أيام التبويض بعد الدورة مباشرة

أيام التبويض بعد الدورة مباشرة من أهم الأيام لدى المرأة، حيث ترتفع نسبة الخصوبة لدى المرأة خلال تلك المرحلة.

الجدير بالذكر بأن فترة الخصوبة هذه تختلف من امرأة لأخرى، لذا ومن خلال موقع زيادة سنعرض أهم المعلومات عن أيام التبويض بعد الدورة الشهرية في فقرات الموضوع التالية.

أيام التبويض بعد الدورة مباشرة

تعد أيام التبويض بعد الدورة مباشرة مهمة للغاية لدى المرأة فهي تساعدها على تحقيق الحمل أو تجنبه، أيام الإباضة وهي الأيام التي يحدث بها إطلاق البويضة الناضجة من المبيض استعدادًا للتخصيب.

غالبًا ما تحدث الإباضة في اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية المنتظمة، ويمكن أن يختلف الموعد باختلاف طبيعة الدورة الشهرية عند كل امرأة.

من أجل أن يكون حساب أيام التبويض بعد الدورة مباشرة أمرًا سهلًا فيمكن القول بأنها تبدأ خلال اليوم الرابع أو قبل منتصف الدورة الشهرية، إذا تم تخصيب هذه البويضة خلال تلك المرحلة يحدث الحمل، وإذا لم يحدث يتم فقدها على هيئة الطمث.

اقرأ أيضًا: أعراض التبويض بعد الدورة مباشرة

فترة الإباضة لدى المرأة

تبدأ مرحلة التبويض عند المرأة بعد أن يبدأ جسدها في إطلاق الهرمون المنبه للجريب بدءً من اليوم السادس إلى اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية، هذا الهرمون هو المساعد في نضج البويضة في المبيض استعدادًا لإطلاقها.

بعد أن تصبح البويضة ناضجة يبدأ الجسد بإفراز هرمون معين يحث البويضة على الخروج من المبيض، ويحدث التبويض خلال 28 أو 36 ساعة من إطلاق الهرمون.

الأعراض المصاحبة لأيام التبويض

يجب الإشارة إلى الأعراض المصاحبة لأيام التبويض بعد الدورة مباشرة التي تتضمن ما يلي:

  • يحدث بعض النزف الخفيف.
  • يبدأ ظهور بعض الإفرازات المهبلية الشفافة.
  • يحدث تورم في منطقة الصدر وتحسس بسيط.
  • في تلك المرحلة تزيد الرغبة الجنسية لدى المرأة.
  • تشعر المرأة ببعض الآلام في المبايض.
  • حدوث اضطرابات في حرارة الجسد.
  • الشعور بانتفاخ في البطن.
  • التشنجات والتقلصات في الجسد.
  • يمكن أن تظهر بعض أعراض الحساسية لدى بعض النساء.

من الممكن أن تطلق بويضتين خلال أيام التبويض بعد الدورة مباشرة مما يزيد من احتمالية الحمل بتوءم، وقد يحدث هذا طبيعيًا، أو قد يحدث بسبب التدخل الطبي.

من أجل أن يحدث الحمل لابد من تلقيح البويضة بالحيوان المنوي بين 12 وحتى 24 ساعة من إطلاق البويضة، ولكن يستطيع الحيوان المنوي أن يعيش في الجهاز التناسلي لمدة 5 أيام، لذا إذا تم القيام بالعلاقة الحميمية قبل أيام قليلة من عملية الاباضة من الممكن أن يحدث الحمل.

كيفية حساب أيام التبويض بعد الدورة مباشرة

من الأفضل أن تلجأ المرأة إلى حساب أيام التبويض لتجنب الحمل أو إذا أرادت حدوثه، وتوجد العديد من الطرق لحساب أيام التبويض بعد الدورة مباشرة أبرزها ما يلي:

  • حساب المتوسط للدورة الشهرية، ذلك عن طريق حساب أول يوم بالحيض وأخر الأيام بها يكون اليوم السابق لفترة الحيض التالية.
  • تتم عملية الإباضة قبل أسبوعين من بداية الدورة الشهرية فإذا كان متوسط الدورة الشهرية 28 يوم فغالبًا ما تبدأ عملية الاباضة في اليوم الرابع عشر.

