شكل إفرازات الحمل قبل الدورة بالصور

شكل إفرازات الحمل قبل الدورة بالصور نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث أنه عادة ما تتشابه أعراض الحمل مع أعراض قبل نزول الدورة الشهرية، مما يسبب قلق وارتباك لكثير من السيدات التي تنتظر الحمل وتشتاق للأطفال، لذلك يبحثن دائما عن طرق التأكد من وجود حمل أم لا، وبالرغم من وجود الاختبارات المنزلية التي تؤكد حدوث الحمل من عدمه، إلا أن التشوق والفضول يجعل النساء لا تنظر لتأخر الحيض لعمل اختبار الحمل.

لذلك تحاول كشف ذلك في مراحل مبكرة عن طريق عدة أمور ومنها شكل الإفرازات وطبيعتها وهل تختلف بين حدوث الحمل أو قبل الحيض، وهذا ما سوف نوضحه في موضوعنا.

شكل إفرازات الحمل قبل الدورة بالصور

شكل إفرازات الحمل قبل الدورة بالصور
شكل إفرازات الحمل قبل الدورة بالصور

توجد عدة اختلافات بين إفرازات حدوث الحمل وبين الإفرازات المهبلية التي تحدث قبل الحيض، ويمكن للمرأة من خلالها التحقق من وجود حمل أم لا وتتمثل في:

  • الإفرازات المهبلية التي تنزل عند الحمل، تكون كميتها زائدة عن المعتاد، كما يكون لها سمك واضح ذات شكل كريمي، وذات لون أبيض.
  • وتحدث هذه الزيادة في الكمية نتيجة ارتفاع مستويات هرمون الأستروجين في مراحل الحمل المبكرة، وتزداد أيضا بنسب متشابهة قبل نزول الحيض.
  • كما أن هذه الإفرازات تزداد كميتها بشكل ملحوظ أثناء فترة التبويض، وذلك إذا لم يحدث حمل، وترجع لكميتها الطبيعة قبل موعد الحيض.
  • كما أن الإفرازات المهبلية قبل موعد الدورة الشهرية تتميز باللون الوردي أو البني الفاتح.
  • هذه الاختلاف الطفيفة من الصعب أن نفرق من خلالها بين حدوث حمل أو الإفرازات قبل موعد الدورة الشهرية.
  • بالإضافة إلى إنها قد تختلف من جسم لأخرى حسب التغيرات الفسيولوجية التي تحدث لكل جسم، لذلك لا يمكن الاعتماد عليها بنسبة كبيرة.
  • كما توجد نوعية من الإفرازات التي تكون مقلقة ويجب وقتها استشارة الطبيب، مثل الإفرازات التي يكون لها لون أصفر أو أخضر فهي تدل على إصابة الجهاز التناسلي بعدوى بكتيرية أو فيروسية.
  • وفي بعض الحالات يكون لها رائحة كريهة وتسبب حكة شديدة وألآم، نتيجة الإصابة بالالتهابات.

لا يفوتك التعرف على المزيد من خلال: نزول افرازات شفافه مثل الماء قبل الدورة الشهرية للبنات والنساء وأسبابها

ما هي الأعراض المبكرة للحمل

هناك الكثير من الأعراض التي يمكن التمييز من خلالها بين حدوث الحمل أو مجرد أعراض طبيعية لفترة قبل نزول الحيض، وتنقسم هذه الأعراض إلى:

أعراض متشابه مع أعراض قبل نزول الحيض:

  • التعرض للصداع وألآم بالرأس.
  • أوجاع في منطقة أسفل الظهر.
  • الإصابة بالاكتئاب والتوتر.
  • تغيرات بالمزاج العام والميل للوحدة.
  • الإصابة بالإمساك، بسبب ارتفاع مستوى هرمون البروجستيرون، ويحدث ذلك في المراحل المبكرة للحمل ويحدث أيضا قبل نزول الحيض.
  • كثرة الحاجة إلى التبول.
  • ألآم في الثديين مع وجود تورمات خفيفة ونغزات.
  • وجع في أحد جانبين المبايض.
  • الشعور المفاجئ بالإجهاد والتعب.
  • الإصابة بالمغص والتقلصات في البطن.

