الأعراض الجسدية للقلق والتوتر وما هو أنواع القلق

الأعراض الجسدية للقلق والتوتر من الأمور الصعبة جداً والتي يعاني منها الكثير من الأشخاص، حيث أن الشخص عندما يزداد عليه أعراض القلق والضغوطات الحياتية فانه تظهر عليه بعض الأعراض على جسمه، وربما تستمر معه لفترات طويلة من الوقت يكون لها التأثير السلبي والخطير على الجسم، فهي تؤثر على صحته بشكل كبير جداً، ولهذا لابد أن يكون الإنسان حذر من الوصول الى هذه الدرجة من القلق والتوتر.

الأعراض الجسدية للقلق والتوتر

يعتبر القلق من الأمور الطبيعية التي من الممكن أن يشعر بها الإنسان وخاصة في حالة عدم الارتياح، ولكن بعض الأفراد تزداد درجة القلق لديهم أو يكون لديهم خلق دون أسباب واضحة يؤثر على حياتهم ويجعلها مضطربة بشكل مستمر، وهناك الكثير من الأعراض النفسية والجسدية التي تظهر على الإنسان الذي يشعر بالتوتر والقلق، وتؤثر على حياته العائلية والعملية، ولهذا لابد أن نمارس الأنشطة والمهارات الحياتية التي تخلصنا من هذا القلق بأنواعه الكيميائي والنفسي.

ومن هنا يمكنكم قراءة موضوع أفضل دواء للقلق والتوتر والخوف ونصائح للتخلص من المشاعر السلبية: أفضل دواء للقلق والتوتر والخوف ونصائح للتخلص من المشاعر السلبية

متى ندرك أننا مرضى بالقلق

من الممكن أن يشعر الإنسان بالقلق ولكن لفترات قصيرة من الوقت، وهذا يعتبر من الأمور الطبيعية، أما إذا أصبح القلق ملازم إلى الإنسان بالشكل الدائم والمستمر، فمعنى هذا أنه تحول إلى مرض نفسي له الكثير من الخطورة على الإنسان، ولهذا لابد أن يعلم أسباب هذا القلق.

تعريف القلق

هو الحالة النفسية والفسيولوجية التي يصاب بها جسم الإنسان أو سلوكه بسبب شعوره الغير سار تجاه الكثير من الأحداث أو الأشخاص مما يجعله يشعر بالخوف والقلق وعدم الارتياح والتردد، وهذه الأمور تصاحب بالسلوكيات التي تعكس جميع ما يشعر به من الحركات اللاإرادية والأعراض الجسدية الغير محمودة.

ما هي أنواع القلق

  • القلق بسبب الحالة المرضية عندما يتعرض الشخص إلى الأمراض القاسية والمزمنة.
  • قلق الجر وفوبيا وهو نوع من القلق الذي يصاحب الأشخاص عندما يتواجدون في الأماكن المرتفعة أو البحار وغيرها من أماكن التجمعات، وهو الذي يشبه الرهاب الاجتماعي، ولكن هذا القلق يمكن علاجه عندما يحصل الشخص على ثقته في نفسه.
  • القلق الذي يصاحب القيام ببعض الأنشطة المعينة.
  • اضطراب الهلع ويشعر به المرضى يجدون ضربات القلب السريعة وصعوبة في التنفس والشعور ببعض الألم في الصدر.
  • الصمت الاختياري وهو من أنواع القلق التي يلجأ إليها بعض الأفراد عندما يفشلون في التعبير عن المواقف المحددة في الحياة، فمن يشد قلقهم يرجعون إلى الصمت.
  • القلق الذي يسمى بقلق الانفصال ويشعر به الأطفال عندما ينفصل الوالدان عن بعضهما البعض.

ومن هنا سنتعرف علي موضوع انتاج كتابي حول المرض.. وصف المرض وما هي الأمراض العقلية؟: انتاج كتابي حول المرض.. وصف المرض وما هي الأمراض العقلية؟

