العناصر الغذائية ومصادرها “الكربوهيدرات، والبروتين، والدهون، والفيتامينات”

العناصر الغذائية ومصادرها الطبيعية كثيرة ومتعددة، وعادة ما يحتاجها الجسم بكميات كبيرة لأداء وظائفه الحيوية بالشكل الصحيح، حيث يؤدي نقص تلك العناصر داخل الجسم إلى العديد من المشاكل في النمو بالإضافة إلى قصور في العديد من الوظائف الحيوية والمناعية. فما هي تلك العناصر الغذائية ومصادرها وما هي أهميتها للجسم هذا ما سنتعرف عليه في موقع زيادة اليوم، تابع معنا..

العناصر الغذائية ومصادرها

تنقسم العناصر الغذائية ومصادرها إلى مجموعتين وهما العناصر المغذية الكبرى والعناصر المغذية الدقيقة، حيث يوجد كلًا منهما في الطعام والذي يساعد تناول المقدار الكافي منهم في الوظائف التالية:

  • نمو عضلات الجسم.
  • حماية الجسم ضد العديد من الأمراض.
  • الحفاظ على صحة الجهاز المناعي والصحة العامة.

تنقسم العناصر المغذية الكبرى إلى:

  • البروتين.
  • الكربوهيدرات.
  • الماء.
  • الدهون.

كما تنقسم العناصر المغذية الصغرى إلى:

  • المعادن.
  • الفيتامينات.

عادة ما يحتاج الجسم نسب ضئيلة من تلك العناصر ولكن نقص تلك المغذيات بالجسم قد يسبب بعض الأضرار الصحية.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول ما هي البقوليات؟ وأنواعها والعناصر الغذائية في البقوليات ومحاذير أكل البقوليات

ما هي الكربوهيدرات وما هي مصادرها

بعد التعرف على العناصر الغذائية ومصادرها بشكل عام إليك بعض المعلومات التفصيلية عن كل عنصر.

  • تعتبر الكربوهيدرات من المغذيات الكبرى الأساسية التي يحتاجها الجسم للحصول على الطاقة، تقوية الجهاز المناعي وتعزيز عمليات تجلط الدم في حال وجود جرح.
  • تنقسم الكربوهيدرات إلى نوعين وهما:
    • الكربوهيدرات السيئة.
    • الكربوهيدرات الجيدة.
  • يتم تقسيم الكربوهيدرات تبعًا لمقدار الألياف التي تحتوي عليها، فكلما كان محتوى الكربوهيدرات من الألياف مرتفع تعتبر تلك الكربوهيدرات جيدة.
  • أما في حالة إذا كان محتوى الكربوهيدرات من الألياف بسيط تُصنف تلك الكربوهيدرات ضمن الكربوهيدرات السيئة.

كما تندرج العديد من العناصر تحت فئة الكربوهيدرات والتي تتمثل في:

السكريات

تحتوي الخضروات، الفواكه وأنواع الحليب المختلفة على السكريات، وتتمثل أنواع تلك السكريات في التالي:

  • سكر الحليب (اللاكتوز).
  • سكر الفركتوز الموجود بالفواكه.
  • سكر السكروز.

النشويات

  • وهي أحد أهم الأمثلة على الكربوهيدرات المعقدة التي تتكون من سلسلة من السكريات، وعادة ما تتواجد في الحبوب والخضراوات.

الألياف الغذائية

  • توجد الألياف في العديد من المصادر الطبيعية مثل: الخضار والفاكهة والتي تعتبر أحد أنواع الكربوهيدرات المعقدة.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول ما هي النشويات التي تزيد الوزن؟ وأنواع الكربوهيدرات وفوائدها ونصائح هامة لزيادة الوزن

