متى يتم عمل تحليل الحمل في الدم ؟

متى يتم عمل تحليل الحمل في الدم؟ وما هي أنواع اختبارات الدم للحمل؟ فيعتبر اختبار الدم أفضل طريقة للتأكد من الحمل، كما يوجد منه عدة أنواع للاختبارات والتي سنقوم بتوضيحها فيما يلي، بالإضافة إلى أنه يجب أن تُجرى هذه الاختبارات في مراحل مبكرة من الحمل؛ وذلك للحرص على صحة الأم والجنين، وفيما يلي سنقوم بالإجابة عن سؤال متى يتم عمل تحليل الحمل في الدم من خلال موقع زيادة.

متى يتم عمل تحليل الحمل في الدم؟

متى يتم عمل تحليل الحمل في الدم؟

تجدر الإشارة أولًا إلى أن تحليل الحمل يكشف عن هرمون الغدد التناسلية المشيمائية البشرية (Human chorionic gonadotropin) والذي يطلق عليه بين الناس هرمون الحمل، حيث إن هذا الهرمون هو ما يكشف عنه تحليل الدم الذي تم إجراؤه بعد 10 أيام بدءً من تاريخ غياب الدورة الشهرية، كما أنه يكشف عن هرمون الحمل بعد انقضاء حوالي ستة إلى ثمانية أيام من عملية التبويض.

مما يجعله يكشف عن الحمل في وقت أقرب من تحليل الحمل المنزلي، ولكن سوف يضطر الأبوين إلى الانتظار مدة زمنية حتى ظهور نتيجة التحليل، وذلك على عكس ما يحدث في التحليل المنزلي.

عادةً ما ينصح الأطباء بالانتظار حتى غياب الدورة الشهرية لإجراء تحليل الدم، وذلك لتجنب ظهور النتائج غير الدقيقة في حالة إن تم إجراء تحليل الدم في وقت مبكر.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: متى يجب عمل اختبار الحمل؟ وما هو الوقت الأنسب لإجرائه؟

أنواع اختبارات الدم للحمل

استكمالًا لسؤال متى يتم تحليل الحمل في الدم وما هي أنواع اختبارات الحمل الدم للحمل، فنقوم بتوضيح أنواع اختبارات الدم للحمل فيما يأتي:

  • تحليل الدم النوعي ( Qualitative blood test): والذي يكشف عن هرمون الغدد التناسلية المشيمية البشرية HCG، حيث يتشابه مع تحليل الحمل المنزلي من حيث الدقة، فيقوم بالكشف عن هرمون الحمل من عدمه بغض النظر عن معدل الهرمون في الدم.
  • تحليل الدم الكمي: وهذا النوع من التحاليل يكشف عن مستوى هرمون الغدد التناسلية بشكل دقيق للغاية، والذي يطلق عليه أيضًا gonadotropin beta test)) أو يعرف أيضًا بتحليل الدم الرقمي للحمل، ويعمل على اكتشاف الكمية الدقيقة من هرمون الحمل، حتى وإن كان مستواه قليل للغاية.

أعراض تجعلك تقومين بتحليل الدم

تعتبر الفقرة التالية جزء من إجابة السؤال على متى يتم عمل تحليل الحمل في الدم، وفي حال ظهور تلك الأعراض الآتية فينبغي عليك إجراء اختبار الحمل على الفور:

  • الشعور بالغثيان.
  • الشعور بالإعياء.
  • كثرة التبول.
  • انتفاخ الثدي.
  • انتفاخ البطن.

كيفية إجراء اختبار الحمل في الدم

يقوم فني المختبر أو الممرضة بسحب عينة الدم من الوريد الذي يكون في الساعد أو اليد عن طريق استعمال حقنة أو قارورة، ويتم عادةً إجراء هذا الاختبار في مختبر تشخيص منفصل، بعد ذلك يتم إرسال النتيجة إلى الطبيب الخاص بك أو يُمكنكِ معرفة النتائج بنفسك من خلال التوجه إلى المعمل.