أسباب القلق

  • اضطرابات نفسية، وهي التي تكون بسبب وجود المواد الكيميائية التي تصيب الدماغ، وتحدث هذه التوترات ويكون سببها الرئيسي هو القلق، وعند علاج القلق لابد أن نراعي الاضطرابات القلق.
  • بسبب وجود مجموعة من العمليات البيولوجية التي تتم داخل جسم الإنسان بسبب العوامل الوراثية أو البيئية المحيطة بهم، فلا بد أن تتبع مراحل العلاج للقلق بجدية.
  • بسبب الطفولة القاسية التي يمر بها الشخص عندما يتعرض إلى الكثير من الحوادث الأمور الهامة جداً تظل عالقة في ذاكرة الشخص طول الوقت، مما يسبب له القلق والخوف من ظهور أشخاص قد تقوم يسبب له الأذى في حياته.
  • يتعرض الإنسان إلى القلق عندما يمر بضائقة مالية والظروف الاقتصادية الصعبة تصيبه بالقلق النفسي والخوف، ويجب أن نسعى وراء علاج جميع الاسباب التي تؤدي إلى إصابة الإنسان بالقلق أو الذهب إلى الأطباء النفسيين للعلاج.
  • شخصية الإنسان في بعض الأشخاص يحملون الشخصية التي دائماً لا تتحمل الظروف والضغوط، وتترك نفسها عرضه إلى الخوف والقلق من المستقبل بشكل مستمر.
  • العوامل الوراثية التي تكون سبب من الأسباب الهامة التي تؤدي إلى التوتر والقلق من جيل إلى جيل.

مضاعفات القلق

  • في بعض الأحيان يتجه الأفراد عندما يتضاعف لديهم القلق إلى تعاطي المخدرات والإدمان حتى يتمكنوا من الهروب من هذا الشعور القاسي دون أن يعملوا حساب إلى ما يتعرضون له من المخاطر الكبيرة.
  • الاضطرابات الهضمية والصداع الحاد مما يجعل الأفراد يلجأون إلى البكاء أو الاكتئاب والشعور بالملل.

معايير الإصابة بالقلق والتوتر

  • من الممكن أن يتعرض الشخص بالقلق والتوتر دون وجود الأسباب الحقيقية التي تستدعي هذا الأمر، وهذا يكون إشارة إلى أن هذا الشخص مصاب بمرض القلق.
  • بعض الأفراد لا يكون لديهم قدرة على أن يواجهون شعور القلق فيلجئون إلى الهروب منه لأنهم لا يتمكنون من تحمل الأعراض العصبية والانفعالية الشديدة.
  • التشتت وعدم التركيز في الأمور الحياتية العادية، فلا يتمكن شخص من إنجاز الأعمال التي يكلف بها بالشكل الطبيعي، ولا بد أن يبحث عن علاج لهذا القلق.
  • اضطرابات النوم، وهذا الأمر يصيب الكثير من الأفراد الذين يعانون من القلق ويجعلهم غير متوازيين ولا يتمكن من مشاركة الآخرين في الأحداث الجارية.

ولا يفوتكم قراءة موضوع Valerian للمساعدة على النوم الطبيعي بكل سهولة: Valerian للمساعدة على النوم الطبيعي بكل سهولة

أعراض القلق الجسدية

  • الشد العضلي

يصاب الإنسان من شدة القلق بالشد العضلي كنوع من ردود الأفعال أو نوع من الهروب، نجد أن العضلات تنقبض تجعل الإنسان يبتعد عن الخطر بسرعة كبيرة جداً، ومن الممكن أن يشمل الشد العضلي عضلات الأرجل أو اهتزاز الأسنان، ولابد أن يتخلص من هذه الأعراض من خلال ممارسة مهارات الاسترخاء أو الاعتماد على الأدوية التي تؤدي إلى ارتخاء العضلات.

  • الم في المعدة والمشاكل في الجهاز الهضمي

القلق يكون له تأثير كبير جداً على الآلام التي تصيب المعدة مثل الاسهال والغثيان بالإضافة إلى مشاكل الجهاز الهضمي، و ربما يتعرض الإنسان إلى فقدان الشهية.

ولهذا نجد أن القولون العصبي يكون مرتبط ارتباط كبير جداً بالاضطرابات الخاصة بالقلق ويسبب القولون العصبي الإمساك أو الإسهال أو التقيؤ.

  • الأرق والإعياء

تعتبر القلق المزمن من الأمور المرهقة جداً إلى الأفراد، فنجد الأفراد الذين يعانون من هذا النوع من القلق يصابون بالتعب والإرهاق، وتبدو عليهم التعب الشديد في النوم بالشكل الطبيعي، كما تظهر عليهم الكثير من المشكلات، بالإضافة إلى التأثير الكبير على جميع الجوانب الأخرى مثل الجوانب البدنية والنفسية.

  • صعوبة في التنفس

الأفراد الذين يتعرضون إلى القلق الشديد جداً، و صعوبة كبيرة في التنفس وربما يتم علاجهم في المستشفى لأن القلق يضاعف الأعراض الخاصة بمرض الربو أو انسداد الرئة المزمن.