ما هو البروتين وما هي مصادره

  • تعتبر البروتينات من أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم نظرًا لأهميتها الكبيرة لجسم الإنسان ووظائفه الحيوية.
  • تتكون البروتينات من سلسلة من الأحماض الأمينية المختلفة التي تكون معًا أنواع مختلفة من البروتينات، وتنقسم تلك الأحماض الأمينية إلى أحماض أمينية أساسية وأحماض أمينية غير أساسية.
  • يحتاج الجسم عادة إلى مصدر خارجي للاحماض الأمينية الأساسية وذلك نظرًا لعدم قدرته على تخليق تلك الأحماض، بينما يعمل على تخليق الأحماض الامينية غير الأساسية لذلك فهو لا يحتاجها بشكل ضروري في نظامه الغذائي.
  • وتتمثل أهمية البروتينات للجسم فيما يلي:
    • تكوين الخلايا والأنسجة وبالتالي بناء عضلات الجسم.
    • تنظيم وظائف أعضاء الجسم المختلفة.
    • تعزيز التئام الجروح وتكوين خلايا الجلد الجديدة.
    • تعزيز عملية نمو الجسم وخاصة لدى صغار السن.
    • الحفاظ على صحة الحوامل والمرضعات.
    • تعزيز صحة الجهاز المناعي وبالتالي الحد من الإصابة بالأمراض المختلفة.
  • لذلك فقد يؤدي عدم تناول كميات كافية من البروتين في النظام الغذائي إلى حدوث العديد من المشاكل بالجسم مثل:
    • النحافة وخسارة العضلات.
    • النمو بطريقة غير سليمة أو توقف النمو.
    • خلل في وظائف أعضاء الجسم المختلفة مثل الرئتين والقلب.
    • في بعض الحالات المتأخرة قد يؤدي الوضع إلى الوفاة.
  • وتنقسم مصادر البروتين عادة إلى مصادر نباتية ومصادر حيوانية، ولكن يعتبر البروتين الحيواني من أهم أنواع البروتينات وذلك لاحتوائها على أكثر من نوع من الأحماض الأمينية الأساسية على عكس البروتينات النباتية.
  • وتتمثل مصادر البروتين الحيوانية في التالي:
    • الأسماك.
    • اللحوم الحمراء.
    • البيض.
    • لحوم الدواجن.
    • الألبان ومنتجاتها.
  • أما بالنسبة لمصادر البروتين النباتي فيتمثل في:
    • المكسرات والبذور.
    • البقوليات بأنواعها.
  • كما توجد بعض الأطعمة التي تحتوي على البروتينات ولكن بكميات قليلة مثل:
    • الفاكهة.
    • الخضراوات.

يمكنك الآن التعرف على المزيد من المعلومات حول أطعمة تحتوي على البروتين وكيفية اختيار الأطعمة التي تحتوي على البروتينات

ما هي الدهون ما هي مصادرها

  • تعتبر الدهون أحد العناصر المهمة لإمداد الجسم بالطاقة، كما أنها تشارك في عمليات الأيض بالجسم. وتنقسم الدهون إلى العديد من المجموعات التي تختلف في تكوينها وخواصها الفيزيائية.
  • تؤثر مجموعات الدهون المختلفة على الجسم بشكل مختلف، حيث يؤدي زيادة معدلات الدهون المشبعة بالجسم إلى ارتفاع مستوى الكولسترول السيئ بالدم، بينما لا يؤدي زيادة الدهون الغير مشبعة إلى حدوث ذلك.
  • وتنقسم أنواع الدهون ومصادرها كالآتي:

الدهون المشبعة

يرتبط ارتفاع ذلك النوع من الدهون بالجسم بزيادة احتمالية الإصابة بالعديد من الأمراض، وتتواجد بشكل أساسي في:

  • الحليب كامل الدسم ومنتجاته.
  • المعجنات والبسكويت.
  • بعض الزيوت مثل زيت النخيل.

الدهون الأحادية غير المشبعة

والتي تتوفر في:

  • المكسرات.
  • السمن النباتي.
  • زيت الزيتون.
  • زيت الفول السوداني.
  • الأفوكادو.

يمكنك الآن التعرف على فوائد اكل الموز على الريق والعناصر الغذائية الموجودة فيه

الدهون المتعددة غير المشبعة

يوجد ذلك النوع من الدهون في:

  • المأكولات البحرية.
  • الزيوت النباتية.
  • المكسرات.

