سداد القرض قبل موعده بنك مصر

سداد القرض قبل موعده بنك مصر لا يقوم بتخفيض الفوائد المعنية بالقرض كبيرًا كان أم صغيرًا، ولكن خطوة التخلص من أحد القيود كالقروض البنكية أمرا مستحبًا، لذلك سنأخذكم في جولة بسيطة لمعرفة خطوات القيام بذلك وعواقبه من خلال موقع زيادة.

سداد القرض قبل موعده بنك مصر

سداد القرض قبل موعده بنك مصر

يقوم الكثيرين بالبحث عن طرق تسديد القرض قبل إتيان موعده لعدة أسباب، منها توافر المبلغ المالي المستحق تسديده، عدم الرغبة في إبقاء هذا الدين، الرغبة في السفر خارج البلاد، لا سيما قضاء فرض الحج أو الذهاب إلى الاعتمار.

من هنا يبدأ العميل في التفكير في كيفية تسديد القرض الذي اقترضه من البنك قبل ميعاده، ليتخلص من العائق الذي يعتبره البعض بمثابة الكتلة على الكتف، والتي يود التخلص منها في أقرب فرصة ممكنة.

بعد اتخاذ القرار لا عليك سوى القيام ببضع خطوات والتي أذكرها عليك فيما يلي..

اقرأ أيضًا: سداد القرض قبل ميعاده وشروطه وما هي عقوبة التعثر في السداد

التواصل المباشر مع بنك مصر

في بداية الأمر يقوم العميل بعدة خطوات لتحقيق بداية سداد القرض قبل موعده بنك مصر ويتمثل تطبيقها فيما يلي:

  1. الذهاب إلى البنك الذي تم إجراء القرض منه.
  2. طلب عمل مقابلة مع أحد ممثلي خدمة العملاء.
  3. عرض المراد تنفيذه على الموظف المختص.
  4. بعد ذلك يتم تبليغ العميل عن الطريقة التي سوف يتم من خلالها التسديد الخاص به.

طرق سداد القرض قبل موعده بنك مصر

هناك العديد من الطرق للتخلص من قرض بنك مصر والتي سأذكرها لكم بالتفصيل من خلال السطور القادمة والتي تتمثل في الآتي..

اقرأ أيضًا: كيفية سداد القرض قبل ميعاده وبعض النصائح التي تمكنك من ذلك

أولًا: بيع الأصول والأملاك الناتجة عن الاقتراض

تعد هذه الطريقة من الطرق المميزة التي يتم اتباعها بهدف تسديد القروض قبل موعدها حيث يتم دفع مبلغ القرض من جراء التخلص من نواتجه.

حيث كان الهدف من هذا هو شراء أصل خاص مثل العقارات أو السيارات، وهذا يعد من الأمور التي يرغم عليها الأشخاص لأجل أن يتم تسديد مبلغ القرض المستحق، حال فشله في الوصول إلى طريقة تسديد أخرى.

ثانيًا: دفع مبلغ مالي يزيد عن القيمة الأساسية

تعتبر واحدة من الوسائل المميزة التي تساعد على الانتهاء من القرض البنكي، وذلك عن طريق تسديد دفعات أكثر من القيمة التابعة للقسط الشهري، فإذا كان المبلغ الأساسي لسداد القرض 1000 جنيهًا شهريًا، فيجب أن يتم سداد مبلغ 1500 جنيه وهذا لكي يتم تسريع التخلص من القرض.

ذلك عند توافر فائض مالي تابع للشخص صاحب القرض يقوم بالحصول عليه بمعدل ثابت.

ثالثًا: إعداد ميزانية مالية خاصة بالمقترض

من الطرق الناجحة في التخلص من الديون عامًة والقروض بشكل خاص، حيث تساعد المقترض في التعرف على حركة أمواله الشخصية عن طريق كتابتها وحصرها.

هذا ما يساعد في التعرف على نسبة النفقات الزائدة، حيث يمكنه التخلص منها واستبدالها في تسديد القرض الخاص به قبل موعده.

اقرأ أيضًا:

رابعًا: البحث عن طريقة لتقليص نسبة الفائدة

تعد هذه الطريقة الوحيدة التي يسعى إليها الجميع لأجل ضمان و تأمين سعر الفائدة المنخفضة على البطاقات الائتمانية، وهذا في وقت التعرف على الفائدة التي تطبق على القرض الذي ينوي أن يقترضه، أو الذي تم اقتراضه بالفعل.