غالبًا تمتد فترة الخصوبة لدى المرأة إلى ستة أيام، لكن آخر ثلاثة أيام بها هي الأكثر عرضة لحدوث الحمل وتحتوي هذه الفترة على يوم الأباضة ويومين سابقين له.

إذا كانت الدورة الشهرية لدى المرأة 28 يوم والاباضة تحدث خلال اليوم الرابع عشر، تكون فترة الخصوبة في هذه الحالة من اليوم التاسع إل اليوم الرابع عشر.

في هذه الحالة يكون اليوم الثاني عشر والثالث عشر والرابع عشر هم أكثر الأيام خصوبة، وإذا حدث بهم علاقة حميمية في أي وقت تصل نسبة الحمل بهم إلى 27-33%.

أغلب النساء يكون متوسط الدورة الشهرية لديهم من 28 يوم إلى 30 يوم، ولكن من الممكن أن تصبح أقصر أو أطول، فإذا زادت يومًا تبدأ الاباضة في اليوم الواحد والعشرين وتعتبر الأيام: 19،20،21 هي أيام الخصوبة.

أما إذا كانت الدورة الشهرية أقصر من المتوسط الطبيعي، إذا كانت الفترة مثلًا 21 يوم ففي هذه الحالة تبدأ أيام التبويض من اليوم السابع في الدورة الشهرية وتعتبر أيام: 5،6، 7 هي أيام الخصوبة.

بهذا فإن أفضل طريقة لمعرفة أيام التبويض بعد الدورة مباشرة هي المعرفة الدقيقة لميعاد الحيض، حيث إن موعد الاباضة يبدأ قبل 14 يوم من الحيض، وهي الفترة التي يحدث بها الحمل.

اقرأ أيضًا: اعراض الحمل بعد التبويض بيوم

عدد مرات الجماع التي تساهم في زيادة فرص الحمل

إذا كان الزوجين راغبين في الحمل، ويحاولوا معرفة عدد مرات العلاقات الحميمية التي تزيد من فرصة الحمل فستكون إجابة هذه التساؤلات متعددة.

من الممكن أن تكون علاقة واحدة كافية لحدوث الحمل، ولكن هناك البعض يثق بأن الفرصة ستزيد عند الجماع بشكل يومي، أو يوم بعد الآخر قبل أيام التبويض بخمسة أيام.

لكن أنسب وقت للعلاقة الحميمية من أجل الحمل هو قبل أيام التبويض بيومين.

اضطرابات أيام التبويض بعد الدورة مباشرة

كما ذكرنا فإن مرحلة التبويض هي من أهم مراحل الدورة الشهرية لدى المرأة وإذا حدث بها أي نوع من المشاكل يؤدي الأمر إلى عدم قدرة المرأة على الحمل، ومن المشاكل التي تواجه المرأة ما يلي:

  • يعد تكيس المبايض من أكثر المشاكل انتشارًا والذي يسبب ضعف الخصوبة لدى المرأة أو قد يسبب العقم، كما يؤثر الأمر على إفراز الهرمونات مما يسبب الخلل في نظام الإباضة.

من أعراض تكيس المبايض: نمو الشعر غير الطبيعي، ظهور حب الشباب بكثرة، السمنة، عدم قبول الأنسولين ومقاومته.

  • قصور المبيض الأساسي أو الفشل المبكر للمبيض، وهو خلل يصيب المبيض يجعله غير قادر على إفراز هرمون الإستروجين بشكل طبيعي، ويحدث هذا الخلل قبل الوصول إلى عمر الأربعين.