  • أعراض مرتبطة بالجهاز العصبي المركزي

القلق ونوبات الهلع تجعل الدماغ يفرز الهرمونات التي تزيد من حالة التوتر بشكل كبير جداً، وخاصة على المدى البعيد، ولهذا نجد الإنسان ربما يصاب بالاكتئاب أو الدوار والصداع.

وتعرض لهذه الهرمونات التي يفرزها الدماغ، وبما يسبب الضرر الكبير على صحة الإنسان سواء على المدى الطويل أو القصير.

  • زيادة معدلات ضربات القلب

القلق الشديد يزيد من معدلات ضربات القلب، وربما يسبب الكثير من المشاكل إلى القلب ويصيبه بالأمراض ويرفع الضغط.

  • ضعف جهاز المناع

إذا شعر الإنسان بالقلق والتوتر بشكل مستمر في نجد أن جهاز المناعة يضعف يكون الإنسان أكثر تعرضاً إلى العدوى الفيروسية، ويصاب بالكثير من الأمراض بالشكل المتكرر، ولا تعمل اللقاحات العادية في الوقاية من الأمراض.

  • الارتعاش

بعض الأفراد عندما يتعرضون إلى الانفعال والقلق نجد أنهم يصابون بالعشاء أو ارتجاف أو هذا في جسده بسبب من يتواجدون حولهم.

وللتعرف علي موضوع كيس الحمل الفارغ في الاسبوع السادس: كيس الحمل الفارغ في الاسبوع السادس

علاج التوتر والقلق

  • علاج القلق الكيميائي

تعتبر الأدوية المضادة للقلق والتوتر من الأدوية التي يعتمد عليها الأطباء في تقليل شعور الإنسان بالتوتر والقلق، ولكن لابد أن يتم تناول هذه الأدوية تحت الإشراف الطبي من المختصين، لأن هناك بعض من هذه الأدوية تقوم به النسب من المواد المخدرة التي يمكنها أن تجعل الشخص هادئ، ولكن إذا تم تناولها بدون إشراف طبي ربما تعرض الإنسان إلى الكثير من مشاكل وأهمها الإدمان.

  • علاج القلق النفسي

ويتم هذا النوع من خلال الذهاب إلى الطبيب النفسي الذي يتمكن من عمل الجلسات المتعددة التي تجعل الشخص يتحدث عن أسباب قلقه، ويقوم الطبيب و معالجة القلق عند المريض وخاصة إذا كان مرتبط بالأحداث التي تكون في مرحلة الطفولة، ولابد أن يكون الإنسان يعيش في جو الطبيعي الذي يخلصه من نسيان جميع الأمور التي تسبب له القلق، ويعلم المريض كيف يتعامل مع المواقف التي يشعر فيها أنه معرض إلى القلق.

دور الطبيب النفسي للتخلص من اضطراب القلق

  • يساعد المريض في أن يزيل الحساسية بالشكل التدريجي تجاه بعض المخاوف والمواقف التي تجعله يشعر بالقلق حتى يتخطى القلق بشكل نهائي، لأن العلاج النفسي يأخذ الكثير من الوقت لهذا لابد أن يكون لدى المريض صبر على هذا النوع من العلاج.
  • العلاج من خلال مواجهة والتحليل ويقوم الطبيب الاستماع إلى المريض ويشرح له المخاوف التي تسبب له القلق، ويتعرف على الضغوط التي تصيبه بالقلق، ويحاول أن يناقشها مع المريض، ويتم وضع الحلول المناسبة والصحيحة في كيف يتم التخلص بشكل نهائي من اضطراب القلق.
  • لابد أن يقوم الطبيب أن يعرض على المريض أو الطرق العلاجية حتى يختار منها أنواع التي يتناسب معه ليخلصه تماماً من القلق حسب تشخيص الطبيب لحالة المريض.

ونرشح لكم قراءة موضوع علاج التوتر العصبي بالأدوية: علاج التوتر العصبي بالأدوية

تحدثنا في هذا المقال عن الأعراض الجسدية للقلق، كما أننا تناولنا متى ندرك أننا مرضى بالقلق وهي وما هي أنواع القلق، والأسباب التي تؤدي إليه والمضاعفات التي تصيب مريض القلق، ومعايير الإصابة بالتوتر والقلق، كما تحدثنا عن الأعراض الجسدية التي تصيب المريض، وكيفية العلاج من القلق سواء كان من أنواع الكيميائي، و النفسي.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.