وبعد ظهور هذه الأعراض قد تنصدم المرأة بعدها بنزول الدورة الشهرية بسبب وجود تشابه كبير بين أعراضها وأعراض بداية الحمل، ولكن توجد أعراض واضحة للحمل يمكن عن طريقها التأكد بنسبة كبيرة من حدوث الحمل ومن أهمها:

  • تأخر نزول الدورة الشهرية في الموعد المحدد لها، ولكن قد يحدث هذا العرض نتيجة للتوتر الشديد للمرأة في هذه المرحلة وحدوث اضطراب في الهرمونات نتيجة رغبتها الشديدة في حدوث حمل.
  • نزول قطرات بسيطة من الدم بسبب غرس البويضة في الرحم.
  • وفي حالة عمل زرع للبويضة أو الحقن المجهري، يمكن أن تنزل قطرات الدم أيضا بعد مرور ثلاثة أسابيع من التبويض.
  • ظهور هالة غامقة اللون عند منطقة الحلمة مع اسمرار لون حلمة الثدي ذاتها.
  • الرغبة في تناول أنواع غريبة من الأطعمة وهو ما يطلق عليه الوحم.
  • الحاجة إلى النوم لفترات طويلة مع الإحساس بالتعب المستمر وعدم القدرة على الوقوف.
  • يمكن ملاحظة زيادة أو انخفاض مفاجئ في الوزن.
  • إذا كان الحمل للمرة الأولى تحدث انقباضات ملحوظة في الرحم، لتوسعة الرحم واستقرار كيس الحمل به.
  • نزول إفرازات كثيفة لونها أبيض، وذات شكل كريمي أو تكتلات لبنية.
  • عادة في بداية الحمل في حوالي أول أسبوعين يكون لون الإفرازات بيضاء كريمي، أو يمكن أن تكون شفافة ويوجد بها خطوط رفيعة بيضاء.

كما لا يفوتك التعرف على المزيد من خلال: عند نزول افرازات بنية قبل الدورة هل أصلي أم لا

لماذا من المهم أن نفرق بين إفرازات الحمل والحيض

  • تتعرض المرأة في هذه المرحلة عادة إلى الكثير من الضغوط النفسية والتوتر العصبي، نتيجة رغبتها وشوقها لحدوث الحمل.
  • وهناك البعض منهم لا ترغب في حدوث حمل لعدة أسباب خاصة بها، مما يجعلها تمر أيضا بفترة من القلق والخوق بسبب وجود أعراض متشابهة مع حدوث الحمل.
  • في كلتا الحالتين لكي تتأكد من حدوث الحمل من عدمه لابد أن تنتظر أسبوعين أو أكثر حسب طبيعة الجسم بعد انتهاء مرحلة التبويض، حتى تقوم بإجراء الاختبار المنزلي والتأكد من وجود حمل.
  • حيث يتم في هذه الفترة بعد مرحلة التبويض تخصيب للبويضة وزرعها داخل الرحم، وبالتالي تبدأ أعراض الحمل في الظهور.
  • ولكن الاختبارات الحديثة التي يمكن أن تتم في المنزل أثبتت كفاءتها العالية في إظهار نتائج صحيحة بدرجة كبيرة بحيث يمكن الاعتماد عليها للتأكد من حدوث الحمل قبل نزول الدورة الشهرية بأيام قليلة.

