استمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر ما هو سببه؟

استمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر ما هو سببه؟ وكيفية علاج صفار الأطفال؟، حيث يظهر على البشرة وعلى الجزء الأبيض من عين الرضيع، ويكون هذا الصفار نتيجة زيادة تراكم مادة البيليروبين الغير مقترنة أو الحرة، والجدير بالذكر هو أن فرط هذه المادة في الدم يمثل حالة طبيعية لدى أغلب الرضع، حيث تظهر عليهم الأعراض خلال خمس أيام من ولادتهم، وفي أغلب الحالات الأعراض تكون معتدلة،

وتزول بطريقة تلقائية خلال أسبوع أو أسبوعين، ومن دون التسبب في أي مشكلة، لكن هناك بعض الحالات التي ترتفع فيها نسبة هذه المادة بشكل كبير، وفي حالات أقل يستمر ارتفاع نسبة هذه المادة في الدم، ولهذا يجب زيارة الطبيب وتقديم رعاية صحية للطفل لو استمرت المادة في الارتفاع وهذا من أجل تفادي المشكلات التي يمكن أن تحدث بسببها.

استمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر

قد يهمك معرفة: علاج الصفراء في المنزل وأسباب الإصابة الصفراء عند الكبار والأطفال

استمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر

قد تكون من ضمن أسباب استمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر هو وجود خلل وظيفي في الغدة الدرقية، أو بسبب لجوء الأم إلى اللبن الصناعي، وفي الأغلب الصفار يظهر على الرضع لأول أسبوعين من بعد الولادة.

يبدأ الصفار في الظهور على الرضع من اليوم الثاني، الثالث من ولادته، وذروة الصفار لدى الرضيع تصل إلى قمتها في اليوم الثامن من الولادة تقريبا، ثم تأخذ في الانحدار بشكل تدريجي حتى تختفي تماماً، ومن الممكن أن يصل الانحدار إلى أقل قيمة له في الأسبوع الثالث من عمر الرضيع.

لاحظ الأطباء أن علاج الطفل بالضوء في حالات الصفار الزائدة عن الطبيعي تقلل نسبتها، كما وضح الأطباء أهمية وضع الطفل في الحضانة لو بلغت نسبة الصفار 12% لما فوق.

إذا وصلت نسبة الصفار إلى 20% يجب أن يتم تبديل دم الرضيع بالكامل وفورا، وهذا لأن هذا المستوى من اليرقان يسبب للطفل خلل في خلايا المخ.

أنواع مرض الصفار في الأطفال

قبل الكبدي:

يحدث زيادة في تحطم خلايا الدم الحمراء، بحيث لا يستطيع الكبد ربط البيلروبين والاقتران معه، وهذا لأنه يتجاوزه قدرته، وهذا يتسبب في فرط البيليروبين الغير مقترن بدم الرضيع.

الخلوي الكبدي:

وتحدث الإصابة بهذا النوع من الصفار بسبب وجود اضطرابات في خلايا الكبد، وهذا بدوره ينعكس على أداء الكبد، حيث يصبح غير قادر على الاقتران والربط للبيليروبين، وهناك بعض الحالات التي قد يرتبط فيها هذا النوع من الإصابة بانسداد مجرى العصارة الصفراوية، ويتسبب الصفار الخلوي الكبدي بزيادة إفراز البيليروبين الغير مقترن والمقترن في الدم.

ما بعد الكبدي:

هذا النوع يحدث بسبب وجود انسداد يمنع تصريفات العصارة الصفراوية، حيث يحدث اقتران ما بين البيليروبين والكبد، وبالتالي يزيد مستوى البيليروبين المقترن بالدم.

استمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر

اقرأ المزيد عن: نسبة الصفار عند الاطفال حديثي الولادة والاعراض والاسبابه

ما هي أسباب إصابة الرضيع باليرقان ؟

يحدث اليرقان نتيجة زيادة نسبة البيليروبين بالدم، وقد يحدث استمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر وقد يكون أقل من هذا فيصل إلى أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، يمثل البيليروبين جزء من ناتج تكسر كرات الدم الحمراء.

سرعة تكسير وإنتاج كرات الدم الحمراء بالأيام الأولى القليلة من حياة الرضيع تكون كبيرة وعالية، وهذا يسبب ارتفاع مستوى مادة البيليروبين في الدم لدى الرضع أكثر من الأشخاص البالغين.

والجدير بالذكر هنا هو أن الكبد هو المسؤول عن ترشيح مادة البيليروبين من الدم وإفرازه بالقناة المعوية، لكن هناك بعض الأوقات التي لا يتم فيها إزالة مادة البيليروبين بسرعة كافية، وهذا بسبب عدم نضج خلايا الكبد بعد، وتحديدا في الأطفال الرضع، وهذا يسبب ارتفاع المادة في الدم عن المستوى الطبيعي.

ويظهر اليرقان الناتج بطريقة طبيعية بعد يوم أو اثنان من ولادة الطفل، هذا يسمى باليرقان الفسيولوجي، وبعض الأطفال حديثي الولادة يعانون من يرقان شديد، وهذا بسبب بعض الحالات الصحية المرضية، والتي تزيد عدد كرات الدم الحمراء الواجب استبدالها في جسم الرضيع، ويكثر عدد كرات الدم الحمراء التي  يجب أن تستبدل في الجسم في الأطفال المعانون من نقص وزن عند ولادتهم، أو لدى بعض التوائم.

وتتمثل أسباب الإصابة الأخرى باليرقان في حدوث نزيف أسفل فروة رأس الطفل حدوث صعوبات عند  ولادته.

يمكن أن يحدث اليرقان بسبب وجود عدوى بدم الرضيع، كما يمكن أن يحدث اليرقان بسبب وجود التهاب كبدي أو مرض بكبد الطفل، كما يمكن أن يحدث اليرقان بسبب عدم توافق فصيلة دم الطفل مع فصيلة دم الأم، أو بسبب الالتهابات الفيروسية أو الكبدية.

اقرأ أيضًا: نسبة البيليروبين الطبيعية عند حديثي الولادة وما هي الصفراء وأسباب حدوثها؟

في ختام مقالتنا من خلال موقع زيادة نكون قد حدثناكم عن أسباب استمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر كما نكون ذكرنا نبذة عن اليرقان أو الصفار أو الصفراء، ووضحنا أيضاً لكم أنواع الصفار الذي قد يُصيب الرضيع، نتمنى أن نكون وفقنا بمقالنا.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.