من الأعراض المصاحبة لهذا الأمر العقم أو صعوبة حدوث الحمل، اضطرابات الدورة الشهرية، إفرازات عنق الرحم، صعوبة التركيز، بالإضافة إلى التعرق بشكل كبير في الليل.

  • ارتفاع نسبة هرمون البرولاكتين أو المعروف بهرمون الحليب في دم المرأة وهو من الهرمونات المسؤولة عن تنظيم الدورة الشهرية في جسد المرأة ونمو الثدي، بالإضافة إلى إدرار الحليب.

ينتج أيضًا اضطرابات في عملية الاباضة واضطرابات الدورة الشهرية أو انقطاعها.

كما قد يسبب هذا إدرار الحليب لغير الحامل أو نقص الكثافة العظمية.

  • الاضطرابات في المنطقة المسؤولة عن التحكم في إفراز الهرمونات المنظمة للدورة الشهرية أي مشاكل تحت المهاد، ومن الطبيعي أن تتأثر عملية الاباضة بعد الدورة الشهرية بهذا الاضطراب.

كما تؤثر اضطرابات تحت المهاد على إفراز هرمون الإستروجين وهرمون البروجستيرون في الدم مما يسبب اضطرابات الدورة الشهرية أو انقطاعها.

يمكن أن يكون سبب الإصابة بهذا الاضطراب هو التوتر الدائم أو الممارسة العنيفة للرياضة والنحافة الشديدة.

أسباب تأخر مرحلة الاباضة في الدورة الشهرية

في الأغلب لا يتم ملاحظة التأخر في مرحلة الاباضة خاصة من قبل الفتيات غير المتزوجات، أما من تحرص على متابعة الأمر من أجل الحمل تلاحظ الأمر بوضوح ومن الأسباب لحدوث هذا التأخر ما يلي:

  • التعرض لبعض الاضطرابات الهرمونية.
  • من الممكن أن يكون السبب في تأخر الاباضة فقدان بعض الدهون داخل الجسم مما يسبب انخفاض نسبة هرمون الأستروجين وهو المسؤول عن عملية التبويض.
  • بعض أدوية الاكتئاب والاضطرابات النفسية من الممكن أن تكون سببًا في تأخر أيام التبويض بعد الدورة مباشرة.
  • الرضاعة الطبيعية.

نصائح لتسريع حدوث الحمل في أيام التبويض بعد الدورة مباشرة

في البداية يجب الإلمام بأيام التبويض بشكل جيد عن طريق تفقد حرارة الجسد في الصباح ومقارنتها بحرارة الجسد في الليل، والحرص على الامتناع عن تناول أي موانع للحمل.

ذلك بالإضافة إلى الاعتدال في شرب المشروبات المليئة بالكافيين.

اقرأ أيضًا: أول علامات الحمل بعد التبويض

أعراض الحمل بعد الدورة الشهرية

أعراض الحمل بعد الدورة الشهرية مباشرة لا تختلف عن الأعراض المبكرة للحمل والتي من الممكن أن تكون:

  • ظهور بعض النزيف الخفيف للدم بسبب غرس البويضة الملقحة في جدار الرحم.
  • الشعور بالتعب والوهن، والرغبة، الدائمة في النوم.
  • الحاجة إلى التبول بشكل أكثر من الطبيعي.
  • عدم الشعور بالراحة عند ارتداء حمالة الصدر، وتحسس الثدي وتورمه.
  • الاضطرابات المزاجية الحادة.
  • زيادة حساسية حاسة الشم، وبدء النفور من بعض روائح الأطعمة المحببة أو بعض الروائح بشكل عام.
  • الرغبة الدائمة في الأكل.
  • تقلصات وتشنجات في منطقة البطن.
  • تأخر الحيض لأسبوع أو أكثر.
  • يبدأ لون الفرج والمهبل في التغيير بعض الشيء.

يجب على المرأة الإلمام بأيام التبويض، والحرص على سلامتها وزيارة الطبيب إذا لاحظت أي خطب أو خلل في مرحلة التبويض.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.