في حال تعثر المقترض، والذي كان له تاريخًا مميزًا مع البنك يسمح له بالتحدث إلى أحد المديرين طالبًا منه تخفيض نسبة الفائدة مقابل تقليص مدة السداد، هذا الأمر يلجأ له ذو القروض الضخمة الخاصة بالتمويلات على الأغلب.

خامسًا: التخلص من الديون الأخرى

هو أن يتم التخلص من الديون الشخصية الأخرى التي تشكل نسبة كبيرة مع دفع فائدة، فهذا من شأنه أن يساهم في العديد من الديون المختلفة معًا، وهى من أفضل الطرق لمن قام باقتراض قرض واحد فقط، حيث يعمل الأمر في مساعدة جميع العمليات التابعة لدفع قيمة القرض بطريقة بسيطة.

سادسًا: حصول المقترض على وظيفة إضافية

من خلال بحث المقترض عن وظيفة إضافية بمرتب ثابت، يضمن زيادة الدخل الخاص به شهريًا، مما يمكنه من سداد قيمة القرض في موعده، علاوة على ذلك فإنه من الممكن إذا فاض الدخل عن حاجته أن يقوم بالتسريع في السداد كما في الطريقة الثانية المذكورة أعلاه.

سابعًا: استخدام الأموال التي لم تكن في الحسبان

في حالة الحصول على أموال كثيرة دون المعرفة المسبقة بها كالإرث والمكافآت، يتوجه صاحبها بتسديد القرض من خلال دفعها.

ليتم تسديد قيمة القرض دون عناء، وهى من أفضل الطرق إذا ما تم وضع القرض نصب أعيننا حين أخذ تلك الأموال.

مميزات سداد القرض قبل موعده بنك مصر

تعتبر فكرة تسديد القرض قبل موعده من الأفكار الناجحة إن تمت على نحو خطوة من الخطوات السابقة، حينها تبدأ استراتيجية البنك بوضع الخطة الملائمة للعميل للتسديد في أقرب وقت ممكن.

ذلك بواقع تسديد القيمة الفعلية المتبقية من القرض مع إضافة الفائدة البنكية التي تتراوح بين 3% إلى 13% حسب العوامل الحسابية للبنك.

في بعض الحالات، يتم سداد القروض من خلال المؤسسات الدولية أو مجموعات المالكين من خلال السيولة المتبقية لدى الشركة، أو من خلال الراغبين في سداد الدين عن المتورطين في القروض المتعثرين في السداد.

هنا قد تتساهل الجهات البنكية لحل المشكلة، وهذا عن تقديم تسهيلات السداد أو التنازل الجزئي عن الفائدة التي تخص البنك.

عيوب السداد المبكر للقروض

التخلص من الديون أمرًا محمودًا للغاية، لكن في حالات التعامل البنكية يكون الأمر على غرار لآخر، فنسبة الغرامات التي يتم تطبيقها على من يسدد أقساط القرض مبكرًا، مثلها كمثل أن يتأخر العميل عن دفع قسط قرضه في الميعاد المستحق.

كلا الأمرين يتسببان في الخسارة وإثارة البلبلة في شئون البنك الحسابية وهذا سبب أدعى لفرض فائدة نسبية في حال رغبة العميل في تسديد قيمة القرض قبل ميعاده

يتنازل بنك مصر عن تلك الفائدة في حالة واحدة فقط، وهي أن يقوم المقترض بطلب قرض آخر من نفس البنك أيًا كانت قيمته، فيقوم بتسديد القديم سدادًا مبكرًا من قيمة القرض الجديد، بهدف عدم التشتيت في تسديد قرضين.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع سداد القروض

رأي الدين الإسلامي في سداد القرض قبل موعده

يري رجال الدين الإسلامي حسب الفتاوى الشرعية النابعة من الكتب التشريعية أن الفوائد البنكية برمتها تدخل في بند الربا الذي يعتبر بمثابة المحاربة مع الله عز وجل كما جاء في كتابه العزيز. مما يجعل رأي الدين تشجيعيًا.

حيث يحث رجال الدين على التخلص من القروض بسدادها قبل موعدها وعدم اللجوء إليها مرة أخرى إلا في الحالات القصوى التي تستدعي ذلك.

سداد القرض قبل موعده بنك مصر يساهم فيه بشكل أو بآخر لكسب العملاء، ولكن يجب الانتباه أن الأمر يستدعي التفكير كونه سلاح ذو حدين كما رأينا في الفقرات السابقة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.