلف حالة البراز والفضلات من جسم الطفل وتتغير في كل مرحلة، وتختلف عدد مرات تبرز حديث الولادة عن عدد مرات التبرز عند الرضع في الشهر السادس ولكنها تغيرات طبيعية لا تدع مجال للقلق وفي الآتي يوضح المراحل المختلفة التي تمر بها حركة أمعاء الرضيع وإخراج الفضلات:

1_ براز حديث الولادة

  • في المرحلة الأولى من حياة الرضيع تكون حالة البراز باللون الأسود أو الأخضر الداكن ويستمر لليوم الأول والثاني فقط، وكثافته ولزوجته مشابهة للقطران، وله أسم يوضح حالته وهو “العقي”.
  • وتلك الفضلات لا تكون بسبب حركة المعدة العادية بعد الرضاعة ولكن هذه المادة تتكون من السائل الأمنيوسي، والمخاط، وخلايا الجلد، وتلك الأشياء وأكثر التي تم تناولها في رحم الأم، ومن قدرة الله عز وجل أن الحليب الأولى للأم الذي يُسمي “اللبأ” يُعدّ وسيلة طبيعية لمساعدة الطفل على إخراج هذا البراز.

2_ المرحلة الانتقالية للرضيع

وفي هذه المرحلة تكون فضلات حديث الولادة مزيج من الفضلات الأولى والبراز الذي تُنتجه حركة أمعاء الرضيع بعد عملية هضم الحليب، في حين أن لزوجة البراز الأولي تقل، ولون البراز يكون أفتح ويُصبح أخضر مائل للبني أو الأصفر، وهذه المرحلة تبدأ من اليوم الثالث وتستمر لليوم السادس من الولادة.

3_ فضلات ما بعد الرضاعة الطبيعية

  • من بداية اليوم السادس من حياة الرضيع تكون حركة المعدة والفضلات الناتجة عن الرضاعة والحليب مصدر التغذية للرضيع، وفي حالة اعتماد الرضيع على حليب الأم الطبيعي بشكل كامل يُصبح لون البراز أصفر ذهبي في أغلب الأحيان، ويكون ناعم وطري وذو رائحة خفيفة، ولا يُسبب القلق عندما ترى الأم احتواء الفضلات على تكتلات من الحليب تُسمي بذور.
  • ويتدرج لون البراز الناتج عن هضم حليب الأم الطبيعي من البرتقالي إلى الأخضر، ولون وحالة براز الرضيع تدل على نوع الحليب الذي يصل إليه، عند وجود براز ذو طابع رغوي باللون الأخضر الفاتح يكون السبب أن الحليب قليل الدسم.
  • ويكون هذا الحليب في بداية الرضاعة من ثدي الام وهو “الحليب الأمامي”، وذلك ما يوضح عدم حصول الرضيع علي الكَمَيَّة الكافية من الحليب كامل الدسم الذي يحتوي علي الدهون الضرورية في نفس جَلسة الرضاعة ويُسمي “الحليب الخفي”.

4_ الحليب الصناعي ونتائجه

يختلف البراز الذي ينتج عن الحليب الصناعي الذي يتغذى عليه الرضيع بديل لحليب الأم، وتكون الفضلات الناتجة عنه درجة من درجات اللون البني الذي يميل إلي الأصفر أو الأخضر، ورائحته أقوي من الناتج عن الرضاعة الطبيعية، والتماسك بنسبة أكبر.

5_ تأثير الحليب المدعم بالحديد على أمعاء الرضيع

عند تنفيذ أمر الطبيب بإعطاء الرضيع مكملات غذائية مدعمة بالحديد، يكون من الطبيعي أن يكون لون البراز أخضر داكن أو أسود.

كما أقدم لك: الاسهال عند الاطفال وقت التسنين ودور الأم في هذه المرحلة

النظام الغذائي للرضيع في الشهر السادس

عند وصول الرضيع إلى الشهر السادس يجب تغيير العادات الغذائية الخاصة به بالتدريج، وتنقسم طريقة التغذية إلى أكثر من مرحلة كالأتي:

1_ الرضاعة في الشهر السادس

في حالة الرضاعة الطبيعية للطفل في شهره السادس يحتاج إلى رضعة مُشبعة كل 3 – 4 ساعات، ولكن في حالة الاعتماد على الحليب الصناعي يتم تغذية الرضيع 6 مرات في اليوم.