ونرشح لك أيضًا المزيد عبر: أعراض تلقيح البويضة وهل توقف الافرازات اللزجة معناه تلقحت البويضة ؟

شكل الإفرازات الخاصة بحدوث الحمل

تتميز مرحلة بداية الحمل بوجود شكل خاص للإفرازات التي يمكن من خلالها أن تفرق السيدات بين وجود حمل أم لا وتتمثل في:

  • لونها أبيض.
  • يمكن في بعض الحالات أن يميل للأصفر الفاتح.
  • لا تظهر معها أعراض للحكة أو الاحمرار.
  • لا يصاحبها ألآم.
  • ليس لها رائحة كريهة.
  • إذا ظهرت لها رائحة فتكون معتدلة يمكن تقبلها.
  • من الأفضل استخدام فوط صحية للحفاظ على النظافة الشخصية باستمرار.
  • زيادة كمية الإفرازات قبل الدورة بيومين أو ثلاثة عل الأكثر.
  • لا تسبب توتر أو تكون ملحوظة عند النزول.

الطرق الصحيحة للتعامل مع إفرازات الحمل

قد تكون هذه الإفرازات علامة على وجود حمل أو يمكن أن تدل على وجود التهابات مهبلية، لذلك لابد من التفرقة بينهما لاستشارة الطبيب في العلاج المناسب وتتمثل طرق التعامل في:

  • لابد أن تعتبر كل سيدة هذه الإفرازات على إنها علامة للالتهابات المهبلية والتعامل على هذا الأساس حتى لو لم تتأكد من ذلك.
  • استخدام الدش المهبلي المعقم ولعدد مرات غير مبالغ فيه، يعتبر من الأمور الجيدة في هذه المرحلة للتخلص من الجراثيم الخارجية التي يمكن أن تتوغل وتضر بالرحم.
  • تجنب استعمال التامبون في تلك الفترة للابتعاد عن الإصابة بالعدوات والالتهابات.
  • الاهتمام بالنظافة الشخصية بدرجة كبيرة مع ضرورة استخدام الغسول الخاص، والحفاظ على تجفيف منطقة المهبل باستمرار.
  • استخدام الفوط الصحية لامتصاص هذه الإفرازات، وتفضل أن تكون قطنية حتى لا تزيد من حدة الالتهابات.
  • ضرورة المتابعة الدورية مع طبيب النساء، واستشارته في نوعية هذه الإفرازات وطريقة التخلص منها.
  • هناك أشكال واضحة من الإفرازات الغير طبيعة سواء باللون أو الرائحة، إذا تم ملاحظتها لابد من التعامل معها على الفور لأنها تضر بالمهبل وقد تكون سبب رئيسي لتأخر حدوث الحمل.

شكل الإفرازات الطبيعية أثناء فترة الحمل

  • من الطبيعي أن تنزل إفرازات أثناء فترة الحمل فيعتبر أمر عادي ولا يدعو للقلق.
  • ولكن تتسم الإفرازات في هذه المرحلة بعدة موصفات.
  • حيث إنها تكون رقيقة وشفافة في معظم الوقت.
  • أو تظهر باللون الأبيض ذات شكل لبني أو كريمي.
  • غالبا لا يكون لها رائحة كريهة، ولكنها تختلف عادة من سيدة لأخرى.

شكل الإفرازات الغير طبيعية أثناء الحمل

  • إذا كان لون الإفرازات يميل للأخضر أو الأصفر الغامق.
  • لها رائحة قوية ونفاذة مما يدعو للقلق والإحراج.
  • في حال ظهور حكة واحمرار.
  • إذا صاحب الإفرازات نقط من الدم أو نزيف.
  • عند الشعور بتقلصات في منطقة أسفل البطن.
  • في تلك الحالات لابد من استشارة الطبيب على الفور للحصول على التشخيص السليم.

الخلاصة في 4 نقاط

  • عند الحمل تنزل إفرازات مهبلية كثيرة ذو شكل كريمي ولون أبيض.
  • السبب في نزول الإفرازات هو زيادة مستوى الأستروجين.
  • قد تكون الإفرازات المهبلية قبل موعد الدورة الشهرية لونها وردي أو بني فاتح.
  • أعراض الحمل تتشابه كثيرًا مع أعراض الدورة الشهرية.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم شكل إفرازات الحمل قبل الدورة بالصور وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.