مدى دقة نتائج اختبار الدم للحمل

تُعد نتائج اختبارات الدم للحمل دقيقة بنسبة تصل إلى 98-99%، وذلك في حالة إن تم إجراؤها بعد أسبوع من عملية التبويض وقبل موعد الدورة الشهرية، كما يمكن أن تكون هناك نتائج الاختبار سلبية خاطئة أو إيجابية خاطئة.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: كيف أعرف أنني حامل وطريقة عمل اختبار الحمل المنزلي

نتائج سلبية خاطئة للاختبار

تكون النتيجة هنا أنك حامل بالفعل، ولكن تظهر نتائج الحمل عكس ذلك، ويمكن أن يقع هذا الخطأ عادةً عندما يتم إجراء الاختبار في وقت مبكر جدًا، وبالتالي يكون من الصعب الكشف عن هرمون الحمل HCG في الدم فتكون النتائج حينها سلبية كاذبة، وفي هذه الحالة يمكنك إعادة إجراء الاختبار خلال 48-72 ساعة.

نتائج اختبار الحمل الإيجابية الخاطئة

في هذه الحالة تكونين لست حاملًا وتظهر النتائج إنك حاملًا، ولكن هذه الحالة يكون نادر حدوثها، فيمكن أن تحدث فقط في حالة إن كنت تتناولين أدوية معينة أو تعانين من حالة مرضية معينة التي تكون سبب في ارتفاع مستوى هرمون HCG.

أدوية تؤثر على دقة نتائج اختبار الحمل

هناك أدوية يمكنها أن تؤثر على دقة نتائج اختبار الدم للحمل، ومنها ما يلي:

  • الأدوية المنومة، حيث يمكن للأدوية المنومة أن تؤثر على مستوى هرمون الحمل HCG.
  • بروميثازين: وهو دواء لعلاج أعراض الحساسية أو البرد أو الكحة أو دوار الحركة، فيمكن أن يؤثر على مستوى هرمون الحمل HCG  سواء بالزيادة أو النقصان.
  • دواء مضاد للنوبات.
  • استخدام أدوية لعلاج مرض باركنسون.
  • أي دواء يحتوي على HCG مثل: profasi، APL، pregnyl، novarel، ovidrel.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: متى يمكن اجراء اختبار الحمل المنزلي؟

الآثار الجانبية لاختبار الحمل في الدم

يُعد ظهور الآثار الجانبية للحمل أمر شبه منعدم؛ وذلك لأنه يكون منظم جدًا، ولكن بعض هذه المخاطر يمُكن أن تظهر كالتالي:

  • حدوث كدمات طفيفة في المكان إدخال الأبرة.
  • الشعور بالدوار.
  • الإغماء ولكن نادرًا ما يحدث ذلك.
  • العدوى وهو عرض نادر الحدوث.
  • ورم دموي يحدث بسبب تراكم الدم تحت الجلد.

إمكانية إجراء هذا الاختبار في المنزل

لا يمكن إجراء هذا النوع من الاختبارات في المنزل، ولكن يجب إجراؤه عند طبيب أمراض النساء أو في معمل تشخيص، حيث يمكن أن تأخذ نتائج اختبار الدم للحمل وقتًا طويلًا؛ وذلك حسب معمل التشخيص الذي قمت بإجراء الاختبار عنده.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: تجربتي مع اختبار الحمل بالملح

هكذا نكون أجبناكم في السطور السابقة عن سؤال متى يتم عمل تحليل الحمل في الدم؟ وما هي أنواع اختبارات الدم للحمل، كما أشرنا إلى بعض الأعراض التي تجعلك تقومين بتحليل الدم، وتعرفنا على كيفية إجراء هذا النوع من الاختبارات، كما أشرنا إلى مدى دقة نتائج اختبار الدم للحمل والتي تنقسم إلى نتائج سلبية خاطئة وأخرى إيجابية خاطئة، ونرجو أن نكون قد قدمنا لكم النفع والفائدة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.