2_ التهيئة للطعام الصُّلْب للرضيع

هناك بعض الأمهات التي تُقدم الطعام الصُّلْب للرضيع قبل الشهر السادس، ولكن في بعض الحالات تنتظر الأم تعليمات الطبيب بخصوص هذا الأمر، وذلك يتعلق بقدرة الرضيع علي تحمل هذه الأطعمة والحساسية التي قد تُصيبه من بعض الأنواع.

3_ نظام الوجبة الواحدة يومياً

  • في البداية يتم إدخال وجبة صلبة واحدة مع نظام الرضاعة للطفل، ومع الأيام تزداد عدد الوجبات لتكون 3 وجبات في اليوم، ولكن الحكم للطفل في النهاية عند تحديد عدد الوجبات حسب حاجته وانجذابه لبعض الأطعمة.

4_الطريقة المثالية لتقديم للطعام الصُّلْب

  • في البداية يُمكنك تقديم الأطعمة المختلفة للرضيع في الشهر السادس عن طريق جعلها في صورة بيوريه.
  • وتنقسم هذه الأطعمة إلي بعض الأنواع الهامة: “الموز، الأفوكادو، البطاطا الحلوة، الأرز البني، الشوفان، الكمثري، القرع” وتستطيعي تجرِبة كَمَيَّة بسيطة من الماء مع كل وجبة، وذلك لتتجنبي إصابة الرضيع بالإمساك.

عدد مرات التبرز عند الرضع في الشهر السادس

  • تزداد عدد مرات التبرز عند الرضع في الشهر السادس نتيجة عن دخول الأطعمة الصلبة في طعام الرضيع في نظامه الغذائي بجانب الرضاعة سواء كانت طبيعية أو صناعية وبذلك تتغير حركة أمعاء الطفل.
  • ولون البراز يتغير بالتدريج اللبني أو البني الداكن، ويزداد سمكه وقساوته عما كان عليه من قبل، كما يكون له رائحة قوية نفاذة.
  • وفي بعض الأحيان تخرج مع الفضلات قطع من الطعام دليل على عمل الأمعاء في المراحل الأولى، وإن الهضم يعمل بشكل جزئي لبعض الأطعمة دون غيرها، وذلك تحركه السريع داخل الأمعاء ولا يتوفر الوقت الكافي لهضم بالكامل، أو لسبب آخر وهو ان الطفل لا يمضغ الأطعمة بشكل كامل قبل بلعها.

ولا يفوتك التعرف على: صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك وطرق تساعد في سهولة التبرز يوميًا

متى نشعر بالخطر على صحة الرضيع؟

متى نشعر بالخطر على صحة الرضيع؟
متى نشعر بالخطر على صحة الرضيع؟

من الوارد حدوث حالة إمساك أو إسهال نتيجة لأوضاع خاطئة في نظام تغذية الرضيع، وعند ملاحظة عدد مرات التبرز عند الرضع في الشهر السادس نجد أنها تختلف بتنوع النظام الغذائي لكل رضيع وعندما تمر مدّة 5 أيام دون تبرز أو صلابة البراز تكون علامة إصابة الرضيع بالإمساك.

أما إذا كانت حركة الأمعاء للرضيع سريعة والإسهال متواصل مع أعراض أخرى مثل الخمول والقيء والكسل العام، يجب استشارة الطبيب في كلا الحالتين.

وفي النهاية يجب متابعة عدد مرات التبرز عند الرضع في الشهر السادس، لحماية الرضيع من مشكلات الإمساك والإسهال، والتأكد أن نظام التغذية مناسب ويُقدم الاستفادة الكاملة للرضيع، ومراعاة التنوع بين العناصر الغذائية المختلفة بداية من الشهر السادس لأنها المرحلة الفاصلة بين حداثة الولادة والتعود على الطعام عمومًا.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.