الدهون المتحولة 

ويعتبر ذلك النوع من الدهون من أخطر الأنواع التي قد تصيب الجسم بالعديد من الأمراض في حال زيادتها بالجسم، ومن أهم مصادر تلك الدهون ما يلي:

  • الأطعمة السريعة.
  • المخبوزات.
  • بعض المصادر الحيوانية كاللحوم.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول الدهون غير المشبعة فوائد وأضرار ونصائح لتقليلها في الطعام

ما هي الفيتامينات وما هي مصادرها

  • بالرغم من الكميات الصغيرة التي يحتاجها الجسم من الفيتامينات المختلفة إلا أنها تلعب دورًا كبيرًا في تعزيز وظائف الأعضاء ونمو الجسم.
  • تنقسم الفيتامينات إلى نوعين وهما:
    • الفيتامينات التي تذوب في الدهون.
    • الفيتامينات التي تذوب في الماء.
  • ويعتبر كلا النوعين من العناصر الواجب توفرها في النظام الغذائي نظرًا لعدم قدرة الجسم على تخليقها بنفسه، لذلك فقد يؤدي نقصها إلى حدوث العديد من المشاكل الصحية التي تختلف تبعًا لاختلاف الفيتامين الناقص. ومن أهم الأمثلة على تلك الفيتامينات ما يلي:

الفيتامينات الذائبة في الماء

  • توجد تلك الفيتامينات في الطعام والتي سرعان ما يمتصها الجسم ويستفيد منه مباشرة وذلك لأنه لا يمكنه تخزينها، لذلك يجب الاهتمام بتلك العناصر جيدًا في النظام الغذائي.
  • ومن أهم الأمثلة على تلك الفيتامينات ما يلي:
    •  فيتامين ب1 الذي يطلق عليه الثيامين والمعروف بدوره الرئيسي في تعزيز صحة الخلايا العصبية.
    • فيتامين ب2 الذي يطلق عليه الريبوفلافين المسئول عن صحة العينين والجلد، كما أنه يساعد في عملية الأيض.
    • فيتامين ب3 الذي يطلق عليه النياسين والذي يشارك في تعزيز صحة الجلد والأعصاب.
    • فيتامين ب5 الذي يطلق عليه حمض البانتوثينيك والذي يساهم في تخليق بعض الهرمونات بالجسم.
    • فيتامين ب6 الذي يطلق عليه البيريدوكسين والذي يساعد على هضم البروتين وتكوين كريات الدم الحمراء، كما أنه يساهم في تخليق الهيموجلوبين.
    • البيوتين والذي يطلق عليه فيتامين ب7 والذي يشارك في هضم العديد من العناصر الغذائية وخاصة الكربوهيدرات.

الفيتامينات الذائبة في الدهون

  • على عكس الفيتامينات الذائبة في الماء يمكن للجسم تخزين هذا النوع من الفيتامينات، لذلك يجب الانتباه أثناء تناول الأطعمة التي تحتوي عليه لتجنب الإصابة بالتسمم، ومن أهم الامثلة على ذلك النوع من الفيتامينات ما يلي:
    • فيتامين أ الذي يعزز الرؤية والذي قد يؤدي نقصه إلى حدوث بعض المشاكل مثل إعتام عدسة العين.
    • فيتامين د الذي يعمل الجسم على إنتاجه عند التعرض للشمس أو في حالة تناول الأطعمة التي تحتوي عليه، والذي ينطوي على أهمية كبيرة لصحة العظام والخلايا المناعية.

يمكنك الآن التعرف على المزيد من المعلومات حول افضل مكمل غذائي فيتامينات ومعادن وكيفية تناولها

لقد قمنا في هذه المقالة بالتعرف على العناصر الغذائية ومصادرها، وعرفنا ما هي الكربوهيدرات وما هي مصادرها، وما هو البروتين وما هي مصادره، وما هي الدهون ما هي مصادرها، وما هي الفيتامينات وما هي مصادرها.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.